القوات المسلحة السودانية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
القوات المسلحة السودانية
Flag of Sudan.svg
علم السودان
الفروع القوات البرية، البحرية القوات الجوية، قوات الدفاع الشعبي
المقر الخرطوم
قيادة
وزير الدفاع رائد. فريق أول. عبد الرحيم محمد حسين[1]
الطاقة البشرية
القوات العاملة c.104,000 (2007)
النفقات
الميزانية $4 مليار (2001 est.)
النسبة من ن.م.إ 3.0% (2005 est.)
الصناعة
الموردون المحليون شركة الصناعة العسكرية
الموردون الأجانب علم الصين الصين
علم روسيا روسيا
علم إيران إيران

القوات المسلحة السودانية أنشئت في العام 1925 وشاركت وحدات منه في الحرب العالمية الثانية، وله عقيدة قتالية تقوم على أساس الدفاع عن الوطن والحفاظ على سيادته ووحدته الوطنية ويقوم بمهام مدنية تتمثل في تقديم المساعدات أثناء الكوارث الطبيعية وحفظ الأمن في حالة الأوضاع الأمنية المضطربة.سن الخدمة العسكرية 18 عام.

خلفية تاريخية[عدل]

ترجع نشاة الجيش السودانى الي ما قبل مملكة كوش 732 قبل الميلاد، ومملكة كوش تنسب إلى كوش بن حام واتخذت هذا الاسم ابان تتويج كاشتا أول ملوك الأسرة الخامسة والعشرون النوبية ويعرف بقوات الشعب المسلحة نشأ قبل عام 1955م وعرف آنذاك بقوة دفاع السودان وهو مكون من عدد من الجنود السودانين تحت امرة الجيش البريطاني المحتل وبعد العام 1956 اي بعد الاستقلال تم تكوين الجيش السوداني (قوات الشعب المسلحه) بكافه فرقها ابتدا بفرقة المشاة ثم البحرية والجوية وغيرها.

ويعتبر الجيش السوداني جيشا قويا وقد لا تعود قوته إلى تفوق تكنولوجي بل إلى عقيدته القتالية الفريدة وخبرته النادرة فقد ظل الجيش في وضعيه قتالية منذ (الحرب العالمية الثانية) وإلى أمس قريب، وبالرغم من أن الحرب أمر كريه إلا أن استدامتها تنشئ خبرة تراكمية عالية جدا. وهذا ما لم يتوفر لجيوش أخرى هي أعتى تسليحا من السودان.من ابرز مقولات الثقافة العسكرية في السودان هي مقولة: العسكرية تصرف، والمعنى ان العسكري عليه التصرف وايجاد الحل تحت أي ظرف وتحمل المسؤلية وعدم تقديم أي تبرير للفشل. وأيضا من مقولاتهم الطريفة الشائعة "أن أهم خمسمة أشياء في العسكرية هي ثلاث: الضبط والربط" بمعنى أن العسكرية الحقة تقف على قدمين يتمثلان في الضبط والربط فالعسكري المحترف يجب أن يكون منضبطا رابط الجأش تحت كل الظروف.

هذا ولا ننسي شراسة وبسالة المقاتل السوداني فهم أهل فراسة وفداء وتضحية ويفضلون الموت والاستشهاد مائة مرة في سبيل أداء واجبهم في حماية العرض والدين والوطن، فبإستطاعت الجندي السوداني بعزيمته وإصراره وبسالته وتضحيته بالوقوف امام أحلك المخاطر والمواجهات وهذا مشهود عبر التاريخ من زمن الفدائي والمقاتل علي عبد اللطيف وغيرهم.

يعد الجيش السوداني من اميز الجيوش في المنطقه وهي إحدى السمات المعروفة عنه، ويشهد بذلك الحروب التي شارك فيها مثل حرب الجنوب والحرب العالمية الثانية حيث شاركت فرق في معارك في المكسيك وذلك عندما كان السودان محتلا من قبل بريطانيا، وقد شارك في عده عمليات خارجية وداخلية اثبت خلالها قوة وكفاءة وتميز ومن أهمها دحر الايطالين من مدينة كسلا في شرق البلاد، ذلك الانتصار الذي الهم رئيس الوزراء البريطاني تشرشل وجعله يعدل عن الاستسلام للألمان كما صرح بذلك لاحقا. وشارك في عمليات تحرير سيناء في العام 1973م من العدو الصهيونى كما اشترك أيضا في الحرب ضد إسرائيل انطلاقا من جنوب لبنان وكان جزء من قوات الردع العربية في جنوب لبنان.

خاض معارك لمده تزيد عن 50عاما في الحرب الاهلية في جنوب السودان من أغسطس في العام 1955 وحتي العام 2005 م والتي انتهت بتوقيع اتفاقية نيفاشا للسلام.

تتكون البنية التحتية للجيش السوداني من قوة عسكرية ضخمة تتمثل في مصانع للمدرعات والاليات الثقيلة ومصانع للأسلحة والذخائر وكما لديه افراد مدربون أفضل التدريب ويشهد بذلك انتشار ضباط الجيش السوداني في مختلف الجيوش العربية في وظائف استشارية وتدريبية ويتمتع بنظام عسكري صارم.

والجدير بالذكر ان المؤسسة العسكرية السودانية استولت على السلطة في السودان أربع مرات كانت الأولى في 18 نوفمبر 1958 بقيادة الفريق إبراهيم عبود حتى ثورة 30 أكتوبر 1964 والثانية كانت في 25 مايو 1969 بقيادة جعفر نميرى وحتى انتفاضة 6 أبريل 1985 واستلم بعده المشير عبد الرحمن سوار الذهب وهذه كانت المحاولة الثالثة أما الرابعة فكانت في 30 يونيو 1989 بقيادة العميد عمر البشير وحتى الآن. هذا وهنالك العديد من الانقلابات العسكرية التي لم تنجح في الاستيلاء على السلطة وعلى سبيل المثال انقلاب الرائد هاشم العطا في يوليو 1971 ضد جعفر نميرى وحركة محمد نور سعد 1976 م وحركة 28 رمضان ضد عمر البشير في إبريل 1990م.

القوات المسلحة[عدل]

النشاط السياسي للجيش السوداني[عدل]

ضباط سودانيون مع ضابط أمريكي أثناء مناورات النجم الساطع، عام 1981
معركة كرري

لم يكن الجيش السوداني غائبا عن المسرح السياسي حيث استولى على السلطة في السودان أربع مرات بنجاح وهي فيما عدا المحاولات الفاشلة:

العمليات الخارجية للجيش السوداني[عدل]

لعب الجيش السوداني أدوارا إقليمية ودولية، فقديما شاركت وحدات سودانية ضمن الجيش المصري في حروب محمد علي باشا خديوي مصر في سنتي 1854 م، و1856 م، في القرم إلى جانب تركيا، ثم في المكسيك سنة 1862 م، عندما طلبت كل من فرنسا وإنجلترا وإسبانيا من خديوي مصر إرسال فرقة من السودانيين لحماية رعاياها ضد العصابات المكسيكية. وفي الحرب العالمية الأولى أرسلت بريطانيا فرقتين من الجنود السودانيين إلى جيبوتي بناء على طلب من فرنسا لتحل محل الجنود السنغاليين هناك.[2]

في سنة 1925 م، تم تأسيس قوة دفاع السودان نواة الجيش السوداني الحالي واشتركت في العمليات الحربية في الحرب العالمية الثانية حيث قاتلت ضد الإيطاليين في إريتريا وإثيوبيا واوقفت تقدمهم في جبهتي كسلا والقلابات، وأبلت بلاء حسنا في معركة كرن في إريتريا، كما شاركت في حملة الصحراء الغربية لدعم الفرنسيين حيث رابطت في واحتي الكفرة وجالو في الصحراء الليبية بقيادة القائد البريطاني أرشيبالد ويفل، وفي العلمين لوقف تقدم الجنرال الألماني رومل الملقب بثعلب الصحراء، كما شاركت في حرب فلسطين عام 1948 م، بحوالي 250 جندي.[3] وفي حرب أكتوبر / تشرين الأول 1973 م، ارسلت الحكومة السودانية قوة قوامها لواء مشاة إلى شبه جزيرة سيناء. وشاركت القوات المسلحة السودانية أيضا في عمليات دولية تصب في مساعي حفظ السلام والاستقرار كما في الكونغو البلجيكي عام 1960 وفي تشاد عام 1979 وفي ناميبيا في 1989 م، وفي لبنان ضمن قوات الردع العربية لحفظ السلام تحت لواء جامعة الدول العربية، وشاركت في عملية إعادة الحكومة المدنية في جمهورية جزر القمر حيث ساهمت قوات المظليين السودانية في استعادة جزيرة انجوان وتسليمها لحكومة جزر القمر عام 2007 م.[4]

تنظيم الجيش السوداني[عدل]

ومن الناحية التنظيمية تتكون القوات المسلحة السودانية من ستة قيادات إقليمية هي:

التدريب[عدل]

تتولى جامعة كرري للتقانة العسكرية (الكلية الحربية) في منطقة وادي سيدنا -التى تقع شمال مدينة امدرمان- مهمة التدريب والتعليم للطلبة الحربيين السودانيين ولطلبة حربيين من بلدان أخرى عربية وأفريقية مثل اليمن والصومال وكينيا والإمارات العربية المتحدة وبوركينا فاسو وتشاد وإثيوبيا وإريتريا وأوغندا غيرها، وذلك لسمعتها العسكرية الجيدة حيث تخرج منها في عام 1982 م، ستون (60) ضابطا يوغنديا كمساهمة من السودان في إعادة بناء الجيش الأوغندي بعد الإطاحة بالرئيس اليوغندي السابق الجنرال عيدي أمين دادا.[4]

الكليات والمعاهد العسكرية الأخرى المتخصصة:

  • الكلية البحرية
  • معهد التوجية المعنوي والخدمات
  • معهد سلاح المهندسين
  • أكاديمية نميري العسكرية العليا
  • كلية القادة والأركان المشتركة
  • معهد المشاة - جبيت
  • المعهد العسكري للعلوم الإدارية
  • معهد ضباط الصف – جبيت
  • مركز التدريب المهني العسكري

التصنيع الحربي[عدل]

تقوم القوات المسلحة السودانية بإنتاج عدد كبير من اسلحتها بنفسها عبر هيئة التصنيع الحربي تشمل صناعات حربية خفيفة كالذخائر والمدافع الرشاشة مثل (الكرار والخواض)و صناعات ثقيلة كالمركبات المصفحة والراجمات وغيرها.

فروع القوات المسلحة السودانية[5] عدد الأفراد تاريخ تأسيس
Flag of Sudan.svg الجيش 109,300 1954
Flag of Sudan.svg الاحتياطي 85,000 1954
13,000 1958
Naval ensign of Sudan.svg القوات البحرية السودانية 42,000 1960
Flag of Sudan.svg الدفاع الشعبي 17,500 1992
* المجموع 211,800

الكلية الحربية السودانية[عدل]

هي الكلية العسكرية الأولى في السودان ويتم عبرها الدخول للجيش بالنسبة للطلاب السودانيين الساعين للدخول في الجيش ونيل رتب عسكرية، وشعارها(الواجب-الشرف-الوطن)،مدة الدراسة فيها اربعة سنوات بعد أن أصبحت جزء من جامعة كرري العسكرية.يتخرج الطالب منها ببكلاريوس العلوم الإدارية ورتبة الملازم أو الملازم أول. مع ملاحظة ان الجنود والفنيين يمكن تجنيدهم عبر مراكز خاصة لا علاقة لها بالكلية. مع العلم بأن الكلية تستضيف طلابا من العديد من الدول العربية والأفريقية مثل اليمن والصومال وبوركينا فاسو والولايات المتحدة وكينيا وغيرها.

عتاد القوات السودانية[عدل]

يمتلك الجيش السوداني من الأسلحة الثقيلة

يملك أكثر من 21200 مدفعية ثقيلة مختلفة ويملك مجموعة من الدبابات التي 85 والتي 96 والتي 80 والتي 72 والتي 59 والتي 69 والتي 62 اما سلاح الجو 48 ميج 29 و20 فانتان5 والسخوي 25 والميج 21 وطائرات التدريب k8 وطائرات f5e واكتر من 10000 طائره هيليكوبتر معظمها من نوع mi-24 وmi-35 وz-9 الصينية.

  • ان الشكل الحديث للجيش السوداني أو ما يعرف بـ(المؤسسة العسكرية السودانية)حيث تم تأسيسها علي نحو جهوي وعشائري في العام 1925 وكان عبارة عن (الفرقة الاستوائية، فرقة العرب الشرقية، فرقة العرب الغربية، الهجانة)باسم (قوة دفاع السودان)وتولي قيادتة بعد الاستقلال الجنرال(أحمد محمد)وكان نائبة الجنرال (إبراهيم عبود) قائد أول انقلاب في السودان(1958/11/17)م.
  • يعتبر من اقوي وأكبر الجيوش في القرن الأفريقي ويتراوح حجم قواتة بين 100-150 الف جندي مدعوم بقوات ما يعرف (بالدفاع الشعبي)تقدر بحوالي 150 الف مجند والجدير بالذكر ان الدفاع الشعبي هو صنيعة حكومة الحركة الإسلامية علي غرار(الحرس الثوري الإيراني). وتسعي الحكومة الي رفع عددهم منذ العام 1995 الي مليون مجند. إلا أن سلاح الطيران الإثيوبي يتفوق علي نظيرة السوداني.

أسلحة المشاة والمدرعات والمظلات هي عماد قوتة%90 من جنودة من مناطق جنوب وغرب البلاد.(قبل الانفصال)%40 لايدينون بالإسلام يعتمد في امدادته وتدريبه علي الصين والعراق وليبيا ومصر والسعودية وقطر وكازاخستان وجنوب أفريقيا. خرج من بين صفوفة 3 انقلابات أساسية الأولي حكمت البلاد لمدة 6اعوام (الجنرال عبود)والثانية لمدة 16 عام (الجنرال نميري) والثالثة لا ذالت تحكم البلاد منذ العام 1989 (الجنرال البشير)أو ما يعرف بانقلاب الحركة الإسلامية. وأيضا بالإضافة لـ32 محاولة انقلابية فاشلة وخرجت من بين صفوفة أيضا حركة (الانانيا)الأولي والثانية بعد تمرد الفرقة الاستوائية في العام 1955 واول محاولة انقلابية فاشلة قامت بدعم من حركة الاخوان المسلمين في نوفمبر 1959 م وهي محاولة علي حامد وعبد الرحمن كبيدة والرشيد الطاهر (المرشد العام للأخوان)حينذاك. ومن بين قواتة نشأت (حركة تحرير شعوب السودان)-(splm)بتمرد الكتيبة 105(بور)عام 1983 م ومن ضباطة وجنودة تم تكوين (القيادة الشرعية) و(قوات التحالف السودانية) وتأسست هياكل الاجنحة العسكرية للأحزاب السياسية. وقد تعرض منذ انقلاب يونيو 1989 م لأكبر حملة تصفية واعادة تنظيم وتأهيل علي أساس عقائدي وعلي أساس الولاء والانتماء الحزبي. حيث تم الاستغناء عن ما يقدر بحوالي 30 الف منهم حوالي 8 الف ضابط وصف ضابط من أسلحة المدرعات والإشارة والمهندسين والذخيرة والسلاح الطبي.

هيئة التصنيع الحربي[عدل]

يعتبر السودان في عهد عمر البشير من الدول المكتفية ذاتيا في مجال تصنيع الأسلحة الخفيفة والمدرعات والذخائر.

مراجع[عدل]

  1. ^ "World Defence Almanac". Military Technology (Bonn, Germany: Monch Publishing Group). XXXII (1): 290. 2008. ISSN 0722-3226. 
  2. ^ http://mod.gov.sd/portal
  3. ^ Youssef Aboul-Enein, The Sudanese Army: a historical analysis and discussion on religious politicization, U.S. Army Infantry magazine, July–August 2004
  4. ^ أ ب http://mod.gov.sd/portal/
  5. ^ المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية. وزارة الدفاع، الخرطوم

مصادر[عدل]