الاستعمار الأوروبي للأمريكيتين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الاستعمار الأوروبي للأمريكتين

يعتقد أن أول معرفة الأوروبيون التوصل إلى الأمريكتين كانت عن طريق الفايكنج، النرويج الذين أقاموا عدة مستعمرات في الأمريكتين من القرن الحادي عشر.

وليف إريكسون واحد من الفايكنج، النرويج أقام عدة مستعمرات قصيرة الأجل في الأمريكتين في القرن الحادي عشر في نيوفنلند.

بقيت المستوطنات في جرينلاند لعدة قرون، وانهارت المستوطنات قبل القرن الخامس عشر في الأمريكتين.

تشير العديد من المصادر العربية من القرون الوسطى أيضاً إلى أن المستكشفين المسلمين من الأندلس الإسلامية أيبريا، التي تضم إسبانيا والبرتغال قد سافروا في بعثات عبر الأطلنطي إلى الأمريكتين بين القرون التاسع والرابع عشر.[1][2]

في 1492، وصل كريستوفر كولومبس الأمريكتين، وبعد ذلك بدأ التنقيب والاستعمار الأوروبي من خلال التوسع السريع الإسباني في بورتوريكو وكوبا.

الدوافع[عدل]

أهم دوافع الكشف الجغرافي محاولة أوروبا الالتفاف حول الدولة العثمانية التي وضعت العراقيل أمام تجارة أوروبا مع الشرق الأقصى حيث قضت عليها تقريبًا في أواخر القرن الخامس عشر، فضلاً عن الضرائب الجمركية المتصاعدة التي كان يفرضها مماليك مصر، ومن هنا بدأ الناس في أوروبا يتساءلون عن إمكانية الوصول إلى الهند مباشرة للتخلص من سيطرة العثمانيين المتزايدة على تجارتهم، والبعض يضيف إلى جملة هذه الدوافع دافعا دينيا آخر ممثلاً في الرغبة في نشر الدين المسيحي.[3]

البرتغال وإسبانيا[عدل]

الاستعمار الأوروبي (البرتغال وإسبانيا)

اتجهت كشوف البرتغال شرقًا حتى منطقة جزر الهند الشرقية من خلال طريق رأس الرجاء الصالح.

اتجهت كشوف إسبانيا غربًا ليتم إثبات كروية الأرض علميًا، وجاء اكتشاف الأمريكيتين تتويجاً للكشوف الإسبانية.[3]

اقرأ أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Tabish Khair (2006). Other Routes: 1500 Years of African and Asian Travel Writing, p. 12. Signal Books. ISBN 1-904955-11-8.
  2. ^ Dr. Youssef Mroueh (2003). Pre-Columbian Muslims in the Americas. Media Monitors Network. نسخة محفوظة 08 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب http://www.al-rem.com/print.php?id=112

وصلات خارجية[عدل]