هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

التوجيهية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2018)

القيادية أو التوجيهية هي نظام اقتصادي تمارس فيه الدولة تأثيراً توجيهياً قوياً على الاستثمار، فهي تعين الاقتصاد الرأسمالي الذي تلعب فيه الدولة دوراً كبيراً بدلاً من الدور التنظيمي.[1]

ظهر هذا المصطلح في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية لوصف السياسات الاقتصادية للاقتصاد الفرنسي، والتي شملت استثمارات كبيرة موجهة من قبل الدولة واستخدام التخطيط الاقتصادي الإرشادي لتكملة آلية السوق، وإنشاء مؤسسات الدولة في القطاعات الاستراتيجية للاقتصاد الفرنسي. وأسفر ذلك عن نمو اقتصادي وديموغرافي لم يسبق له مثيل، مما أدى إلى ظهور مصطلح الثلاثين المجيدة.

استخدم هذا المصطلح فيما بعد لتصنيف الاقتصادات الأخرى التي اتبعت سياسات مماثلة، ولا سيما اقتصادات النمور الآسيوية الأربعة، والهند، ومؤخراً اقتصاد جمهورية الصين الشعبية.[2] وهناك مفهوم ذو صلة وهو رأسمالية الدولة. ممكن وصف معظم الاقتصادات الحديثة بأنها قيادية إلى حد ما. على سبيل المثال، قد تمارس الدولة إجراءات توجيهية من خلال إجراء أو دعم البحوث وتطوير التكنولوجيات الجديدة من خلال المشتريات الحكومية وخاصة العسكرية أو من خلال معاهد البحوث التي تديرها الدولة.[3]

مراجع[عدل]

  1. ^ Dirigisme Oxford Dictionaries. Retrieved 25 May 2013.
  2. ^ Models of dirigisme in East Asia: perspectives from Eastern Europe, by Dragsbæk Schmidt, Johannes. 1996. Between Western Europe and East Asia, p. 196-216, ISBN 0333666046
  3. ^ Mariana Mazzucato (June 25, 2013). "The Myth of the "Meddling" State". Public Finance International. Retrieved January 5, 2014.

Midori Extension.svg
هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.