العلم والتكنولوجيا في إيران

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
القمر الصناعي أميد. إيران هي تاسع دولة ترسل قمرا اصطناعيا محلي الصنع إلى الفضاء وسادس دولة ترسل حيوانات إلى الفضاء.

العلم عند الفُرس[عدل]

التكنولوجيا قديما في بلاد الفرس[عدل]

الرياضيات[عدل]

وضع عالم الرياضيات محمد بن موسى الخوارزمي، والذي عاش في القرن الثني عشر، لائحة لوغاريتم وطور الجبر ومدد الأنظمة الحسابية الهندية والفارسية. ترجمت أعماله إلى اللاتينية من طرف كل من جيراردو الكريموني وروبرت أوف تشستر.

انظر إلى بني موسى.

الصفوف الخمسة الأولى من مثلث الخيام-باسكال

الطب[عدل]

مخطوط لمنصور بن إلياس يبين تشريح بدن إنسان. يعود تاريخه إلى حوالي عام 1450 ويوجد حاليا بالمكتبة الوطنية لعلم الطب (الولايات المتحدة).
ترجمة لاتينية عمرها خمس مائة عام لكتاب القانون في الطب. كتبه ابن سينا.

الفلك[عدل]

أسطرلاب فارسي يعود تاريخه إلى القرن الثامن عشر

علم الاحياء[عدل]

الكيمياء[عدل]

الفيزياء[عدل]

العلم في إيران المعاصرة[عدل]

في حدود مارس عام 2013، اعتبرت مؤسسة العلوم الوطنية الأمريكية كمية إنتاج المقالات العلمية والهندسية المكتوبة والمنشورة من طرف العلماء الإيرانيين، الأولى عالميا من حيث النمو، حيث سجلت نموا يقدر ب 25.2%.[1]

انظر إلى التعليم العالي في إيران.

الميزانية[عدل]

انظر إلى قائمة الدول حسب الإنفاق على البحث والتطوير

نظرة عامة[عدل]

التعاون العلمي[عدل]

القطاع الخاص[عدل]

منتجعات تكنولوجيا[عدل]

علوم الطب:[عدل]

احرزت إيران على مراتب متقدمة في المجالات الطبية على صعيدي المنطقة والعالم و أن 32 بالمائة من الإنتاج العلمی فی إيران یتم فی نطاق العلوم الطبیة.[2]

حقق الباحثون الایرانیون الإنجازات الطبیة في علاج الأمراض المختلفة باستخدام الخلایا الجذعیة حیث قدم عالمان ایرانیان طریقة جدیدة لإنتاج الأوعیة الدمویة من الخلایا الجذعیة حیث تستخدم لعلاج المصابین بأمراض الأوعیة المحیطیة والعمی إلی جانب إنتاج خلايا شبكية العين و غیر ذلك من الانجازات. و أنّ ایران تحتل المركز الثاني في إمتلاك تقنية الخلايا الجذعية علی المستوی الإقليمي.[3] و هناك امكانية معالجة 60 نوعا من الامراض منها الامراض الجينية والثلاسيما من خلال زرع الخلايا الجذعية .[4] علاج السرطان في إيران يسجل تقدما طبياحيث ذكر أطباء إيرانيون أن بلادهم تمثل مركزا متطورا في علاج السرطان، ويدعون زيادة الاستثمار في مجال التقنيات والمعدات الفنية .[5]

تطورت جراحة زرع الأعضاء في إيران، بحيث يتحدث المختصون الإيرانيون عن قفزة كبيرة حققها هذا النوع من الجراحة منذ أوائل الثمانينات.[6] لقد أجريت أول عملية زرع كلى في منطقة الشرق الأوسط في عام 1967 في إيران. ولم تكن هذه العمليات شائعة حتى منتصف الثمانينيات من القرن العشرين.[7] و إنّ إيران تحتل المرتبة الاولى بالمنطقة في مجال زراعة الرئة و الخامسة عالميا في مجال زرع الكلى.[8]

شَهِدَ طبُّ العيونِ ایضاً تَقَدُّماً كبيراً خلال السنواتِ الاخيرةِ في إيران حيث يوجَدُ عددٌ كبيرٌ من المستشفياتِ المتخصِّصةِ في هذا المجال.و لعلاج عصب العين في إيران مکانة رفیعة في العالم. حيث تتمتع المراكز العلاجية في إيران بالإمکانیات والتجهیزات المتطورة الحدیثة ويتم العلاج من قبل أطباء متخصصون وذوي خبرة عالية في مجالهم .[9]

انظر أيضا الصحة في إيران

البوفسور مسلم بهادری، واحد من أهم الشخصيات في الطب الإيراني المعاصر.

البيوتكنلوجيا[عدل]

انظر أيضا الصيدلة في إيران.

الفيزياء وعلوم المادة[عدل]

علم الحاسوب والآليات[عدل]

انظر أيضا إلى الاتصالات في إيران. وإلى توب 500.

تقنية النانو:[عدل]

ایران بدأت نشاطاتها في علوم تقنیة النانو في عام 2000 حیث کانت تحتل آنذاک المرکز الـ59 بین دول العالم . لكن خلال السنوات الاخيرة تقدمت كثيرا في هذا المجال حتی أحرزت المركز العاشر على صعيد العالم خلال العام 2012 بكتابة ونشر 3 آلاف و 681 مقالة [10] [11] و إرتقت في عام 2014 الی المرتبة السابعة عالميا و الاولی إقليميا.[12] و هناک الاستخدامات الکثیرة للتقنية النانو في إيران في صناعة الصلب وانتاج وتصنیع الزجاج والمنسوجات والسیارات مثل الاصباغ وعجلات السیارات.[13]

الفضاء[عدل]

الفلك[عدل]

الطاقة[عدل]

انظر أيضا الطاقة في إيران، الصناعة النفطية في إيران، الصناعة في إيران، لائحة مراكز توليد الطاقة في إيران.

التسلح[عدل]

مساهمات الإيرانيين أو علماء من أصل إيراني في العلم الحديث[عدل]

أحمد رضا دهبور, أكثر علماء إيران شهرة في عام 2006.

في عام 1973، طُورت نظرية المجموعات الضبابية من طرف لطفي زادة. اخترع طبيب القلب توفیق موسیوند أول قلب اصطناعي.

الترتيب الدولي[عدل]

انظر أيضا الترتيب الدولي لإيران في العلم والتكنولوجيا

  • حسب سكوبوس، احتلت إيران الرتبة السابعة عشر عالميا من حيث إنتاج العلم في عام 2012. أنتجت إيران 34.155 مقالا، متقدمة بذلك على كل من سويسرا وتركيا[14]
  • في الفترة الممتدة بين عامي 1996 و 2008، زادت إيران من إنتاجها العلمي ثمانية عشر ضعفا.[15][16][17][18][19][20][21][22][23][24]

انظر أيضا[عدل]

منظمات مهمة[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ The United States and Iran | Science & Diplomacy نسخة محفوظة 20 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ من موقع وکالة الجمهوریة الاسلامیة للانباء (ارنا) ، تاريخ: 02/11/2014. نسخة محفوظة 02 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ صحيفة الوفاق،تاريخ النشر: 1436/2/24. نسخة محفوظة 15 يناير 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ إيران: علاج 60 مرضاً بزرع الخلايا الجذعية ،صحيفة النهار. نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "علاج السرطان في إيران يسجل تقدما طبيا". CCTV تلفزيون الصين المركزي. 29-03-2010. 
  6. ^ زراعة الأعضاء في إيران،من موقع قناة الجزيرة.نت. نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Einollahi B (2008). "Cadaveric kidney transplantation in Iran: behind the Middle Eastern countries?". Iran J Kidney Dis. 2 (2): 55–6. PMID 19377209. 
  8. ^ "::: Experimental and Clinical Tranplantation:::". Ectrx.org. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  9. ^ Ayse، Valentine؛ Nash، Jason John؛ Leland، Rice (January 2013). "The Business Year 2013: Iran". London, U.K.: The Business Year: 157. ISBN 978-1-908180-11-7. 
  10. ^ "NANO STATISTICS - Report - Number of ISI nano-articles ( Article )". statnano.com. اطلع عليه بتاريخ 30 ديسمبر 2013. 
  11. ^ "Nanotechnology Now - Press Release: "Iran Stands 10th in World Ranking of Nanoscience Production "". Nanotech-now.com. اطلع عليه بتاريخ 19 يناير 2013. 
  12. ^ من صحيفة القدس اونلاين،2015/02/24
  13. ^ من الصفحة الرسمية لموقع أخبارك.نت نسخة محفوظة 08 يونيو 2015 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ http://www.presstv.com/detail/2013/01/02/281377/iran-ranks-17th-in-science-production/
  15. ^ "- Royal Society" (PDF). اطلع عليه بتاريخ 02 أبريل 2016. 
  16. ^ "GLOBAL: Strong science in Iran, Tunisia, Turkey". University World News. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  17. ^ "China marching ahead in science". تمت أرشفته من الأصل في 2011-04-01. 
  18. ^ "China leads challenge to 'scientific superpowers' - Technology & science - Science". MSNBC. 28 March 2011. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  19. ^ "/ Technology / Science – Emerging world on science fast-track". Financial Times. 28 March 2011. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  20. ^ Brown، Mark (5 August 2011). "China, Turkey and Iran emerge as scientific giants (Wired UK)". Wired.co.uk. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  21. ^ "Science|Business – The media network for research, industry and policy". Bulletin.sciencebusiness.net. 29 March 2011. تمت أرشفته من الأصل في 07 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  22. ^ "China and Iran challenging science "superpowers" of US and Britain". Daily Mirror. UK. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  23. ^ "Knowledge, networks and nations report". Royal Society. 28 March 2011. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 
  24. ^ "Iran is top of the world in science growth – science-in-society – 28 March 2011". New Scientist. اطلع عليه بتاريخ 21 أكتوبر 2011. 

وصلات خارجية[عدل]