انفصال العرب في إيران

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
انفصال العرب في خوزستان
خريطة لإيران وهي مقسمة لمحافظات حيث تظهر فيها خوزستان باللون البرتقالي.
خريطة لإيران وهي مقسمة لمحافظات حيث تظهر فيها خوزستان باللون البرتقالي.
معلومات عامة
التاريخ 1922 – الآن
(95 سنة)
الموقع خوزستان، إيران
النتيجة مستمرة
  • قمع عدة ثورات.
  • حملة سياسية على العصيان المدني في إيران.

إيران القاجارية (1922–1924) مشيخة المحمرة (1922–1924)

إيران البهلوية (1925–1979) عرب إيران
مجموعات عسكرية (1979–1980)

المنظمة الأحوازية
الجبهة الشعبية لتحرير الأحواز


جمهورية إيران الإسلامية (1979–الآن) حركة النضال العربي لتحرير الأحواز[1]
محتجون عرب إيرانيون
القادة
رضا بهلوي

تقي رياحي
أحمد مدني

خزعل الكعبي

أوان علي محمد


حبيب جبر الكعبي

الخسائر

المجموع: 199–338 قتيل

انفصال العرب في خوزستان[2] تشير إلى عقود طويلة من الحركة الانفصالية في الجزء الغربي من خوزستان الإيرانية، التي تسعى لإنشاء دولة منفصلة مستقلة للسكان العرب، بسبب ما تراه أنه "احتلال إيراني".[3] يظهر الصراع غالبا أنه نزاع عرقي ديني بين العرب في الغالب من الجزء الغربي من خوزستان وحكومة الثورة الإيرانية الشيعية. تنفي الحكومة الإيرانية وجود تمييز عرقي أو صراع في البلاد.[2]

خلفية[عدل]

خوزستان هي منطقة مأهولة من قبل عدد كثير من المجموعات العرقية المختلفة،[4] بما في ذلك البختياريين، عرب إيران، شعب قشقاي، والفرس والأرمن الأصليين.[4]

نشر الأقليات في خطر، وهو مشروع بحث تحت إشراف جامعة، في موقعه الإلكتروني أن العرب في خوزستان يعانون من التمييز العنصري.[5] أغلبية العرب في خوزستان شيعة.[5] يختلط كل العرب الحضريين والقرويين في خوزستان مع الفرس، الشعوب التركية، ولوري الذين يعيشون أيضا في المحافظة وأحيانا تزوجوا بين بعضهم البعض.[5] ومع ذلك، يرى العرب في خوزستان أنفسهم أنهم مجموعة عرقية متميزة وتعاني باستمرار من التمييز.[5]

التاريخ[عدل]

ثورة الشيخ خزعل[عدل]

خوزستان هي مقاطعة مثيرة للمشاكل في إيران منذ بداية العهد البهلوي في عقد 1920. قبل عقدين من 1924، رغم أنه يشكل جزءا من المنطقة الفارسية، عمل الجزء الغربي من خوزستان كإمارة متمتعة بحكم ذاتي تدعى باسم "عربستان". حكم الجزء الشرقي من خوزستان من قبل الخانات البختياريين بسبب أن الجزء الشرقي من خوزستان مأهول بالأساس من قبل الشعب البختياري. مع صعود رضا خان إلى السلطة واتخاده مواقف سلبية على نحو متزايد مع القبائل المتمتعة بحكم ذاتي في إيران، انفجرت التوترات مع شيخ المحمرة خزعل الكعبي من 1922 إلى 1924. أسخن فرض الضرائب وتقليص سلطة خزعل الأوضاع أكثر من ذي قبل. في رد على ذلك، بدأ خزعل الكعبي ثورة. انتهت التمرد القصير الذي كان تحت قيادة الشيخ خزعل، في نوفمبر 1924، عندما سحق من قبل الدولة البهلوية المنشأة حديثا مع خسائر صغيرة. حلت الإمارة من قبل حكومة رضا شاه في 1925، بالإضافة إلى مناطق أخرى ذات حكم ذاتي في فارس، في خطوة لجعلها دولة مركزية. قتل أكثر من 115 مدنيا في هذا التمرد.[6] استمر الصراع على مستوى منخفض بين الحكومة المركزية الإيرانية والانفصاليين العرب في الجزء الغربي من المحافظة منذ ذلك الوقت.

الاضطرابات اللاحقة (عقد 1920–عقد 1940)[عدل]

اندلعت أعمال الشغب في وقت مبكر من 1925، بالإضافة إلى 1928 و 1940.[7] أصبح الاسم خوزستان مستخدما في كل المنطقة في 1936.[8] في أغسطس 1941، اعتقل رضا خان النازيين، واستبدلهم بابنه محمد. حدثت ثورات جديدة في خوزستان تحت القيادة الإيرانية الجديدة في 1943 و 1945 وقمعت بطريقة دموية.[7]

بعد الحرب العالمية الثانية[عدل]

في 1946، تأسس حزب السعادة في المحمرة وطالب باستقلال خوزستان. اكتسب الجيش الإيراني تقدما في صراعاته مع الحزب الشيوعي وحزب توده، وقد تورط في عدة مذابح.[7] لاحقا في عربستان، اتحدت أحزاب مستقلة جديدة أو ذات حكم ذاتي لتشكل: "جبهة تحرير عربستان" في 1956؛ "الجبهة الوطنية لتحرير عربستان" و "الخليج العربي" في 1960؛ في 1967، أصبحت "جبهة تحرير عربستان" تحت اسم "جبهة تحرير الأهواز". استمر التمرد العربي المتقطع في خوزستان خلال عقد 1950، لكنه ضعف بعد النهاية الرسمية للدولة البهلوية (عقد 1970).[7]

انتفاضة 1979[عدل]

بعد تغيير النظام، بدأت انتفاضة الأهواز 1979 كواحدة من الانتفاضات التي اندلعت في جميع أنحاء البلاد، في أعقاب الثورة الإيرانية. اندلعت الاضطرابات بعد مطالبات بالحصول على حكم ذاتي.[9] قمعت الانتفاضة فعلا من قبل قوات الأمن الإيرانية، مما أدى إلى سقوط مئات القتلى في كلا الجانبين.[9] قامت مجموعة عربية انفصالية بحصار السفارة الإيرانية في 1980 في لندن في أعقاب الرد على الحملة الإيرانية في خوزستان، بعد انتفاضة 1979. في البداية، برزت مطالبة الإرهابيين بإعطاء الحكم الذاتي لخوزستان؛ لاحقا، طالبوا بالإفراج عن 91 شخصا يدعمونهم في السجون الإيرانية.[10][11]

الاضطرابات المدنية 2005–الآن[عدل]

في 2005، بدأت اضطرابات واسعة النطاق في الأهواز وانتشرت في كل المدن.[12][13] اندلعت الاضطرابات في 15 أبريل 2005، واستمرت لمدة 4 أيام. في البداية، أعلنت وزارة الداخلية الإيرانية أنه قتل شخص واحد فقط، ومع ذلك، قال مسؤول في مستشفى بالأهواز أنه قتل ما بين 15 و 20 شخص.[12] بسبب ذلك، نفذت سلسلة من التفجيرات في الأهواز ومدن أخرى في إيران، وألقي اليوم لتنفيذها على مجموعات انفصالية عربية سنية خوزستانية.

اندلعت احتجاجات خوزستان 2011 التي سميت من قبل المحتجين باسم يوم الغضب الأهوازي، في 15 أبريل 2011 في خوزستان الإيرانية، للاحتفال بالذكرى السنوية لاضطرابات الأهواز 2005، وقد كانت هذه الاحتجاجات جزءا من تأثير وتداعيات موجة الاحتجاجات العارمة المعروفة باسم الربيع العربي والتي اجتاحت المنطقة. استمرت المظاهرات لمدة 4 أيام وأدت إلى مقتل ما بين 12 و 15 متظاهرا واعتقال وجرح الكثير. قتل مسؤول أمني واحد وجرح آخر.[14] استمرت الحملة على المعارضة السياسية العربية في المنطقة منذ ذلك الوقت بالاعتقالات والإعدامات.[15] أعدم أربعة رجال أهوازيين في إيران في يونيو 2012، لارتباطهم باضطرابات 2011.[16] أدينت الحملة على المعارضة العربية السنية من قبل هيومن رايتس ووتش،[17] منظمة العفو الدولية،[16] وأخرى.

في مارس 2015، قتل متظاهر عربي من قبل قوات الأمن الإيرانية.[18] في 2 أبريل 2015، قتل 3 مسؤولين إيرانيين من قبل مسلح مجهول الهوية في مدينة الحميدية، على بعد 25 كيلومتر (15 ميل) غرب مدينة الأهواز.[19][20] بالإضافة إلى قتيلين مؤكدين من قبل الأمن الإيراني في 26 أكتوبر.[21]

الخسائر[عدل]

عدد القتلى الإجمالي في انفصال العرب في خوزستان هو ما بين 199–338 قتيل في الفترة ما بين 1922 و 2015 حيث:

  • 1922–1924: قتل أكثر من 115 خلال ثورة الشيخ خزعل.
  • 1979: قتل ما بين 25 و 112 خلال انتفاضة الأهواز 1979.
  • 1980: قتل 7 خلال حصار السفارة الإيرانية في لندن.
  • 2005: قتل ما بين 1 و 50 خلال اضطرابات الأهواز 2005.
  • 2005–2006: قتل أكثر من 28 في تفجيرات الأهواز.
  • 2011: قتل ما بين 13 و 16 في احتجاجات الأهواز 2011.
  • 2012: أعدم 4 في رد على احتجاجات 2011 في إيران.
  • 2015: قتل 6 في ثلاث حوادث.

مراجع[عدل]

  1. ^ "Liberation of Ahwaz Movement Leader: The Deceive Storm restored faith to our hearts". Asharq Al-Awsat.
  2. ^ أ ب "Terrorist Organization Profiles – START – National Consortium for the Study of Terrorism and Responses to Terrorism". Retrieved 22 November 2014.
  3. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع REF1
  4. ^ أ ب "Province of Khuzestan". Retrieved 22 November 2014.
  5. ^ أ ب ت ث MAR | Data | Assessment for Arabs in Iran. Archived on 20 December 2013 at the Wayback Machine.[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 03 مارس 2016 على موقع Wayback Machine.
  6. ^ Cronin, S. Tribal Politics in Iran: Rural Conflict and the New State, 1921–1941. pp52-5.
  7. ^ أ ب ت ث "Munier, G". Retrieved 22 November 2014.
  8. ^ Journal of Middle Eastern studies, Vol. 25, No. 3 (August 1993), pp. 541-543.
  9. ^ أ ب "Ward, p.231-4". Retrieved 22 November 2014.
  10. ^ Iranian Embassy Siege 1. BBC News.
  11. ^ Iranian Embassy Siege 2. BBC News.
  12. ^ أ ب Dr. Babak Ganji. Civil Military Relations, State Strategies & Presidential Elections in Iran. Conflict Studies Research Center, Middle East Series, June 2005: p.12.
  13. ^ Rasmus C. Elling. State of Mind, State of Order: Reactions to Ethnic Unrest in the Islamic Republic of Iran. doi:10.1111/j.1754-9469.2008.00028.x. Studies in Ethnicity and Nationalism Volume 8, Issue 3, pages 481–501, December 2008. "...The first, which will be called the Ahvaz unrest, took place in the south-western Iranian province of Khuzestan, which borders Iraq, and in particular in the regional capital of Ahvaz..."
  14. ^ Al-Arabiya English.
  15. ^ Saeed Kamali Dehghan. "Iran Arab prisoners at risk of execution, Amnesty warns". The Guardian. Retrieved 22 November 2014.
  16. ^ أ ب "Iran: Four members of Ahwazi Arab minority executed after unfair trial". Amnesty Australia. Retrieved 22 November 2014.
  17. ^ "Iran: Arrest Sweeps Target Arab Minority – Human Rights Watch". Retrieved 22 November 2014.
  18. ^ Football riots reflect discontent in Iran’s predominantly Arab Khuzestan - MIDEAST.
  19. ^ 3 Iranian officers killed near Ahvaz, Khuzestan. Yalibnan.com.
  20. ^ "3 Iranian police killed in terrorist attack". PressTV.
  21. ^ Iran arrests perpetrators behind terrorist attack in Khuzestan. PressTV'".