خلية صماوية معوية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
عمل الهرمونات الهضمية الرئيسية التي تفرزها الخلايا الصماوية المعوية

الخلايا الصماوية المعوية[1] (بالإنجليزية: Enteroendocrine cells)‏ هي خلايا متخصصة في الجهاز الهضمي والبنكرياس بوظيفة الغدد الصماء، فهي تنتج الهرمونات المعدية المعوية أو الببتيدات استجابةً للمؤثرات المختلفة وتحررها إلى مجرى الدم من أجل التأثير الجهازي، أو تنشرها كرسل محليين، أو تنقلها إلى الجهاز العصبي المعوي لتفعيل الاستجابات العصبية.[2][3] والخلايا الصماوية المعوية هي أكثر خلايا الغدد الصماء في الجسم،[4][5][6] حيث تشكل نظام الغدد الصماء المعوية باعتبارها مجموعة فرعية من جهاز الغدد الصماء تماما كما هو النظام العصبي المعوي هو مجموعة فرعية من الجهاز العصبي،[7] ومن المعروف أنها تعمل كمستقبلات كيميائية، تبدأ الإجراءات الهضمية، والكشف عن المواد الضارة، والشروع في استجابات وقائية،[8][9] وتوجد تلك الخلايا في المعدة، والأمعاء، والبنكرياس.

الخلايا الصماوية المعوية في الأمعاء[عدل]

لا تتجمع الخلايا الصماوية المعوية في الأمعاء معا ولكنها تنتشر كخلايا مفردة في جميع أنحاء القناة المعوية.[8]

وتشمل الهرمونات التي يتم إفرازها السوماتوستاتين، والموتالين، والكوليسيستوكينين، والنيوروتنسين، وببتيد الأمعاء منشط الأوعية، والجلوكاجون المعوي.[10]

الخلية K[عدل]

تفرز الخلايا K عديد الببتيد المعدي المثبط، وهو إنكرتين، الذي يعزز أيضًا تخزين الدهون الثلاثية.[11]

خلية L[عدل]

تفرز الخلايا L الببتيد-1 شبيه الجلوكاجون، وهو إنكرتين، والببتيد YY3-36 البنكرياسي، والأوكسينتوموديلين، والببتيد -2 شبيه الجلوكاجون. وتوجد الخلايا L بشكل أساسي في اللفائفي والأمعاء الغليظة (القولون)، ولكن بعضها موجود أيضًا في الاثني عشر والصائم.[12]

الخلية I[عدل]

تفرز الخلايا I كوليسيستوكينين، وتقع في الإثني عشر والصائم، وتعدل إفراز الصفراء، وإفرازات البنكرياس الخارجية، والشبع.[13]

الخلية G[عدل]

خلايا صماوية معوية معدية، تحرر الغاسترين، وتحفز إفراز حمض المعدة.[14]

خلية كرومافين معوية[عدل]

خلايا كرومافين المعوية هي الخلايا المعوية والعصبية الصماء تشابه خلايا كرومافين في لب الكظر، التي تفرز السيروتونين.[15]

خلية شبيهة المعوية أليفة الكروم[عدل]

خلية شبيهة المعوية أليفة الكروم هي نوع من الخلايا العصبية الصماء، التي تفرز الهستامين.

الخلية N[عدل]

تقع في الصائم، وتفرز النيوروتنسين، وتسيطر على تقلص العضلات الملساء.[16]

الخلية S[عدل]

تفرز الخلايا S سكريتين من الإثني عشر والصائم، وتحفز إفرازات البنكرياس الخارجية.[13]

الخلية D[عدل]

تسمى أيضا خلايا دلتا، وتفرز السوماتوستاتين.

الخلية M[عدل]

  • تختلف عن خلايا M الموجودة في بقع بير.
  • تفرز موتيلين.[17][18]

خلايا صماوية معوية معدية[عدل]

توجد الخلايا الصماوية المعدية في غدد المعدة، وتوجد معظمها في قاعدتها. وتفرز الخلايا جي الغاسترين، ويمكن للألياف العصبية ما بعد العقدة العصبية للعصب الحائر أن تطلق الببتيد المحرر الغاسترين أثناء التحفيز الجهاز العصبي اللاودي لتحفيز إفرازه. والخلية شبيهة المعوية أليفة الكروم هي خلايا معوية صماوية وخلايا عصبية صماوية معروفة أيضا بتشابهها مع خلايا الكروموفين التي تفرز الهيستامين، والتي تحفز الخلايا جي على إفراز الغاسترين.

وتشمل الهرمونات الأخرى المنتَجة كوليسيستوكينين، وسوماتوستاتين، والببتيد المعوي المنشط للأوعية، والمادة P، وألفا وغاما إندورفين.[10][19]

خلايا صماوية معوية في البنكرياس[عدل]

توجد الخلايا الصماوية المعوية في البنكرياس في جزر لانجرهانز، وتنتج الأنسولين والجلوكاجون. وينظم الجهاز العصبي الذاتي إفرازه، مع التحفيز اللاودي المتوازن الذي يحفز إفراز الأنسولين ويثبط إفراز الجلوكاجون، والجهاز العصبي الودي له تأثير معاكس.[20]

وتشمل الهرمونات الأخرى المنتَجة السوماتوستاتين، وعديد ببتيد البنكرياس، والأميلين، والجريلين.

الأهمية الإكلينيكية[عدل]

تتطور الأورام السرطانية وغير السرطانية النادرة والبطيئة من هذه الخلايا، وعندما ينشأ ورم يكون لديه القدرة على إفراز كميات كبيرة من الهرمونات.[3][21]

تاريخ[عدل]

حدث اكتشاف الهرمونات خلال دراسات حول كيفية تنظيم الجهاز الهضمي لأنشطته، كما هو موضح في اكتشاف السكريتين.

المصادر[عدل]

  1. ^ Al-Qamoos القاموس | English Arabic dictionary / قاموس إنجليزي عربي نسخة محفوظة 01 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Rehfeld JF (October 1998). "The new biology of gastrointestinal hormones". Physiological Reviews. 78 (4): 1087–108. doi:10.1152/physrev.1998.78.4.1087. PMID 9790570. مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب Solcia E, Capella C, Buffa R, Usellini L, Fiocca R, Frigerio B, Tenti P, Sessa F (1981). "The diffuse endocrine-paracrine system of the gut in health and disease: ultrastructural features". Scandinavian Journal of Gastroenterology. Supplement. 70: 25–36. PMID 6118945. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Ahlman H (2001). "The gut as the largest endocrine organ in the body" (PDF). Annals of Oncology. 12 Suppl 2 (suppl 2): S63–8. doi:10.1093/annonc/12.suppl_2.s63. PMID 11762354. مؤرشف من الأصل (PDF) في 13 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Schonhoff SE, Giel-Moloney M, Leiter AB (June 2004). "Minireview: Development and differentiation of gut endocrine cells". Endocrinology. 145 (6): 2639–44. doi:10.1210/en.2004-0051. PMID 15044355. مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Moran GW, Leslie FC, Levison SE, Worthington J, McLaughlin JT (July 2008). "Enteroendocrine cells: neglected players in gastrointestinal disorders?". Therapeutic Advances in Gastroenterology. 1 (1): 51–60. doi:10.1177/1756283X08093943. PMC 3002486. PMID 21180514. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Hayes, A. Wallace (2007), Principles and Methods of Toxicology (الطبعة 5th, revised), CRC Press, صفحة 1547, ISBN 9781420005424, مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2017 الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |separator= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  8. أ ب Sternini C, Anselmi L, Rozengurt E (February 2008). "Enteroendocrine cells: a site of 'taste' in gastrointestinal chemosensing". Current Opinion in Endocrinology, Diabetes, and Obesity. 15 (1): 73–8. doi:10.1097/MED.0b013e3282f43a73. PMC 2943060. PMID 18185066. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Sternini C (February 2007). "Taste receptors in the gastrointestinal tract. IV. Functional implications of bitter taste receptors in gastrointestinal chemosensing". American Journal of Physiology. Gastrointestinal and Liver Physiology. 292 (2): G457–61. doi:10.1152/ajpgi.00411.2006. PMID 17095755. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. أ ب Krause WJ, Yamada J, Cutts JH (June 1985). "Quantitative distribution of enteroendocrine cells in the gastrointestinal tract of the adult opossum, Didelphis virginiana". Journal of Anatomy. 140 ( Pt 4) (4): 591–605. PMC 1165084. PMID 4077699. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Parker HE, Habib AM, Rogers GJ, Gribble FM, Reimann F (February 2009). "Nutrient-dependent secretion of glucose-dependent insulinotropic polypeptide from primary murine K cells". Diabetologia. 52 (2): 289–298. doi:10.1007/s00125-008-1202-x. PMC 4308617. PMID 19082577. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Drucker DJ, Nauck MA (November 2006). "The incretin system: glucagon-like peptide-1 receptor agonists and dipeptidyl peptidase-4 inhibitors in type 2 diabetes" (PDF). Lancet. 368 (9548): 1696–705. doi:10.1016/s0140-6736(06)69705-5. PMID 17098089. مؤرشف من الأصل (PDF) في 31 ديسمبر 2014. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  13. أ ب Brubaker PL (July 2012). "A beautiful cell (or two or three?)". Endocrinology. 153 (7): 2945–8. doi:10.1210/en.2012-1549. PMID 22730282. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Friis-Hansen L, Sundler F, Li Y, Gillespie PJ, Saunders TL, Greenson JK, Owyang C, Rehfeld JF, Samuelson LC (March 1998). "Impaired gastric acid secretion in gastrin-deficient mice". The American Journal of Physiology. 274 (3 Pt 1): G561–8. PMID 9530158. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Ormsbee HS, Fondacaro JD (March 1985). "Action of serotonin on the gastrointestinal tract". Proceedings of the Society for Experimental Biology and Medicine. Society for Experimental Biology and Medicine. 178 (3): 333–8. PMID 3919396. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Kitabgi P, Freychet P (August 1978). "Effects of neurotensin on isolated intestinal smooth muscles". European Journal of Pharmacology. 50 (4): 349–57. doi:10.1016/0014-2999(78)90140-1. PMID 699961. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Daniel, Edwin E. (1990-12-11). Neuropeptide Function in the Gastrointestinal Tract (باللغة الإنجليزية). CRC Press. ISBN 9780849361586. مؤرشف من الأصل في 18 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Goswami C, Shimada Y, Yoshimura M, Mondal A, Oda S, Tanaka T, Sakai T, Sakata I (2015-06-26). "Motilin Stimulates Gastric Acid Secretion in Coordination with Ghrelin in Suncus murinus". PloS One. 10 (6): e0131554. Bibcode:2015PLoSO..1031554G. doi:10.1371/journal.pone.0131554. PMC 4482737. PMID 26115342. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Zverkov IV, Vinogradov VA, Smagin VG (October 1983). "[Endorphin-containing cells in the gastric antral mucosa in duodenal ulcer]". Biulleten' Eksperimental'noi Biologii I Meditsiny. 96 (10): 32–4. PMID 6194833. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Kiba T (August 2004). "Relationships between the autonomic nervous system and the pancreas including regulation of regeneration and apoptosis: recent developments". Pancreas. 29 (2): e51–8. doi:10.1097/00006676-200408000-00019. PMID 15257115. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Warner RR (May 2005). "Enteroendocrine tumors other than carcinoid: a review of clinically significant advances". Gastroenterology. 128 (6): 1668–84. doi:10.1053/j.gastro.2005.03.078. PMID 15887158. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجية[عدل]

  • صور نسيجية: 11604loa — نظام تعلم علم الأنسجة في جامعة بوسطن - "Endocrine System: duodenum, enteroendocrine cells"