يوسف بن الحسين الرازي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
يوسف بن الحسين الرازي
معلومات شخصية
تاريخ الوفاة 304 هـ
مكان الدفن مكان الدفن
الإقامة من الرّي
الديانة أهل السنة
الحياة العملية
الحقبة ؟؟ - 304 هـ
تأثر بـ ذو النون المصري
أحمد بن حنبل
أحمد بن أبي الحواري
أبو تراب النخشبي

أبو يعقوب يوسف بن الحسين الرازي، أحد علماء أهل السنة والجماعة ومن أعلام التصوف السني في القرن الثالث الهجري[1]، وصفه الذهبي بـ «الإمام العارف شيخ الصوفية»[2]، وقال عنه أبو عبد الرحمن السلمي بأنه «شيخُ الرّي والجبال في وقته، كان أَوْحدَ في طريقته في إسقاط الجاه وتَرْك التصنُّع واستعمال الإخلاص»[1] أكثر الترحال وأخذ عن ذي النون المصري، وقاسم الجوعي، وأحمد بن حنبل، وأحمد بن أبي الحواري، ودحيم، وأبي تراب عسكر النخشبي[2]، ورافق أبا سعيدٍ الخرَّازَ في بعض أسفاره[1]. توفي سنة 304 هـ[1].

من أقواله[عدل]

  • الصوفية خيار الناس، وشرارهم خيار شرار الناس؛ فهم الأخيار على كل الأحوال[3].
  • إذا رأيت المريد يشتغل بالرخص فاعلم انه لا يجيء منه شيء[3].
  • اللهم إنك تعلم أني نصحت الناس قولا، وخنت نفسي فعلا، فهب خيانتي لنفسي، لنصيحتي للناس[1].
  • يتولد الإعجاب بالعمل من نسيان رؤية المنّة[4].
  • كنت في أيام السياحة في أرض الشام أمسك بيدي عكازة مكتوب عليها[5]
سر في بلاد الله سياحاً وابك على نفسك نواحاً
وامش بنور الله في أرضه كفى بنور الله مصباحاً

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث ج طبقات الصوفية، تأليف: أبو عبد الرحمن السلمي، ص151-156، دار الكتب العلمية، ط2003.
  2. ^ أ ب المكتبة الإسلامية: سير أعلام النبلاء، تأليف: الذهبي، ج14.
  3. ^ أ ب طبقات الأولياء، تأليف: ابن الملقن، ج1، ص63.
  4. ^ صفوة الصفوة، تأليف: ابن الجوزي، ج4، ص102، دار المعرفة.
  5. ^ طبقات الحنابلة، تأليف: أبو الحسين ابن أبي يعلى، ج1، ص417، دار المعرفة.
MirSyedAliHamdani.jpg
هذه بذرة مقالة عن عالم من علماء الدين الإسلامي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.