أبو عبد الله محمد المقتفي لأمر الله

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الدولة العباسية
خلفاء بني العباس في بغداد
الســـــــــــــــــفاح، (750 - 754)
المنصـــــــــــــور، (754 - 775)
المهـــــــــــــــدي، (775 - 785)
الهــــــــــــــــادي، (785 - 786)
الرشيــــــــــــــــد، (786 - 809)
الأمــــــــــــــــين، (809 - 813)
المأمــــــــــــــون، (813 - 833)
المعتصــــــم بالله، (833 - 842)
الواثـــــــــق بالله، (842 - 847)
المتوكـل على الله، (847 - 861)
المنتصــــــر بالله، (861 - 862)
المستعــــــين بالله، (862 - 866)
المعتــــــــــز بالله، (866 - 869)
المهتــــــــدي بالله، (869 - 870)
المعتمـــد على الله، (870 - 892)
المعتضـــــــد بالله، (892 - 902)
المكتفـــــــــي بالله، (902 - 908)
المقتــــــــــدر بالله، (908 - 932)
القاهـــــــــــر بالله، (932 - 934)
الراضــــــــي بالله، (934 - 940)
المتقـــــــــــــي لله، (940 - 944)
المستكفـــــــي بالله، (944 - 946)
المطيــــــــــــع لله، (946 - 974)
الطـــــــــــائع بالله، (974 - 991)
القــــــــــــادر بالله، ( 991 - 1031)
القائـــــــم بأمر الله، (1031 - 1075)
المقتـــدي بأمر الله، (1075 - 1094)
المستظهــــــر بالله، (1094 - 1118)
المسترشـــــــد بالله، (1118 - 1135)
الراشــــــــــــد بالله، (1135 - 1136)
المقتفــــي لأمر الله، (1136 - 1160)
المستنجــــــــد بالله، (1160 - 1170)
المستضئ بأمر الله، (1170 - 1180)
الناصــــر لدين الله، (1180 - 1225)
الظاهــــر بأمر الله، (1225 - 1226)
المستنصـــــر بالله، (1226 - 1242)
المستعصـــــم بالله، (1242 - 1258)

''''هو أبو عبد الله محمد المقتفي لأمر الله بن المستظهر. الخليفة 31 من خلفاء الدولة العباسية. بويع بالخلافة في ثامن ذي الحجة سنة 530هـ. (7 سبتمر 1136).

استمر بالخلافة إلى أن توفي ثاني ربيع الأول سنة 555هـ. (12 مارس سنة 1160).ولقب بالمقتفي لانة رأى في المنام رسول الله ()وهو يقول لة سيصل هذا الامر اليك فاقتفي لامر الله صادر السلطان (مسعود) جميع ما في دار الخلافة إلا أن المقتفي كان حليما شجاعا ظل يعمل سرا ان ان مات مسعود فجند الجند وسيطر على امور الخلافة واعاد الأقاليم لامرته وقاد الجيوش المظفرة وانتصر على اعدائه واشتدت شوكته وعظم سلطانه وامر ونهى ولم ترد له راية هذا كلة كلام الشيخ جلال الدين السيوطي إلى ان توفي وهو في هيبة وعلو

قالوا عنه[عدل]

قال ابن السمعاني رحمة الله في المقتفي لامر الله رحمة الله:كان محمود السيرة، مشكور الدولة، يرجع إلى دين وعقل وفضل ورأي وسياسة.جدد معالم الأمامة، ومهد رسوم الخلافة، وباشر الامور بنفسة، وغزا غير مرة، وامتدت ايامة

ويقول أبو طالب عبد الرحمن بن محمدبن عبد السميع الهاشمي:كانت ايام المقتفي نضرة بالعدل(مليئة بالعدل)زاهرة بفعل الخيرات وكان على قدم من العبادة قبل افضاء الامر الية وكان في أول الامر متشاغلا بالدين ونسخ العلوم وقراءة القران الكريم ولم ير مع سماحته ولين جانبة ورأفته بعد المعتصم خليفة في شهامته وصرامته وشجاعتهم ما نع خص به من زهده وورعه وعباده، ولم تزل جيوشه منصورة حيث توجهت,رحمة الله عليه فهو ومولانا أبو عبد الله محمد المقتفي لأمر الله البغدادي الهاشمي

سبقه
الراشد بالله
الخلافة العباسية
1136–1160
تبعه
المستنجد بالله
Crystal Clear app Login Manager.png هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.