اللاهوت الدفاعي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من اعتذاريات مسيحية)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

اللاهوت الدفاعي (المعروفة أيضاً بالتبريريات) هي مجال اللاهوت المسيحي الذي يهدف إلى تقديم أساس عقلاني للإيمان المسيحي والدفاع عنه ضد اعتراضات من خلال فضح العيوب الظاهرة في نظرات عالمية أخرى.[1] وقد أخذت الدفاعيات المسيحية أشكالاً كثيرة عبر القرون، ابتداء من بولس الطرسوسي ومروراً بأوريجانوس وأوغسطينوس، وحتى المسيحية الحديثة من خلال جهود الكاتبين من مختلف التقاليد المسيحية مثل سي. إس. لويس. واستدل الدفاعيون المسيحيون بالأدلة التاريخية، والحجج الفلسفية، والتجريبات العلمية، والإقناع الخطابي وغيرها من التخصصات.[2][3]

دفاعيات في الكتاب المقدس[عدل]

هناك مقاطع عديدة في الكتاب المقدس تتطرق إلى الدفاعيات المسيحية. فيشمل سفر اشعياء (1:18) دعوة الله: 'تعالوا نتحاجج'. ويقول بطرس في رسالته الأولى (3:15): 'كونوا دائماً مستعدين لأن تقدموا جواباً مقنعاً لكل من يسألكم عن سبب الرجاء الذي في داخلكم'. ويذكر سفر أعمال الرسل (17:17) مثال بولس الذي كان 'يخاطب اليهود والمتعبدين في المجمع، ومن يلقاهم كل يوم في ساحة المدينة'، إضافة إلى أريوباغوس. فقد استعان المسيحيون بهذه المقاطع دافعاً للقيام بالدفاعيات حتى يقدموا لغير المسيحيين أسباباً لتبني الإيمان المسيحي أو يعززوا إيمان المسيحيين الحاليين.

وعلاوة على ذلك، تقول المزامير 19:1: 'السماوات تحدث بمجد الله، والفلك يخبر بعمل يديه'. كما تقول روما 1:20 إن وجود الله 'ظاهر للعيان منذ خلق العالم، إذ تدركه العقول من خلال المخلوقات، حتى إن الناس باتوا بلا عذر'. فربط المسيحيون هذه المقاطع بحجج منطقية لوجود خالق، مثل الدليل الكوزمولوجي (الكوني) والدليل التليولوجي (الغائي).

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "ἀπολογία". Blue Letter Bible-Lexicon. اطلع عليه بتاريخ 7 May 2012. 
  2. ^ Kahlos، Maijastina (2007). Debate and Dialogue : Christian and Pagan Cultures c. 360-430. Aldershot: Ashgate. صفحات 7–9. ISBN 0-7546-5713-2. 
  3. ^ Ernestine، van der Wall (2004). T L Hettema and A van der Kooij, الناشر. Religious Polemics in Context. Assen: Royal Van Gorcum. ISBN 90-232-4133-9.