غزوة الطائف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

غزوة الطائف حدثت في السنة الثامنة للهجرة، بين 12000 من قوات المسلمين بقيادة الرسول محمد Mohamed peace be upon him.svg و قبيلة ثقيف وبعض الفارين من هوازن. هدفت الغزوة إلى فتح الطائف والقضاء على قوات ثقيف وهوازن الهاربة من غزوة حنين[1]. وهي امتداد لغزوة حنين وذلك أن معظم فلول هوازان وثقيف دخلوا الطائف مع القائد العام مالك بن عوف النصري وتحصنوا بها فسار اليهم رسول الله Mohamed peace be upon him.svg بعد فراغه من حنين ، وعندما وصل الجيش الإسلامي إلى الطائف عسكر هناك وقضى عدة ايام على اختلاف الروايات وفرض الحصار عليهم ، خلال اللحصار وقعت مراماة ومقاذفات ،فالمسلمون اول ما فرضو الحصار رماهم اهل الحصن رميا شديدا حتى قتل اثنى عشر من المسلمين ،واضطر المسلمين إلى الإرتفاع عن معسكرهم. ونصب النبي Mohamed peace be upon him.svg المنجنيق على اهل الطائف وقذف القذائف، ولما طال الحصار واستعصى الحصن اصيب المسلمين بما اصيبو من رشق النبال وبسكك الحديد المحماة وكان اهل الحصن قد اعدوا فيه ما يكفيهم لحصار سنة ما اضطر الرسول Mohamed peace be upon him.svg ان يرفع الحصار بعد استشارته لنوفل بن معاوية الديلي فامر عمر بن الخطاب فأذن في الناس: انا قافلون غدا ان شاء الله ،فانتهى الحصار وعاد الجيش الإسلامي إلى المدينة المنورة.

انظر أيضا[عدل]

مصادر ومراجع[عدل]


قبلها:
غزوة حنين
غزوات الرسول
غزوة الطائف
بعدها:
غزوة تبوك
History template.gif
هذه بذرة مقالة عن التاريخ بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
  
Mosque02.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع إسلامي ديني أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
   {{{{{3}}}}}
History template.gif
هذه بذرة مقالة عن التاريخ بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
Mosque02.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع إسلامي ديني أو تاريخي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
{{{{{3}}}}} {{{{{4}}}}}