محمد فاضل اللنكراني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(أبريل_2012)

اسمه ونسبه[عدل]

الشيخ محمّد الفاضل اللنكراني.

ولادته[عدل]

ولد عام 1350هـ بمدينة قم المقدّسة.

دراسته[عدل]

بعد إكماله الدراسة الابتدائية، بدأ بدراسة العلوم الدينية في الحوزة العلمية بقم المقدّسة، فأنهى مرحلة المقدّمات والسطوح خلال ستّ سنوات، ثمّ شرع بعدها بدراسة مرحلة البحث الخارج في الفقه والأُصول، واستطاع الحصول على درجة الاجتهاد، وهو في سنّ الخامسة والعشرين.

من أساتذته[عدل]

  1. السيّد حسين الطباطبائي البروجردي
  2. السيّد محمد حسين الطباطبائي
  3. الإمام الخميني

منصبه[عدل]

أصبح عضواً في مجلس خبراء القيادة بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران، ورأس مجلس الإدارة في الحوزة العلمية بقم مدّة تزيد على عشر سنوات.

تدريسه[عدل]

درّس مرحلة البحث الخارج في الفقه والأُصول مدّة تزيد على ثلاثين عاماً في الحوزة العلمية بقم المقدّسة.

من تلامذته[عدل]

  1. الشيخ محمد جواد اللنكراني (نجله)
  2. الشيخ محمد المحمدي الريشهري
  3. الشيخ عيسى أحمد قاسم
  4. الشيخ حسين أنصاريان
  5. الشيخ مهدي المهريزي
  6. السيّد عادل العلوي
  7. الشيخ محمد جواد الطبسي
  8. الشيخ نجم الدين الطبسي
  9. الشيخ محمد جعفر الطبسي
  10. الشيخ محمد أمين الأميني
  11. الشيخ فاضل الكاشاني

من مؤلّفاته[عدل]

  1. تفصيل الشريعة في شرح تحرير الوسيلة
  2. معتمد الأُصول
  3. تقريرات بحوث الإمام الخميني
  4. نهاية التقرير في مباحث الصلاة
  5. أحكام الحجّ من تحرير الوسيلة
  6. آية التطهير رؤية مبتكرة
  7. الأحكام الواضحة
  8. الدولة الإسلامية
  9. الاجتهاد والتقليد
  10. القواعد الفقهية
  11. مدخل التفسير
  12. رسالة في حكم الصلاة باللباس المشكوك فيه
  13. رسالة في قاعدة الفراغ والتجاوز
  14. جامع المسائل (باللغة الفارسية)
  15. مناسك الحج

وفاته[عدل]

تُوفّي في الأوّل من جمادى الثانية 1428هـ، بمدينة قم المقدّسة، وصلّى على جثمانه المرجع الديني الشيخ حسين وحيد الخراساني، ودُفن بجوار مرقد السيّدة فاطمة المعصومة(عليها السلام).

وصلات خارجية[عدل]

موقع المرجع الديني الشيخ محمد فاضل اللنكراني

Midori Extension.svg هذه بذرة مقالة تحتاج للنمو والتحسين. ساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.