الاتحاد العربي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من الإتحاد العربي)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الاتحاد العربي
الاتحاد العربي الهاشمي
→ Flag of Iraq (1924–1959).svg
 
→
Flag of Jordan.svg
1958 Flag of Iraq (1959–1963).svg ←
 
Flag of Jordan.svg ←
الاتحاد العربي
العلم
Arab Federation.svg

عاصمة عمان وبغداد
نظام الحكم ملكية كونفدرالية
اللغة الرسمية العربية  تعديل قيمة خاصية (P37) في ويكي بيانات
لغات مشتركة العربية
الديانة الإسلام
رئيس الاتحاد
فيصل الثاني 14 فبراير 1958 - 14 تموز 1958
الحسين بن طلال 14 تموز 1958 - 2 اغسطس 1958
التاريخ
الفترة التاريخية الحرب الباردة
التأسيس 14 فبراير 1958
انقلاب 14 يوليو 1958
الزوال 2 أغسطس 1958
المساحة
1958 527٬659 كم² (203٬730 ميل²)
السكان
1958 12٬434٬000 نسمة
     الكثافة: 23٫6 /كم²  (61 /ميل²)

اليوم جزء من  العراق
 الأردن
 الضفة الغربية

الاتحاد العربي ويعرف أيضا بالاتحاد العربي الهاشمي، هو اتحاد غير اندماجي كونفدرالي أعلن عنه رسمياً في 14 فبراير/شباط 1958 بين المملكة العراقية والمملكة الأردنية الهاشمية.[1] بحكم أن البيتين الحاكمين في العراق والأردن ينتميان إلى الملك الحسين بن علي اللذي عرف بملك العرب. ينص دستور الاتحاد على أن الاتحاد يتكون من "المملكة العراقية والمملكة الأردنية الهاشمية وعضويته مفتوحة لكل دولة عربية ترغب في الانضمام إليه بالاتفاق مع حكومة الاتحاد"، وعلى احتفاظ "كل دولة من أعضاء الاتحاد بشخصيتها الدولية المستقلة وبنظام الحكم القائم فيها". [2] ينص الدستور كذلك في المادة 5: أ على (يكون ملك العراق رئيساً للاتحاد وفي حالة غيابه يكون ملك الأردن رئيساً للاتحاد) وتنص المادة السادسة من الدستور على (يكون مقر حكومة الاتحاد بصورة دورية في بغداد لمدة ستة أشهر من السنة وفي عمان لمدة ستة أشهر أخرى ). في 17 شباط/فبراير تمت المصادقة على الاتفاقية من قبل مجلسي الأعيان والنواب العراقيين.

علم الاتحاد جاء حسب البند السابع في الاتفاق "يكون علم الثورة العربية علم الاتحاد، وعلماً لكل من الدولتين"[3] [4].

حكومة الاتحاد في 19 مايو/أيار 1958، شكلت أول حكومة للاتحاد وكانت تركيبتها كما يلي:

مراسم توقيع بروتكول الاتحاد العربي الهاشمي بين الملكين فيصل الثاني والحسين بن طلال

إستراتيجياً جاء الاتحاد كردٍ على قيام الجمهورية العربية المتحدة بين مصر وسوريا في 1 فبراير/شباط، والمخالفة إيديولوجياً للمملكتين. انتهت الوحدة فعلياً في 14 يوليو/تموز مع الإطاحة بالملكية في العراق. أعلن عبد الكريم قاسم رئيس الوزراء الجديد في 16 يوليو حل الاتحاد واصفا إياه بأنه "لم يكن اتحادا حقيقيا يستهدف مصلحة الشعب في القطرين، وإنما كان لتدعيم النظام الملكي الفاسد ولتمزيق وحدة الصف العربي المتحرر، ولتحقيق مصالح زمرة من الحاكمين لم يأتوا الحكم عن طريق الشعب". وقد كان الملك حسين قد تولى رئاسة الاتحاد وقيادة القوات المسلحة في 14 يوليو بعد مقتل الملك فيصل، إلا أن ذلك لم يكن له أي فاعلية عملياً.

نص الاتفاق [3] [4]

1ـ ينشأ اتحاد عربي بين المملكة العراقية والمملكة الأردنية الهاشمية باسم [الاتحاد العربي] اعتباراً من يوم الجمعة 24 رجب 1377هجرية والموافق ليوم 14 شباط 1958 ميلادية، ويكون هذا الاتحاد مفتوحاً للدول العربية الأخرى التي ترغب للانضمام إليه.

2ـ تحتفظ كل من الدولتين بشخصيتها الدولية المستقلة، وسيادتها على أراضيها، ونظام الحكم القائم فيها.

3ـ تكون المعاهدات، والمواثيق، والاتفاقات الدولية التي سبق أن ارتبطت بها كل من الدولتين قيل قيام الاتحاد بينهما مرعية بالنسبة للدولة التي عقدتها، وغير ملزمة للدولة الأخرى. أما المعاهدات والمواثيق والاتفاقات الدولية التي ستعقد بعد قيام الاتحاد، والتي تدخل ضمن موضوعات الاتحاد من اختصاص وسلطة حكومة الاتحاد.

4ـ اعتباراً من تاريخ الإعلان الرسمي لقيام الاتحاد، تنفذ إجراءات الوحدة الكاملة بين دولتي الاتحاد في الأمور التالية :

أ ـ وحدة السياسة الخارجية والتمثيل السياسي .

ب ـ وحدة الجيش العراقي والجيش الأردني .

ج ـ إزالة الحواجز الجمركية بين الدولتين، وتوحيد القوانين الجمركية .

د ـ توحيد مناهج التعليم .

5ـ يتفق الطرفان بأسرع وقت على اتخاذ الإجراءات اللازمة لتوحيد النقد، وتنسيق السياسة المالية والاقتصادية بين الدولتين.

6ـ عندما تقتضي الظروف، ومصلحة الاتحاد، توحيد أي أمر من الأمور الأخرى، غير الواردة في المادة الرابعة، تتخذ الإجراءات اللازمة بموجب دستور الاتحاد، لإدخال ذلك الأمر ضمن اختصاص وسلطات حكومة الاتحاد.

7ـ يكون علم الثورة العربية علم الاتحاد، وعلماً لكل من الدولتين.

8ـ أـ تتولى شؤون الاتحاد حكومة اتحادية تتألف من مجلس تشريعي، وسلطة تنفيذية .

ب ـ ينتخب كل من مجلس النواب العراقي والأردني، أعضاء المجلس التشريعي من بين أعضائهما بعدد متساوي من الدولتين .

ج ـ يعين أعضاء السلطة التنفيذية وفق أحكام دستور الاتحاد، لتولي الأمور التي تدخل ضمن اختصاص حكومة الاتحاد.

9 ـ يكون ملك العراق رئيساً لحكومة الاتحاد، وفي حالة غيابه، لأي سبب كان، يكون ملك الأردن رئيساً لحكومة الاتحاد، ويحتفظ كل من الملكين بسلطاته الدستورية في مملكته، وعند انضمام دولة أخرى إلى الاتحاد، يعاد النظر في وضع رئاسة الاتحاد حسب مقتضيات الأمور.

10 ـ يكون مقر حكومة الاتحاد بصورة دورية في بغداد لمدة ستة أشهر، وفي عمان لمدة ستة أشهر أخرى.

11ـ أـ تضع حكومة الاتحاد دستوراً للاتحاد، وفق الأسس المبينة في هذا الاتفاق، ويعدل دستور كل من الدولتين إلى المدى والحدود التي تقتضيها أحكام دستور الاتحاد .

ت ـ تتخذ التدابير والإجراءات اللازمة لإقامة حكومة الاتحاد، ووضع دستور الاتحاد في مدة لا تزيد على ثلاثة أشهر من تاريخ توقيع هذا الاتفاق.

12ـ يبرم هذا الاتفاق وفق الأصول الدستورية لكل من الدولتين.

صدر عن قصر بسمان العامر في عمان، في يوم الجمعة 24 رجب 1377 هجرية، المصادف ليوم 14 شباط 1958 ميلادية

المصادر[عدل]

  1. ^ [1]. Page 65. نسخة محفوظة 26 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Maddy-Weitzman, Bruce. "Jordan and Iraq: Efforts at Intra-Hashimite Unity." Middle Eastern Studies 26 (1990): 65-75. JSTOR. University of Michigan, Ann Arbor. 9 March. 2009 [2]. Page 65. نسخة محفوظة 26 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب نص اتفاق الاتحاد العربي، موسوعة المقاتل نسخة محفوظة 3 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب الاتحاد العربي الهاشمي بين العراق والاردن 14 شباط - فبراير 1958، جريدة الحقيقة في 26 نوفمبر 2016 نسخة محفوظة 7 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.