الحملة الإيطالية (الحرب العالمية الأولى)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الحملة الإيطالية
جزء من مسرح أحداث أوروبا خلال الحرب العالمية الأولى  تعديل قيمة خاصية (P361) في ويكي بيانات
Italian alpine troops.jpg
تسلق الجيش الإيطالي لجبال الألب عام 1915
معلومات عامة
التاريخ 23 مايو 1915 - 4 نوفمبر 1918
الموقع جبل الألب الشرقية
النتيجة انتصار إيطاليا وانهيار الإمبراطورية النمساوية المجرية
المتحاربون
Flag of Austria-Hungary (1869-1918).svg النمسا-المجر
Flag of Germany (1867–1919).svg الإمبراطورية الألمانية
Flag of Italy (1861–1946).svgمملكة إيطاليا
Flag of the United Kingdom.svg الإمبراطورية البريطانية
 فرنسا
 الولايات المتحدة

الجبهة الإيطالية أو جبهة جبال الألب (بالإيطالية: Fronte alpino)‏ ، "جبهة جبال الألب"؛ (بالألمانية: Gebirgskrieg)‏، "حرب الجبال") هي سلسلة من المعارك على الحدود بين النمسا-المجر وإيطاليا نشبت بين القوات النمساوية المجرية والقوات الإيطالية مع حلفائهما في شمال إيطاليا بين عام 1915 و1918. وعدت إيطاليا في حال دخلت الحرب بجانب دول الوفاق الثلاثي ضد قوى المركز انها ستكسب تيرول الألبية (وهي اليوم: ترينتينو وتيرول الجنوبية)، ليتورال النمساوية، ودالماتيا الشمالية. على الرغم من أن إيطاليا كانت تأمل في بدء الحرب مع هجوم مفاجئ يعتزم التحرك بسرعة والقبض على العديد من المدن النمساوية، وسرعان ما آلت إلى حرب الخنادق على غرار الجبهة الغربية التي حاربت في فرنسا.

بعد الوعود السرية التي قطعها الحلفاء في معاهدة لندن، دخلت إيطاليا الحرب من أجل ضم الساحل النمساوي وشمال دالماتيا، وأراضي ترينتينو وجنوب تيرول الحالية. على الرغم من أن إيطاليا كانت تأمل في كسب الأراضي بهجوم مفاجئ، إلا أن الجبهة سرعان ما تحولت إلى حرب خنادق، على غرار الجبهة الغربية في فرنسا، ولكن على ارتفاعات عالية وبشتاء بارد جدًا. أدى القتال على طول الجبهة إلى نزوح الكثير من السكان المدنيين، الذين مات الآلاف منهم من سوء التغذية والمرض في مخيمات اللاجئين الإيطالية والنمساوية. [1] انتصر الحلفاء في فيتوريو فينيتو وتفككت النمسا والمجر زأحتلت إيطاليا ترينتو وبولزانو وتريست في العمليات العسكرية. تشير إيطاليا أيضًا إلى الحرب العظمى باعتبارها حرب الاستقلال الثالثة، التي أكملت المرحلة الأخيرة من الوحدة الإيطالية. [2]

التاريخ[عدل]

فترة ما قبل الحرب[عدل]

بينما كانت إيطاليا عضوًا في التحالف الثلاثي الذي يتكون من إيطاليا والنمسا والمجر وألمانيا، فإنها لم تعلن الحرب في أغسطس 1914، بحجة أن التحالف الثلاثي كان دفاعيًا بطبيعته وبالتالي فإن العدوان النمساوي المجري لم يُلزم إيطاليا بالمشاركة. [3] علاوة على ذلك أهملت النمسا-المجر مشاورة إيطاليا قبل إرسال الإنذار النهائي إلى صربيا ورفضت مناقشة التعويض المستحق وفقًا للمادة 7 من التحالف. [4] كان لإيطاليا منافسة طويلة الأمد مع النمسا والمجر، والتي يعود تاريخها إلى مؤتمر فيينا في عام 1815 بعد الحروب النابليونية ، والتي منحت العديد من المناطق في شبه الجزيرة الإيطالية للإمبراطورية النمساوية.

مظاهرة مؤيدة للحرب في بولونيا، 1914.

حملات 1915-1916[عدل]

جنود إيطاليون يستمعون إلى خطاب دنرالهم

خلال الحرب الإيطالية التركية في ليبيا (1911-1912)، عانى الجيش الإيطالي من نقص في المعدات والذخائر لم يتم تعويضه قبل دخول إيطاليا الحرب العظمى. [5] في بداية الحملة، احتلت القوات النمساوية المجرية أرضًا مرتفعة محصنة لجبال الألب الجوليانية وهضبة كارست، لكن عدد الإيطاليين في البداية فاق عدد خصومهم ثلاثة إلى واحد.

معارك Isonzo في عام 1915[عدل]

المدافع النمساوية-المجرية من عيار 350 ملم L / 45 M. 16

هدف الهجوم الإيطالي إلى الاستيلاء على نهر سوكا، والاستيلاء على بلدة غوريتسيا المحصنة، ثم دخول هضبة كارست. افتتح هذا الهجوم أول معارك إيسونزو.

في بداية المعركة الأولى ل<a href="./%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9%20%D8%A5%D9%8A%D8%B3%D9%88%D9%86%D8%B2%D9%88" rel="mw:WikiLink">إيسونزو</a> في 23 يونيو 1915، فاق عدد القوات الإيطالية النمساويين بنسبة ثلاثة إلى واحد لكنها فشلت في اختراق الخطوط الدفاعية النمساوية الهنغارية القوية في المرتفعات في شمال غرب غوريتسيا وغراديسكا. لأن القوات النمساوية احتلت أرضا أعلى، شن الإيطاليون هجمات صعبة أثناء التسلق. لذلك فشلت القوات الإيطالية في الخروج لما بعد النهر، وانتهت المعركة في 7 يوليو 1915.

على الرغم من وجود ضباك مخضرمين، افتقرت الوحدات الإيطالية شديدة التجهيز إلى الروح المعنوية. [6] كما أن العديد من القوات لا تحب بشدة القائد الإيطالي المعيّن حديثًا، الجنرال لويجي كادورنا. [7] علاوة على ذلك، أدى نقص المعدات والذخيرة الموجودة مسبقًا إلى تباطؤ التقدم وإحباط كل التوقعات لحدوث "نمط نابليون". [5] مثل معظم الجيوش المعاصرة، استخدم الجيش الإيطالي الخيول بشكل أساسي للنقل ولكنه كافح وأحيانًا فشل في تزويد القوات بالقدر الكافي في التضاريس الصعبة.

بعد أسبوعين في 18 يوليو 1915، حاول الإيطاليون شن هجوم آخر على خطوط الخنادق النمساوية-المجرية بمزيد من القصف المدفعي في المعركة الثانية لإيزونزو، وعلى الرغم من النجاح الأولي، ردت قوات النمسا والمجر على هذا الهجوم الدموي الذي انتهى إلى حالة جمود واستنفاد للأسلحة في 3 أغسطس 1915.

تعافى الإيطاليون، وتم تسليحهم ب1200 مدفع ثقيل، ثم في 18 أكتوبر 1915 شنوا معركة ثالثة في إيزونزو، هجوم آخر. صدت قوات النمسا والمجر مرة أخرى هذا الهجوم الإيطالي، الذي انتهى في 4 نوفمبر دون تحقيق مكاسب.

شن الإيطاليون مرة أخرى هجومًا آخر في 10 نوفمبر، المعركة الرابعة لإيزونزو. تكبد الجانبان المزيد من الخسائر، لكن القوات النمساوية المجرية صدت هذا الهجوم الإيطالي أيضًا، وانتهت المعركة في 2 ديسمبر باستنفاد الأسلحة، ولكن استمرت المناوشات في بعض الأحيان.

بعد هدوء الشتاء، أطلق الإيطاليون معركة إيزونزو الخامسة في 9 مارس 1916، واستولوا على جبل ساباتينو الاستراتيجي. لكن النمسا والمجر صدت كل الهجمات الأخرى، وانتهت المعركة في 16 مارس في ظروف جوية سيئة بسبب حرب الخنادق.

1917: وصول ألمانيا إلى الجبهة[عدل]

وجه الإيطاليون هجومًا في جبهتين ضد الخطوط النمساوية شمال وشرق غوريزيا. حاول النمساويون التقدم شرقًا، لكن القوات الإيطالية بقيادة لويجي كابيلو تمكنت من كسر الخطوط النمساوية والاستيلاء على هضبة بانجيتش. وجد الإيطاليون أنفسهم على وشك النصر ولكنهم لم يتمكنوا من تأمينه لأن خطوط الإمداد الخاصة بهم لم تستطع مواكبة حاجة قوات خط المواجهة واضطروا إلى الانسحاب. ومع ذلك، فقد دمر الإيطاليون الجيش النمساوي الهنغاري تقريبًا على الجبهة، مما أجبرهم على طلب المساعدة الألمانية من أجل هجوم كابوريتو الذي طال انتظاره.

تلقى النمساويون التعزيزات التي كانو بحاجها إليها بعد معركة ايزونزو الحادية عشرة من جنود الجيش الألماني الذين اندفعوا بعد الهجوم الروسي الذي أمر به كيرنسكي في يوليو 1917. قدم الألمان تكتيكات التسلل إلى الجبهة النمساوية وساعدوا في العمل على هجوم جديد. في هذه الأثناء، أعاق التمرد والانهيار لمعنويات الجيش الإيطالي من الداخل. عاش الجنود في ظروف سيئة وشاركوا في الهجوم بعد الهجوم الذي أدى في كثير من الأحيان إلى تحقيق مكاسب عسكرية ضئيلة أو معدومة.

في 24 أكتوبر 1917، أطلق النمساويون والألمان معركة كابوريتو (الاسم الإيطالي لكوباريد). تم إطلاق عامل الكلور - الزرنيخ وقذائف غاز الدوسجين كجزء من وابل مدفعي ضخم، تلاه دخول المشاة باستخدام تكتيكات التسلل، وتجاوز نقاط قوة العدو والهجوم على العمق الإيطالي. في نهاية اليوم الأول، انسحب الإيطاليون على 12 ميل (19 كـم) إلى نهر تاليامنتو.

عندما هزم الهجوم النمساوي الإيطاليين، أمر رئيس الأركان الإيطالي الجديد، أرماندو دياز، بإيقاف تراجعهم والدفاع عن الدفاعات المحصنة حول قمة مونتي غرابا بين جبال رونكون وTomatico؛ على الرغم من أن العدد أقل من 51000 مقابل 120.000، فقد تمكن الجيش الإيطالي من إيقاف الجيوش النمساوية المجرية والألمانية في معركة مونتي غرابا الأولى.

1918: انتهت الحرب[عدل]

المعركة الثانية لنهر بياف (يونيو 1918)[عدل]

معركة فيتوريو فينيتو الحاسمة (أكتوبر - نوفمبر 1918)[عدل]

اصابات[عدل]

بلغ عدد القتلى العسكريين الإيطاليين 834 من كبار الضباط والجنرالات، و16872 من صغار الضباط، و16302 من ضباط الصف، و 497103 من الرجال المجندين، ليصبح المجموع أكثر من 531000 قتيل. من هؤلاء، جاء 2571818 رجلاً من شمال إيطاليا، و117.480 من وسط إيطاليا، و156251 من جنوب إيطاليا. [8]

احتلال شمال دالماتيا وتيرول[عدل]

ملاحظات[عدل]

  1. ^ Petra Svoljšak (1991). Slovene refugees in Italy during First World War (Slovenski begunci v Italiji med prvo svetovno vojno), Ljubljana. Diego Leoni – Camillo Zadra (1995), La città di legno: profughi trentini in Austria 1915–1918, Trento-Rovereto 1995.
  2. ^ (PDF) https://web.archive.org/web/20181002053915/http://www.agiati.it/UploadDocs/12255_Art_20_di_michele.pdf. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2 أكتوبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  3. ^ Nicolle 2003
  4. ^ "Expanded version of 1912 (In English) - World War I Document Archive". wwi.lib.byu.edu. مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب Keegan, John (1999). The First World War. Knopf, N.Y. صفحات 226, 227. ISBN 0-375-40052-4. مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Keegan, John (1998). "The War Beyond The Western Front". The First World War. Random House (UK). صفحة 246. ISBN 0091801788. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Keegan, John (1998). "The Breaking of Armies". The First World War. Random House (UK). صفحة 376. ISBN 0091801788. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Ministry of War and later Ministry of Defence: Albo d’Oro [Roll of Honour], 28 vols., Rome 1926-1964.

مصادر[عدل]

  • Erlikman, Vadim (2004). Poteri narodonaseleniia v XX veke : spravochnik. Moscow. ISBN 5-93165-107-1. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Cassar, George H. (1998). The Forgotten Front: The British Campaign in Italy, 1917–1918. London: Continuum International Publishing Group. ISBN 1-85285-166-X. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Clodfelter, M. (2017). Warfare and Armed Conflicts: A Statistical Encyclopedia of Casualty and Other Figures, 1492-2015 (الطبعة 4th). Jefferson, North Carolina: McFarland. ISBN 978-0786474707. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  • Keegan, John (2001). The first World War; An Illustrated History. London: Hutchinson. ISBN 0-09-179392-0. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Keegan, John (1998). The first World War. London: Random House (UK). ISBN 0-09-1801788. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Mortara, G (1925). La Salute pubblica in Italia durante e dopo la Guerra. New Haven: Yale University Press. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)CS1 maint: ref=harv (link)
  • Nicolle, David (2003). The Italian Army of World War I. Osprey Publishing. ISBN 1-84176-398-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Page, Thomas Nelson (1920). Italy and the World War. New York, Charles Scribner's Sons, Full Text Available Online.
  • Thompson, Mark (2008). The White War: Life and Death on the Italian Front, 1915–1919. London: Faber and Faber. ISBN 0-465-01329-5. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)