المجلس العربي للدفاع عن الثورات والديمقراطية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
المجلس العربي للدفاع عن الثورات والديمقراطية
المجلس العربي للدفاع عن الثورات والديمقراطية

تاريخ التأسيس 26 يوليو 2014
الوضع القانوني تونس العاصمة -  تونس
الرئيس المنصف المرزوقي
أعضاء الهيئة التأسيسية العليا تونس عماد الدايمي
اليمن توكل كرمان
مصر أيمن نور

المجلس العربي للدفاع عن الثورات والديمقراطية (بالإنجليزية: Arab Council for Defence of Revolutions and Democracy) هو منظمة غير حكومية في شكل تكتل سياسي يجمع عدة شخصيات عربية وذلك بهدف الدفاع عن ثورات الربيع العربي. تم تأسيسي المجلس في 26 يوليو 2014 واتخذ مقرا رئيسيا له تونس العاصمة مع اتخاذ عدة فروع له في عدة دول من العالم.[1][2]

التاريخ[عدل]

أعلن عن تأسيسي المجلس في 26 يوليو 2014 في تونس العاصمة في تونس، وذلك بحضور توكل كرمان وأيمن نور وعماد الدايمي وتم اختيار الرئيس التونسي المنصف المرزوقي رئيسا للمجلس.[3]
في 31 مايو 2015، عقدت الهيئة التأسيسية العليا بجميع أعضائها الأربعة اجتماعا في باريس، وخرج عن هذا المجلس تقررير رزنامة عمل النصف الثاني من سنة 2015، إضافة على بعث مجلس هكماء عربي لحل النزاعات والمصالحة، وكذلك إنشاء يوم عالمي للديمقراطية في العالم العربي.[4]

التنظيم[عدل]

الهيئة التأسيسية العليا[عدل]

المكونات واللجان[عدل]

  • هيئة أمناء المجلس: تضم رموز عن بلدان الثورات العربية إضافة عن فلسطين، تنتخب الرئيس.
  • مجلس خبراء: إدارة المراحل الانتقالية وإعداد القوانين النموذجية للعدالة الانتقالية وإصلاح القضاء ومحاربة الفساد.
  • الأمانة العامة: الإدارة اليومية لأعمال المجلس. تتكون من أمين عام وأربعة نواب.
  • لجنة حقوقية للحريات والعدالة والدفاع عن الضحايا.
  • لجنة دستورية: وضع مشروع دستور عربي يجسد قيم وأهداف الثورات العربية.
  • لجنة للعلاقات الدولية: التنسيق مع المؤسسات الإقليمية والدولية.
  • لجنة مالية وإدارية.
  • لجنة دائمة: وضع تقرير المجلس السنوي حول حالة الثورات العربية خلال عام.
  • لجنة إعلام واتصال: تطلق موقعا للمجلس وتتولى التواصل مع وسائل الإعلام والنشر.

الأهداف[عدل]

جاء في البيان التأسيسي عدة أهداف منها: «الدفاع عن حق الشعوب في اختياراتها ومكتسباتها التي تحققت بفعل تضحيات كبيرة عبر تجميع كل القوى الثورية في بلدان الربيع العربي من أجل انجاح مسار التحرر والتغيير ودعوة كل الحالمين بالديمقراطية والسلام والحرية وحكم القانون أفرادا وأحزابا وجمعيات مدنية إلى الالتحاق بهذه المبادرة حماية للربيع العربي».[5]

مقالات ذات صلة[عدل]

المصادر[عدل]