دو جاملا (دو فريا)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من دو جاملا، دو فريا)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دو جاملا
TalochTon8.jpg 

البلد Flag of Sweden.svg السويد  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
اللغة السويدية  تعديل قيمة خاصية لغة العمل أو الاسم (P407) في ويكي بيانات
استمع للنشيد
  تعديل قيمة خاصية صوت (P51) في ويكي بيانات

ألف كلمات نشيد السويد الوطني ريتشارد دىبيك في عام 1844. ولقد اتُخِذَ مطلع القصيدة نشيداً قومياً للسويد في عام 1866. وكلمات النشيد كما يلى:

بالسويدية[عدل]

Du gamla, du fria

Du gamla, Du fria, Du fjällhöga nord

Du tysta, Du glädjerika sköna!

Jag hälsar Dig, vänaste land uppå jord,

Din sol, Din himmel, Dina ängder gröna.

Din sol, Din himmel, Dina ängder gröna.

Du tronar på minnen från fornstora dar,

då ärat Ditt namn flög över jorden.

Jag vet att Du är och Du blir vad du var.

Ja, jag vill leva jag vill dö i Norden.

Ja, jag vill leva jag vill dö i Norden.

Jag städs vill dig tjäna mitt älskade land,

din trohet till döden vill jag svära.

Din rätt, skall jag värna, med håg och med hand,

din fana, högt den bragderika bära.

din fana, högt den bragderika bära.

Med Gud skall jag kämpa, för hem och för härd,

för Sverige, den kära fosterjorden.

Jag byter Dig ej, mot allt i en värld

Nej, jag vill leva jag vill dö i Norden.

.Nej, jag vill leva jag vill dö i Norden

بالعربية[عدل]

أيها القديم، أيها الحر

أيها القديم، أيها الحر، أيها الشمال مرتفع الجبال

أيها الصامت، أيها الجمال السعيد!

أرحبُّ بك يا أطيب بلد على وجه الأرض.

أرحبُّ بشمسك وسمائك ومروجك الخضراء.

أرحبُّ بشمسك وسمائك ومروجك الخضراء.

أنت ترتقي في ذاكرتنا منذ الزمن القديم،

في الزمن الذي كان اسمك يطير به بفخر فوق الأرض.

أنا على علم أنكَ ستكون وستستمر في حالك العظيم.

نعم، أريد أن أعيش وأموت في الشمال.

نعم، أريد أن أعيش وأموت في الشمال.

دائما أريد أن أخدمك يا وطني الحبيب،

أقسم لك الولاء حتى الموت.

دائما سأدافع عن حقك بالقلب وباليد،

رايتك، عالية بكل فخر.

رايتك، عالية بكل فخر.

و الله بجانبى سأناضل للوطن وأرض الأمان

للسويد، أرض الوطن الحبيب.

لن أستبدلك، لأي شيء في الوجود

نعم، أريد أن أعيش وأموت في الشمال.

نعم، أريد أن أعيش وأموت في الشمال.

المصادر[عدل]