لقد اقترح دمج هذه المقالة إلى مقالة أخرى، شارك في النقاش إذا كان عندك أي ملاحظة.

لوبيراميد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Mergefrom.svg
لقد اقترح دمج ونقل محتويات هذه المقالة إلى لوبراميد. (ناقش)
لوبيراميد
لوبيراميد

لوبيراميد
الاسم النظامي
4-[4-(4-Chlorophenyl)-4-hydroxypiperidin-1-yl]-N,N-dimethyl-2,2-diphenylbutanamide
يعالج
اعتبارات علاجية
اسم تجاري Imodium، وغيره [1]
ASHP
Drugs.com
monograph
مدلاين بلس a682280
فئة السلامة أثناء الحمل B3 (أستراليا) C (الولايات المتحدة)
الوضع القانوني Pharmacy Only (S2) (أستراليا) أدوية متاحة بدون وصفة (كندا) GSL (المملكة المتحدة) أدوية متاحة بدون وصفة (الولايات المتحدة)
طرق إعطاء الدواء فموي
بيانات دوائية
توافر حيوي 0.3٪
ربط بروتيني 97٪
استقلاب (أيض) الدواء الكبد (بشكل شامل)
عمر النصف الحيوي 9-14 ساعة[2]
إخراج (فسلجة) الغائط (30-40٪)، البول (1٪)
معرفات
CAS 53179-11-6 Yes Check Circle.svg
34552-83-5 (with HCl)
ك ع ت A07A07DA03 DA03
A07DA05 (oxide)
بوب كيم CID 3955
IUPHAR 7215
ECHA InfoCard ID 100.053.088  تعديل قيمة خاصية ECHA InfoCard ID (P2566) في ويكي بيانات
درغ بنك DB00836
كيم سبايدر 3818 Yes Check Circle.svg
المكون الفريد 6X9OC3H4II Yes Check Circle.svg
كيوتو D08144 Yes Check Circle.svg
ChEBI CHEBI:6532 N
ChEMBL CHEMBL841 Yes Check Circle.svg
ترادف R-18553
بيانات كيميائية
الصيغة الكيميائية C29H33ClN2O2 
الكتلة الجزيئية 477.037 g/mol (513.506 with HCl)

لوبيراميد هو دواء يستعمل في علاج الإسهال، حيث يقوم بتقليل عدد مرات الخروج.[2] يستعمل لهذا الغرض في حالات الالتهاب المعدي المعوي وداء الأمعاء الالتهابي ومتلازمة الأمعاء القصيرة.

يستعمل لوبيراميد في حالات الإسهال المختلفة[4] مثل الإسهال الحاد غير محدد السبب وإسهال المسافرين ومتلازمة القولون المتهيج والإسهال المزمن بسبب اقتطاع الأمعاء والإسهال المزمن بسبب داء الأمعاء الالتهابي. كما ينفع في تقليل إخراج فغر اللفائفي.

ومن الاستعمالات الأخرى غير المصرح بها استعماله في علاج الإسهال الناتج عن العلاج الكيمياوي وخصوصا المتعلق باستعمال الإرينوتيكان.

لا ينصح باستعماله في حالات الإسهال الدموي[2] ،الذي يحصل في حالات التفاقم الحاد لالتهاب القولون التقرحي أو التهاب الأمعاء البكتيري.[5]

يؤخذ الدواء عن طريق الفم.[2]

يعد لوبيراميد أقل أعراض جانبية وأكثر كفاءة مقارنة بديفينوكسيلات.[6][7][8]

مصادر[عدل]

  1. ^ Drugs.com International brands for loperamide Page accessed Sept 4, 2015
  2. ^ أ ب ت ث "Loperamide Hydrochloride". The American Society of Health-System Pharmacists. اطلع عليه بتاريخ Aug 25, 2015. 
  3. ^ معرف بوب كيم: https://pubchem.ncbi.nlm.nih.gov/compound/3955 — تاريخ الاطلاع: 19 نوفمبر 2016 — العنوان : loperamide — الرخصة: محتوى حر
  4. ^ Hanauer، S. B. (Winter 2008). "The Role of Loperamide in Gastrointestinal Disorders". Reviews in Gastroenterological Disorders. 8 (1): 15–20. PMID 18477966. 
  5. ^ "Loperamide". اطلع عليه بتاريخ 14 May 2016. 
  6. ^ Miftahof، Roustem (2009). Mathematical Modeling and Simulation in Enteric Neurobiology. World Scientific. صفحة 18. ISBN 9789812834812. 
  7. ^ Benson، Al؛ Chakravarthy، A.؛ Hamilton، Stanley R.؛ وآخرون., المحررون (2013). Cancers of the Colon and Rectum: A Multidisciplinary Approach to Diagnosis and Management. Demos Medical Publishing. صفحة 225. ISBN 9781936287581. 
  8. ^ Zuckerman، Jane N. (2012). Principles and Practice of Travel Medicine. John Wiley & Sons. صفحة 203. ISBN 9781118392089.