تسرب الكيلوس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تسرب الكيلوس
من أنواع انصباب جنبي  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الاختصاص طب الرئة  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
تصنيف وموارد خارجية
ت.د.أ.-10
I89.8،  وJ94.0  تعديل قيمة خاصية ت.د.أ.10 (P494) في ويكي بيانات
ت.د.أ.-9
ق.ب.الأمراض
إي ميديسين
ن.ف.م.ط.
ن.ف.م.ط.

تسرب الكيلوس أو وجود الكـليوس في الصدر (بالانجليزية: Chylothorax) هو تراكم السائل اللمفاوي في التجويف الجنبي (Pleural cavity) كنتيجة ثانوية لتمزق أو تسرب من القناة الصدرية (Thoracic duct) أو من أحد تفرعاتها وهو أحد انواع الأنصباب الجنبي ويكون السائل على شكل مستحلب والذي تطفو على سطحه طبقة دهنية عند تركه لفترة.[1]

سائل من صدر مريض مصاب بتسرب الكيلوس

أسبابه[عدل]

هو حالة نادرة ولكنه حالة مرضية من الممكن أن تكون مدمرة ويحدث كنتيجة ثانوية لتمزق أو تسرب من القناة الصدرية كما يشيع حدوثه نتيجة لورم خبيث كسرطان الغدد اللمفاوية وأيضا بعد عمليات جراحية بالبطن. ومن الأسباب الغير شائعة متلازمة نوونان و متلازمة داون.[2]

العلاج[عدل]

السبب الرئيسي وراء تسرب الكيلوس في الصدر لم يتم فهمه وتحديده جيدا، ولهذا فإن خيارات العلاج محدودة ولكن من الضروري تسريب السائل من التجويف الجنبي لمنع حدوث أضرار بألاعضاء المختلفة وخصوصا الرئتين وذلك بالأعتماد على فرق الضغوط . هناك طريقة أخرى تعتمد على تصريف الجوف الجنبي باستخدام تحويلة صفاقية جنبية .أيضا هناك طريقة تعتمد على إثارة جدار الصدر والرئتين ليحدث بينهما التصاق يمنع تسرب السائل الليمفي للتجويف الجنبي .كما أن العلاج الدوائي أوكتروتيد أثبت فاعلية كبيرة في العلاج بعد أسابيع قليلة فقط .[3][4] أما في الحيوانات يتم اجراء عملية جراحية لربط القناة الصدرية وهي الطريقة الأكثر فاعلية في العلاج .[5] .[6]

انظر أيضا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ Heffner، John. "Clinical presentation, diagnosis and management of cholesterol effusions". 8.0. UpToDate. اطلع عليه بتاريخ 30 أكتوبر 2014. 
  2. ^ www.uptodate.com/contents/image?imageKey=PULM/61456&topicKey=PULM/6696&source=see link&utdPopup=true
  3. ^ Dalokay Kilic, MD؛ Ekber Sahin, MD؛ Oner Gulcan, MD؛ Bulent Bolat, MD؛ Riza Turkoz, MD؛ Ahmet Hatipoglu, MD (2005). "Octreotide for Treating Chylothorax after Cardiac Surgery". Texas Heart Institute Journal. 32 (3): 437–39. PMC 1336729Freely accessible. PMID 16392238. 
  4. ^ Marcia L. Buck, Pharm.D., FCCP (2004). "Octreotide for the Management of Chylothorax in Infants and Children". Pediatric Pharmacotherapy. 10 (10). 
  5. ^ Birchard SJ، Smeak DD، McLoughlin MA (March 1998). "Treatment of idiopathic chylothorax in dogs and cats". J. Am. Vet. Med. Assoc. 212 (5): 652–7. PMID 9524635. 
  6. ^ Kopko SH (August 2005). "The use of rutin in a cat with idiopathic chylothorax". Can. Vet. J. 46: 729–31. PMC 1180424Freely accessible. PMID 16187718. 

وصلات خارجية[عدل]