تلميع الأسنان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تلميع الأسنان هي عملية تمليس سطح السن. إن الهدف من التلميع هو تقليل تراكم اللويحة الجرثومية على سطح السن [1] و الإجراء المتبع هو استخدام قمع التلميع - وهو كوب مطاطي آلي- بالإضافة إلى مستحضر الصقل الساحج.

Tooth polishing Intervention

==الأدوات==[2]

1-كوب مطاطي الأكواب المطاطية تستخدم في قبضة الحفر الهوائية. معجون الصقل وهو المعجون الإتقائي الذي يحتوي على الفلوريد، يستخدم مع الأكواب المطاطية من أجل عملية التلميع. لا يجب استخدام الأكواب المطاطية فوق منطقة الملاط؛ لأنها قد تزيل طبقة من الملاط عند المنطقة العنقية.

2- فرشاة هلبية تستخدم الفراشي الهلبية في prophylaxis angleمع معجون الصقل. يجب أن يكون استخدام الفرشاة محصور في منطقة التاج لتجنب إصابة اللثة والملاط.

3- Prophy angle: الأداة الأكثر استخداما في تلميع الأسنان حاليا هي prophy angle . تتكون هذه الأداة من كوب مطاطي في مترسة عالية العزم يمكن وصلها بأداة يد بطيئة السرعة توجه الكوب المطاطي لتلميع الأسنان.

4- الخيط السني يستخدم الخيط السني لصقل سطوح التلاصق السني التي يتعذر الوصول إليها من خلال أدوات الصقل الأخرى. يُستخدم أيضا مع معجون الصقل. تجب العناية الخاصة لتجنب إصابة اللثة. كما يجب تنظيف هذه المنطقة بماء دافئ لإزالة كل بقايا المعجون. 5-التلميع باستخدام الهواء المحمل بالرذاذ: تستخدم هذه الطريقة مع قبضة حفر هوائية معدة خصيصا. تسمى هذه الأداة أداة التلميع ، وهي تنتج تيار هوائي محمل بالرذاذ مكونة من ماء دافئ و بيكربونات الصوديوم من أجل التلميع. إن هذه الأداة فعالة جداً في إزالة الملوّنات الخارجية والرواسب اللينة. يُمنع استعماله مع مصابي الأمراض التنفسية، الديال الدموي وارتفاع ضغط الدم [2]

اضرار تلميع الأسنان المتكرر[عدل]

يتم اجراء تلميع الأسنان في كثير من عيادات الأسنان المنتشرة حول العالم كاجراء روتيني و تقليدي كجزء من اجراءات تنظيف الأسنان. يتم في هذا الاجراء تلميع جميع اجزاء السن التي يمكن الوصول اليها لازالة اللويحة الجرثومية plaque و التصبغات الموجودة على سطح السن [2] و لكن تحدد الجمعية الأمريكية لصحة الأسنان عملية تلميع الاسنان لتقتصر فقط على اجزاء السن المتضررة و التي لا يمكن ازالة الضرر عنها عن طريق اجراءات اخرى غير تلميع السن [3] و تدعم ذلك العديد من كتب طب الأسنان المعروفة و أكثر برامج تعليم الطلاب تعتمد الية تلميع الأسنان المحددة. هذا الاعتبار قائم على أساس الأبحاث التي تشير إلى فقدان مينا الأسنان بسبب تلميع الأسنان. كما تشير العديد من الدراسات ان عملية تلميع الأسنان و المواد المستخدمة خلال هذا الاجراء من الممكن أن تسبب انسحال و تسحيج لمينا الأسنان و مِلاط الأسنان و عاج الأسنان. إلا ان كمية النسيج المفقود غير ثابت من دراسة الا اخرى, و لم يتم اعتماد الدلالة العملية بعد [4]

طرق تلميع الأسنان المختلفة والتي تتبع في العيادات[عدل]

التبييض الغير حيوي[عدل]

من طرق تلميع الأسنان[5] لدى العيادات ومراكز التجميل المتخصصة التبييض الغير حيوي، ففي حالة كان التبييض الحيوي غير مجدي ولا يعمل على تحسين مظهر الأسنان والتي سبق وتم معالجتها من الجذور يلجأ الطبيب إلى التبييض الغير حيوي. وهو يعتمد على تبييض الأسنان من الداخل، فهو يقوم بوضع مساعد التبييض داخل الأسنان ومن ثم وضع الحشو المؤقت لها، ثم تترك الأسنان فترة من الوقت. وفي بعض الحالات يتم هذا التبييض مرة واحدة فقط ولدى البعض الأخر يتكرر إلى أن تصل الأسنان إلى اللون والظل المطلوب.

التبييض الحيوي[عدل]

يعد التبييض الحيوي هي الطريقة الأكثر شيوعًا من طرق تبييض الأسنان المتبعة في العيادات المختصة، حيث يتم التبييض وفقًا لهذه الطريقة من خلال استخدام محلول يشبه الهلام من حيث القوام، ومن ثم يوضع مباشرةً على سطح الأسنان. وهذا المحلول يحتوي على شكل من أشكال بيروكسيد الهيدروجين، ويستخدم معه ضوء ليزر معين لكي ينشط الهلام ليعمل بشكل أقوى وأسرع. وفي الغالب يستغرق هذا التبييض من ثلاثين إلى تسعين دقيقة، وهذا يتم تحديده وفقًا لشدة البقع المتراكمة على الأسنان، ولكن لا نغفل أنه يوجد أنواع مختلفة من البقع تستجيب للعلاج وأنواع أخرى لا تستجيب. ومن ثم سوف يعطيك الطبيب المختص مادة تحمي اللثة حول الأسنان، وفي الغالب تكون بيروكسيد الهيدروجين، فستوضع بصورة مباشرة على الأسنان.

طرق تلميع الأسنان بالليزر والحرارة[عدل]

يتم تنشيط مجموعة من طرق التبييض التي يتم فيها استخدام ضوء الليزر، ومجموعة متنوعة من الأضواء من خلال الحرارة المنبعثة من تلك الأضواء. فبعدما يتم استخدام طرق التبييض المناسبة فإن الطبيب المختص يستخدم تسليط الضوء أو الليزر على الأسنان وفي حال تغير لونها بصورة سيئة، يقوم الطبيب بنصح المريض بأن يداوم على استخدام طرق تلميع الأسنان تلك في المنزل لأيام أو لأسابيع قليلة. ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن تبييض الليزر لا يعطي النتائج السليمة بنسبة مائة بالمائة وذلك على الرغم من استخدامه في طب الأسنان لعلاج ما بها من مشاكل منذ عام 1994، ومع تطوره طوال تلك السنوات. إلا أن الكثير من الحالات لم تحظى على نتائج مرضية بسبب وجود مشاكل مسبقة ومتراكمة معها أدى عدم علاجها والاهتمام بها إلى صعوبة التخلص من المشكلة حتى مع استخدام الليزر في التبييض، ومع تلك الحالات يتم الحل مع التكرار ولكن توجد حالات مستعصية يصعب معها الحل نهائيًا.

انظر ايضا[عدل]

1.تقليح السن هي العملية التي من خلالها يتم إزالة اللويحات الجرثومية والقلح السني من سطح السن الموجود فوق اللثة وتحت اللثة. لا يتم القيام بمحاولة متعمدة لإزالة مادة السن مع القلح السني [6]

2.كشط الجذر هي العملية التي يتم من خلالها إزالة القلح السني المنطمر المتبقي وكذلك يتم إزالة أجزاء من الملاط من الجذور ليعطي كنتيجة سطح أملس،صلب ونظيف [7]

3.إنضار (إزالة المواد الغريبة والأنسجة الميتة).

المراجع[عدل]

  1. ^ "Tooth Polishing Study Guide & Homework Help". eNotes.com. Retrieved 2013-03-17.
  2. أ ب ت 2. Hodges K. Concepts in non–surgical periodontal therapy. New York: Delmar; 1998. 345–346 p.http://jdh.adha.org/content/85/4/348.full.pdf+html
  3. ^ 3. American Dental Hygienists’ Association position paper on polishing. American Dental Hygienists’ Association [Internet]. [cited 2009 May 20]. Available from: http://www.adha. org/profissues/polishingpaper.htmhttp://jdh.adha.org/content/85/4/348.full.pdf+html
  4. ^ 4. Thompson RE, Way DC. Enamel loss due to prophylaxis and multiple bonding/debonding of orthodontic attachments. Am J Orthod. 1981;79(3):282–295http://jdh.adha.org/content/85/4/348.full.pdf+html
  5. ^ كيفية تبييض الأسنان نسخة محفوظة 17 مايو 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ a b Newman, MG; Takei, HH;Klokkevold, PR; Carranza, FA; editors: Carranza’s Clinical Periodontology, 10th Edition. Philadelphia: W.B. Saunders Company, 2006. page 763
  7. ^ a b Newman, MG; Takei, HH;Klokkevold, PR; Carranza, FA; editors: Carranza’s Clinical Periodontology, 10th Edition. Philadelphia: W.B. Saunders Company, 2006. page 774