كلنا خالد سعيد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كلنا خالد سعيد
We are all Khaled Said.jpg
صورة لصفحة كلنا خالد سعيد بعد الثورة
تاريخ التأسيس 10 يونيو 2010
المؤسس وائل غنيم
المساهمون عبدالرحمن منصور
مصطفى النجار
نادين وهاب
رابط الصفحة على فيس بوك.

كلنا خالد سعيد صفحة على موقع التواصل الاجتماعي " فيس بوك " تم انشائها عام 2010 بواسطة الناشط وائل غنيم بعد واقعة الشاب المصري خالد سعيد الذي تعرض للوفاة نتيجة التعذيب من قبل مخبري للشرطة بسبب تطبيق قانون الطواريء طوال 30 عاما . انتقدت الصفحة واقعة التعذيب بشدة ونددت بها . تعتبر هذه الصفحة هي مهد ثورة 25 يناير في مصر،[1][2] حيث ساهمت في حشد الراي العام بعد نجاح ثورة الياسمين في تونس للقيام باحتجاجات سلمية من اجل الإصلاحات والغاء الطواريء . ما لبث ان تحولت الي شرارة لقيام ثورة 25 يناير[3][4][5].

في فبراير 2014 نشرت مجلة "فورين بوليسي" الأمريكية تحليلًا للكاتبين الأمريكيين "شيلون هيملفارب، وسين آدي"، تحت عنوان "وسائل الإعلام التى تحرك الملايين" أخذ فيه المحللان الأمريكيان نموذج صفحة "كلنا خالد سعيد" ودورها في إسقاط نظام مبارك، للتأكيد على قدرة وسائل التواصل الاجتماعي على تعزيز الحراك السياسي وإشعال الثورات.[6][7]

تأسيس الصفحة[عدل]

تأسست الصفحة في 10 يونيو 2010 وقام بتأسيسها الناشط المصري وائل غنيم[8][9] تضامنا مع الشاب المصري خالد سعيد الذي توفي بعد تعرضه للضرب والتعذيب على أيدي مخبرين تابعين للشرطة بقسم سيدي جابر بمدينة الإسكندرية وذلك استغلال لقانون الطواريء الذي فرضه مبارك طوال 30 عاما. واثارت هذه الواقعة مشاعر الغضب والاستنكار عند الكثير من الشباب والمنظمات المدنية والحقوقية.
بعد انشاء الصفحة تجاوزت حاجز الـ4000 عضو خلال أقل من ساعة واحدة (100 ألف خلال 3 أيام [10] و184000 في خلال 10 أيام) من نشر خبر مقتل خالد سعيد بسبب الضرب والتعذيب والذي كان دلالة على مدى الغضب الشعبي الذي تصاعد عبر موقع الفيسبوك احتجاجاً على قتل الشاب خالد محمد سعيد، ساهمت أيضا خبرة وائل غنيم في التسويق عبر الانترنت في جلب الكثير من المؤيدين، حيث سلكت الصفحة مسلكا جعلتها صفحة شبابية تلقائية، اشار بعض الصحفيين أن سبب تميز الصفحة أنها لم تكن متنفس للغضب (وهو الدور الذي كانت تقوم به صحف المعارضة على مدار سنوات) أو مجرد نشر فضائح حكومية او نشر الأخبار العادية، بل ركز منذ «البوست الأول» على أن يحدد للصفحة هدفا استراتيجيا واضحا وهو (إيقاف التعذيب عموما - إسقاط قانون الطوارئ - إيقاف استغلال المسئول لمنصبه - إيقاف التضليل الإعلامى). أيضا ساهم التفاعل الجيد مع الأعضاء الي زيادة شعبيتها [11] .

وائل غنيم مؤسس صفحة كلنا خالد سعيد

بعد 10 أيام من إنشاء الصفحة وصل العدد إلى 131 ألف متابع، فبدأ وائل غنيم يختار فريق الصفحة بعناية، فانضم للفريق، المدون «عبدالرحمن منصور» [12][13] (23 عاما آنذاك)، (من مدونى جيل 2005 - ومراسل للجزيرة توك ومؤسس مبادرة «ويكيليكس العربية» وأيضا انضم للفريق، الناشط المدون وقتها مصطفى النجار [14] (30 عاما آنذاك) طبيب الأسنان السياسى والمدون، والمنسق العام الثاني لحملة البرادعى لاحقا، كما انضمت معهم الناشطة الحقوقية «نادين وهاب»، مصرية أمريكية وأحد نشطاء الجمعية الوطنية للتغيير بواشنطن [11]. تعرضت الصفحة للكثير من المضايقات من قبل جهاز امن الدولة المنحل وصلت الي حد اغلاقها. مما اضطر ادمن الصفحة الي استخدام صفحة بديلة حتي تمكن من اعادتها مرة اخري في ديسمبر 2010[15][16].

الصفحة وثورة 25 يناير[عدل]

لعبت الصفحة دورا هاماً في الدعوى للتظاهر يوم 25 يناير والذي كان بداية الثورة المصرية[17][18]. حيث عرض عبد الرحمن منصور في ديسمبر 2010 على وائل غنيم أن يتم تنظيم حدث يوم عيد الشرطة في الخامس والعشرين من يناير على غرار ما قامت به حركة 6 أبريل في عام 2009. ولكن بعد هروب الرئيس التونسي زين العابدين بن علي، قام وائل متأثرا بآراء أعضاء الصفحة التي وضعوها في تعليقاتهم بتغيير الحدث إلى ما أسماه: "ثورة على التعذيب والبطالة والفساد والظلم" وذلك في الرابع عشر من يناير 2011. وكانت هذه هي أول دعوة إلى ثورة 25 يناير[17][19].
انتشرت الدعوة بين أعضاء الصفحة الذين تجاوزوا آنذاك أكثر من 350,000 عضو وتبنتها العديد من الحركات والمجموعات السياسية والحقوقية. تعاون وائل غنيم – بدون كشف هويته - مع النشطاء الموجودين في الشارع للإعلان عن أماكن المظاهرات . وفي يوم 3 فبراير 2011 اعلنت شركة جوجل فرع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن ان أحد موظفيها وهو وائل غنيم مفقود ولم يعثر عليه، وفتحت خط ساخن للادلاء باي اخبار عنه، وفي يوم 6 فبراير تم الإفراج عنه وتم الإفصاح لأول مرة عن مؤسس صفحة خالد سعيد[20][21]

ما بعد ثورة يناير[عدل]

فترة المجلس العسكري[عدل]

بعد ان اصبحت الصفحة ايقونة للثورة المصرية اتخذت الان دور هام في مجال التوعية السياسية والوطنية . للصفحة العديد من المواقف والانشطة السياسية علي كافة المستويات . ففي مصر لعبت دورا في استكمال اهداف الثورة والتنديد بحوادث القتل والضرب مثل : أحداث مسرح البالون - ماسبيرو - محمد محمود - أحداث مجلس الوزراء - مذبحة بورسعيد، بالإضافة إلى انتقادها الإعلان الدستوري المكمل في يونيو 2012 من قبل المجلس العسكري والذي أعتبرته إنقلاب على الثورة. [22][23]

كما لعبت دورا اثناء انتخابات الرئاسة المصرية 2012 حينما اقترحت وثيقة فيرمونت[24][25] علي المرشح الرئاسي محمد مرسي وقتها بحضور العديد من الرموز السياسية مما ساهم في دعم القوى الوطنية له ضد المرشح أحمد شفيق.[23]

فترة الرئيس مرسي[عدل]

في فترة حكم الرئيس محمد مرسي قدمت الصفحة أيضا الكثير من الانتقادات علي سلبيات الحكومة حيث نشرت بعض الوقائع مثل : حادثة اصطدام قطار بحافلة مدرسية التي نتج عنها مصرع 50 طفل - استخدام السياسة في اوراق الامتحانات وغيرها،[26] كما أنتقدت الصفحة سلبيات الرئيس محمد مرسي بسبب تشكيل لجنة إعداد الدستور في 2013 وكذلك الإعلان الدستوري في نوفمبر 2012 والذي اثار عاصفة من الجدل والخلاف السياسي داخل مصر.[27]

تعرضت الصفحة إلأى الكثير من الهجوم والتشويه من قبل رموز جماعة الأخوان المسلمين أداء الصفحة وإلى مدير الصفحة وائل غنيم، كانت المرة الاولى قبل الأستفتاء على دستور مصر 2012 والتي أعتبرته حشد المواطنين لفرض الدستور وأتهمتها بالتحيز.[28][29]

تعرضت ايضاً الصفحة لاحقاً للكثير من لانتقادات والهجوم بأعتبار أنها كانت تتخذ دوراً معارضاً ضد الرئيس مرسي وأتهمها البعض بأن ساهمت في دعم حركة تمرد وتصعيد الأمور في ما قبل إنقلاب 3 يوليو 2013 في مصر،[30] وهو ما نفاه فيما بعد وائل غنيم منشور عبر حسابه الشخصي في موقع "فيسوك"، والذي كشف عن كواليس اتصاله بأحد مستشاري الرئيس الأسبق محمد مرسي، ومطالبته بإجراء استفتاء شعبي علي بقائه، منوها في الوقت نفسه إلى أنه لم يوقع استمارة "حملة تمرد" للمطالبة بعزل مرسي كما لم يشارك في أحداث 30 يونيو.[31]

نشاطات أخرى[عدل]

صورة لجدارية تحمل شعار" كلنا خالد سعيد" في برلين

علي الصعيد العربي ساهمت في دعم العديد من القضايا مثل: انتفاضة الأقصى الثالثة - دعم الثورة في ليبيا - دعم الثورة في سوريا والذي تسبب في هجوم شديد من مؤيدي بشار الاسد علي ادمنز الصفحة. [32][33]

جوائز[عدل]

فازت صفحة "كلنا خالد سعيد" بجائزة «أفضل حملة نشاط اجتماعي على الإنترنت» لعام 2011 في المسابقة السنوية السابعة لمؤسسة الـ"دويتشه فيله" [34][35][36]

توقف نشاطها[عدل]

توقفت الصفحة عن الكتابة والنشر منذ 3 يوليو 2013 بدون اسباب معروفة [37][38] . هذا الامر جاء بالتزامن مع الاختفاء الغامض لمؤسسها وائل غنيم تماما . ارجح الدكتور مصطفي النجار أحد المقربين له ان وائل غنيم اعتزل الكتابة تماما بعد الضغوط و حملات التشوية التي اختتمت برجوع حكم العسكر مرة اخري [14]. ولكن حتي هذه اللحظة لم يصدر اي بيان رسمي من الصفحة ولا يزال مصيرها مجهول[39] .

احصائيات[عدل]

تعتبر الصفحة من أكبر الصفحات المصرية على موقع التواصع الاجتماعي فيسبوك فقد تجاوز عدد المعجبون بهذه الصفحة 3,179,369 . كما تعتبر وفقا لإحضائيات عام 2013 هي ثاني أكبر صفحة علي مستوي مصر [40]، وفي المرتبة السادسة لاكبر الصفحات في منطقة الشرق الأوسط لعام 2013 [41]. وهناك صفحة أخرى تابعه لها ناطقة باللغه الإنجليزية وهي صفحة " We Are All Khaled Said" . وأيضا حساب تابع لها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر

انظر أيضا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ بلد «خالد سعيد» و«السيد بلال» 10 ساعات في شوارع الإسكندرية الثائرة - بوابة الشباب - الأهرام
  2. ^ «الطريق إلى 25 يناير» أول فيلم وثائقي عن الثورة المصرية - صحيفة البيان
  3. ^ كلنا خالد سعيد - موقع الجزيرة نت
  4. ^ أسرار الصفحة التي أشعلت الثورة المصرية - موقع العربية
  5. ^ إنشاء صفحة خاصة على شبكة الإنترنت تحت عنوان ( كلنا خالد سعيد) - موقع بي بي سي BBC
  6. ^ "كلنا خالد سعيد"... شرارة 25 يناير.. من الحشد إلى الصمت - بوابة الوفد
  7. ^ Think Again: Egypt - Foreign Policy
  8. ^ من هو وائل غنيم مؤسس صفحة" كلنا خالد سعيد " ؟ - صحيفة عمان بوست
  9. ^ "We Are All Khaled Said": Will the Revolution Come to Egypt?-Tthe Daily beast
  10. ^ عدد أعضاء صفحة خالد سعيد خلال 3 أيام نقلا عن يسري فودة
  11. ^ أ ب كلنا خالد سعيد أكثر من مجرد صفحة! - تحقيق صحفي - لجريدة الصباح
  12. ^ مع المحرر في صفحة "كلنا خالد سعيد" المدون المصري عبد الرحمن منصور - BBC
  13. ^ مصري اسمه عبدالرحمن منصور - مقال من الصفحة على فيس بوك.
  14. ^ أ ب من ذبح وائل غنيم؟ بقلم : مصطفي النجار - اليوم السابع
  15. ^ عودة صفحة "خالد سعيد" إلي الفيس بوك - بوابة الوفد
  16. ^ غلق صفحات البرادعي وكلنا خالد سعيد وجهات حقوقية على فيس بوك - موقع مصراوي
  17. ^ أ ب خالد سعيد.. ضحية التعذيب الذي فجر الثورة المصرية - صحيفة ايلاف elaf
  18. ^ بورتريه خالد سعيد - جريدة الوسط االبحرينية
  19. ^ Movement Began With Outrage and a Facebook Page That Gave It an Outlet - NY Times
  20. ^ الافراج عن وائل غنيم - جريدة الاهرام المصرية
  21. ^ الإفراج عن وائل غنيم مؤسس مجموعة «كلنا خالد سعيد»- مجلة عرب 48
  22. ^ "كلنا خالد سعيد" تدعو لـ"فاعلية" فى 30 يونيو.. احتجاجًا على الإعلان الدستورى المكمل - 2012 - جريدة الأهرام
  23. ^ أ ب "كلنا خالد سعيد" الشرارة التى أشعلت وقود الثورة.. عارضت المجلس العسكرى ودعمت مرسى فى انتخابات 2012 - اليوم السابع
  24. ^ Masrawy-First Egyptian Portal - مصراوي - أول وأكبر بوابة مصرية
  25. ^ «الشروق» تكشف تفاصيل الـ«ساعة ونصف» بين الرئيس ومجموعة فيرمونت - بوابة الشروق
  26. ^ مصر: صراع الإخوان والمعارضة يمتد لمقاعد الدراسة - من صفحة كلنا خالد سعيد - CNN العربية
  27. ^ "كلنا خالد سعيد".. عامان عجاف بعد ثلاثة سمان - مجلة مصر العربية
  28. ^ «كلنا خالد سعيد»: الصفحة تعرضت لحملة تشويه من «الإخوان».. ونعتذر عن الأخطاء - المصري اليوم
  29. ^ عصام سلطان: «كلنا خالد سعيد» تشوّه الدستور على طريقة «ولا تقربوا الصلاة»- المصري اليوم
  30. ^ «كلنا خالد سعيد».. صفحة الثورة التي رحلت مع مرسي - صحيفة المصريون
  31. ^ وائل غنيم: لم أؤيد "الانقلاب" وأخطأت في قراءة 3 يوليو - دوت مصر
  32. ^ بوست من الصفحة يدين مجازر بشار الاسد - صفحة كلنا خالد سعيد على فيس بوك.
  33. ^ مليونا معجب.. "كلنا خالد سعيد" تتضامن مع الشعب السوري - جريدة زمان الوصل السورية
  34. ^ "كلنا خالد سعيد" أفضل حملة في مسابقة دويتشة فيلة - موقع Onislam
  35. ^ (كلنا خالد سعيد) أفضل حملة اجتماعية - جريدة الشعب - العدد 16 إبريل 2011
  36. ^ "بنية تونسية" أفضل مدونة.. و"كلنا خالد سعيد" أفضل حملة - بوابة الوفد
  37. ^ تســاؤلات المصــريين هذه الأيام : لماذا توقفت صفحة ( كلنــا خالد سعيد ) ؟
  38. ^ لماذا غابت صفحة "كلنا خالد سعيد" عن المشهد.. وصمت وائل غنيم؟
  39. ^ تساؤلات حول توقف نشاط صفحة "كلنا خالد سعيد"و"وائل غنيم" على فيس بوك منذ 3 يوليو
  40. ^ http://www.socialwatchlist.com/country/egypt/
  41. ^ http://top100arabs.com/top/facebook

وصلات خارجية[عدل]