يوهان كرويف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
يوهان كرويف
كرويف مع هولندا في عام 1974
كرويف مع هولندا في عام 1974

معلومات شخصية
الاسم عند الولادة (بالهولندية: Hendrik Johannes Cruijffتعديل قيمة خاصية الاسم عند الولادة (P1477) في ويكي بيانات
الاسم الكامل هندريك يوهانس كرويف
الميلاد 25 أبريل 1947(1947-04-25)
أمستردام، هولندا
الوفاة 24 مارس 2016 (68 سنة)
برشلونة، إسبانيا
سبب الوفاة سرطان الرئة  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
الجنسية Flag of the Netherlands.svg مملكة هولندا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الطول 1.80 م (5 قدم 11 بوصة)
الوزن 68 كيلوغرام  تعديل قيمة خاصية الكتلة (P2067) في ويكي بيانات
أبناء يوردي كرويف  تعديل قيمة خاصية أبناء (P40) في ويكي بيانات
الحياة المهنية
مركز اللعب وسط هجومي/مهاجم
الرقم 14  تعديل قيمة خاصية رقم اللاعب (P1618) في ويكي بيانات
المهنة لاعب كرة قدم،  ومدرب كرة قدم  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
مسيرة الشباب
سنوات فريق
1957–1964 هولندا أياكس
المسيرة الاحترافية1
سنوات فريق مشاركات (أهداف)
1964–1973 هولندا أياكس 308 (253)
1973–1978 إسبانيا برشلونة 180 (60)
1979–1980 الولايات المتحدة لوس أنجلس أزتيكس 27 (14)
1980–1981 الولايات المتحدة واشنطن ديبلومتس 32 (12)
1981 إسبانيا ليفانتي 12 (2)
1981–1983 هولندا أياكس 46 (16)
1983–1984 هولندا فاينورد 42 (13)
مجموع 661 (370)
المنتخب الوطني
1966–1977 هولندا هولندا 48 (33)
الفرق التي دربها
1985–1988 هولندا أياكس
1988–1996 إسبانيا برشلونة
2009–2013 كتالونيا كاتالونيا
الجوائز
المواقع
fifa.com 1043  تعديل قيمة خاصية كود الفيفا للاعب (P1469) في ويكي بيانات
فرق كرة القدم الوطنية 17097  تعديل قيمة خاصية National-Football-Teams.com player ID (P2574) في ويكي بيانات

1 عدد مرات الظهور بالأندية وعدد الأهداف تحسب للدوري المحلي فقط

2 عدد مرات الظهور بالمنتخب وعدد الأهداف

هندريك يوهانس كرويف (25 أبريل 1947 – 24 مارس 2016)، المعروف باسم يوهان كرويف، كان لاعب كرة قدم هولندي وصانع ألعاب وكابتن منتخب هولندا. صاحب فكرة اللعب الشامل وكان كرويف العقل المخطط وراء انجازات منتخب هولندا لكرة القدم. يعتبر من أفضل اللاعبين على مستوى العالم من حيث السرعة الهائلة والمهارة وسرعة البديهة بالمراوغة والتسديدات المقوسة من داخل وخارج منطقة الجزاء. وقد اختاره بيليه ضمن قائمة أفضل 125 لاعب حي في مارس 2004.

توفي في 24 مارس 2016 في مدينه برشلونة بعد معاناة مع سرطان الرئة.[1]

بدايته[عدل]

يوهان كرويف

في أحد المنازل المجاورة لملعب لومير الخاص بنادي أياكس أمستردام الهولندي كان صبي لا يتجاوز الثامنة من عمره يتسلق جدار الملعب المواجه لبيته على الرغم من تحذيرات والده الذي كان يعمل بقالا وذلك لمشاهدة تمارين فريقه المفضل اياكس امستردام متمنيا ان يرتدي الوانه في أحد الايام.وكان بعض الأحيان يحضر بمساعدة من والدته التي كانت تعمل كمنظفة في نادي أياكس فكان من الطبيعي أن يتعلق الابن بالنادي الذي تعمل فيه والدته وهي التي كانت تصطحبه معها في بعض الأحيان.. وخلال الفترة التي كانت تعمل فيها كان هو يداعب الكرة مع فتية من عمره فشاهده أحد المهتمين في النادي ولمس الموهبة لديه فسجله على الفور وهو في سن العاشرة ومن هنا انطلق الفتى الموهوب يوهان نحو النجومية ولم يبلغ السابعة عشرة من عمره حتى إنضم للفريق الأول بالنادي ولم يكن ذلك سهلاً فأياكس يعتبر أحد أعظم الأندية الأوروبية. وسيبقى الرقم 14 الذي حمله طوال مسيرته رمزا لفن كرويف الذي كان يملك انطلاقة سريعة وذكاء حادا في التعامل مع الكرة حتى اطلق عليه لقب "بيليه الأبيض". ويقينا لو قدر لكرويف ان يحرز كأس العالم ولو مرة واحدة لنافس بلا شك الملك بيليه على لقب أفضل لاعب في العالم.

وتدرج كرويف في صفوف صغار اياكس ثم الناشئين قبل أن يعطيه المدرب الشهير رينوس ميكلز فرصته بين الكبار للمرة الأولى ضد ليفربول الإنكليزي وكان في الثامنة عشرة من عمره عام 1967. اقيمت المباراة في امستردام ضمن الدور الثاني من مسابقة كأس ابطال اندية أوروبا في امستردام وسط ضباب كثيف لم يكن ليحجب الإنجاز الذي حققه "المبتدئ" حيث قاد فريقه إلى فوز كبير 5-2. ثم ساهم كرويف في بلوغ فريقه نهائي المسابقة ذاتها عام 1969 لكنه مني بهزيمة ثقيلة امام ميلان الإيطالي 1-4. ولم تنل الخسارة من كرويف وزملائه فبعد سنتين كان اياكس قد أصبح رائد الكرة الحديثة في ما عرف انذاك بالكرة الشاملة التي تعتمد على دفاع المنطقة وضغط متواصل على الخصم وتكامل بين خطوطه الثلاثة اي ان الكل يهاجم والكل يدافع في أن واحد. وتربع اياكس بقيادة كرويف على العرش الأوروبي ثلاث سنوات متتالية في 1971 و1972 و1974، كما نجح في قيادة منتخب بلاده إلى نهائي مونديال 1974 في ألمانيا وخسر امام الدولة المضيفة مع انه قدم عروضا أفضل.

مسيرته مع نادي برشلونة[عدل]

انتقل في عام 1973 إلى نادي برشلونة الإسباني ، وفي أول موسم له مع برشلونة فاز بلقب بطولة الدوري بعد غياب 14 عاما. فاز كرويف خلال مسيرته الكروية بجائزة أفضل لاعب أوروبي ثلاث مرات.

كأس العالم 1974[عدل]

قاد منتخب بلاده الرائع للمباراة النهائية بكأس العالم 1974 في ألمانيا الغربية وأمتع العالم بمهاراته، وشعر الكثيرين بخيبة أمل لأنه لم يتمكن من الفوز بالكأس عندما خسر بالمباراة النهائية أمام ألمانيا الغربية 1–2. وكانت هذه المباراة الوحيدة التي خسر فيها في هذه البطولة. وقد فاز في نفس البطولة على البرازيل (2-1). ووقف الجمهور وصفقوا له وتمنوا أن يفوز بالكاس القادمة لكنه لم يلعب البطولة بسبب التهديدات التي حصل عليها من الأرجنتين.

اعتزاله وعودته[عدل]

اعتزل كرويف اللعب قبل كاس العالم 1978 بسبب تلقيه تهديدآ بالقتل في حالة سفره للأرجنتين. عاد كرويف للعب من جديد عام 1979 وذلك في دوري أمريكا الشمالية قبل أن يعود إلى أسبانيا ثم عاد بعدها إلى ناديه الأصلي أياكس حيث فاز معه بلقبين للدوري قبل أن ينهي مسيرته الرائعة مع فينورد الهولندي عام 1984.

عاد كرويف إلى ملاعب كرة القدم مجدداً وإلى ناديه السابق برشلونة الإسباني. ولكن ليس لاعب بل مدرب بين عامي 1988 و1996 قام كرويف بالإشراف على تدريب النادي ونجح في تشكيل فريق قوي عرف بالفريق الحلم للمدينة الكاتالونية ضم في صفوفه الهداف التاريخي روماريو والنجوم العباقرة ستويشكوف ولاودروب ورونالد كومان وياكيرو وغوارديولا وزوبيزاريتا وغيرهم وواستطاع الحصول على بطولة الدوري لأربع مواسم متتالية وعلى بطولة دوري أبطال أوروبا مرة واحدة عام 1992 ولا أحد يمكنه أن ينسى الدرس القاسي الذي لقنه رجال كرويف لغريمهم التقليدي ريال مدريد حين فاز الفريق الكاتالوني بخمسة أهداف نظيفة على ملعب النوكامب موسم 93-94 يومها سجل روماريو 3 أهداف. 11 بطولة هي مجموع ما حققه نادي البارسا تحت قيادة كرويف.

ألقاب[عدل]

لاعبًا[عدل]

مع أياكس
مع برشلونة
مع فاينورد
مع هولندا

مدربًا[عدل]

مع أياكس
مع برشلونة

فرديًا[عدل]

يوهان كرويف يستلم جائزة الكرة الذهبية لعام 1971.

كلاعب
كمدرب

وفاته[عدل]

توفي كرويف يوم 24 مارس 2016 عن عمر يناهز 68 عاماً بعد معاناة من صراع طويل مع المرض العضال حيث تراجعت في الآونة الأخيرة صحته بشكل ملحوظ. وقام الأطباء بتشخيص المرض لدى النجم الهولندي السابق في منتصف شهر أكتوبر 2015، في مدينة برشلونة، ومن ثم خضع لفحوصات للتعرف على مدى تطور مرض سرطان الرئة لديه.

تداعيات وفاته[عدل]

أعلن في هولندا الحداد رسمياً بعد وفاة يوهان كرويف، ونكست الإعلام في ملعب "أمستردام أرينا" وقرّر العاملون في متجر النادي استبدال جميع القمصان على تماثيل العرض بقميص كرويف رقم 14، ونعى ملك هولندا كرويف ونشرها على صفحته على الفيس بوك بقوله:

«لقد خسرت هولندا رياضياً فريداً من نوعه وصاحب قلب كبير، لقد أغنى كرتنا وأعطاها وجهاً جديداً، كان حقاً أيقونة هولندية بامتياز» – فيليم ألكساندر (ملك هولندا)[2]

ونُكّست الأعلام في العاصمة أمستردام يوم وفاة كرويف رسمياً[2]، ونعاه الاتحاد الهولندي للكرة القدم في بيان رسمي فور إعلان وفاته وكذلك رئيس الاتحاد المحلي للعبة الذي قال أن كرة القدم الهولندية خسرت أفضل لاعب في تاريخها، وأكّد أنه سيشتاق لكرويف شخصياً[2].
وقد نعته عدة أندية ولاعبين وفاعلين في عالم كرة القدم على رأسهم نادي برشلونة النادي الذي تألق معه لاعباً ومدرباً على مدار عدة سنوات وحقق معه عديد الألقاب في بيان رسمي على موقعه[3] ، وكذلك نعاه نادي ريال مدريد في بيان رسمي[4] ونعاه نادي أتليتكو مدريد، ونادي باريس سان جيرمان الذي لعب له في دورة باريس عام 1975[5] وعدة لاعبين مثل ليونيل ميسي ولويس سواريز وأندريس إنييستا ومدرب منتخب إسبانيا فيسنتي ديل بوسكي ورئيس الفيفا السابق السويسري سيب بلاتر وثلّة من اللاعبين السابقين مثل الألماني فرانتس بكنباور والبلغاري هريستو ستويتشكوف (الذي دربه كرويف في برشلونة) والأرجنتيني دييجو مارادونا والفرنسي ميشيل بلاتيني الذي وصف كرويف بأنه أعظم لاعب في كرة القدم على مر العصور[6][7]

وفي أول مباراة خاضها نادي برشلونة النادي الذي لعب معه ودربة كرويف في معقلة كامب نو، والتي جمعت النادي مع غريمة ريال مدريد في مباراة الكلاسيكو التي أُقيت مساء 2 نيسان 2016 إحتفت الجماهير بكرويف ورفعت لافتات الشكر له ووقف اللاعبين والجماهير دقيقة صمت قبيل إنطلاقة المباراة، وحملت الدقيقة 14 الرقم الذي ارتداه كرويف بقميص برشلونة وقوف الجماهير مجدداً لتحيتة.[8][9]

انظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مصادر[عدل]