سورة يس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
يس
سورة يس
الترتيب في القرآن 36
إحصائيات السورة
عدد الآيات 83
عدد الكلمات 733
عدد الحروف 2988
السجدات لا يوجد
عدد الآيات عن المواضيع الخاصة
  • طبيعة الوحي وصدق الرسالة. (1 - 70)
ترتيب السورة في المصحف
Fleche-defaut-droite.png سورة فاطر
سورة الصافات Fleche-defaut-gauche.png
نزول السورة
النزول مكية
ترتيب نزولها 41
Fleche-defaut-droite.png سورة الجن
سورة الفرقان Fleche-defaut-gauche.png
السورة بالرسم العثماني
Quran2.png بوابة القرآن
بعض من سورة يس مخطوطة بخط المشق.

سورة يس مكية بالإجماع، لم يخرج من ذلك إلا ما قيل من استثناء قول الله تعالى: ﴿إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ ۝١٢ [يس:12] أنها مدنية، السورة من المثاني، آياتها 83، وترتيبها في المصحف 36، في الجزء الثالث والعشرين، بدأت بحرفان من الحروف المقطعة: Ra bracket.png يس Aya-1.png La bracket.png، نزلت بعد سورة الجن، بها سكت عند كلمة «مَرْقَدِنَاْ» في الآية 52 Ra bracket.png قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَنْ بَعَثَنَا مِنْ مَرْقَدِنَا هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ Aya-52.png La bracket.png.[1] وغالباً ما يُطلق على الربع الأخير من القرآن ربع يس رغم أن الربع الأخير يبدا فعلياً بآية Ra bracket.png فَنَبَذْنَاهُ بِالْعَرَاءِ وَهُوَ سَقِيمٌ Aya-145.png La bracket.png من سورة الصافات التي تلي سورة يس.

سبب النزول[عدل]

سبب النزول للآيات (77-83): عن ابن عباس قال: جاء العاص بن وائل إلى رسول الله بعظم رميم بال، فأخذ يفتته بيده ويقول: يا محمد أيحيي الله هذا بعد ما أرى؟ وفي رواية بعد ما رم وبلي؟ قال: نعم يبعث الله هذا ثم يميتك ثم يحييك ثم يدخلك نار جهنم. فنزلت الآيات -أخرجه الحاكم وصححه وابن المنذر. وعن ابن عباس: أن قائل ذلك أبي بن خلف - أخرجه ابن مردويه.[2][3]

فضائل سورة يس[عدل]

ورد في فضلها الكثير من الأحاديث يدور إسناداها بين الحسن والضعيف

  1. قلب القرآن الكريم: «إن لكل شيء قلباً، وقلب القرآن يس»
  2. قراءتها على من هم في حالة الاحتضار.[4]

وروى الإمام أحمد في مسنده عن معقل بن يسار، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «البقرة سنام القرآن وذروته، نزل مع كل آية منها ثمانون ملكا، واستخرجت {الله لا إله إلا هو الحي القيوم} من تحت العرش، فوصلت بها، أو فوصلت بسورة البقرة، ويس قلب القرآن، لا يقرؤها رجل يريد الله والدار الآخرة إلا غفر له، اقرءوها على موتاكم».[5]

المصادر[عدل]

  1. ^ المصحف الإلكتروني، سورة يس، التعريف بالسورة نسخة محفوظة 31 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ كتاب أسباب النزول للنيسابوري، دار الحديث/القاهرة.
  3. ^ كتاب تفسير روائع البيان لمعاني القرآن، أيمن عبد العزيز جبر، دار الأرقم/عمان.
  4. ^ تفسير سورة يس - ابن كثير نسخة محفوظة 2022-07-25 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ البقرة سنام القرآن ويس قلب القرآن نسخة محفوظة 2022-10-16 على موقع واي باك مشين.

المصادر[عدل]

وصلات خارجية[عدل]