كفر برعم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كفر برعم
Birem057.jpg
كنيسة كفر برعم
كفر برعم is located in فلسطين التاريخية
كفر برعم
كفر برعم
قضاء صفد
إحداثيات 33°02′36.53″N 35°24′50.56″E / 33.0434806°N 35.4140444°E / 33.0434806; 35.4140444إحداثيات: 33°02′36.53″N 35°24′50.56″E / 33.0434806°N 35.4140444°E / 33.0434806; 35.4140444
السكان 710 (1945)
المساحة 12,250 دونم

12.3 كم²

تاريخ التهجير نوفمبر 1948[1]
سبب التهجير هجوم عسكري من قبل قوات اليشوب

كفر برعم قرية فلسطينية من أشهر القرى المهجرة بعد حرب 1948. هجرها أهلها على وعد العودة ومنذ ذلك الزمن ما زال أبناؤها يطالبون بالعودة، إلا أن السلطات الإسرائيلية لا تسمح لهم بالعودة بالرغم من صدور قرارات من الهيئات القضائية تقر لهم بحق العودة إليها. ولا زالت محاولات أهاليها للعودة مستمرّة للآن. تحتلها اليوم فرقة "هشومر هتسعير" (الحارس الفتي) وتقيم في منازل أهلها الأصليين.

جغرافيتها[عدل]

كان مركز القرية في منطقة جبلية ترتفع 750 مترا عن سطح البحر في الجليل الأعلى على بعد 17 كلم شمال غرب مدينة صفد وتبعد 4 كلم عن الحدود اللبنانية. ومر بها طريق من صفد وعكا والتي يتابع طريقه إلى الحدود اللبنانية حيث كان لها نقطة جمارك. وصفت في القرن التاسع عشر بـنها قرية مبنية من الحجارة ومحاطة بالبساتين وشجر الزيتون وكروم العنب. وكان عدد سكانها في تلك الفترة ما بين ٣٠٠ و٥٠٠ نسمة أغلبيتهم من المسيحيين. وصل عدد سكان القرية إلى ١٠٥٠ عام 1948. أتى معظم سكانها العرب من جليل فلسطين وجنوب لبنان.

اقتصادها[عدل]

كانت القرية زراعية وذلك لكثرة مياهها واعتاش أهلها من زراعة الحبوب والتبغ والأشجار المثمرة مثل الزيتون والتين والعنب. في عام 1944، كان 3714 دونما مخصصا للحبوب و1100 دونما مخصصا للزراعة المروية والبساتين. كما ربيت الماشية والأبقار والطيور الداجنة. ومن الصناعات، كان بها مطحنة حبوب ومعصرتي زيت وفرن لصناعة التبغ ومعامل بدائية لتصنيع الكلس.

التسمية[عدل]

من المرجع أن أصل اسم القرية هو تحريف لإسم كنعاني هو "بريعم" أو "بريام" ويعني كثير الثمر وذلك لكثرة مزروعاتها.

الإحتلال[عدل]

اثر حوادث النكبة عام 1948، طردت القوات الإسرائيلية أهالي القرية بدعوة الأعمال الحربية فأقام معظم أهلها في البساتين المحيطة بالقرية بينما اتجه البعض الأخر إلى قرية عميش في والأخر إلى صفد. وفي إطار عملية حيرم العسكرية، طرد الأهل بشكل نهائي يوم 29 تشرين الأول 1948 ومنذ ذلك الوقت، بداء عملية تهديم القرية ونهب معظم الممتلكات وبرفض عودة الأهالي الأصليين بحجة أن المنطقة أصبحت عسكرية. وفي عام ١٩٥٣، تم تفجير عسكري للمساكن من الجو بعد أن أقرت المحكمة العليا بالحق في عودة الأهالي عام 1952. وتواصل التهديم عان 1952 بحجة الحفريات الأثرية التي كان يجريها الباحثون الألمان. وعند تصاعد مطالبة الأهالي بالعودة، حول العسكر الإسرائيليون القرية إلى محمية عسكرية مقفلة.

المصادر[عدل]

  1. ^ Morris, 2004, p. xvi, village #38. Also gives cause of depopulation.
  • الموسوعة الفلسطينية، صدرت في دمشق 1984.
  • مصطفى مراد الدباغ، بلادنا فلسطين، صدر في بيروت 1974.
  • وليد اخالدي، كي لا ننسى، صدر في بيروت 1997.
  • طعمة مارون مغزل، كفر برعم- الحقيقة، صدر في الجش 2007.

انظر أيضاً[عدل]

قائمة المدن والقرى الفلسطينية التي طرد منها سكانها خلال حرب 1948

وصلات خارجية[عدل]

Flag map of the land of Palestine.svg هذه بذرة مقالة عن موقع جغرافي في فلسطين تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.