يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة.

قاسم الطائي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
قاسم الطائي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1960 (العمر 61–62 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
العراق  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Iraq.svg العراق  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات

الشيخ قاسم الطائي، هو مرجع ديني من النجف، وهو أحد مؤسسي التيار الصدري وهو من شهد لمحمد صادق الصدر بالاعلمية ويملك تأييدا كبيرا من قبل أنصار التيار الصدري، بل يرى في نفسه هو القائد الحقيقي للتيار الصدري بعد محمد الصدر. عرف عنه بالثورية وله تجربة سابقة مع نظام صدام حسين حيث كان أحد المعارضين المعتد بهم وقام بتنفيذ عمليات عسكرية في ذلك الوقت ، واحد المشاركين الفعالين في الانتفاضة الشعبانية حيث كان من ضمن الداخلين إلى مديرية امن النجف أثناء الانتفاضة. بعد الانتفاضة ذهب سرا إلى إيران للالتقاء بقادة المعارضة للتباحث معهم عن سبب فشل الانتفاضة ، وقد التقى بـ عز الدين سليم ، وعند عودته إلى العراق تم القاء القبض عليه من قبل المخابرات العراقية واودع في سجن الحاكمية لمدة سنة كاملة. استمرت علاقته بمحمد الصدر ودرس عنده لفترة طويلة وكان أحد ثقاته ، وبعد مقتل محمد الصدر على ايدي نظام صدام حسين كان قاسم الطائي أحد المشاركين في فتح مكتب محمد الصدر مع الشيخ محمد اليعقوبي ومقتدى الصدر ، الا انه خرج بسبب تقاطع توجهاته عن توجهات اليعقوبي ومقتدى الصدر واخذ يتعنون بعنوانه كمرجع ديني. ابرز مواقفه بعد الاجتياح الأمريكي للعراق هي افتاءه بوجوب مقاومة المحتل بدون الرجوع لاذن الحاكم الشرعي ، وقد جسد هذه الفتوى بوقوفه في انتفاضتي النجف والفلوجة في زمن رئيس الوزراء الاسبق اياد علاوي، حيث لم يخرج من النجف حال حصول المعارك فيها... اسس لواء أبو الفضل العباس للدفاع عن المراقد وشارك في حماية مرقد زينب