تل السبع

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
صورة عامة للقرية

قرية عربية بدوية في النقب. تعتبر أول قرية عربية أقيمت خصيصا لتوطين للبدو في النقب.يبلغ عدد سكانها اليوم حوالي 17 ألف نسمة.جميع سكانها ينتمون للإسلام.

تاريخ القرية[عدل]

سكن البدو منطقة تل السبع منذ أقدم العصور.وبسبب قربها من مدينة بئر السبع التاريخية فقد كانت معبرا مهما للطريق القادم من مدينة الخليل إلى مدينة بئر السبع وذالك من عهد إبراهيم الخليل وحتى عصرنا الحاضر. وفي عصرنا الحالي اكتشف العديد من الاثار الكنعانية التي تؤكد على اهمية تل السبع منذ القدم. فقد اكتشفت مدينة قديمة في موقع تل السبع القديم الذي يسمى أيضا بتل أبو محفوظ وهو يقع على بعد ستة كيلومتر شمالي شرقى مدينة بئر السبع عند ملتقى وادي الخليل ووادي بئر السبع. كانت المدينة القديمة التي أُنشئت على التل، والتي يقال أنها هي بئر السبع القديمة، مدينة للحكم المحلي وليست بلدة عادية. أي أنها كانت تعتبر مركزاً للحكم، يسكنها القادة والضباط والمسئولون. ويقدَّر عدد هؤلاء بنحو ثلاثمائة إلى خمسمائة شخص. وقد تعاقبت العديد من الممالك على حكم هذه المدينة، ويتبين هذا من الطبقات المتراكمة فيها. كان في المدينة القديمة بعض الهراب (أي الحفر التي تتجمع فيها المياه) بالإضافة إلى بعض الآبار الموجودة خارج سورها. لكن الحاجة للمياه جعلت السكان يفكرون في حل مثير، وهو جلب المياه من وادي الخليل إلى داخل المدينة من خلال قناة تحت الأرض، وتجميع هذه المياه في غرف جوفية. والناظر للتل يرى أنه يقع عند ملتقى وادي الخليل ووادي بئر السبع. وقد تم إنشاء درج من داخل المدينة ينزل في باطن الأرض حتى يصل إلى هذه الغرف، ومن هناك يتم التزود بالمياه.

גونرى هناك الكثير من الشهادات التاريخية التي تري ان منطقة تل السبع كانت عامرة بالسكان في الفترة الإسلامية. فنجد الصحابي عبد الله بن عمرو بن العاص يتخذها منزلا له لفترة زمنية معينة حتى ان المصادر الإسلامية تذكر انه كان له قصر في هذه المنطقة. كما اننا نجد ان العديد من الرحالة المسلمين قد اختاروا ان يجتازوا من منطقة تل السبع أثناء رحلتهم من غزة إلى الخليل. في اواخر فترة الدولة العثمانية كانت منطقة تل السبع مسرحا أساسيا لبناء مدينة بئر السبع حيث كانت محطة لتزويد العمال ونقطة مهمة في انجاز المشاريع العمرانية في تلك الحقبة.وبسبب الموقع الاستراتيجي لمنطقة تل السبع فانه لعبت المنطقة دورا مهما في الحرب العالمية الاولى وخصوصا عندما حاولت جميع الاطراف المتحاربة ان كانوا بريطانيين أو عثمانيين ان تستميل البدو إلى جانبها. وقد شارك الكثير من بدو منطقة تل السبع في صد الهجمات البريطانية نحو غزة والنقب وكانوا مرشدين للقوات العثمانية بسبب خبرتهم في شعب واودية النقب ومسالكه. في فترة الاحتلال البريطاني نجد ان القوات البريطانية قد تمركزت في منطقة تل السبع واتخذتها مقرا لفترة معينة. قبل حرب 48 تواجدت في منطقة تل السبع عائلة أبو محفوظ التي اتخذت تل السبع موقعا ومقرا لها حتى سميت باسمها لفترة من الزمن حتى نزوح سكان الموقع في أثناء الحرب. اما البلدة بشكلها الحالي فقد اقيمت في اواخر ستينات القرن الماضي بهدف توطين البدو الذين عاشوا بالقرب من المكان.

الوضع الثقافي والتعليمي[عدل]

تعتبر تل السبع من القرى البدوية الأولى التي اهتمت بالتعليم والثقافة. فمع تأسيسها حرص سكان البلدة على تعليم أولادهم واصروا على اقامة أكثر من مدرسة تعليمية واحدة في البلدة. في تل السبع يوجد اليوم أكثر من خمس مدارس ابتدائية ويوجد ثلاثة مدارس ثانوية. كما انه يحمل اليوم العديد من سكان البلدة العديد من شهادة الدكتوراة في مواضيع متنوعة. ويولي سكان البلدة اهتماما بالمحافظة على التراث البدوي الاصيل.كما انه يوجد في البلدة مكتبة عامة ومركز جماهيري يخدم كل السكان وملعب لكرة القدم التي يهواها العديد من السكان.والأن تعُد قرية تل -السبع من انجح القرى في دولة إسرائيل.

منظمة اليونسكو وتل السبع[عدل]

أعلنت منظمة اليونسكو – التابعة لـالأمم المتحدة- أطلال مدينة بئر السبع القديمة (تل السبع وتسمى أيضا أبو محفوظ)، التي عثر عليها في حفريات أثرية شمالي شرقي مدينة بئر السبع على تل أبو محفوظ بالقرب من المدخل الرئيسي لتل السبع، موقعا للتراث العالمي في 2005.

الحالة الاقتصادية[عدل]

في السابق كان يعتمد معظم أهالي تل السبع على تربية المواشي والزراعة، إلا إنه بسبب بعض التغييرات السياسية والاجتماعية التي حدثت، بدأ الناس بالعمل بمجالات اقتصادية مختلفة. نجد الكثير من الأهالي يعمل بالاعمال الحرة وبمجال الخدمات والمرافق.وهناك من العاملين في المصانع وأمكنة ورش العمل في مدن الجنوب.كما اننا نجد العديد من العاملين في مجال التعليم.بشكل عام لا يختلف وضع تل السبع الاقتصادي عن وضع القرى العربية بصورة كبيرة، الا انه هناك حاجة في تشجيع السكان على التعليم الذي هو منبع أساسي للاقتصاد القوي.

سكان تل السبع[عدل]

ما يميز تل السبع هي تنوع العائلات فيها من جهة ووحدتهم وتعايشهم مع بعضهم البعض من جهة ثانية.فنجد فيها عائلات كثيرة مثل أبو عصا وابو عمرة ونجد الاعسم وابو غانم.كما نجد أبو رقيق وابو فريحة ونجد العلاوين والرياطي، أبو الشيخ. إلى جانب عدد كبير من العائلات مثل الجلاد،أبو عوض ،أبو صعلوك ,أبو غليون، النباري, أبو عنزة, الباز. أبو شتيوي، أبو سبيتان، أبو عاذرة، أبو هنية، أبو طه،أبو الشيخ, أبو حمدية، أبو سريحان. التي تعيش بحب وتآخي مع العائلات الأخرى في هذه البلدة. في 22\10\13 ترشح للانتخابات كل من : طومان أبو رقيق إبراهيم الاعسم عناد الاعسم محمد الاعسم نواف أبو عمرة وانتهت الانتخابات بفوز سمير غزالي بعدد:سمير غزالي 2579 نواف أبو عمرة 1778 عناد الاعسم 1487 محمد الاعسم 114 إبراهيم الاعسم 97 السلام يعتبر اساسي

المصادر[عدل]

انظر يضا[عدل]

  1. فلسطين
  2. القدس

وصلات خارجية[عدل]