مركز الحياة للإعلام

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مركز الحياة للإعلام
مركز الحياة للإعلام
مركز الحياة للإعلام.jpg
معلومات عامة
التأسيس
المقر الرئيسي
المنظومة الاقتصادية
الصناعة
إعلام حربي
المنتجات
أهم الشخصيات
المؤسس

مركز الحياة للإعلام هو مؤسسة إعلامية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية تم إنشائها في مايو 2014،[1] يقوم بإنتاج الكتب ومقاطع الفيديو والأناشيد، وعادةً أغلب إنتاجه يكون مُوجَّه للغرب وبغير اللغة العربية، حيث أنتج مواد دعائية بأكثر من عشر لغات،[2] منها: الإنجليزية، والألمانية، والفرنسية، والروسية، فعلى سبيل المثال: يصدر المركز مجلة دابق بالإنجليزية، ومجلة دار الإسلام بالفرنسية، ومجلة القسطنطينية بالتركية، ومجلة مصدر بالروسية.[3][4][2]

كذلك الإنتاج غير المجدول مثل مقاطع الفيديو أو الإصدارات، مثل إصدار بالإنجليزية بعنوان: "لهيب الحرب: الآن جاء القتال" الذي يحتوى على بعض التأثيرات التقنية ذات الاحترافية العالية، وتمتاز إنتاجات المركز بأنها ذات جودة عالية، ومن المرجح أن فريق عمل المركز له خبرة في العمل مع الجمهور الغربي، وينتج المركز مقاطع فيديو متنوعة موجهة للإعلام الغربي، وبعض المقاطع تتحدث عن الأنشطة الغذائية والرعاية الطبية في الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم، حيث تدعو المسلمين في الغرب إلى الهجرة للمشاركة في هذه الأنشطة.[2]

أشهر الإصدارات[عدل]

ملصق فيلم لهيب الحرب الجزء الأول "الآن جاء القتال".

كان أشهر الإصدارات التي أنتجها مركز الحياة للإعلام إصدار "لهيب الحرب: الآن جاء القتال" باللغة الإنجليزية، حيث حصل بمجرد عرضه على آلاف المشاهدات على يوتيوب فقط، بالرغم من حذفه عدة مرات،[5] والذي مدته 55 دقيقة و14 ثانية صدر بلغة إنجليزية ومترجم للعربية، وأنتج بتقنية عالية الجودة لعرض الصورة (Full HD) وصنع باحترافية عالية.[6] احتوت مقدمة الفيلم سرداً لتاريخ الولايات المتحدة الأميركية وكلمة جورج بوش يعلن الحرب على العراق وتجديد اوباما الحرب على تنظيم الدولة،[7] ووثق الفيديو معارك ضد النظام السوري، والحكومة العراقية، وضد الجيش الحر وجبهة النصرة وقوات البيشمركة الكردية، وركز كثيراً على معارك السيطرة على مطار منغ والفرقة 17 بريف محافظة الرقة.[8]

أظهر الفيلم رجل ملثم يتحدث بلكنة إنجليزية شارك في قتل الرهينتين الأميركيتين وظهر في آخر الفيلم أمام أسرى من جنود النظام السوري يحفرون قبورهم بأيديهم ليتم قتلهم رميا بالرصاص على حافة القبور التي حفروها.[9]

وفي 29 نوفمبر 2017 أصدر المركز الجزء الثاني من لهيب الحرب بعنوان "لهيب الحرب 2: إلى قيام الساعة"، ومدته 55 دقيقة، جاء في بدايته كلمات لأوباما وترامب في إعلانهم الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، ثم عرض فيه أهم التطورات والتحديات التي يواجهها بعد فقدانه السيطرة على الموصل والرقة. وأكد فيه على استمرار المعارك في صحراء العراق وتدمر وسيناء، حيث ركز على معارك السيطرة على تدمر وقطع رؤوس عشرات الجنود من الجيش السوري، ومعارك سيناء مع الجيش المصري، ومعارك البادية العراقية والحدود مع سوريا ومعارك قرية حميمة، كما ركز أن هذه الفترة مرحلة مؤقتة ليعود للمناطق التي فقدها. كما سجل المقطع إعدام أحد طياري النظام السوري حرقًا، وظهر في نهاية الفيلم رجل ملثم يتحدث بلكنة إنجليزية أمام أسرى من جنود الجيش العراقي يحفرون قبورهم بأيديهم ليتم قتلهم رميًا بالرصاص على حافة القبور التي حفروها.[10][11][12]

سلسلة "من الداخل"[عدل]

الإصدار تاريخ الإصدار مدته موضوعه
من الداخل 1 28 يوليو 2017 3:11 يعرض فيه تعامل بالناس بالعملة الجديدة التي أصدرها تنظيم الدولة الإسلامية.
من الداخل 2 8 أغسطس 2017 5:02 بعنوان "معركة الرقة معركة الأحزاب" يتحدث فيه جندي في تنظيم الدولة الإسلامية كنيته أبو آدم الأسترالي عن الجهاد.
من الداخل 3 20 أغسطس 2017 6:47 بعنوان "ماراوي - أرض الهجرة والجهاد" يتحدث عن المعارك في مدينة ماراوي في الفلبين.
من الداخل 4 23 سبتمبر 2017 3:31 يظهر فيه أحد جنود المدفعية الثقيلة كنيته أبو عقيل السنغافوري، يتحدث عن معارك الفلبين ومواضيع أخرى.
من الداخل 5 17 ديسمبر 2017 6:19 يتحدث فيه أحد الجنود وكُتب أن اسمه "أبو العباس الشامي (تقبله الله)"؛ مما يعني أنه قُتل في إحدى المعارك، يتحدث عن الصبر وعن المرحلة التي يمر بها التنظيم، كما تضمن المقطع مشاهد لأحد مصانع الأسلحة التابعة للتنظيم.
من الداخل 6 27 ديسمبر 2017 4:16 يتحدث فيه أحد الجنود وكنيته "أبو صالح الأمريكي" يظهر مبتور الساق؛ يدعو للأخد بالثأر للمسلمين، والقيام بهجمات في الداخل الأمريكي.
من الداخل 7 1 أبريل 2018 20:20 يتحدث فيه المعارك مع حزب الاتحاد الديمقراطي في الحسكة تحت ما أُطلِق عليه "غزوة الثأر للعفيفات".[13]
من الداخل 8 31 أكتوبر 2018 16:21 يتحدث عن إعلام التنظيم ونجاحاته ومدى تأثيره ويتحدث كذلك عن مناصري التنظيم على الإنترنت ويحثهم على الاستمرار وبذل المزيد.[14]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Katharina Pfannkuch: Propaganda-Blatt lockt Deutsche in den Dschihad. In: Cicero 3. Oktober 2014
  2. أ ب ت The Islamic State’s Strategy in Cyberspace نسخة محفوظة 28 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Периодика Исламского государства نسخة محفوظة 19 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ «Румийя» — новый пропагандистский журнал ДАИШ نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ «داعش» يبث «لهيب الحرب» كاملاً.. ويستعرض قوته العسكرية ومواجهاته مع جيوش أمريكا والعراق وسوريا نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ "لهيب الحرب" فيلم "داعشي" بتقنيات هوليوودية، صحيفة فلسطين نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ داعش تهدد أوباما بـ"لهيب الحرب"،ايلاف نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ بالفيديو .. «لهيب الحرب» فيلم جديد لـ«داعش» على الطريقة «الهوليودية»، شبكة محيط نسخة محفوظة 15 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ الجزيرة نت: لهيب الحرب.. ماذا وراء صناعة "الوحش الافتراضي"؟ تاريخ الوصول 29 يونيو 2015. نسخة محفوظة 05 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ “لهيب الحرب” إصدار جديد لداعش هو الأكثر وحشية في سجله، الحدث نيوز نسخة محفوظة 05 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ "داعش" ينشر فيديو يوثق إعدام أحد طياري النظام السوري حرقاً، الخليج أونلاين نسخة محفوظة 16 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ لهيب الحرب 2 الاصدار الاكثر وحشية في تاريخ سيناء “دلالات خطيرة”، نبأ العرب[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 10 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ IN 7، اطلع عليه بتاريخ 26 يوليو 2019 
  14. ^ مركز #الحياة للإعلام، مركز #الحياة للإعلام يقدم مرئي: من الداخل 8، اطلع عليه بتاريخ 26 يوليو 2019 

وصلات خارجية[عدل]