هجوم شمال الباب (سبتمبر 2016)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
هجوم شمال الباب (سبتمبر 2016)
جزء من عملية درع الفرات والحرب الأهلية السورية
Northern al-Bab offensive (2016) (within Northern Syria).svg

خريطة العمليات الأوسع التي تقودها تركيا في شمال حلب والحملات الأوسع في حلب
التاريخ16–27 سبتمبر 2016
(أسبوع، و4 أيام)
الموقعمنطقة الباب، محافظة حلب، سوريا
الوضعتم إيقاف الهجوم[1][2]
  • تسيطر جماعات الجيش السوري الحر/تركيا على 10 قرى (16–20 سبتمبر)[3]
  • يسيطر داعش على 20+ قرية (21–23 سبتمبر)[1]
  • تسيطر جماعات الجيش السوري الحر/تركيا على 15 قرى (23–27 سبتمبر)
المتحاربون
 تركيا
المعارضة السورية المعارضة السورية
دعم:
  •  الولايات المتحدة
  •  الدولة الإسلامية
    القادة والزعماء
    تركيا اللواء زكائي أقسقالي[4]
    (قائد العمليات)
    تركيا اللواء إسماعيل متين تمل[5][6]
    (قائد الجيش الثاني)
    المعارضة السورية العقيد أحمد عثمان[7]
    (قائد فرقة السلطان مراد)
    المعارضة السورية فهيم عيسى[8]
    (قائد فرقة السلطان مراد)
    المعارضة السورية علي شيخ صالح[9]
    (قائد ميداني في فرقة السلطان مراد)
    المعارضة السورية محمد الغابي[10]
    (قائد جيش التحرير)
    المعارضة السورية محمد أبو إراهيم[11]
    المعارضة السورية مصطفى سيجري[11]
    (القائد السياسي للواء المعتصم)
    المعارضة السورية عبد الكريم عليطو[12] 
    (قائد الفرقة 13)
    محمود أبو حمزة[13] (قائد لواء أحفاد صلاح الدين)
    النقيب عبد السلام عبد الرزاق[13] (قائد حركة نور الدين الزنكي)
    النقيب محمد أبو مصطفى[10]
    (قائد فيلق الشام)
    أبو جعفر[14] (قائد لواء الفتح)
    غير معروف
    الوحدات المشاركة
    تركيا القوات المسلحة التركية
  • القوات البرية التركية
  • القوات الجوية التركية
  • القوات الخاصة
  • المعارضة السورية غرفة عمليات حوار كلس


    متمردين سوريين آخرين
    حركة نور الدين الزنكي[27]

    أحرار الشام[27][28]
    غير معروف
    القوة
    تركيا 500+ جنديا[29]
    المعارضة السورية 1،500+ من المتمردين[29]
    الولايات المتحدة 40 مستشارا عسكريا[29]
    3،000+ مقاتل[30]
    الإصابات والخسائر
    قتل 8 من المتمردين و2 من الجنود الأتراك (حسب تركيا والمرصد السوري لحقوق الإنسان)[31][32][33][34] قتل 60 من المتمردين و2 من الجنود الأتراك، وتدمير 1 دبابة تركية (ادعاء تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام)[35][36]45+ قتيلا (حسب تركيا)[31][37]

    هجوم شمال الباب (سبتمبر 2016) كان هجوما عسكريا وجزءا من المرحلة الثالثة من عملية درع الفرات التي أطلقتها القوات المسلحة التركية وفصائل من الجيش السوري الحر والجماعات المتحالفة معه، بهدف الاستيلاء على مدينة الباب الواقعة شمال حلب.

    الأعمال التحضيرية[عدل]

    في أوائل سبتمبر 2016، وصلت قوات المتمردين والقوات التركية إلى مسافة 20 كيلومترا من الباب بعد الاستيلاء على منطقة واسعة من الأراضي من الراعي إلى جرابلس من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام. ثم أعلن المتمردون عن هدفهم المتمثل في الاستيلاء على الباب.[13]

    بعد ذلك بيومين، قام التنظيم بإخلاء مقره في الباب، وتوجهت عشرات المركبات التي تقل مسلحين وأسلحة إلى بلدة الخفسة إلى الشرق.[38]

    في 14 سبتمبر، تجمع عدد كبير من المتمردين والقوات التركية والمركبات العسكرية شمال الباب، حيث قصفت القوات الجوية والمدفعية التركية مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام بالقرب من المدينة.[39]

    الهجوم[عدل]

    في 16 سبتمبر، أعلنت القوات المسلحة التركية وفصائل الجيش السوري الحر رسميا بدء المرحلة الثالثة من عملية درع الفرات. وتعهد الجيش السوري الحر بمواصلة العمل حتى يصلوا إلى قاعدة كويرس الجوية العسكرية التي تسيطر عليها الحكومة. كما أن العشرات من القوات الخاصة الأمريكية ستدعم العملية.[40] وفي 17 سبتمبر، ادعت وسائل إعلام موالية للمعارضة السورية أن المتمردين الذين تدعمهم تركيا استولوا على قمة تل طاط حمص بالقرب من الراعي.[41] وفي اليوم نفسه، بدأ مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام في إجلاء أسرهم من الباب.[42]

    في 18 سبتمبر، استولى المتمردون بدعم من تركيا على ست قرى. وفي الوقت نفسه، ادعت وكالة أعماق الإخبارية التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أن حوالي 60 متمردا لقوا مصرعهم في جكة وتل عار، وكان معظمهم بسبب الألغام عندما هرعوا إلى هذه المناطق.[35] وادعت أعماق أيضا أن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام قد دمر دبابة تركية بالقرب من جكة باستخدام صاروخ موجه.[36] وبحلول 19 سبتمبر، ارتفع عدد القرى التي استولى عليها المتمردون إلى تسعة قرى.[33]

    في 20 سبتمبر، أفادت التقارير بأن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام استولى على ست قرى في هجوم مضاد بالقرب من الراعي، ووصل إلى قرية أدبات، شرق البلدة.[43] وسيطر المتمردون، بدورهم، على قريتين أخريين بالقرب من الراعي.[44] وفي الفترة بين 21 و22 سبتمبر، استعاد المتمردون ثلاث قرى من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، قبل أن يخسرونها مرة أخرى بعد ذلك بساعات.[45]

    في 22 سبتمبر، كان هجوم المتمردين نحو الباب قد توقف بسبب الهجوم المضاد الذي شنه تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.[45] وفي الوقت نفسه، أطلق تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام صاروخين على كلس في تركيا، مما أسفر عن إصابة ثمانية مدنيين.[46] وصرح الجيش التركي في وقت لاحق بأنه نفذ ضربات جوية وكذلك قصف المواقع التي أطلقت منها الصواريخ، مما أسفر عن مقتل 40 مسلحا.[37]

    بحلول 23 سبتمبر، كان تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام قد استولى على أكثر من 20 قرية من المتمردين. وبسبب خسائر المتمردين، تم وقف الهجوم وتم تعليق المرحلة الثالثة من العملية التركية.[1] وخلال تقدم التنظيم شرقي الراعي، ادعى أحد المصادر المؤيدة للمتمردين أن الجيش السوري الحر استولى على قرية غرب البلدة.[47]

    في الفترة ما بين 24 و27 سبتمبر، زعمت مصادر مؤيدة للمتمردين أن المتمردين استولوا على 11 قرية من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، بما في ذلك 10 قرى فقدت من قبل، وكذلك شبكة كهرباء الوقف.[48][49][50][51][52] وأكد أحد المصادر الموالية للحكومة أيضا أن المتمردين أخذوا السيطرة على ثلاث قرى أخرى فقدت اثنتان منها سابقا.[53][28][45]

    في 27 سبتمبر، أصيب ثلاثة جنود أتراك في هجوم شنه تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام باستخدام طائرة بدون طيار محملة بقنابل، في حين قصف الجيش التركي 30 هدفا لتنظيم الدولة الإسلامية.[54]

    في أواخر سبتمبر، قيم المونيتور، آخذا في الاعتبار استعادة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام لعدد من القرى التركمانية جنوب جرابلس من الجيش السوري الحر، بأن عملية درع الفرات لا يمكن أن تستمر دون قوات برية تركية، مما يشير إلى الشكوك القائمة منذ البداية. وذكر أن قوات المتمردين كانت غير كافية وأنها أكبر نقطة ضعف في العملية التي من الممكن أن تؤدي إلى أعداد أكبر من القوات التركية القادمة إلى سوريا وإلى "مستنقع".[2]

    أعقابه[عدل]

    في أعقاب الهجوم المجهض على الباب مباشرة، شن المتمردون وتركيا هجوما جديدا باتجاه بلدة دابق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

    انظر أيضا[عدل]

    المراجع[عدل]

    1. أ ب ت Leith Fadel (23 September 2016). "Turkish-backed rebels lose over 20 villages to ISIS in northeast Aleppo". Al-Masdar News. مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2016. 
    2. أ ب "Turkey faces decision over boots on the ground in Syria". Al-Monitor. 27 September 2016. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 سبتمبر 2016. 
    3. ^ "Hit-and-run clash in the countryside of al-Rai northeastern countryside Aleppo". SOHR. 20 September 2016. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 20 سبتمبر 2016. 
    4. ^ Turkish Special Forces: From stopping a coup to the frontline of the ISIL fight صحيفة حريت, 24 August 2016. نسخة محفوظة 23 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
    5. ^ Nick Tattersall; Humeyra Pamuk (26 August 2016). "Turkey signals no quick end to Syria incursion as truck bomb kills police". Reuters. مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2019. 
    6. ^ "Korgeneral İsmail Metin Temel Cerablus'ta". Hürriyet Daily News. 26 August 2016. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2018. 
    7. ^ "Turkish Forces and Rebels Storm Into Syria, Taking IS Stronghold of Jarablus". VOA. 24 August 2016. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. 
    8. ^ "SULTAN MURAT TÜMENİ KOMUTANI FEHİM İSA TATHAMUS TÜRKMEN KÖYÜNÜN DEAŞ TERÖR ÖRGÜTÜNDEN TEMİZLENDİĞİNİ AÇIKLADI". 24 August 2016. مؤرشف من الأصل في 09 أكتوبر 2017. 
    9. ^ "Sultan Murat Tugayları: Önce Çobanbey ardından Menbiç'e ilerleyeceğiz". 25 August 2016. مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2016. 
    10. أ ب "ÖSO komutanlarından Türkiye'ye teşekkür". 25 August 2016. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. 
    11. أ ب ت Albin Szakola (25 August 2016). "Turkey-backed rebels aim for key ISIS-held town". NOW. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2018. 
    12. أ ب "FSA 13th brigade field commander killed in clashes with IS north Aleppo". Stork on Twitter. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2017. 
    13. أ ب ت ث after-border-victory/ "Turkish-backed FSA rebels set their sights on last IS Aleppo stronghold after border victory". Syria:direct. 5 September 2016. مؤرشف من الأصل في 07 فبراير 2019. 
    14. ^ "41K Turkish soldiers ready to support operation Al Bab". Yeni Şafak. 22 September 2016. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 22 سبتمبر 2016. 
    15. ^ "Çobanbey'in ardından muhaliflerin yeni hedefi Cerablus". AJANS HABER. 9 April 2016. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. 
    16. ^ "LIVE: Turkish military, coalition forces launch 'Euphrates Shield' operation in Jarablus". صحيفة حريت. 24 August 2016. مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2018. 
    17. ^ Serhat Erkmen (1 September 2016). "Analiz: Fırat Kalkanı'nda bir haftalık bilanço". DW. مؤرشف من الأصل في 03 نوفمبر 2018. 
    18. ^ "Syria à la Carte: Turkish Invasion Highlights Rapidly Shifting Alliances-Maximilian Popp and Christoph Reuter". JK Alternative Viewpoint. 31 August 2016. مؤرشف من الأصل في 01 سبتمبر 2016. 
    19. ^ "تعزية الفصائل العسكرية باستشهاد القائد العسكري للقوة المركزية في الفرقة13". Fastaqim Union on Twitter. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2017. 
    20. ^ "Turkish-led forces capture first village in northern Syria". al-Masdar News. 24 August 2016. مؤرشف من الأصل في 05 أكتوبر 2018. 
    21. ^ "بيان تشكيل المجلس العسكري لمدينة أخترين و ريفها". 3 October 2016. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2017. 
    22. ^ "New rebel group formed in Idlib". AMN. 20 September 2016. مؤرشف من الأصل في 03 فبراير 2019. 
    23. ^ Caleb Weiss (29 August 2016). "Two US-backed groups clash in northern Syria". The Long War Journal. مؤرشف من الأصل في 20 نوفمبر 2018. 
    24. ^ "US backing ensures Arab-Kurd alliance in Syria will survive". Al-Monitor. 2016-09-09. مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 09 سبتمبر 2016. 
    25. ^ "فرقة حلب الأولى - The first band of Aleppo". First Division of Aleppo on Facebook. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 15 يناير 2017. 
    26. ^ Christoph Ehrhardt (26 August 2016). "Krieg in Syrien - Die Trennlinien verschwimmen". صحيفة فرانكفورتر العامة (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. 
    27. أ ب Susan Fraser; Philip Issa (24 August 2016). "U.S. warplanes support Turkish tanks attacking Islamic State forces in Syria". Military Times. مؤرشف من الأصل في 09 مارس 2017. 
    28. أ ب "Yani Yaban was captured by FSA". Liveuamap. 24 September 2016. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    29. أ ب ت "With the launch of the third phase of Euphrates Shield, American advisors making their ranks". Al-Watan. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2018. 
    30. ^ "Turkey bogged down in Syria as it realigns with Russia". مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 يناير 2017. 
    31. أ ب "Turkish-backed rebels push south in north Syria: Turkish army". 17 September 2016. مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2016 – عبر Reuters. 
    32. ^ "الفصائل المدعمة بالدبابات التركية تسيطر على 5 قرى خلال الـ 24 ساعة الفائتة". مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2018. 
    33. أ ب "Factions continue the third phase of the military operations and control 9 villages since its start". SOHR. 19 September 2016. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 سبتمبر 2016. 
    34. ^ Foundation، Thomson Reuters. "Two Turkish soldiers die in northern Syria operation - security sources". مؤرشف من الأصل في 17 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2016. 
    35. أ ب "60 FSA fighters killed as they wander into ISIS minefield in northern Aleppo". Almasdar News. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 15 أكتوبر 2017. 
    36. أ ب "ISIS destroys another Turkish tank in northern Syria". Almasdar News. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2019. 
    37. أ ب "Turkey kills 40 ISIL militants in Syria after rockets hit its Kilis". Hurriyet Daily News. 22 September 2016. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2016. 
    38. ^ "Islamic State evacuating headquarters in Syria's al-Bab". ARA News. 8 September 2016. مؤرشف من الأصل في 17 سبتمبر 2016. 
    39. ^ "Turkish-backed Euphrates Shield factions preparing to storm al-Bab". ARA News. 15 September 2016. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. 
    40. ^ "Syrian opposition progressing third stage to shield the Euphrates". Al-Jazeera. 17 September 2016. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. 
    41. ^ "[Breaking] Turkish-backed rebels begin Al-Bab offensive in northern Aleppo". Almasdar News. 18 September 2016. مؤرشف من الأصل في 18 يوليو 2018. 
    42. ^ "Islamic State jihadis move their families from al-Bab to Raqqa". ARA News. 17 September 2016. مؤرشف من الأصل في 20 أكتوبر 2017. 
    43. ^ Antonopoulos، Paul (20 September 2016). "ISIS rapidly recapturing villages from Turkey-backed militants in northern Syria". مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2016. 
    44. ^ Antonopoulos، Paul (20 September 2016). "Free Syrian Army factions capture villages from ISIS". مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2016. 
    45. أ ب ت Desk، News (22 September 2016). "ISIS recaptures several villages from Turkish-backed rebels". مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2016. 
    46. ^ Leith Fadel (22 September 2016). "Daesh rockets fired from Syria hit Kilis, injure 8 people". Daily Sabah. مؤرشف من الأصل في 28 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2016. 
    47. ^ "#EuphratesShield: as ISIS counter-attacks E. of Al-Rai FSA still advancing on W. side with takeover of Bahuriya.". Liveuamap. 23 September 2016. مؤرشف من الأصل في 24 أغسطس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    48. ^ "The Free Syrian Army has recaptured Qarah Kuz, Tat Homus, Tal Shair, Qantarah, and Qasajiq from IS after IS had captured them for a few hours.". Liveuamap. 24 September 2016. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    49. ^ "FSA regain Sandi, Bahurta, Kadrish and Sandari from IS in north Aleppo.". Liveuamap. 25 September 2016. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    50. ^ "FSA established full control over Tilaylan village.". Liveuamap. 27 September 2016. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    51. ^ "Syria, Aleppo: FSA took Electrical grid station south of Weqfan from IS". Liveuamap. 27 September 2016. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    52. ^ "FSA retook Tell'ar Gharbi/Sharqi from IS in northern Aleppo.". Liveuamap. 27 September 2016. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    53. ^ "FSA regain control of al-Muthminah east of al-Ra'i after clashes with IS.". Liveuamap. 24 September 2016. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2016. 
    54. ^ Uğur Ergan (28 September 2016). "Three Turkish soldiers wounded in ISIL drone attack in Syria". Hurriyet Daily News. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2016. 

    وصلات خارجية[عدل]