يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.

التهاب القصيبات المسد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Arwikify.svg
هذه المقالة تحتاج للمزيد من الوصلات للمقالات الأخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (أكتوبر 2015)

التهاب القصيبات المسد Bronchiolitis obliterans (BO) ويسمى أيضا التهاب القصيبات الطامس obliterative bronchiolitis (OB) والتهاب القصيبات التضييقي constrictive bronchiolitis (CB) هو شكل نادر ومهددة للحياة من أمراض الرئة الانسدادية ألغير معكوسة حيث يتم ضغط ألشعيبات (فروع الهوائية الصغيرة) والتي تتضيق بسبب التليف (نسيج ندبي) و/أو التهاب. كما يستخدم المصطلح أحيانا للإشارة إلى شكل حاد من التهاب القصيبات لا سيما عند الأطفال الناجم عن التهاب القصيبات بفيروس. التهاب القصيبات يعني التهاب أو اصابة القصبات بالعدوى وكلمة المسد أو الساد تشير إلى أن الالتهاب أو التليف أدى إلى طمس أو انسداد القصيبات الشعب الهوائية جزئيا أو كليا.

الأعراض[عدل]

التهاب القصيبات الساد يحدث نتيجة التهاب وتندب يحدث في الشعب الهوائية في الرئة، مما يؤدي إلى ضيق شديد في التنفس وسعال جاف.

ينبغي أن يكون أل FEV1 وهو(حجم الزفير القسري في الثانية 1) فوق 80 ٪ من المتوقع أن ينظر القيم العادية. في حين ان التهاب القصيبات الساد يقلل القيمة من 16 ٪ إلى 21 ٪.

تتضمن الأعراض التالية :

  • سعال جاف
  • ضيق في التنفس
  • أزيز

ويمكن أن تبدأ الأعراض تدريجيا، أو يمكن أن تحدث أعراض حادة فجأة.

المسببات[عدل]

هذا المرض يمكن ان ينتج من احدى الأسباب التالية:

-التهابات سابقة في مسالك التنفس.

-ادوية

-أمراض المناعة الذاتية

-زرع اعضاء

سبب آخر لحدوث المرض يكمن(حسب Washington Post)في خروج الدي-اسيتيل(Diacetyl)من اثير زبدة البوشار داخل فرن الميكروويف.

التشخيص[عدل]

العلاج[عدل]

هذا المرض هو حالة مرضية تسبب اضرار غير رجعية وشديدة وغالبا ما يتطلب عملية زرع رئة. تقييم التدخلات لمنع التهاب القصيبات الساد يعتمد على الكشف المبكر عن نتائج قياس التنفس غير الطبيعية والغير عادية أو النقصان في القياسات المتكررة.

التهاب الشعيبات الهوائيه المزمن[1] ، ويسمى أيضاً التهاب الشعيبات التضيقي [2] ، يعد من الأمراض النادرة والمهددة لحياة الإنسان، وهو شكل من أشكال أمراض الانسداد الرئوي المزمن، وفيه تتضيق الشعيبات الهوائيه (وهي فروع صغيرة من القصبات الهوائيه في الرئة ) بسبب التليف والتهاب جدرانها[3]. ويكون هذا التضيق جزئياً أو كلياً، وعادة ما يشير إلى التهاب الشعيبات الحاد الذي يصيب الأطفال الناجم عن إصابة الشعيبات بفيروس يدعى (ادينو فيروس) . ويعتقد أنه مرض متفاقم يسوء مع مرور الوقت، [4] ولكن الدراسات الجديدة التي استخدمت (السايكلوسبورن عن طريق الإستنشاق وهو من أدوية تثبيط المناعة لاحظت زيادة في حجم زفير الهواء في الثانية الواحدة إلى 1% عندما يستطيع المريض تخفيض جرعة الستيرويدات .[5]

العلامات والأعراض[عدل]

يتميز مرض التهاب الشعيبات الهوائية بانسداد المجرى التنفسي بشكل ثابت، ويحدث التليف والإلتهاب بالمجاري التنفسية في الرئة مما يؤدي إلى ضيق في التنفس وسعال جاف . ويكون حجم زفير الهواء في الثانيه طبيعاً إذا كان أكثر من 80% ، أما في حالات التهاب الشعيبات الهوائيه فإنه يصبح ما بين 16% إلى 20%. وتتضمن الأعراض ما يأتي :

  • سعال جاف
  • ضيق في النفس
  • صفير أثناء التنفس

وهذه الأعراض يمكن أن تظهر بشكل تدريجي أو أن تحدث بشكل مفاجئ.[6][7]

الأسباب[عدل]

هنالك العديد من الأسباب المحتملة التي تؤدي للإصابة بالتهاب الشعيبات التضيقي ،ومنها : أمراض الأوعية الكولاجينيه ،عدم التوافق في حالة زراعه الأعضاء، الالتهاب الفيروسي، متلازمة ستيفين-جونسون، السل الرئوي، الآثار الجانبية لبعض الأدوية، مضاعفات الولادة المبكرة مثل (خلل التنسج القصبي الرئوي )، التعرض لمواد سامه مثل (ثنائي الأسيتيل، وثاني أكسيد الكبريت، ثاني أكسيد النيتروجين، الأمونيا، الكلور، كلوريد الثيونيل ، إسوسيانات الميثيل، فلوريد الهيدروجين، بروميد الهيدروجين، كلوريد الهيدروجين، كبريتيد الهيدروجين، الفوسجين، والأصباغ البولياميد أمين، غاز الخردل وغاز الأوزون)، ويمكن أن يحدث أيضا بالأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي(8). وهنالك بعض الأدويه التي تأخذ عن طريق الفم في الحالات الطارئة يمكن أن تكون سبباً لحدوثه مثل (الفحم المنشط ) ، وأحياناً تكون أسباب حدوثه غير مفسره أو مجهولة .[8][9][10]

المستنشقات الصناعية[عدل]

هنالك العديد من المستنشقات الصناعية التي تسبب أنواع متعددة من التهاب الشعيبات وأهمها التهاب الشعيبات الهوائيه المزمن .[11] عمال المصانع الذين يعانون من التهاب الشعيبات هم :

  • الذين يعملون في مصانع النايلون .[10]
  • العمال الذين يطبعون على المنسوجات باستخدام أصباغ البولياميد أمين .[10]
  • عمال البطاريات اللذين يتعرضون إلى الثيونيل كلوريد .
  • العمال في المصانع اللذين يستخدمون المواد المنكهه مثل الزبده ثنائيه الأسيتيل .[6][10][12]

ثنائي الأستيل ( رئة عاملين الفوشار )[عدل]

نادراً ما تحدث الإصابة بالتهاب الشعيرات الهوائيه المزمن بسبب استنشاق مادة ثنائي الأستيل المحملة في الهواء، وهي مادة كيميائية تستخدم لعمل منكه الزبدة الصناعي الذي يستخدم في الحلوى وصنع فوشار الميكرويف، ويتكون طبيعيا بالنبيذ.

وكانت أول حادثة سجلت عندما أصيب ثمانية من الموظفين الذين يعملون في مصنع جلستير-ماري-لي للفوشار في مدينة جاسبر، ولاية ميسوري بأمريكا، بالتهاب الشعيبات الهوائية المزمن . وفي عام 2000 قام المعهد الوطني للسلامة والصحة المهنية في ولاية ميسوري بتقديم تقرير عن أسباب القضية ، والتوصية باتخاذ تدابير السلامة اللازمة .

وبعد عملية فحص المصنع والتاريخ الطبي للعاملين ، أوصت منظمة الصحة بحماية الجهاز التنفسي لجميع العاملين في تصنيع فوشار الميكرويف .

ونتيجة لهذه الحادثة ، أصبح يشار إلى التهاب الشعيبات الهوائية المزمن في وسائل الأعلام بـ "رئة الفوشار " أو " رئة عاملين الفوشار " .[13][14][15][16][17]

تبدأ أعراض التهابات الشعيبات الهوائية الناتج عن استنشاق مادة ثنائي الأستيل بالسعال الحاد، وضيق في التنفس وقد يتفاقم بسرعة أو بشكل بطئ ، وفي صورة الأشعة الطبقية يظهر زيادة في سمك جدران الشعب الهوائية وانحباس الهواء . إن غير المدخنين قد يكونون أكثر عرضة لهذا النوع من التهاب الشعيبات .

أوصت مديرية الصحة والسلامة الوظيفية مصانع صناعة الثنائي أستيل بأخذ عينات من هواء بيئة العمل بشكل منتظم ، وتوفير كمامات تنقية الهواء،والإنخراط في مراقبة العمال المعرضين للخطر .

وفي عام 2011 اقترح لمعهد الوطني للسلامة والصحة الوطنية على حد التعرض قصيرالأجل من 25 جزء بالبليون والوقت المتوسط المرجح للتعرض 5 جزء بالبليون .[16][17]

وفي عام 2007 شخص الأطباء في مدينه دنفر الإصابة برئه الفوشار لدى مستهلكين فوشار الميكرويف [18]، وهي أول حالة سجلت لدى المستهلكين .

وأعلن في 16 يناير من عام ال2008 أن أحد مستهلكي فوشار الميكرويف الذي يدعي واين واتسون الذي أصيب برئة الفوشار نتيجة استنشاق الأبخرة المتصاعدة من فوشار الميكروف بأنه قام بمقاضاة سلسلة متاجر كروجر والشركات التابعة لها. وفي الدعوى التي رفعها أمام المحكمة الجزئية الأمريكية ادًعى محامي واتسون بأن الشركات فشلت في تحذير المستهلكين من استنشاق منكه الزبده أثناء أعداد فوشار الميكرويف الذي يعرضهم للإصابة بأمراض الرئة .[19]

وفي 19 سيبتمر من عام 2012 منحت هيئة المحلفين الجزئية الأمريكية في دنفر 2300000 دولار تعويضا للضرر الحاصل و 5 ملايين دولار كتعويض لـ واين واتسون من كولورادو الذي استخدم فوشار الميكرويف لسنوات عدة. أما عن المتهمين فهم مصنع جليستر- ماري- لي، وسلسة كروجر وسلسلة متاجر كلورودا .[20][21][22]

وفي 27 أغسطس من عام 2007 وعدت ويفر شركة الفوشار من انديانابوليس إلى استبدال نكهة الزبدة ثنائية الأستيل ل فوشار ويفر بمنهكات أخرى .[23]

في سبتمبر عام 2007 ، حذر الدكتور سيسيل روز ، أخصائي الرئة في مركز دنفر القومي اليهودي للطب والبحوث والهيئات الإتحادية بأن المستهلكين والعاملين في صنع المواد الغذائية ليس هم فقط المعرضين للإصابة بالتهاب الشعيبات المزمن . وقد كانت ديفيد مايكل ، من جامعة جورج واشنطن للصحة العامة قد نشرت لأول مره رسالة تحذير الدكتور روز على صفحتها .[24][25]

وفي 4 سيبتمر من عام 2007 أوصت مصانع النكهات واستخراجها بالتقليل من ثنائي الأستيل من منكه الزبده ، وفي اليوم التالي أعلنت شركة كونجرا للمواد الغذائية بأنها ستزيل ثنائي الأستيل من منتجات الفوشار .[26]

أثبتت منظمة الغذاء والدواء أن مادة الثنائي أستيل هو مكون آمن ، ولكن هنالك أدلة تشير أن استنشاقه بكميات كبيرة يعد خطراً ، ولا يوجد حاليا أي تحذيرات من منظمين الاتحادية حول ثنائي الأستيل .

عرضت منظمة الصحة في وثائق منشورة بأن استنشاق مادة الأستيل بروبرونيل تدمر الأنسجة الطلائية للمجاري التنفسية المماثل للضرر الذي يسببه ثنائي الأستيل في الدراسات المخبرية .[27]

حريق الحفر[عدل]

هو نوع جديد من التهاب الشعيبات التضيقي الذي ظهر لدى المحاربين العراقيين والأفغانستان ، عندما بدأ المحاربون التعرض لحرائق الحفر أثناء التخلص من القمامة ، وأصبح المحاربون يعانون من ضيق في التنفس وظهرت عليهم الأعراض المشابهة للربو، والطريقة الوحيدة لتشخيص الحالة هوعن طريق أخذ خزعة من الرئة وعمل صورة الاشعه السينية الصدرية والأشعة الطبقية، ولا زالت الحكومة تنكر وجود علاقة بين حرائق الحفر والمشاكل الصحية ، وبدأت الحكومة بتسجيل المخاطر المحمولة في الهواء وتوسيع حفر الحرق لتتبع صحة قدامى المحاربين الذين تعرضوا لحرق الحفر لمعرفة إذا كان هنالك أي علاقة .[28][29]

التشخيص[عدل]

عادة ما يحدث سوء في تشخيص حالات التهاب الشعيبات الهوائية المزمن إذ يتم تشخيصه بالربو أو بانتفاخ الرئة أو بالتهاب القصبات أو حتى بالسل الرئوي. ويشتمل التشخيص على الفحوصات التالية:

  • الأشعة السينية الصدرية.
  • اختبار معدل انتقال الأكسجين من الرئة إلى الدم وعادة ما يكون طبيعيا .
  • اختبار قياس نسبة التنفس ويظهر إذا كان هنالك انسداد أو إعاقة لمجرى الهواء .
  • اختبار حجم الرئة، وقد يظهر انتفاخ بالرئة نتيجة احتباس الهواء داخلها.
  • الصورة الطبقية المحوسبة للصدر أثناء الشهيق العميق والزفير العميق، وقد تكشف عن عدم تجانس احتباس الهواء أثناء الزفير وعن زيادة سماكة جدران مجاري التنفس .
  • أخذ خزعه من الرئة تكشف إذا كان هنالك التهاب شعيبات هوائية مزمن (سواء كان الإنسداد كلي أو جزئ ) . خزع الرئة المفتوحة مثل تنظير الصدر، أكثر فائدة في التشخيص من خزعه القصبات الهوائية، ونحتاج لعمليه التشخيص أصباغ واستعراض أقسام الأنسجة المتعددة .[17]

العلاج[عدل]

يعد هذا المرض من الأمراض الغير منعكسة، وفي الحالات الخطيرة يتم اللجوء إلى زراعة الرئة . ولكن لسوء الحظ فأن المرض يعاود الظهور حتى بعد زراعة الرئة في بعض الحالات، إذ يعد التهاب الشعيبات المزمن أحد مضاعفات عدم التوافق المزمن لزراعة الرئة . أن تقيم التدخلات لمنع التهاب الشعيبات الهوائية المزمن، يعتمد على الإكتشاف المبكر لنتائج قياس التنفس الغير طبيعية أو النقصان غير الاعتيادي لنتائج القياس . وقد أظهرت دراسات متعددة أن استخدام والجمع بين بروبيونات فلوتيكازون الإستنشاقي والمونتولوكاست الفموي والأزيثرومايسن الفموي يمكن أن يساعد على استقرار المرض وإبطاء تفاقمه وتطوره [30] .إلا أنه قد تم دراسة ذلك على المرضى الذين خضعوا لعملية زراعة الخلايا الجذعية للدم.

المراجع[عدل]

  1. ^ Ezri, T.؛ Kunichezky, S.؛ Eliraz, A.؛ Soroker, D.؛ Halperin, D.؛ Schattner, A. (Jan 1994). "Bronchiolitis obliterans--current concepts". The Quarterly Journal of Medicine. 87 (1): 1–10. PMID 8140211. 
  2. ^ Schlesinger, C.؛ Meyer, C.؛ Veeraraghavan, S.؛ Koss, M. (Jan 1998). "Constrictive (obliterative) bronchiolitis: diagnosis, etiology, and a critical review of the literature". Annals of Diagnostic Pathology. 2 (5): 321–334. doi:10.1016/S1092-9134(98)80026-9. PMID 9845757. 
  3. ^ Merriam-Webster Medical Dictionary > bronchiolitis obliterans Retrieved on August, 2010
  4. ^ "Dorlands Medical Dictionary:bronchiolitis fibrosa obliterans". اطلع عليه بتاريخ 2008-11-17. 
  5. ^ http://www.bbmt.org/article/S1083-8791(14)01260-9/pdf
  6. ^ أ ب Centers for Disease Control and Prevention (2002). Fixed obstructive lung disease in workers at a microwave popcorn factory (الطبعة 7th). 
  7. ^ http://www.morethanacold.co.uk/about-bronchiolitis/bronchiolitis-symptoms.aspx
  8. ^ Brant & Helms (1999). Fundamentals of Diagnostic Radiology. Baltimore: Williams & Wilkins. ISBN 0-683-30093-8. 
  9. ^ Webb؛ وآخرون. (2000). High Resolution CT of the Lung (الطبعة 3rd). Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins. ISBN 0-7817-0217-8. 
  10. ^ أ ب ت ث Brown, Jay A. "Haz-Map; Information on Hazardous Chemicals and Occupational Diseases". National Institutes of Health. 
  11. ^ Colby, T.V. (1998). "Bronchiolitis, Pathologic Considerations". Am J Clin Pathology (109): 101–9. 
  12. ^ California Department of Public Health
  13. ^ "Preventing lung disease in workers who make or use flavorings". National Institute for Occupational Safety and Health. 2004. 
  14. ^ Schachter, E. Neil (2002). "Popcorn Workers' Lung". New England Journal of Medicine. 347 (5): 360–1. 
  15. ^ Egilman, David (2007). "Popcorn Workers Lung" (PDF). 
  16. ^ أ ب Sauler, Maor؛ Gulati, Mridu (December 2012). "Newly Recognized Occupational and Environmental Causes of Chronic Terminal Airways and Parenchymal Lung Disease". Clinics in Chest Medicine. 33 (4): 667–680. doi:10.1016/j.ccm.2012.09.002. 
  17. ^ أ ب ت "CDC - Flavorings-Related Lung Disease - NIOSH Workplace Safety and Health Topic". www.cdc.gov. اطلع عليه بتاريخ 2015-10-15. 
  18. ^ Reuters New Report: FDA to probe popcorn link in man's lung disease.
  19. ^ Man sues for "popcorn lung" by George Merritt, Associated Press Online edition, accessed Apr 29 2011.
  20. ^ Mark Jaffe (September 21, 2012). "Centennial man with "popcorn lung" disease gets $7.3 million award". The Denver Post. تمت أرشفته من الأصل على September 22, 2012. اطلع عليه بتاريخ September 22, 2012. 
  21. ^ ABC News‘Popcorn Lung’ Lawsuit Nets $7.2M Award
  22. ^ NewsFeed Researcher: 'Popcorn Lung' Lawsuit Nets $7.2M Award
  23. ^ Weaver Popcorn Company Press Release: "Pop Weaver Introduces First Microwave Popcorn With Flavoring Containing No Diacetyl", 2007-08-27, hosted at PRNewswire.com. "Pop Weaver introduces first microwave popcorn with flavoring containing no diacetyl" بي دي إف  (216 سابقة ثنائية)
  24. ^ Letter from Cecile Rose to U.S. Food and Drug Administration, from www.defendingscience.org
  25. ^ David Michaels (2007). Popcorn Lung Coming to Your Kitchen? The FDA Doesn’t Want to Know, a blog post at thepumphandle.wordpress.com
  26. ^ USA Today. ConAgra to drop popcorn chemical linked to lung ailment
  27. ^ http://www.cdc.gov/niosh/topics/flavorings/exposure.html
  28. ^ http://www.usmedicine.com/compendium/where-theres-smoke-dod-investigates-causes-of-deployment-related-pulmonary-symptoms-reported-by-troops.html#.UsH-jNJDvSs
  29. ^ http://www.businessinsider.com/open-air-burn-pits-leave-troops-sickly-2013-11
  30. ^ https://bmt.confex.com/tandem/2015/webprogram/Paper5622.html

ملاحظات[عدل]

  • ^ Brant & Helms (1999). Fundamentals of Diagnostic Radiology. Baltimore: Williams & Wilkins. ISBN 0-683-30093-8.
  • ^ Webb et al. (2000). High Resolution CT of the Lung (3rd ed.). Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins.ISBN 0-7817-0217-8.
  • ^ Centers for Disease Control and Prevention (2002). Fixed obstructive lung disease in workers at a microwave popcorn factory (7th ed.).
  • ^ National Institute for Occupational Safety and Health. Preventing lung disease in workers who make or use flavorings، 2004
  • ^ Colby، T.V. "Bronchiolitis، Pathologic Considerations". Am J Clin Pathology 1998;109:101-9
  • ^ National Institutes of Health. Haz-Map; Information on Hazardous Chemicals and Occupational Diseases by Jay A. Brown، M.D.، M.P.H.
  • ^ California Department of Public Health
  • ^ E. Neil Schachter. "Popcorn Workers' Lung". New England Journal of Medicine 2002;347(5):360-1.
  • ^ David Egilman (2007). "Popcorn Workers Lung"
  • ^ "Doctor warns consumers of popcorn fumes"، Marcus Kabel، Associated Press، September 5، 2007، hosted byYahoo! News، retrieved 2007-09-10. (dead link)
  • ^ Letter from Cecile Rose to U.S. Food and Drug Administration، from www.defendingscience.org
  • ^ David Michaels (2007). Popcorn Lung Coming to Your Kitchen? The FDA Doesn’t Want to Know، a blog post at thepumphandle.wordpress.com
  • ^ Reuters New Report: FDA to probe popcorn link in man's lung disease.
  • ^ Weaver Popcorn Company Press Release: "Pop Weaver Introduces First Microwave Popcorn With Flavoring Containing No Diacetyl"، 2007-08-27، hosted at PRNewswire.com. "Pop Weaver introduces first microwave popcorn with flavoring containing no diacetyl" PDF (216 KiB).
  • ^ USA Today. ConAgra to drop popcorn chemical linked to lung ailment
  • ^ Man sues for "popcorn lung" by George Merritt، Associated Press Online edition، accessed Apr 29 2011.

القسط البحري وفوائده للتنحيف

روابط خارجية[عدل]

  • King MS، Eisenberg R، Newman JH et al. (July 2011). "Constrictive bronchiolitis in soldiers returning from Iraq and Afghanistan". N. Engl. J. Med. 365 (3): 222–30. doi:10.1056/NEJMoa1101388. PMC 3296566.PMID 21774710.
  • Brown JA. "Bronchiolitis obliterans". Haz-Map Information on Hazardous Chemicals and Occupational Diseases. National Institutes of Health.
  • "(NIOSH) Alert: Preventing lung disease in workers who make or use flavorings". National Institute for Occupational Safety and Health. 2004.
  • "Questions and Answers about Diacetyl". International Food Information Council (a food industry organization).
  • "A Case of Regulatory Failure: Popcorn Workers' Lung". defendingscience.org.
  • Armour، Stephanie (2002-06-19). "Is butter flavoring ruining popcorn workers' lungs?". USA Today.
  • "Flavorings-Related Lung Disease". National Institute for Occupational Safety and Health.
  • "Popcorn Facts". ConAgra Foods.
  • Find out everything about lung disease، symptoms ، treating
  • German Bronchiolits-Obliterans Forum، exchange of experiences