الإضرابات خلال جائحة فيروس كورونا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
SARS-CoV-2 without background.png

حدثت الإضرابات خلال جائحة فيروس كورونا عام 2020 بسبب العديد من العوامل بما في ذلك: بدل المخاطر أو الأجر المنخفض، وظروف العمل غير الآمنة (بسبب سوء التواصل الاجتماعي أو نقص معدات الحماية الشخصية) ، وعدم القدرة على دفع الإيجار.

إضرابات العمال[عدل]

وقعت الإضرابات في منتصف مارس 2020 في إيطاليا [1]، وأواخر مارس 2020 في انستكرت [2][3] وأمازون [2][4] وهولي فودز [5](التي تمتلكها أمازون) ، بالإضافة إلى مواقع أخرى.

الأمازون[عدل]

في مدينة نيويورك، سرعان ما أطلق عامل الأمازون الذي نظم الإضرابات في الولايات المتحدة[6][7] وأمر عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو بإجراء تحقيق. كان المسؤولون التنفيذيون في أمازون قد خططوا لتشويه سمعة المنظم.[8] نظم عمال أمازون بالقرب من ميلانو، إيطاليا، إضرابًا في منتصف مارس احتجاجًا على ظروف العمل الخطرة في 1 أبريل 2020 ،[9] خطط عمال المستودعات في أمازون في ميشيغان لإضراب بسبب حماية معدات الوقاية الشخصية لفيروس كورونا.[10] و يتتبع عمال أمازون الحالات المعروفة لفيروس كورونا في الولايات المتحدة وأوروبا على ريديت، بسبب نقص الشفافية من الإدارة العليا، وقام عمال أمازون مرة أخرى بالإضراب بسبب ظروف العمل الآمنة يوم الاثنين 6 أبريل في جزيرة ستاتن.[11]

طبي[عدل]

قام أطباء وممرضات القطاع العام في هونج كونج بإضراب لمدة أسبوعين في أواخر يناير وأوائل فبراير احتجاجا على رفض حكومة هونغ كونغ إغلاق الحدود لاحتواء الوباء المتزايد. وحذرت نقابات العاملين في مجال الرعاية الصحية من أن نظام الرعاية الصحية سينهار حتمًا ما لم يتم سن الحجر الصحي الصارم على الحدود مع البر الرئيسي للصين .[12]

في بابوا غينيا الجديدة ، من المتوقع أن يضرب 4000 ممرض بسبب ظروف العمل الخطرة [13] حيث نظم الأطباء والممرضات في المستشفيات العامة في زيمبابوي إضرابًا بسبب نقص معدات الحماية.[14] وأضرب عمال الصرف الصحي في بيتسبرغ وبنسلفانيا وميدواي[15] بالمملكة المتحدة بسبب معدات الحماية.[16] وهدد الأطباء في هونغ كونغ [17] وجلال آباد[18] وجاكرتا [19] وإسلام آباد[20] بشن ضربات بسبب نقص معدات الحماية .

التوزيع والخدمات اللوجستي[عدل]

في أستراليا، انسحب عمال المناوبات من العمل في مركز توزيع كولز في فيكتوريا للمطالبة بمزيد من إجراءات السلامة على كوفيد -19. وكانت المطالب هي توفير وتنفيذ تدابير إبعاد اجتماعي بشكل صحيح وإمدادات إضافية من المناديل المضادة للبكتيريا، ونجح الإضراب في تأمين هذه التدابير.[21][22]

الشحن[عدل]

توقف عمال رصيف الميناء في ميناء ملبورن بعد أن رفضوا تفريغ حمولة من سفينة صينية بسبب مخاوف بشأن سلامة فايروس كورونا .[23]

سائق الباص[عدل]

في 17 مارس في ديترويت، قام سائقو الحافلات بإضراب غير رسمي[24] بسبب عناصر السلامة مثل الأقنعة وتنظيف الحافلات، وفي اليوم التالي تم منح جميع طلباتهم.[25] كما أضرب سائقو الحافلات في برمنغهام، ألاباما .[26]

مطاعم[عدل]

وقعت إضرابات أخرى في ماكدونالدز[27] في سان خوسيه كاليفورنيا، حيث اشتكى العمال من عدم وجود ما يكفي من الصابون لتنظيف أيديهم [26] و 20 عاملاً في ماكدونالدز في سيسيرو، إلينوي، أضربوا عن أيام المرض المدفوعة التي يتطلبها قانون إلينوي. واستغرق الخروج 30 دقيقة، وحصل العمال على إجازة مرضية مدفوعة الأجر.[26] قام حوالي 100 من موظفي المطاعم والتجزئة في دورهام ورالي بولاية نورث كارولينا بإضراب رقمي في يوم واحد ضد ظروف العمل غير الآمنة وانخفاض الأجور وانخفاض ساعات العمل.[28]

الصرف الصحي[عدل]

في كينت، المملكة المتحدة ، قام جامعو القمامة ومنظفو الشوارع العاملون مع مقاول مجلس ميدواي،[29] نورس جروب، بالاقتراع بالإجماع للإضراب بسبب نقص الملابس الواقية والظروف غير الآمنة فيما يتعلق بالفيروس وتم إلغاء الإضرابات بعد التوصل إلى اتفاق .[30]

عمال آخرون[عدل]

انسحب العمال في شركة جنرال إلكتريك من العمل مطالبين بإعادة تجهيز المصانع لصنع أجهزة تهوية،[31] والتي تعاني نقصًا حادًا في العرض بسبب الوباء. العديد من عمال تعبئة المواد الغذائية الذين يعملون لدى ليندن فودز في دونجاننون، أيرلندا الشمالية ، خرجوا من العمل بسبب ظروف السلامة.[32] وخرج 500 عامل من العمل في أسوس في المملكة المتحدة لأن العمال أرادوا الحفاظ على البعد الاجتماعي، من جانب آخر، تهدد النقابات العمالية في لومباردي بإيطاليا وتنظيم الإضرابات بشأن ظروف العمل،[33] حيث أضرب عمال مصنع فيات كرايسلر في وارين، ميشيغان بسبب الماء الساخن لغسلهم.[34][35]  أما في ممفيس، [26] أضرب 200 عامل في تينيسي في مستودع كروجر عن العمل بعد أن اكتشفوا أن زميلًا كان يحمل فيروس كوفيد-19.[36] وأضرب 50 عاملاً في مصنع لمعالجة الدواجن في بوردو في كاثلين، جورجيا، عن العمل بسبب ظروف العمل وبدل المخاطر.[26]

إنذارات الإيجار[عدل]

وصف العديد من المستأجرين التجاريين،"[37] ولا سيما تجار التجزئة، الوضع بأنه "قوة قاهرة" كأساس منطقي لإبطال عقود الإيجار، على الرغم من أنه لا يزال يتعين على المالك دفع أقساط الرهن العقاري.[37] يشمل ذلك مصنع تشيز كيك،[38][39] ماترس فيرم [40]،أما صب واي رفضوا دفع إيجار[37] have refused to pay April 2020 rent due to the pandemic,[41] أبريل 2020 بسبب الوباء والبطالة الناتجة .[42][43]

في المملكة المتحدة، تم تعليق جميع إجراءات الإخلاء، وفرض حظر على الإجراءات الجديدة لمدة ثلاثة أشهر قابلة للتمديد.[44] بالإضافة إلى ذلك، تم توفير المساعدة المنزلية بأشكال مختلفة للمستأجرين المحليين، وتم تقديم الدعم لأصحاب العقارات عبر البنوك.[44]

أبريل 2020[عدل]

وفقًا للمجلس الوطني لإسكان العائلات المتعددة بحلول 5 أبريل 2020، كان 69 في المائة من المستأجرين الأمريكيين في الموعد المحدد مع الإيجار، مقارنة بـ 81 في المائة في مارس2020.[45]

في 1 أبريل، أضرب 32 مستأجرًا سكنيًا في شيكاغو،[46] وأثناء محاولة منع إضراب الإيجار لأحد مالكي العقارات في لوس أنجلوس أرسل نسخة مكررة من مستند الإيجار عن غير قصد إلى 300 مستأجر يدينون به بسبب الإيجار عن طريق البريد الإلكتروني، ولم ينسخ هؤلاء المستأجرين في القائمة الذين استخدموا معلومات الاتصال لتنسيق الإضراب، ودخل مستأجر منفرد في كولورادو في إضراب .[47] أما في أوكلاند

كاليفورنيا أضربت مجموعة مؤلفة من 20 مستأجرا على الأقل،[48] وذهب ما يقرب من اثني عشر مستأجرًا في أوستن تكساس في إضراب إيجار في مبنى واحد.[49]

في 8 أبريل، دخلت 13 أسرة في فيلادلفيا في إضراب عن الإيجارات.[50]

المنظمات[عدل]

إضراب الإيجار هي منظمة ناشطة تم تشكيلها خلال جائحة 2020 للترويج لإضرابات واسعة النطاق للإيجار.[51][52] في شيكاغو، دعا اتحاد المستأجرين المستقلون إلى تجميد الإيجار وكذلك تجميد الرهن العقاري وتجميد المرافق،[53] و شكلت مجموعة من 100 مستأجر في كينت بولاية أوهايو اتحاد مستأجري كينت، الذي أنشأ قائمة بمطالب دفع الإيجار.[54]

إضرابات أخرى[عدل]

وقع إضراب عن الطعام في سجن مقاطعة يورك في بنسلفانيا.[55]

الإضرابات المؤجلة[عدل]

في إيطاليا، تم تأجيل إضراب النقل الجوي المخطط له غير المرتبط بـ كوفيد 19 في فبراير2020

روابط خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Tamma، Paola (13 مارس 2020). "Coronavirus sparks nationwide strikes in Italy". POLITICO. مؤرشف من الأصل في 2020-04-01. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-03.
  2. أ ب "Amazon, Instacart Grocery Delivery Workers Strike For Coronavirus Protection And Pay". NPR.org (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-30. Retrieved 2020-03-30.
  3. ^ Gurley, Lauren Kaori (27 Mar 2020). "Instacart's Gig Workers Are Planning a Massive, Nationwide Strike". Vice (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-30. Retrieved 2020-03-30.
  4. ^ Fordham, Evie (30 Mar 2020). "Amazon workers concerned about coronavirus safety walk out of Staten Island warehouse". FOXBusiness (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-03-31. Retrieved 2020-03-30.
  5. ^ Gurley, Lauren Kaori (30 Mar 2020). "Whole Foods Employees Are Staging a Nationwide 'Sick-Out'". Vice (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-30. Retrieved 2020-03-30.
  6. ^ Palmer, Annie (31 Mar 2020). "Amazon fires warehouse worker who led Staten Island strike for more coronavirus protection". CNBC (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-31. Retrieved 2020-03-31.
  7. ^ "Amazon draws criticism for firing employee who led coronavirus protest". Engadget (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-01. Retrieved 2020-03-31.
  8. ^ Palmer, Annie (31 Mar 2020). "NYC Mayor Bill de Blasio orders investigation of Amazon's firing of strike organizer". CNBC (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-31. Retrieved 2020-04-01.
  9. ^ Palmer، Annie (1 أبريل 2020). "Amazon workers protest at Michigan warehouse, calling for coronavirus protections". CNBC. مؤرشف من الأصل في 2020-04-03. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-02.
  10. ^ "Amazon Workers: Go on Strike. Now". Gizmodo (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-01. Retrieved 2020-04-01.
  11. ^ "Amazon "Profiting from This Pandemic" as Warehouse Workers Walk Off Job to Demand Safer Conditions". Democracy Now! (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-08. Retrieved 2020-04-08.
  12. ^ Law، Violet (3 فبراير 2020). "Hong Kong medical workers strike to demand total border closure". Al Jazeera. مؤرشف من الأصل في 2020-03-01. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-03.
  13. ^ Togiba, Lyanne (30 Mar 2020). "'Papua New Guinea is not prepared': 4,000 nurses to strike over Covid-19 readiness". The Guardian (بالإنجليزية البريطانية). ISSN 0261-3077. Archived from the original on 2020-03-30. Retrieved 2020-03-31.
  14. ^ "Zimbabwe doctors, nurses strike over little virus protection". AP NEWS. 25 مارس 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-03-30. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-31.
  15. ^ "Pittsburgh Sanitation Workers Are On Strike Over Lack Of Protections Against Coronavirus". BET.com. مؤرشف من الأصل في 2020-04-11. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-31.
  16. ^ "Strike threat over bin collections". Kent Online (بالإنجليزية). 24 Mar 2020. Archived from the original on 2020-03-25. Retrieved 2020-03-31.
  17. ^ "Coronavirus: Unions urges medics to halt work if Hong Kong Hospital Authority cannot provide adequate protective gear". The Hong Kong Free Press (بالإنجليزية). 13 Feb 2020. Archived from the original on 2020-03-14. Retrieved 2020-03-31.
  18. ^ "Intern doctors on strike demanding PPE". The Daily Star (بالإنجليزية). 25 Mar 2020. Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-03-31.
  19. ^ Arkyasa, Mahinda (27 Mar 2020). "Indonesian Doctors Threaten to Go on Strike over Lack of PPE". Tempo (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-29. Retrieved 2020-03-31.
  20. ^ "'Provide protective equipments': Pakistan doctors threaten strike amid COVID-19 scare". The New Indian Express. مؤرشف من الأصل في 2020-03-23. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-31.
  21. ^ "Coles workers strike over COVID-19". Sky News Australia (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-01. Retrieved 2020-04-03.
  22. ^ Jr, Edward Ongweso (7 Apr 2020). "Workers Protest at Barnes & Noble Warehouse Where 9 Have Tested Positive for Covid-19". Vice (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-04-09.
  23. ^ Jacks, Timna (1 Apr 2020). "Melbourne wharfies stood down after refusing to unload Chinese ship". The Age (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-03. Retrieved 2020-04-03.
  24. ^ Elk, Mike (28 Mar 2020). "ATU Shop Steward, Who Warned of COVID-19 Dangers, Dies From it". Payday Report (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-02. Retrieved 2020-04-03.
  25. ^ "Strike for Your Life!". Common Dreams (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-06. Retrieved 2020-04-03.
  26. أ ب ت ث ج Greenhouse, Steven (30 Mar 2020). "Opinion | Is Your Grocery Delivery Worth a Worker's Life?". The New York Times (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0362-4331. Archived from the original on 2020-04-02. Retrieved 2020-04-03.
  27. ^ Reed, Brad. "San Jose McDonald's workers strike after their employer fails to provide sufficient soap during pandemic". www.rawstory.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-03-30.
  28. ^ McDonald, Thomasi (30 Mar 2020). "Triangle Fast-Food Workers Go on Digital Strike to Protest Unsafe Conditions". INDY Week (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-03-31.
  29. ^ Jordan، Nicola (24 مارس 2020). "Coronavirus Kent: Medway binmen and street cleaners threaten to strike". Kent Online. مؤرشف من الأصل في 2020-03-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-08.
  30. ^ Leclere، Matt (1 أبريل 2020). "Coronavirus Kent: Medway binmen and street cleaners threaten to strike". Kent Online. مؤرشف من الأصل في 2020-04-03. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-08.
  31. ^ Jr, Edward Ongweso (30 Mar 2020). "General Electric Workers Launch Protest, Demand to Make Ventilators". Vice (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-30. Retrieved 2020-03-30.
  32. ^ "40 food plant workers in Co Tyrone go on strike due to coronavirus fears". Q Radio (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-03-31.
  33. ^ LazenbySunday, Peter; March 29; 2020 (29 Mar 2020). "500 workers walk out of Asos factory after company fails to enforce social distancing". Morning Star (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-31. Retrieved 2020-03-31.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: أسماء عددية: قائمة المؤلفين (link)
  34. ^ "Italy Calls General Strike: "Our Lives Are Worth More Than Your Profits"". Left Voice (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-03. Retrieved 2020-04-03.
  35. ^ Welle (www.dw.com), Deutsche. "Italian workers protest against open factories as COVID-19 spreads | DW | 26.03.2020". DW.COM (بالإنجليزية البريطانية). Archived from the original on 2020-03-27. Retrieved 2020-03-31.
  36. ^ Macaraeg, Sarah. "Distribution slows after Kroger warehouse worker in Memphis tests positive for COVID-19". The Commercial Appeal (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-02. Retrieved 2020-04-03.
  37. أ ب ت "Retailers Warn Landlords They May Stop Paying Rent - The Real Deal". The Real Deal New York (بالإنجليزية الأمريكية). 20 Mar 2020. Archived from the original on 2020-03-28. Retrieved 2020-03-28.
  38. ^ Kang, Matthew (25 Mar 2020). "Cheesecake Factory tells landlords it won't be able to pay rents on April 1". Eater LA (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-26. Retrieved 2020-03-27.
  39. ^ "Because Working People 'Deserve a Rent Holiday as Much as the Cheesecake Factory,' Demand for Relief Grows". Common Dreams (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-27. Retrieved 2020-03-27.
  40. ^ "U.S. Retailers Plan to Stop Paying Rent to Offset Virus". Bloomberg. 24 مارس 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-03-29. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-01.
  41. ^ Chang, Clio (27 Mar 2020). "Should I Pay My Rent on April 1? We Asked a New York Housing Organizer". Vice (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-27. Retrieved 2020-03-28.
  42. ^ Arsdale, Greyson Van. "What to Know About Rent Strike 2020". Teen Vogue (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-27. Retrieved 2020-03-27.
  43. ^ Aitken, Peter (27 Mar 2020). "Rent strikes across US during coronavirus coalescing into movement". Fox News (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-03-27. Retrieved 2020-03-27.
  44. أ ب "Government support available for landlords and renters reflecting the current coronavirus (COVID-19) outbreak". GOV.UK. مؤرشف من الأصل في 2020-03-27. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-29.
  45. ^ Sisson, Patrick (8 Apr 2020). "'If thousands of people couldn't pay rent April 1, we'll have millions in May'". Curbed (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-04-09.
  46. ^ "As COVID-19 Economic Crisis Deepens, Hyde Park Renters Strike". www.chicagomaroon.com (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-04. Retrieved 2020-04-01.
  47. ^ Scher، Isaac (2 أبريل 2020). "A landlord sent an email blast to 300 tenants telling them to pay rent. It inadvertently helped them organize a rent strike". Business Insider. مؤرشف من الأصل في 2020-04-03. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-03.
  48. ^ "Coronavirus Rent Strike in the Bay Area: Tenants 'Giving the Governor Notice' | KQED News". KQED (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-04. Retrieved 2020-04-03.
  49. ^ EDT, Khaleda Rahman On 4/7/20 at 10:59 AM (7 Apr 2020). "Rent strikes gather steam as campaigners call for payments to be waived completely to help people survive COVID-19 crisis". Newsweek (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-04-09.
  50. ^ Melamed, Samantha. "Philly's coronavirus rent-strike experiment has begun. 13 West Philly households are taking part". https://www.inquirer.com (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-04-11. Retrieved 2020-04-09. {{استشهاد ويب}}: روابط خارجية في |موقع= (help)
  51. ^ Yaa, Nana (26 Mar 2020). "RENT STRIKE 2020". The New Inquiry (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-03-27. Retrieved 2020-03-27.
  52. ^ Harris، Margot. "People around the world are trying to organize a large-scale rent strike through social platforms amid mass coronavirus layoffs". Insider. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-27.
  53. ^ "Videos". FOX 32 Chicago (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2020-03-31. Retrieved 2020-03-31.
  54. ^ Reporter, BOB GAETJENS. "Kent renters unionize to protect those unable to pay rent". Record-Courier (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-01. Retrieved 2020-04-03.
  55. ^ Czech, Ted. "'Sitting ducks': Immigrants at York County Prison on hunger strike amid coronavirus, group says". The York Daily Record (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-30. Retrieved 2020-03-30.