جائحة فيروس كورونا في أندورا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جائحة فيروس كورونا في أندورا
المكان أندورا  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الوفيات 154 (11 أغسطس 2022)  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 45,899 (11 أغسطس 2022)  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات
حالات متعافية 639 (23 مايو 2020)  تعديل قيمة خاصية (P8010) في ويكي بيانات

تعد جائحة كوفيد-19 في أندورا جزءًا من الجائحة العالمية الناجمة عن فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2 أو سارس-كوف-2. تأكد وصول الفيروس إلى أندورا في 2 مارس عام 2020، بعد عودة رجل يبلغ من العمر 20 عامًا إلى البلاد من ميلانو - إيطاليا. بلغ إجمالي عدد السكان 77,543 (اعتبارًا من 31 ديسمبر 2019) في 26 أبريل، كان معدل الإصابة حالة واحدة لكل 105 شخص ومعدل الوفيات حالة واحدة لكل 1,939.[1]

الخلفية[عدل]

في 12 يناير 2020، أكدت منظمة الصحة العالمية أن فيروسًا جديدًا كان السبب في تفشي مرض تنفسي ضمن مجموعة من الناس في مدينة ووهان، مقاطعة هوبي، الصين، في 31 ديسمبر 2019.[2][3]

تعد نسبة الوفيات الناجمة عن كوفيد-19 أقل بكثير من سارس-كوف-2 عام 2003،[4][5] ولكن انتشار العدوى أكبر بكثير منه.[4][6]

الاستجابة[عدل]

أمرت الحكومة بإغلاق المدارس في 16 مارس، بالإضافة إلى ذلك، أُلغيت جميع الأنشطة الثقافية التي خططت لها الحكومة.[7] أعلن رئيس الحكومة (رئيس الوزراء) كزافييه إسبوت، في ظهور له بتاريخ 13 مارس، إغلاق جميع المؤسسات العامة لمدة أسبوعين باستثناء تلك التي توفر المنتجات الأساسية ومحطات الوقود والصيدليات.[8] في اليوم التالي، أُلغيت احتفالات يوم الدستور ثم وضعت قيود على الحدود، ولم يُسمح للأشخاص بالمغادرة إلا لأسباب صحية أو لنقل البضائع أو للمقيمين في الخارج. مُنع بيع التبغ والكحول إلى السائحين، ووُضعت قيود على الكمية المسموح ببيعها للمواطنين والمقيمين.[9]

في 16 مارس، أمر إسبوت بوقف الأعمال ذات الخطورة العالية، مثل مهن البناء، لمدة لا تقل عن ثمانية أيام، وسيتم تخفيض الإدارة العامة إلى الحد الأدنى لتجنب انهيار نظام الرعاية الصحية. بدأت الحكومة بعد ذلك العمل على خطوات قانونية لإدارة الحالات الخطرة وحالات الطوارئ، المنصوص عليها في الدستور.[10]

اشترت الحكومة اختبارات الكشف عن الأجسام المضادة بتكلفة 1.5 مليون يورو، ورغم أنها لن تكون إلزامية، لكنها قد تفيد في التخفيف من التدابير العلاجية.[11]

المخطط الزمني[عدل]

مارس 2020[عدل]

في 2 مارس، أكدت أندورا تسجيل أول إصابة بالفيروس، وهو رجل يبلغ من العمر 20 عامًا قادم من ميلانو. قالت الحكومة في بيانها أن الاختبارات التي أجريت للرجل قد أظهرت نتيجة إيجابية، وأنه سيبقى في المستشفى لإجراء المزيد من الاختبارات وستخضع دائرته الاجتماعية المباشرة للمراقبة.[12] خرج المريض من المستشفى بتاريخ 8 مارس.[13]

في 12 مارس، سُجّلت حالة ثانية، وهي امرأة تبلغ من العمر 87 عامًا وابنتها مُعلّمة، أعلنت الحكومة أنها ستغلق جميع المدارس اعتبارًا من 16 مارس.[14][15]

في 13 مارس، أعلن إسبوت في ظهور خاص له إغلاق جميع المؤسسات العامة باستثناء المتاجر الأساسية والصيدليات ومحطات الوقود خلال أسبوعين.[16][17]

في 14 مارس، لم تُنفّذ أعمال اليوم السابع والعشرين من الدستور بعد تعليق المجلس العام لها.[18]

في 15 مارس، أُعلن عن وجود أربع حالات نشطة جديدة في أندورا، ما جعل عدد الحالات الإجمالي 6 (5 منها كانت نشطة في ذلك الوقت)، جميع الأشخاص الأربعة الذين أصيبوا بالفيروس كانوا على اتصال مع المرأة البالغة من العمر 87 عامًا.[19]

في 16 مارس أمر رئيس الوزراء بإغلاق جميع الأنشطة الإنشائية والصناعية إذ بلغت حالات الإصابة بفبروس كورونا 14 حالة مع تسجيل أكبر عدد من الحالات خلال يوم واحد.[20][21]

في 17 مارس، ارتفع عدد الحالات إلى 39،[22] وجّه الأمير خوان إنريك فايفس سيسيليا رسالة خاصة عبر التلفزيون تدعو إلى الامتنان والهدوء والتعاون بين الجميع.[23]

في 22 مارس، سُجّلت أول حالة وفاة مؤكدة في البلاد؛ رجل يبلغ من العمر 88 عامًا، وارتفع عدد الحالات إلى 112.[24][25]

في 24 مارس، سُجّلت الوفاة الثالثة.[26]

في 29 مارس، أعلن وزير الصحة أن 80 حالة من الحالات النشطة كانت من موظفي الرعاية الصحية، أرسلت كوبا 27 ممرضًا و 12 طبيبًا للمساعدة.[27]

أبريل 2020[عدل]

في 11 أبريل، نُقل مريض يبلغ من العمر 79 عامًا من إسبانيا إلى وحدة العناية المركزة في مستشفى سيدة ميريتكسيل.[28]

في 20 أبريل، توفي 36 شخصًا بفيروس كورونا في أندورا.[29]

في 30 أبريل، أُجريت اختبارات كثيرة على العاملين الحكوميين وأقاربهم للتأكد من عدم وجود أجسام مضادة.[30]

مايو 2020[عدل]

من 4 إلى 13 مايو، أُجريت الاختبارات على الغالبية العظمى من السكان (70.468).

من 18 إلى 27، أُعيد إجراء الاختبارات مرة ثانية على الغالبية العظمى من السكان (70.468).

يونيو 2020[عدل]

من 1 إلى 10 يونيو، استُكملت الاختبارات للكشف عن 78 حالة إيجابية.

المراجع[عدل]

  1. ^ "A 20-year old man is Andorra's first coronavirus case"، Reuters، 02 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مارس 2020.
  2. ^ Elsevier، "Novel Coronavirus Information Center"، Elsevier Connect، مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020.
  3. ^ Reynolds, Matt (04 مارس 2020)، "What is coronavirus and how close is it to becoming a pandemic?"، Wired UK، ISSN 1357-0978، مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2020.
  4. أ ب "Crunching the numbers for coronavirus"، Imperial News، مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020.
  5. ^ "High consequence infectious diseases (HCID); Guidance and information about high consequence infectious diseases and their management in England"، GOV.UK (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020.
  6. ^ "World Federation Of Societies of Anaesthesiologists – Coronavirus"، www.wfsahq.org، مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020.
  7. ^ "Tancament del batxillerat de l'Escola Andorrana demà i de totes les escoles dilluns per un positiu"، Diari d'Andorra، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020.
  8. ^ "Govern tanca el comerç menys alimentació i farmàcies"، Diari d'Andorra (باللغة الكتالونية)، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020.
  9. ^ "Prohibida la venda de tabac i alcohol als turistes"، El Periòdic، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020.
  10. ^ "S'atura l'activitat a la construcció, la indústira, els artesans i els professionals liberals"، Andorra Difusió، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2020.
  11. ^ "Government of Andorra Acquires Antibody Tests"، All Andorra، 16 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020.
  12. ^ "A 20-year old man is Andorra's first coronavirus case"، Reuters، 02 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 مارس 2020.
  13. ^ "Dan de alta al único paciente andorrano con coronavirus tras dos análisis negativos"، La Vanguardia، 08 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020.
  14. ^ "Segon cas positiu per coronavirus al Principat"، El Periòdic، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  15. ^ "Tancament del batxillerat de l'Escola Andorrana demà i de totes les escoles dilluns per un positiu"، Diari d'Andorra، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  16. ^ "Govern tanca el comerç menys alimentació i farmàcies"، Diari d'Andorra، 13 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020.
  17. ^ "Missatge del cap de Govern a la població davant la situació excepcional per coronavirus"، Andorran Government، 12 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 27 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  18. ^ "El Consell General suspèn els actes pel Dia de la Constitució"، Diari d'Andorra، 14 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مارس 2020.
  19. ^ "Quatre nous positius per COVID-19" (باللغة الكتالونية)، 15 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 17 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020.
  20. ^ "Catorze positius per coronavirus i 43 pacients sospites de contagi"، Diari d'Andorra، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020.
  21. ^ "Govern atura la construcció i les activitats industrials vuit dies"، Diari d'Andorra، 16 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020.
  22. ^ "39 positius per coronavirus dels quals 12 són personal sanitari"، Diari d'Andorra، 17 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 02 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020.
  23. ^ "Vives demana "calma i serenor" a la ciutadania enfront de la pandèmia"، El Periòdic، 17 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020.
  24. ^ "Andorra registra su primera víctima mortal por coronavirus"، Europa Press، 22 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 22 مارس 2020.
  25. ^ "Mor l'home de 88 anys contagiat de coronavirus" (باللغة الكتالونية)، 22 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020.
  26. ^ "Tercera mort relacionada amb el coronavirus d'una persona d'edat avançada" (باللغة الكتالونية)، 24 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2020.
  27. ^ "Martínez Benazet anuncia l'arribada de 39 professionals sanitaris procedents de Cuba per col·laborar amb el personal del SAAS" (باللغة الكتالونية)، 29 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 30 مايو 2020.
  28. ^ "Trasllat d'una pacient de la Seu"، Diari d'Andorra، مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020.
  29. ^ "Actualitat coronavirus"، Govern d'Andorra، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 أبريل 2020.
  30. ^ https://www.govern.ad/comunicats/item/11629-els-tests-d-anticossos-permeten-diagnosticar-78-positius-de-la-covid-19-que-podrien-haver-contagiat-unes-360-persones نسخة محفوظة 2020-07-16 على موقع واي باك مشين.