جائحة فيروس كورونا في جيرزي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جائحة فيروس كورونا في جيرزي 2020
المرض مرض فيروس كورونا 2019
السلالة فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2
أول حالة انتقلت من إيطاليا
التواريخ 28 فبراير 2020
(2 سنوات، و2 شهور، و4 أسابيع، و1 يوم)
المنشأ الصين
المكان  جيرزي
الوفيات 25 (12 مايو 2020)  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 294 (12 مايو 2020)  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات
حالات متعافية 226 (11 مايو 2020)  تعديل قيمة خاصية (P8010) في ويكي بيانات

تُعد جائحة كوفيد-19 في جيرزي جزءًا من جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) العالمية المسببة بفيروس كورونا 2 المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة (SARS-CoV-2). شُخصت الحالة الأولى في جيرزي في 10 مارس 2020 لمواطن ظهرت نتيجة اختباره إيجابية بعد عودته من إيطاليا.

كانت إستراتيجية حكومة جيرزي هي تأخير انتشار الفيروس، وتجنب إصابة الأشخاص الضعفاء به، ومساعدة الخدمات الصحية في الجزيرة على التكيف مع عدد الأشخاص الذين يحتاجون إلى رعاية في المستشفى وإنقاذ أكبر عدد ممكن من الأرواح.[1] وأقرت بأن العديد من سكان الجزر سيصابون بالعدوى، وسعت إلى ضمان توفير أفضل رعاية طبية ممكنة لهم.

خلفية[عدل]

أُعلن عن وجود فيروس تاجي جديد (SARS-CoV-2) لأول مرة في ووهان، هوبي، الصين، في أواخر ديسمبر 2019 بصفته مسببًا لمجموعة من حالات أمراض الجهاز التنفسي الحادة التي يشار إليها الآن باسم مرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد-19).[2] حتى 31 مارس 2020، تأثرت أكثر من 190 دولة ومنطقة، مع تفشي كبير في الصين وإيطاليا وكوريا الجنوبية وإيران.[3][4] في 11 مارس 2020، وصفت منظمة الصحة العالمية انتشار كوفيد-19 بأنه جائحة.[5][6]

الجدول الزمني[عدل]

  • 30 يناير: أصدرت حكومة جيرزي أول إعلان عن وجود الفيروس قائلة إن مجموعة المراجعة عبر الحكومة اجتمعت صباح ذلك اليوم لمناقشة الوضع. [7]
  • 31 يناير: أصدرت الحكومة نصائح سفر لسكان الجزر العائدين من المناطق المتضررة في الصين. [8]
  • 10 مارس: شُخصت الحالة الأولى لمصاب قادم من إيطاليا. [9]
  • 11 مارس: شُخصت حالة ثانية.[10]
  • 20 مارس: شُخصت 10 حالات في جيرزي، يعتقد أن اثنتين منها أخذت الفيروس داخل الجزيرة. [11][12]
  • 30 مارس: صرح كبير الوزراء أن هناك عشرة مرضى مصابون بكوفيد-19 يعالجون في المستشفى.[13]
  • 2 أبريل: عولج تسعة مرضى في المستشفى.
  • 6 أبريل: بلغ عدد الحالات المؤكدة 169 حالة. عولج 19 مريضًا في المستشفى.
  • 15 أبريل: صرح الرئيس التنفيذي لحكومة جيرزي تشارلي باركر أن هناك 21 مريضًا يعانون من كوفيد-19 يُعالجوا في مستشفى جيرزي العام وثمانية آخرين في مكان آخر في بيئات المستشفى الأخرى. [14]
  • 20 أبريل: شُخصت 118 حالة، أي ما يقرب من 50% من الحالات المؤكدة، على أنها مستعادة. في المستشفيات: كان هناك 63 مريضًا، 14 منهم كانوا مصابين بـ كوفيد-19.[15]
  • 30 يونيو: أُعلن عن عدم وجود حالات نشطة معروفة وأُجري أكثر من 15000 اختبار في المجموع.

تخفيف إجراءات الإغلاق[عدل]

  • انتهت صلاحية القواعد الرسمية (البقاء في المنزل) في 11 مايو وانتقلت الجزيرة إلى المستوى 3، ما سمح للناس بالخروج من منازلهم لمدة تصل إلى ست ساعات في اليوم ومقابلة ما يصل إلى خمسة أشخاص يوميًا من أسر أخرى. ما تزال هناك حاجة إلى التباعد الجسدي بمقدار مترين خارج المنزل. طُلب من الأشخاص الضعفاء للغاية الاستمرار في عزل أنفسهم. سمح للمطاعم والمقاهي بتقديم الطعام في مناطق الجلوس الخارجية، ويمكن أن تعمل الشركات الكبيرة غير الأساسية، وكلها تخضع للتباعد الاجتماعي.[16]
  • اعتبارًا من 18 مايو، سُمح لجميع محلات البيع بالتجزئة بالفتح، طالما أنها تحافظ على مسافة مترين بين الزبائن.[17]
  • اعتبارًا من 29 مايو، رُفعت القيود المفروضة على الوقت الذي يقضيه في الخارج، مع السماح للأشخاص الآن بدخول منازل الأشخاص الآخرين بشرط عدم دخول أكثر من خمسة آخرين إلى المنزل. كان يُطلب من الناس الاستمرار في الحفاظ على المسافة بمقدار مترين عندما يكونون خارج منازلهم. يمكن فرض غرامات تصل إلى 1000 جنيه إسترليني على التجمعات غير القانونية.[18]
  • من 8 يونيو، سمح لأطباء الأسنان بتنفيذ الإجراءات الروتينية وكذلك حالات الطوارئ، ويمكن فتح الحضانات ويمكن أن تبدأ المدارس في قبول بعض مجموعات التعليم العام.[19]
  • في 26 يونيو انخفضت مسافة التباعد الاجتماعي إلى نصف متر وسيسمح للحانات بتقديم الكحول فقط للعملاء الجالسين من 1 يوليو. [20]
  • شهد 7 يوليو فتح المستشفى للسماح للزوار البالغين من المرضى الذين تنطبق عليهم شروط العدد والوقت والسلامة.[21]

حالات الوفاة[عدل]

سُجلت أول حالة وفاة من كوفيد-19 في 25 مارس. كان الشخص في الثمانينيات من عمره، وكان يعاني من ظروف صحية طويلة الأمد وكان يتلقى الرعاية التلطيفية قبل الإصابة بكوفيد-19.[22] في 29 مارس توفي شخص ثان. كان في السبعينيات ولديه ظروف صحية طويلة الأمد قبل الإصابة بالفيروس.[23] في 4 أبريل، أُعلن عن وفاة ثالثة -مريض في أواخر الستينيات من العمر يعاني من ظروف صحية كامنة.[24]

في 14 أبريل، ارتفع عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم إما تحت الرعاية الصحية أو في المجتمع حيث تشير حالات الوفاة بسبب كوفيد-19 إلى ستة.[25]

وفي 27 أبريل، كشف كبير الوزراء أن تسعة ممن توفوا كانوا قد توفوا في المستشفى العام، واثنان في مستشفى سانت سافيور (مرفق يعالج فيه المرض العقلي)، وسبعة في دور الرعاية والآخر في منزلهم. كان معظمهم في السبعينيات أو الثمانينيات أو التسعينيات.[26]

وبحلول 12 مايو، بلغ إجمالي الوفيات 26 حالة، 13 في المستشفى و13 في المجتمع، 12 منهم في دور الرعاية. تراوحت أعمارهم بين 50 و70 سنة، وكان عمر سبعة فوق 90. 38% إناث، 62% ذكور.[27] وفي 20 مايو، انخفضت الحالات النشطة إلى 21 حالة، منها اثنتان في المستشفى. ارتفع عدد الوفيات للأسف إلى 29.

خلال الفترة من 1 يناير إلى 7 يونيو 2020، بلغ عدد الوفيات المسجلة من جميع الأسباب 303، وهو أقل مما كان عليه في نفس الفترة في عامي 2018 (389) و2019 (344).[28]

استجابة حكومة جيرزي[عدل]

نظرة عامة على الاستجابة[عدل]

في 12 مارس، كانت نصيحة السيناتور جون فوندري، حاكم جيرزي هي الحفاظ على ما يشبه الحياة الطبيعية، بما في ذلك الاستمرار في الذهاب في إجازات خارج الجزيرة،[29] ولكن بحلول 14 مارس تغيرت نصيحته، وطلب ممن يبلغون 65 عامًا أو أكثر إلى البدء بالابتعاد الاجتماعي،[30] وفي 20 مارس قدم هذه النصيحة لسكان الجزر من جميع الأعمار.[31] يجب على سكان الجزر تجنب السفر غير الضروري. [32][33]

في 19 فبراير أُنشئ خط مساعدة للإجابة على أسئلة سكان الجزر حول فيروس كورونا.[34] يديرها طاقم من العملاء والخدمات المحلية والصحة وخدمات المجتمع والصحة البيئية. تجيب في المتوسط على 550 مكالمة في اليوم. [35]

اعتبارًا من 20 مارس، أصبح واجب على جميع المسافرين القادمين إلى الجزيرة -بخلاف العمال الأساسيين- عزل أنفسهم لمدة 14 يومًا.[32] منذ منتصف ليل 26 مارس، وُجب على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا والأشخاص الذين يعانون من حالات طبية كامنة عزل أنفسهم.[36] في 28 مارس، أُبلغ سكان الجزر أنه إذا أصيب شخص واحد أو أكثر في الأسرة بأعراض كوفيد-19، فيجب على جميع أفراد الأسرة الآخرين عزل أنفسهم لمدة 14 يومًا. [37]

في 26 مارس، دعا كبير الوزراء الشباب إلى الالتفات إلى نصيحة التباعد الاجتماعي من أجل أفراد أسرهم، وشجب انتشار الشائعات غير المفيدة من قبل منظري المؤامرة على وسائل التواصل الاجتماعي.[38]

الإغلاق الكامل[عدل]

مساء 29 مارس، أعلن الحاكم عن حظر تجول اعتبارًا من الساعة الثامنة صباح اليوم التالي. يجب على سكان الجزر البقاء في منازلهم بخلاف فترات قصيرة لأغراض محددة ما لم يُوظفوا في وظيفة أساسية.[39] في 24 أبريل مُدد الإغلاق الأولي حتى 11 مايو على الأقل.[40]

أقر مجلس الولايات تشريعًا جديدًا، بما في ذلك قانون لتمكين الشرطة من إبعاد الناس من الأماكن العامة، وفرض العزلة الذاتية، والاختبار والفحص، واحتجاز الأشخاص الذين يحتمل أن يكونوا مصابين.[41]

قال الحاكم إن اختبار الأجسام المضادة سيكون مفتاحًا لإنهاء الإغلاق مع وصول 10000 مجموعة إلى جيرزي في منتصف أبريل، والتي اختُبرت، مع 150.000 أخرى تحت الطلب من مورد مختلف.[42]

بدأت المناقشات الحكومية غير الرسمية حول خطة لإزالة القيود في منتصف أبريل بنية الدخول في مناقشات رسمية بحلول نهاية الشهر.[43]

الاختبارات[عدل]

في البداية كانت تُرسل الاختبارات إلى كوليندال في لندن للمعالجة،[44] وكانت تستغرق النتائج ما بين 48 ساعة وخمسة أيام.[45] في مارس، اتُخذت الترتيبات لإنشاء مرفق اختبار في الجزيرة، وكان من المتوقع أن يكون جاهزًا في نهاية أبريل 2020.[46] طُلب خمسة آلاف مجموعة اختبار.[47]

في 15 مارس افتُتح مركز اختبار في فايف أوكس. [48]

في 2 أبريل، أعلنت الحكومة أن 5000 من اختبارات كوفيد-19 PCR التي طلبتها توفيرها من قبل سيفيد في كاليفورنيا وشركتين أخريين. طُلب 150 ألف اختبار مصل من مورد بريطاني. ستحدد الاختبارات المصلية الأجسام المضادة لدى الأشخاص الذين لديهم مناعة. ومن المقرر أن يصلوا على دفعات مع أول دفعة متوقعة في أبريل. إنهم يعتزمون اختبار جميع الأسر من أجل تمكين الخروج التدريجي من قيود الإقامة في المنزل.[49] سيُطلب من سكان الجزيرة حضور مراكز اختبار متنقلة حول الجزيرة.

حتى الساعة 1:20 مساءً في 4 أبريل، كان هناك 1451 اختبارًا، كانت نتيجة 126 منهم إيجابية و209 في انتظار النتائج.[50] توفي ثلاثة أشخاص نتيجة لكوفيد-19. [24]

بدأ الاختبار على الجزيرة في 8 أبريل، بقصد أن يعمل موظفو المختبر 24 ساعة في اليوم، سبعة أيام في الأسبوع ليكونوا قادرين على معالجة النتائج في نفس اليوم. قال مدير علم الأمراض (دُرب نحو 20 من علماء الطب الحيوي وفريق دعم المختبر لإجراء [الاختبارات]). في البداية كان المختبر يعالج 75 اختبارًا في اليوم، بزيادة إلى 120 اختبارًا يوميًا اعتبارًا من 15 أبريل.

بحلول 10 مايو، أشارت نتائج اختبار الأجسام المضادة إلى أن نسبة صغيرة فقط من السكان أصيبوا حتى الآن. مؤشرات أولية 3.1% ± 1.3% (ثقة 95%) مع عينة من 855 شخص.

في 26 مايو، بدأت الولايات في تقديم اختبارات دم مجانية لمدة 15 دقيقة لأي شخص عمل بعيدًا عن المنزل لاختبار الأجسام المضادة.[51]

تشير نتائج تقرير اختبار الأجسام المضادة لولاية جيرزي الثانية إلى أن نحو 4.2% من السكان قد أُصيبوا بكوفيد-19 استنادًا إلى أكثر من 1000 اختبار عشوائي أجري، مع 62% من النتائج الإيجابية تفيد أنهم لم يلاحظوا أي أعراض. أشار تقرير صادر عن خدمات أوركيد كير، بناءً على 1146 اختبارًا، إلى أن 11% ممن أجروا الاختبار لديهم أجسام كوفيد-19 المضادة في الدم.[52]

استُخدمت معدات الاختبار في الجزيرة فقط عندما كان هناك حاجة ماسة إلى نتيجة ما، مثل عندما يُدخل المريض إلى المستشفى أو يخرج إلى دار الرعاية.[53] تُرسل اختبارات أقل إلحاحًا إلى المملكة المتحدة، ويُتلقى النتائج عادةً في غضون 24 ساعة. في أغسطس، من المقرر أن ينشئ المستشفى معملًا ذاتيًا قادرًا على اختبار 1000 إلى 1500 شخص يوميًا. سيكون هذا مهمًا كجزء من التحضير لموجة ثانية.

الاختبار التجاري[عدل]

أعلنت شركة أوركيد كير سيرفيسس -وهي مزود رعاية صحية في جيرزي- توفيرها اختبارات كوفيد-19 IgG / IgM مستعجلة التي توفرها شركة سي تي كيه بيوتيك في كاليفورنيا، والتي وافقت عليها الحكومة الأسترالية واستخدمت لاختبار موظفيها. نصحت ولايات جيرزي بالحذر الشديد في استخدامها ومن غير المحتمل أن تقبل البيانات التي حُصل عليها من استخدامها.[54] افتتحت المنشأة يوم الجمعة 15 مايو[55] وأُغلقت في 30 يونيو بعد إجراء أكثر من 1400 اختبار.[56] ستواصل الشركة تقديم خدمة اختبار للشركات التي ترغب في فحص موظفيها.

تجري صياغة قانون لتنظيم مرافق الاختبار الخاصة.[57]

الدعم المالي[عدل]

في 12 مارس، أعلن وزير التنمية الاقتصادية عن تأجيل مدفوعات الضمان الاجتماعي وضريبة السلع والخدمات، وتأجيل إيجار الأعمال التجارية التي كانت فيها الحكومة هي المالك.[58] في 20 مارس، أعلن الوزير أيضًا أن الحكومة ستدفع إعانة تصل إلى 200 جنيه إسترليني أسبوعيًا للعاملين في قطاعات الضيافة وتجارة التجزئة والجملة والزراعة وصيد الأسماك حتى نهاية أبريل.[59] وأعلن عن حزمة دعم مُحسَّنة في المرحلة 2 في 26 مارس باستخدام الاحتياطي الاستراتيجي للجزيرة -الذي يُدعَى «صندوق الأيام الممطرة»- لدفع ما يصل إلى 80% من أجور الموظفين المتأثرين في بعض الصناعات بحد أقصى 1,600 جنيه إسترليني شهريًا.[60]

مُدِّد نظام التمويل المشترك للرواتب في 1 يونيو حتى نهاية أغسطس 2020. غطت المرحلة 1 شهر مارس، وكلفت نحو مليوني جنيه إسترليني، بينما كلفت المرحلة 2 نحو 20 مليون جنيه إسترليني. [61]

في 10 يوليو، أُعلِن عن عدد من الإجراءات بما في ذلك دفعات مباشرة للعائلات منخفضة الدخل، سيُعطَى كل بالغ وطفل في جيرزي 100 جنيه إسترليني على شكل قسائم تُصرَف محليًا، وللمساعدة في العمل على تخفيض إسهامات الضمان الاجتماعي، وبرنامج صرف الإنفاق المالي لمساعدة الأعمال التجارية المحلية.[62]

الرعاية الصحية[عدل]

تملك جيرزي هيئة خدمات صحية خاصة بها، بشكل منفصل عن هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المملكة المتحدة.[63] طورت وزارة الصحة والخدمات المجتمعية استجابتها الخاصة للفيروس إذ أنها قد تخطط للتصدي لجائحة محتملة منذ 2014 على الأقل.[64]

في 19 مارس، أعلن وزير الصحة والخدمات المجتمعية أن المشفى العام سيُغلَق في وجه الزوار.[65]

في 20 مارس، أعلنت الحكومة أن العمليات الجراحية غير الضرورية، ومواعيد المرضى غير المقيمين في المشفى ستُلغَى مدة أربعة أسابيع. [66]

في 30 مارس، صرح رئيس مجلس الوزراء بأنه يجري الاعتناء بعشر مرضى في المشفى العام،[67] وأن الجزيرة فيها 27 جهاز تنفس اصطناعي. لا تملك الجزيرة جهاز أكسجة غشائية خارج الجسم خاص بها –ينقل المرضى الذين يحتاجون هذه الجهاز إلى مشفى ساوثامبتون العام.[68] طُلِب من الأشخاص الذين قد عملوا في قطاع الصحة مثل أطباء الأسنان والصيادلة أن يتطوعوا من أجل مساعدة الخدمة الصحية. [69]

يُعالج 17 من سكان الجزيرة في دار رعاية غير معروفة الاسم عقب إصابتهم بالفيروس.[70]

إن مروحيات عسكرية تابعة لمحطة كولدروز الجوية الملكية في كورنوول مستعدة لنقل المرضى ذوي الحالة الحرجة من جيرزي إلى منشآت العناية المركزة الموجودة في مشافي المملكة المتحدة في حال الضرورة. يمكن أن تُستخدَم أيضًا من أجل نقل الأدوية، والمعدات، والأطباء الاختصاصيين. [71]

مشفى نايتنجيل[عدل]

في 9 أبريل، أعلنت الحكومة أنه سيتم بناء مشفى ميداني في ساحة لعب في ميلبروك.[72] كان من المتوقع أن يُكلِّف المشفى المدعو نايتنجل 14.4 مليون جنيه إسترليني، ويستغرق بناؤه شهر.[73] سيكون طوله 30 مترًا، ويحتوي على 6 أجنحة في كل منها 30 سرير،[72] ولكن يمكن توسيعه ليضم ما يصل إلى 240 سريرًا. تعود ملكية هذه الساحة إلى عائلة اللورد ترينت. إن المقاول الذي يبني المشفى، جيه 3 ليميتيد، هو مشروع مشترك بين السير روبرت مكالبين ومجموعة بناء جارين ومجموعة فيس. قد شاركت في بناء مشفيي نايتنجيل في كل من غلاسكو ومانشستر.

في 4 مايو، أُكمِل البناء، وسُلِّم لوزارة الصحة والخدمات المجتمعية. في 11 مايو، فُتِح المشفى من قبل إيرل وكونتيسة ويسيكس من خلال رابط فيديو.[74] لا يزال جناح مشفى نايتنجيل غير مُستخدَم.

النقد[عدل]

انتقِدت حكومة جيرزي بسبب التواصل غير الكافي،[75] وبسبب عدم نشرها لإحصائيات معينة تعرض أسباب حماية البيانات.[76] كان تقديم جيرزي للفحوصات على الجزيرة أبطأ من جارتها غيرنزي.[77] بالاشتراك مع معظم الولايات القضائية الأخرى، عانت جيرزي من نقص في معدات الحماية الشخصية.[78] انتقدت وسائل الإعلام أيضًا عدم وجود خطة منشورة للخروج من الإغلاق.[79]

الأثر[عدل]

التعليم ورعاية الأطفال[عدل]

في 18 مارس، أُعلِن أن كل المدارس والجامعات ستُغلَق مدة أربعة أسابيع على الأقل بدءًا من 23 مارس.[80]

إن الأشخاص الذين يُعتقَد أنهم يقومون بأدوار ضرورية قادرون على التقديم لأطفالهم من أجل الذهاب إلى المدرسة أو رعاية الأطفال حتى يتمكنوا من الاستمرار في أداء أدوراهم. [81]

الإغلاقات والإقفالات[عدل]

في 17 مارس، أعلنت سلسلة دور سينما سينوورد عن إغلاق دار السينما الوحيدة التابعة لها في الجزيرة. [82]

في 22 مارس، أعلن الوزراء أن الحانات، والبارات، والنوادي الليلة، يجب أن تُغلَق. [83]

في 23 مارس، أعلنت الحكومة أن مراكزها الرياضية ستُغلَق،[84] وأعلنت حديقة حيوانات جيرزي أنها ستُغلَق ابتداءً من 24 مارس حتى إشعار آخر.[85]

إلغاء الفعاليات[عدل]

في 10 مارس، أعلن نادي ذا ليونز أن ماراثون السباحة الذي ينظمه، وهو فعالية سباحة خيرية لجمع التبرعات كان من المقرر أن يضم أكثر من 3,500 مشارك، لن يجري في 2020.[86]

في 18 مارس، أعلن منظمو احتفالات يوم التحرير الخامس والسبعين عن إنقاص هذه الاحتفالات.[87] أعلنت أبرشية القديس هيلير لاحقًا أنها ستعقد سلسلة من الأحداث على الإنترنت في يوم التحرير. [88]

في 26 مارس، أعلن منظمو معركة زهور جيرزي أن الفعالية التي كان من المقرر عقدها في أغسطس 2020، ستُلغَى لأول مرة منذ 70 عامًا. [89]

في 28 مارس، أعلن منظمو مسير جزيرة تي إم إف 2020 أن المسير السنوي الذي ترعاه الجزيرة والمقرر حدوثه في 20 يونيو سيؤجل إلى وقت لاحق في الصيف، أو قد لا يحدث. عادة ما تجذب هذه الفعالية 1,500 مشارك في المسير. [90]

ستُلعب نسخة 2020 من كأس سيام –بطولة الرغبي السنوية بين جزيرتي غيرنزي وجيرزي، وثاني أقدم بطولة روغبي- في مايو 2021.[91] أُجِّلت أيضًا موراتي فيز، وهي بطولة كرة قدم بين الجزر. [92]

استجابة العملاء[عدل]

في أواخر فبرابر، كان مخزون مطهرات الأيدي منخفضًا، وفي أوائل مارس،[93] أبلغت المتاجر حدوث طلب غير مسبوق على بعض العناصر مثل لفة المرحاض. قدم بعض تجار التجزئة قيودًا لمنع الناس من التخزين. [94]

السفر[عدل]

في 3 مارس، أُضيفت فرنسا وألمانيا إلى قائمة الدول التي يجب أن يعزل القادمون منها أنفسهم مدة 14 يوم. [95]

في 5 مارس، وُضِعت خطوط طيران فلايبي التي تأسست في جيرزي وخدمت معظم الطرق الجوية من الجزيرة تحت الوصاية مستشهدة أن فيروس كورونا كان جزء من سبب انهيارها.  [96]

في 11 مارس، أعلنت خطوط طيران بلو آيلاندز التابعة لشركة تشانل آيلاندز عن إلغاء الرحلات الجوية بين جيرزي ومطار مدينة لندن مؤقتًا. [97]

في 13 مارس، أعلنت شركة كوندور فيريس أن كومودور كليبر لن تحمل الركاب لمدة شهر من أجل ضمان استمرارية خدمة الشحن باستخدام السفينة.[98] في 17 مارس، أعلنت تعليق الإبحار من وإلى سانت مالو ابتداءً من 24 مارس وحتى 2 أبريل على الأقل.[99] أعلنت الشركة بعد ذلك أنها ستلغي جميع رحلات الركاب ابتداءً من 27 مارس وحتى 30 أبريل على الأقل.[100] مُدِّد ذلك لاحقًا حتى 14 مايو،[101] ومرة أخرى حتى 12 يونيو. [102]

في 20 مارس، أعلنت خطوط بلو آيلندز عن تعليق الرحلات بين جيرزي وجورنزي.[103]

في 26 مارس، أعلن شركة حافلات الجزيرة لايبرتي باص عن خفض جدولها الزمني ابتداءً من 28 مارس.[104]

في 28 مارس، أعلن مطار جيرزي أن رحلات الخطوط الجوية البريطانية بين مطار جاتويك وجيرزي ستُعلَّق ابتداءً من 31 مارس وحتى نهاية أبريل.[105]

في 30 مارس، أعلنت خطوط طيران إيزي جيت أنها ستبقي أسطولها على الأرض حتى إشعار آخر. نظمت إيزي جيت عدة رحلات يوميًا بين جيرزي ومطار لندن جاتويك، بالإضافة إلى 8 مطارات إقليمية أخرى مثل مطار ليفربول. [106]

في 1 أبريل، أعلنت حكومة جيرزي أنها كانت في مفاوضات مع شركة بلو آيلندز لتوفير شركة طيران لاستمرارية السفر الجوي إلى المملكة المتحدة للركاب الذين يعتبر سفرهم ضروريًا.[107] جرى الاتفاق على ذلك، ومن 20 أبريل، ستُسيَّر 3 رحلات منتظمة إلى ساوثامبتون أسبوعيًا.

في 20 أبريل، أُعلِن أنه لن يُسمَح لأحد الصعود على متن طائرات خطوط بلو آيلندز دون أخذ موافقة الحكومة على الرحلة.[108] كل من يصل إلى الجزيرة يخضع لعزل ذاتي مدة 14 يومًا إلا إذا أٌعفِي من ذلك، يُدرَس كل طلب إعفاء بحد ذاته بناء على أحقيته. [109]

ابتداءً من 26 مايو، ستطلق خطوط بلو آيلندز رحلة أسبوعيًا إلى مطار جاتويك.[110] في 16 يونيو، كشف وزير خزانة جيرزي في مجلس الولايات أن الحكومة تدرس تقديم قرض بقيمة 10 ملايين جنيه إسترليني لخطوط بلو آيلندز لضمان استمرار روابط الحياة من وإلى الجزيرة. [111]

اعتبارًا من 1 يونيو، سيُمنَح الركاب الذين يصلون إلى جيرزي خيار المشاركة في فحص تجريبي يُجرَي فيه للمسافر، إذا قبل المشاركة، فحص بيه سي آر (تفاعل البوليمراز المتسلسل)، وإن كان سلبيًا فلن يُطلَب منه أن يعزل نفسه مدة أسبوعين، ولكن سيُطلَب منه الخضوع لعدة فحوصات إضافية منها اختبار مصل الدم بوخز الإصبع في اليوم الرابع، وربما فحصي بيه سي آر إضافيين في اليومين الرابع والسابع من وصوله. [112]

ابتداءً من 3 يوليو، قد تصل عبارات الركاب والرحلات إلى جيرزي محملة بالركاب، الذين يجب أن يسجلوا مسبقًا قبل السفر ويجب أن يُفحصوا عند وصولهم، ومن يكون فحصه منهم إيجابيًا وكذلك الذين يرفضون إجراء الفحص سيُحجرون صحيًا مدة 14 يومًا، أما الذين ينتظرون نتائج الاختبار والسلبيين يمكنهم أن يتحركوا بحرية في الجزيرة، ولكن يجب عليهم تزويد بيانات الاتصال من أجل التتبع والملاحقة إن كان ذلك ضروريًا. [113]

القضايا الصحية[عدل]

في يونيو 2020، نشرت ولايات جيرزي تقريرًا حول الجوانب الصحية للإغلاق. كان من بين النقاط التي يتناولها التقرير أن عمليات الاحتجاز التي تقوم بها الشرطة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الصحة العقلية قد ارتفعت، وأنه يمكن ربط خمس محاولات انتحار بشكل مباشر بالإغلاق الذي يسبب مشاكل في الصحة العقلية. يبدو أن الأشخاص الأشد فقرًا كانوا الأكثر تضررًا ما وسع الفجوة بين الذين لديهم والذين ليس لديهم ممتلكات. [114]

نهاية الحياة والجنازات[عدل]

في مارس، كانت التقييدات المفروضة على الجنازات تتضمن حظرًا على خدمات الكنيسة، وقد طُبِّق السماح لعشرة مشيعين فقط يجب أن يكونوا من أفراد العائلة المباشرين. [115][116]

تملك الجزيرة القدرة على تخزين 100 جثة في المشفى ودور الجنائز، لكن الحكومة تخطط لإنشاء مشرحة مؤقتة تسمى «ذا سانكتم» إن جرى تجاوز الرقم السابق. 

في منتصف أبريل، رُفِع الحظر الذي فُرِض في مارس على زيارة المرضى المحتضرين كي يُسمَح للأقراب الذين يرتدون معدات الحماية الشخصية بزيارة أحبائهم. [117]

الاستجابات الأخرى[عدل]

في 19 مارس، أعلنت شركات الاتصالات في الجزيرة عن زيادة مجانية في سرعة الإنترنت لتصبح 1 جيجابايت في الثانية لدى جميع المشتركين. [118]

في 31 مارس، أعلنت شركة روبيس أنها ستقدم وقودًا مجانيًا لجميع العاملين في الخطوط الأمامية في المشافي في جميع أنحاء جزر القنال. سيكون العمال قادرين على المطالبة بقسيمة وقود يمكن استخدامها في أي ساحة تابعة لروبيس. [119]

الاحصائيات[عدل]

عدد الحالات بالأيام[عدل]

الأرقام أدناه تحسب فقط الحالات المؤكدة من الاختبارات ؛ من المرجح أن يكون العدد الفعلي للعدوى والحالات أعلى من المبلغ عنه.[120]

آخر تحديث في 18:45 5 نيسان 2020. والبيانات من موقع حكومة جيرزي.

التاريخ الحالات المؤكدة الوفيات النتائج السلبية
جديد كلي جديد كلي جديد كلي
10 مارس 1 1 0 0 84
11 مارس 1 2 0 0 6 90
12 مارس 0 2 0 0 19 109
13 مارس 0 2 0 0 23 132
14 مارس 0 2 0 0 33 165
15 مارس 0 2 0 0 15 180
16 مارس 3 5 0 0 35 215
17 مارس 0 5 0 0 6 221
18 مارس 1 6 0 0 72 293
19 مارس 4 10 0 0 30 323
20 مارس 2 12 0 0 49 372
21 مارس 3 15 0 0 11 383
22 مارس لم تنشر البيانات
23 مارس 1 16 0 0 22 405
24 مارس 0 16 0 0 0 405
25 مارس لم تنشر البيانات
26 مارس 16 32 1 1 67 472
27 مارس 20 52 0 1 129 601
28 مارس 9 61 0 1 49 650
29 مارس 2 63 1 2 18 668
30 مارس 18 81 0 2 80 748
31 مارس 0 81 0 2 0 748
1 أبريل لم تنشر البيانات
2 أبريل 15 96 0 2 124 872
3 أبريل 22 118 0 2 120 992
4 أبريل 8 126 1 3 124 1,116
5 أبريل 29 155 0 3 112 1,228
الكلي 155 3 1,228

المخططات[عدل]

العدد الكلي للحالات المؤكدة[عدل]

آخر تحديث في 18:45 5 نيسان 2020. مصدر البيانات من موقع حكومة جيرزي.

الخالات الجديدة حسب اليوم[عدل]

آخر تحديث في 18:45 5 نيسان 2020. مصدر البيانات من موقع حكومة جيرزي.

انظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Statement from Chief Executive, Charlie Parker"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 15 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 22 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2020.
  2. ^ "WHO Statement Regarding Cluster of Pneumonia Cases in Wuhan, China"، WHO، 31 ديسمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 15 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  3. ^ "Coronavirus Update (Live)"، Worldometer، 2020، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020.
  4. ^ "Coronavirus COVID-19 Global Cases by Johns Hopkins CSSE"، gisanddata.maps.arcgis.com، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020.
  5. ^ "Coronavirus confirmed as pandemic"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 11 مارس 2020.
  6. ^ "WHO Director-General's opening remarks at the media briefing on COVID-19 - 11 March 2020"، WHO، 11 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 15 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2020.
  7. ^ "Advice is issued on Novel Coronavirus"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 30 يناير 2020، مؤرشف من الأصل في 6 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 أبريل 2020.
  8. ^ "Coronavirus: travel advice"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 31 يناير 2020، مؤرشف من الأصل في 6 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 06 أبريل 2020.
  9. ^ Maguire, Jack، "First coronavirus case in Jersey confirmed"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2020.
  10. ^ "Coronavirus: Second case confirmed in Jersey"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 11 مارس 2020.
  11. ^ "Number of coronavirus (COVID-19) tests and confirmed cases in Jersey"، Government of Jersey (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020.
  12. ^ "Coronavirus: Hospital visits stopped, two patients treated for COVID-19"، Jersey Evening Post (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020.
  13. ^ Express, Bailiwick، "WATCH: 5,000 test kits on their way to Jersey"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020.
  14. ^ "'Some degree of confidentiality' needed in terms of positive cases, says Charlie Parker"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2020.
  15. ^ "Half of islanders officially diagnosed with covid-19 'fully recovered'"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 20 أبريل 2020.
  16. ^ "Minister signs orders beginning Level 3"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 10 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 21 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2020.
  17. ^ "Advice for businesses during Level 3"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 18 مايو 2020.
  18. ^ "Covid-19: Lockdown eased further, with people now allowed to enter other homes"، Jersey Evening Post، 29 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2020.
  19. ^ "Advice for Islanders during Level 2"، Government of Jersey، مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 يونيو 2020.
  20. ^ MacDonald, Martha (26 يونيو 2020)، "A small step for Jersey; a giant leap for islanders"، Bailiwick Express، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2020.
  21. ^ "Hospital visits now permitted"، Jersey Evening Post، 07 يوليو 2020، مؤرشف من الأصل في 8 يوليو 2020.
  22. ^ Heath, Richard، "Jersey suffers first coronavirus death"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020.
  23. ^ "Second person dies in Jersey after contracting Coronavirus"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020.
  24. أ ب Stephenson, Lucy، "Third coronavirus death in Jersey"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 6 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2020.
  25. ^ "Recording of deaths from COVID-19"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 أبريل 2020.
  26. ^ Heath, Richard، "More details released about coronavirus deaths in Jersey"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  27. ^ "Coronavirus (COVID-19) tests and cases in Jersey"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020.
  28. ^ "Statistics relating to deaths registered in Jersey: Weekly Statistics for Week Ending: Sunday, June 07, 2020 – Non Covid-19 Related Death 7 100% – Thursday, June 11, 2020" (PDF)، States of Jersey، 07 يونيو 2020، مؤرشف من الأصل (PDF) في 13 يونيو 2020.
  29. ^ Stephenson, Lucy، "Coronavirus: 'Keep calm and carry on' advice from Jersey's government"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  30. ^ "Coronavirus: All islanders over 65 should start social distancing says Jersey Government"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  31. ^ "Jersey's Chief Minister: All islanders to practice social distancing"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  32. أ ب "All travellers to Jersey must self isolate for 14 days"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  33. ^ Maguire, Jack، "New measures announced to combat coronavirus"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  34. ^ "Coronavirus helpline launched"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 19 فبراير 2020، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 أبريل 2020.
  35. ^ "Coronavirus helpline update"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 09 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 أبريل 2020.
  36. ^ "Health Minister announces new measures for people aged over 65"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020.
  37. ^ Heath, Richard، "Entire households now being told to isolate if a member has coronavirus symptoms"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2020.
  38. ^ Maguire, Jack، "COVID-19: 'Young people vital in helping to slow the spread', says Chief Minister"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020.
  39. ^ "'Stay at Home': Advice for Islanders"، gov.je، 29 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020.
  40. ^ "Covid-19: Infections appear to be slowing – but lockdown extended to prevent surge in cases"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  41. ^ "Police: Don't call us over lockdown breaches"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020.
  42. ^ "Antibody tests 'key' to unlocking lockdown"، www.bailiwickexpress.com (باللغة الإنجليزية)، 17 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2020.
  43. ^ "Guernsey: lockdown exit plan published. Jersey: formal talks begin"، www.bailiwickexpress.com (باللغة الإنجليزية)، 20 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2020.
  44. ^ Live: Update from Dr. Ivan Muscat, Medical Officer of Health (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 أبريل 2020.
  45. ^ Jersey, States of، "32 test positive for COVID-19 to date"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 3 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020.
  46. ^ "Jersey could have Coronavirus testing site by end of April"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  47. ^ Express, Bailiwick، "WATCH: 5,000 test kits on their way to Jersey"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020.
  48. ^ "Coronavirus testing centre opened in Jersey"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  49. ^ "Coronavirus testing update: Island-wide testing confirmed"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 02 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 أبريل 2020.
  50. ^ "Number of coronavirus (COVID-19) tests and confirmed cases in Jersey"، gov.je، Government of Jersey، مؤرشف من الأصل في 7 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2020.
  51. ^ "Free antibody testing for Jersey's lockdown workers"، itv.com، 26 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 مايو 2020.
  52. ^ "Antibody tests: 62% of Covid patients had no symptoms"، Jersey Evening Post، 10 يونيو 2020، مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 10 يونيو 2020.
  53. ^ Express, Bailiwick، "Plans to ramp up testing to 1,500 a day ahead of second wave"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020.
  54. ^ "Private coronavirus testing could cause 'fear and confusion', government warns" (باللغة الإنجليزية)، Jersey Evening Post، 14 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 24 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2020.
  55. ^ "Covid testing centre opens"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020.
  56. ^ "Drive-Through Test Centre To Close"، Channel 103 (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020.
  57. ^ "Laws regulating private coronavirus testing facilities to be drawn up in Jersey"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020.
  58. ^ Stephenson, Lucy، "Measures to protect Jersey economy amid coronavirus outbreak"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  59. ^ "Jersey's Government announces economic rescue package for vulnerable businesses"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  60. ^ Heath, Ian، "'Biggest economic support package in Jersey's history' announced to help firms through coronavirus outbreak"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020.
  61. ^ MacDonald, Martha (01 يونيو 2020)، "WATCH: Jersey plans major lockdown relaxation"، www.bailiwickexpress.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 8 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020.
  62. ^ "Every adult and child in Jersey to receive £100 as part of £150 million Covid crisis recovery plan"، Jersey Evening Post، 10 يوليو 2020، مؤرشف من الأصل في 12 يوليو 2020.
  63. ^ "Health costs when moving or returning to live in Jersey"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 18 نوفمبر 2016، اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2020.
  64. ^ Express, Bailiwick، "FOCUS: Jersey's new pandemic plan held up… by pandemic"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  65. ^ "Jersey General Hospital closes to visitors over Coronavirus cases"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  66. ^ "Operations and outpatient appointments cancelled at Jersey's hospital"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  67. ^ "Ten of Jersey's positive Coronavirus cases are in hospital"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020.
  68. ^ Express, Bailiwick، "WATCH: Key health questions go unanswered"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 08 أبريل 2020.
  69. ^ "Call out for additional health staff"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 30 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020.
  70. ^ Morris, Michael، "Cluster of 17 Covid-19 cases in Island care home – but services do have 'sufficient' protective equipment, minister says"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 08 أبريل 2020.
  71. ^ Express, Bailiwick، "Military pilots to fly critically ill island virus patients"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 أبريل 2020.
  72. أ ب "Jersey Nightingale hospital approved"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 أبريل 2020.
  73. ^ "Chief Minister statement on field hospital"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 14 أبريل 2020.
  74. ^ "The Earl of Wessex officially opens Nightingale Wing"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 11 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020.
  75. ^ "Chief Minister due to face the media today"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  76. ^ Maguire, Jack، "Chief Minister to face press twice a week"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  77. ^ Coffell, Zach، "Islands take different paths in virus battle"، www.guernseypress.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  78. ^ Heath, Ian، "Care staff 'petrified' over lack of PPE"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  79. ^ Express, Bailiwick، "Bosses push for detail on how to get Jersey back in business"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  80. ^ "Schools and colleges to close to students to reduce the spread of Covid-19"، Government of Jersey (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020.
  81. ^ "Second wave of critical workers announced"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 30 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020.
  82. ^ "Coronavirus: Jersey's only cinema to close until further notice"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  83. ^ "Coronavirus: Bars and nightclubs to close in Jersey"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  84. ^ "Coronavirus: Jersey sports centres to close from today"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  85. ^ "Coronavirus: Durrell team 'devastated' as zoo closes until further notice"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  86. ^ "Coronavirus: Jersey's swimarathon cancelled"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  87. ^ "Coronavirus: Jersey's Liberation 75 celebrations scaled back"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 29 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  88. ^ Express, Bailiwick، "Liberation 75 celebrations to go ahead... online!"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2020.
  89. ^ "Jersey Battle of Flowers cancelled"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020.
  90. ^ "Charities"، islandwalk.je، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2020.
  91. ^ Cup 2020 to be played in May 2021&2020-04-07T12:40:39.823Z&ns_fee=0&pinned_post_locator=urn:asset:7ad9d6b0-56ee-4ac9-ae71-c003041f1056&pinned_post_asset_id=5e8c72ad5b4d360671d88330&pinned_post_type=share "Siam Cup 2020 to be played in May 2021"، bbc.co.uk، BBC Sport، BBC، 07 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 08 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2020. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من قيمة |مسار أرشيف= (مساعدة)
  92. ^ events postponed or cancelled&2020-03-19T11:22:11.194Z&ns_fee=0&pinned_post_locator=urn:asset:c8a55328-1ea2-4356-93f1-4183f3474781&pinned_post_asset_id=5e734a054f54d906677987ec&pinned_post_type=share "Sport events postponed or cancelled"، bbc.co.uk، BBC News، BBC، 29 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 07 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. {{استشهاد بخبر}}: تحقق من قيمة |مسار أرشيف= (مساعدة)
  93. ^ "Coronavirus: Hand sanitiser stocks run low"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  94. ^ "Bulk buying restricted in Channel Island shops in bid to stop panic buying"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  95. ^ "France added to list of affected areas in Guernsey and Jersey travel advice"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 4 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  96. ^ Maguire, Jack، "Coronavirus and Flybe collapse: 'Perfect storm' impacts on tourism"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  97. ^ Stephenson, Lucy، "Flights cancelled as coronavirus puts travellers off"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  98. ^ "No passengers to travel on Commodore Clipper for the next month due to Coronavirus"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  99. ^ "Condor to bring passengers home from St Malo, and then suspend sailings"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  100. ^ "Sailing update information"، Condor Ferries (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 27 مارس 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020.
  101. ^ Taylor, Ed، "Covid-19: Condor's passenger ferry suspension extended"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 08 أبريل 2020.
  102. ^ "No quarantine for Islanders arriving in UK – but Condor extends suspension to passenger service"، Jersey Evening Post (باللغة الإنجليزية)، 12 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020.
  103. ^ "Blue islands flights to Guernsey stop"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  104. ^ "Bus journeys in Jersey reduced during coronavirus pandemic"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 27 مارس 2020.
  105. ^ JERairport (28 مارس 2020)، "Due to the current situation BA Jersey/Gatwick services will be suspended as from Tuesday 31 March until end of April. Passengers due to travel during this period should contact the airline directly for alternative options." (تغريدة)، اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2020.
  106. ^ "easyJet Statement - fleet grounding"، www.jerseyairport.com، مؤرشف من الأصل في 01 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020.
  107. ^ "Essential air travel service"، gov.je (باللغة الإنجليزية)، 01 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020.
  108. ^ "Government approval now needed to fly"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، 20 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 20 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2020.
  109. ^ "CORONAVIRUS - Government of Jersey and Blue Islands Air Service launched"، Jersey Aiiport (باللغة الإنجليزية)، 20 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 23 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 15 مايو 2020.[وصلة مكسورة]
  110. ^ "Gatwick route added to lifeline air service"، gov.gg date 21 May 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مايو 2020.
  111. ^ Express, Bailiwick، "Government in talks over £10m Blue Islands deal"، Bailiwick Express (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 19 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 يونيو 2020.
  112. ^ "Border testing trial at Jersey Airport"، States of Jersey، 29 مايو 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2020.
  113. ^ MacDonald, Martha (26 يونيو 2020)، "Jersey's borders to open next Friday"، Bailiwick Express، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020.
  114. ^ "Five suicide attempts in Jersey linked to coronavirus"، ITV News، 04 يونيو 2020، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020.
  115. ^ "Drastic changes to funerals in Jersey to prevent spread of Coronavirus"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  116. ^ Maguire, Jack، "Island 'well prepared for worst-case scenario' of Covid deaths"، www.jerseyeveningpost.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 23 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 08 أبريل 2020.
  117. ^ "Family members allowed to say last goodbyes"، www.bailiwickexpress.com (باللغة الإنجليزية)، 17 أبريل 2020، مؤرشف من الأصل في 16 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 21 أبريل 2020.
  118. ^ "Free fibre internet upgrade for Jersey during Coronavirus"، ITV News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 مارس 2020.
  119. ^ "Free fuel for hospital workers"، gsy.bailiwickexpress.com، Bailiwick Express، 31 مارس 2020، مؤرشف من الأصل في 04 يوليو 2020، اطلع عليه بتاريخ 02 أبريل 2020.
  120. ^ Lau, Hien؛ Khosrawipour, Veria؛ Kocbach, Piotr؛ Mikolajczyk, Agata؛ Ichii, Hirohito؛ Schubert, Justyna؛ Bania, Jacek؛ Khosrawipour, Tanja (مارس 2020)، "Internationally lost COVID-19 cases"، Journal of Microbiology, Immunology and Infection، doi:10.1016/j.jmii.2020.03.013، PMID 32205091.