هذه المقالة عن أحداث جارية

جائحة فيروس كورونا في أريزونا 2020

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Gnome globe current event.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.الأحداث الواردة في هذه المقالة هي أحداث جارية وقد تكون عرضة لتغيرات سريعة وكبيرة. فضلًا، حدِّث المحتوى ليشمل أحدث المعلومات الموثوقة المعروفة عن موضوع المقالة. (23 مارس 2020)
جائحة فيروس كورونا في أريزونا 2020
COVID-19 outbreak Arizona county map.svg
 

المكان أريزونا  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الوفيات 2,434 (14 يوليو 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 131,354 (14 يوليو 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات
عدد الاختبارات السريرية 936,277 (14 يوليو 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P8011) في ويكي بيانات

تتناول هذه المقالة تفاصيل الوباء الفيروسي لمرض فيروسات كورونا لعام 2019 (COVID-19) في ولاية أريزونا الأمريكية.

أعلنت وزارة أريزونا للخدمات الصحية (ADHS) عن أول حالة مؤكدة لـ كوفيد-19 في أريزونا في 26 يناير 2020. طالب يبلغ من العمر 20 عامًا من جامعة ولاية أريزونا (ASU)، كان قد سافر إلى ووهان، الصين، تم تشخيص الحالة ووضعها في حجر الصحي. بعد ستة وعشرين يومًا من التشخيص الأولي والحجر الصحي لاحقًا، وبعد الاختبارات السلبية المتكررة لفيروس كورونا، تم إطلاق سراح الطالب من الحجر الصحي وقد تعافى بالكامل منذ ذلك الحين. كانت هذه الحالة هي خامس حالة تم الإبلاغ عنها لفيروس كورون بشكل عام في الولايات المتحدة في وقت التأكيد.[2][3][4]

حالات كوفيد-19 في أريزونا، الولايات المتحدة  ()
     الوفيات        الحالات النشطة والمتعافون

مارس مارس أبريل أبريل مايو مايو يونيو يونيو يوليو يوليو أغسطس أغسطس سبتمبر سبتمبر أكتوبر أكتوبر نوفمبر نوفمبر آخر 15 يوم آخر 15 يوم

التاريخ
# الحالات
# الوفيات
2020-03-07 5
2020-03-10
6(غ.م.)
2020-03-11
9(+50%)
2020-03-12
9
2020-03-13
9
2020-03-14
12(+33%)
2020-03-16
18(غ.م.)
2020-03-17
20(+11%)
2020-03-18
27(+35%)
2020-03-19
44(+63%)
2020-03-20
63(+43%)
2020-03-21
104(+65%) 1
2020-03-22
152(+46%) 2(+100%)
2020-03-23
235(+55%) 2
2020-03-24
326(+39%) 5(+150%)
2020-03-25
401(+23%) 6(+20%)
2020-03-26
508(+27%) 8(+33%)
2020-03-27
665(+31%) 13(+62%)
2020-03-28
773(+16%) 15(+15%)
2020-03-29
919(+19%) 17(+13%)
2020-03-30
1٬157(+26%) 20(+18%)
2020-03-31
1٬289(+11%) 24(+20%)
2020-04-01
1٬413(+9٫6%) 29(+21%)
2020-04-02
1٬598(+13%) 32(+10%)
2020-04-03
1٬769(+11%) 41(+28%)
2020-04-04
2٬019(+14%) 52(+27%)
2020-04-05
2٬269(+12%) 64(+23%)
2020-04-06
2٬456(+8٫2%) 65(+1٫6%)
2020-04-07
2٬575(+4٫8%) 73(+12%)
2020-04-08
2٬726(+5٫9%) 80(+9٫6%)
2020-04-09
3٬018(+11%) 89(+11%)
2020-04-10
3٬112(+3٫1%) 97(+9%)
2020-04-11
3٬393(+9%) 108(+11%)
2020-04-12
3٬539(+4٫3%) 115(+6٫5%)
2020-04-13
3٬702(+4٫6%) 122(+6٫1%)
2020-04-14
3٬806(+2٫8%) 131(+7٫4%)
2020-04-15
3٬962(+4٫1%) 142(+8٫4%)
2020-04-16
4٬234(+6٫9%) 150(+5٫6%)
2020-04-17
4٬507(+6٫4%) 169(+13%)
2020-04-18
4٬719(+4٫7%) 177(+4٫7%)
2020-04-19
4٬929(+4٫5%) 184(+4%)
2020-04-20
5٬064(+2٫7%) 187(+1٫6%)
2020-04-21
5٬251(+3٫7%) 208(+11%)
2020-04-22
5٬459(+4%) 229(+10%)
2020-04-23
5٬769(+5٫7%) 249(+8٫7%)
2020-04-24
6٬045(+4٫8%) 266(+6٫8%)
2020-04-25
6٬280(+3٫9%) 273(+2٫6%)
2020-04-26
6٬526(+3٫9%) 275(+0٫73%)
2020-04-27
6٬716(+2٫9%) 275
2020-04-28
6٬948(+3٫5%) 293(+6٫5%)
2020-04-29
7٬202(+3٫7%) 304(+3٫8%)
2020-04-30
7٬648(+6٫2%) 320(+5٫3%)
2020-05-01
7٬962(+4٫1%) 330(+3٫1%)
2020-05-02
8٬364(+5%) 348(+5٫5%)
2020-05-03
8٬640(+3٫3%) 362(+4%)
2020-05-04
8٬919(+3٫2%) 362
2020-05-05
9٬305(+4٫3%) 395(+9٫1%)
2020-05-06
9٬707(+4٫3%) 426(+7٫8%)
2020-05-07
9٬945(+2٫5%) 450(+5٫6%)
2020-05-08
10٬526(+5٫8%) 517(+15%)
2020-05-09
10٬960(+4٫1%) 532(+2٫9%)
2020-05-10
11٬119(+1٫5%) 536(+0٫75%)
2020-05-11
11٬380(+2٫3%) 542(+1٫1%)
2020-05-12
11٬736(+3٫1%) 562(+3٫7%)
2020-05-13
12٬176(+3٫7%) 594(+5٫7%)
2020-05-14
12٬674(+4٫1%) 624(+5٫1%)
2020-05-15
13٬169(+3٫9%) 651(+4٫3%)
2020-05-16
13٬671(+3٫8%) 679(+4٫3%)
2020-05-17
13٬937(+1٫9%) 680(+0٫15%)
2020-05-18
14٬170(+1٫7%) 686(+0٫88%)
2020-05-19
14٬566(+2٫8%) 704(+2٫6%)
2020-05-20
14٬897(+2٫3%) 747(+6٫1%)
2020-05-21
15٬315(+2٫8%) 763(+2٫1%)
2020-05-22
15٬608(+1٫9%) 775(+1٫6%)
2020-05-23
16٬039(+2٫8%) 799(+3٫1%)
2020-05-24
16٬339(+1٫9%) 800(+0٫13%)
2020-05-25
16٬561(+1٫4%) 806(+0٫75%)
2020-05-26
16٬783(+1٫3%) 807(+0٫12%)
2020-05-27
17٬262(+2٫9%) 831(+3%)
2020-05-28
17٬763(+2٫9%) 857(+3٫1%)
2020-05-29
18٬465(+4%) 885(+3٫3%)
2020-05-30
19٬255(+4٫3%) 903(+2%)
2020-05-31
19٬936(+3٫5%) 906(+0٫33%)
2020-06-01
20٬123(+0٫94%) 917(+1٫2%)
2020-06-02
21٬250(+5٫6%) 941(+2٫6%)
2020-06-03
22٬223(+4٫6%) 981(+4٫3%)
2020-06-04
22٬753(+2٫4%) 996(+1٫5%)
2020-06-05
24٬332(+6٫9%) 1٬012(+1٫6%)
2020-06-06
25٬451(+4٫6%) 1٬042(+3%)
2020-06-07
26٬889(+5٫7%) 1٬044(+0٫19%)
2020-06-08
27٬678(+2٫9%) 1٬047(+0٫29%)
2020-06-09
28٬296(+2٫2%) 1٬070(+2٫2%)
2020-06-10
29٬852(+5٫5%) 1٬095(+2٫3%)
2020-06-11
31٬264(+4٫7%) 1٬127(+2٫9%)
2020-06-12
32٬918(+5٫3%) 1٬144(+1٫5%)
2020-06-13
34٬458(+4٫7%) 1٬183(+3٫4%)
2020-06-14
35٬691(+3٫6%) 1٬186(+0٫25%)
2020-06-15
36٬705(+2٫8%) 1٬194(+0٫67%)
2020-06-16
39٬097(+6٫5%) 1٬219(+2٫1%)
2020-06-17
40٬924(+4٫7%) 1٬239(+1٫6%)
2020-06-18
43٬443(+6٫2%) 1٬271(+2٫6%)
2020-06-19
46٬689(+7٫5%) 1٬312(+3٫2%)
2020-06-20
49٬798(+6٫7%) 1٬338(+2%)
2020-06-21
52٬390(+5٫2%) 1٬339(+0٫07%)
2020-06-22
54٬586(+4٫2%) 1٬342(+0٫22%)
2020-06-23
58٬179(+6٫6%) 1٬384(+3٫1%)
2020-06-24
59٬974(+3٫1%) 1٬463(+5٫7%)
2020-06-25
63٬030(+5٫1%) 1٬490(+1٫8%)
2020-06-26
66٬458(+5٫4%) 1٬535(+3%)
2020-06-27
70٬051(+5٫4%) 1٬579(+2٫9%)
2020-06-28
73٬908(+5٫5%) 1٬588(+0٫57%)
2020-06-29
74٬533(+0٫85%) 1,588
2020-06-30
79٬215(+6٫3%) 1٬632(+2٫8%)
2020-07-01
84٬092(+6٫2%) 1٬720(+5٫4%)
2020-07-02
87٬425(+4%) 1٬757(+2٫2%)
2020-07-03
91٬858(+5٫1%) 1٬788(+1٫8%)
2020-07-04
94٬553(+2٫9%) 1٬805(+0٫95%)
2020-07-05
98٬089(+3٫7%) 1٬809(+0٫22%)
2020-07-06
101٬441(+3٫4%) 1٬810(+0٫06%)
2020-07-07
105٬094(+3٫6%) 1٬927(+6٫5%)
2020-07-08
108٬614(+3٫3%) 1٬963(+1٫9%)
2020-07-09
112٬671(+3٫7%) 2٬038(+3٫8%)
2020-07-10
116٬892(+3٫7%) 2٬082(+2٫2%)
2020-07-11
119٬930(+2٫6%) 2٬151(+3٫3%)
2020-07-12
122٬467(+2٫1%) 2٬237(+4%)
2020-07-13
123٬824(+1٫1%) 2٬245(+0٫36%)
2020-07-14
128٬087(+3٫4%) 2٬337(+4٫1%)
2020-07-15
131٬354(+2٫6%) 2٬434(+4٫2%)
2020-07-16
134٬613(+2٫5%) 2٬492(+2٫4%)
2020-07-17
138٬523(+2٫9%) 2٬583(+3٫7%)
2020-07-18
141٬265(+2%) 2٬730(+5٫7%)
2020-07-19
143٬624(+1٫7%) 2٬761(+1٫1%)
2020-07-20
145٬183(+1٫1%) 2٬784(+0٫83%)
2020-07-21
148٬683(+2٫4%) 2٬918(+4٫8%)
2020-07-22
150٬609(+1٫3%) 2٬974(+1٫9%)
2020-07-23
152٬944(+1٫6%) 3٬063(+3%)
2020-07-24
156٬301(+2٫2%) 3٬142(+2٫6%)
2020-07-25
160٬041(+2٫4%) 3٬286(+4٫6%)
2020-07-26
162٬014(+1٫2%) 3٬305(+0٫58%)
2020-07-27
163٬827(+1٫1%) 3٬304(-0٫03%)
2020-07-28
165٬934(+1٫3%) 3٬408(+3٫1%)
2020-07-29
168٬273(+1٫4%) 3٬454(+1٫3%)
2020-07-30
170٬798(+1٫5%) 3٬626(+5%)
2020-07-31
174٬010(+1٫9%) 3٬694(+1٫9%)
2020-08-01
177٬002(+1٫7%) 3٬747(+1٫4%)
2020-08-02
178٬467(+0٫83%) 3٬765(+0٫48%)
2020-08-03
179٬497(+0٫58%) 3٬779(+0٫37%)
2020-08-04
180٬505(+0٫56%) 3٬845(+1٫7%)
2020-08-05
182٬203(+0٫94%) 3٬932(+2٫3%)
2020-08-06
183٬647(+0٫79%) 4٬002(+1٫8%)
2020-08-07
185٬053(+0٫77%) 4٬081(+2%)
2020-08-08
186٬107(+0٫57%) 4٬137(+1٫4%)
2020-08-09
186٬923(+0٫44%) 4٬150(+0٫31%)
2020-08-10
187٬523(+0٫32%) 4٬154(+0٫1%)
2020-08-11
188٬736(+0٫65%) 4٬199(+1٫1%)
2020-08-12
189٬442(+0٫37%) 4٬347(+3٫5%)
2020-08-13
190٬793(+0٫71%) 4٬383(+0٫83%)
2020-08-14
191٬721(+0٫49%) 4٬423(+0٫91%)
2020-08-15
192٬654(+0٫49%) 4٬492(+1٫6%)
2020-08-16
193٬537(+0٫46%) 4٬506(+0٫31%)
2020-08-17
194٬005(+0٫24%) 4,506
2020-08-18
194٬920(+0٫47%) 4٬529(+0٫51%)
2020-08-19
195٬557(+0٫33%) 4٬634(+2٫3%)
2020-08-20
196٬280(+0٫37%) 4٬684(+1٫1%)
2020-08-21
196٬899(+0٫32%) 4٬688(+0٫09%)
2020-08-22
197٬895(+0٫51%) 4٬756(+1٫5%)
2020-08-23
198٬102(+0٫1%) 4٬771(+0٫32%)
2020-08-24
198٬413(+0٫16%) 4,771
2020-08-25
199٬272(+0٫43%) 4٬792(+0٫44%)
2020-08-26
199٬459(+0٫09%) 4٬896(+2٫2%)
2020-08-27
200٬139(+0٫34%) 4٬929(+0٫67%)
2020-08-28
200٬658(+0٫26%) 4٬978(+0٫99%)
2020-08-29
201٬287(+0٫31%) 5٬007(+0٫58%)
2020-08-30
201٬661(+0٫19%) 5٬030(+0٫46%)
2020-08-31
201٬835(+0٫09%) 5٬029(-0٫02%)
2020-09-01
202٬342(+0٫25%) 5٬044(+0٫3%)
2020-09-02
202٬861(+0٫26%) 5٬065(+0٫42%)
2020-09-03
203٬952(+0٫54%) 5٬130(+1٫3%)
2020-09-04
204٬680(+0٫36%) 5٬171(+0٫8%)
2020-09-05
205٬516(+0٫41%) 5٬207(+0٫7%)
2020-09-06
205٬766(+0٫12%) 5٬221(+0٫27%)
2020-09-07
205٬964(+0٫1%) 5٬219(-0٫04%)
2020-09-08
206٬045(+0٫04%) 5٬221(+0٫04%)
2020-09-09
206٬541(+0٫24%) 5٬251(+0٫57%)
2020-09-10
207٬002(+0٫22%) 5٬273(+0٫42%)
2020-09-11
207٬523(+0٫25%) 5٬288(+0٫28%)
2020-09-12
208٬128(+0٫29%) 5٬315(+0٫51%)
2020-09-13
208٬512(+0٫18%) 5٬322(+0٫13%)
2020-09-14
208٬722(+0٫1%) 5,322
2020-09-15
209٬209(+0٫23%) 5٬344(+0٫41%)
2020-09-16
209٬904(+0٫33%) 5٬371(+0٫51%)
2020-09-17
211٬657(+0٫84%) 5٬409(+0٫71%)
2020-09-18
212٬938(+0٫61%) 5٬451(+0٫78%)
2020-09-19
213٬548(+0٫29%) 5٬467(+0٫29%)
2020-09-20
214٬017(+0٫22%) 5٬476(+0٫16%)
2020-09-21
214٬250(+0٫11%) 5٬478(+0٫04%)
2020-09-22
214٬845(+0٫28%) 5٬498(+0٫37%)
2020-09-23
215٬283(+0٫2%) 5٬525(+0٫49%)
2020-09-24
215٬849(+0٫26%) 5٬559(+0٫62%)
2020-09-25
216٬367(+0٫24%) 5٬587(+0٫5%)
2020-09-26
216٬824(+0٫21%) 5٬622(+0٫63%)
2020-09-27
217٬236(+0٫19%) 5,622
2020-09-28
217٬509(+0٫13%) 5٬623(+0٫02%)
2020-09-29
218٬184(+0٫31%) 5٬632(+0٫16%)
2020-09-30
218٬507(+0٫15%) 5٬650(+0٫32%)
2020-10-01
219٬212(+0٫32%) 5٬674(+0٫42%)
2020-10-02
219٬763(+0٫25%) 5٬693(+0٫33%)
2020-10-03
220٬399(+0٫29%) 5٬705(+0٫21%)
2020-10-04
220٬754(+0٫16%) 5٬706(+0٫02%)
2020-10-05
221٬070(+0٫14%) 5٬707(+0٫02%)
2020-10-06
221٬934(+0٫39%) 5٬713(+0٫11%)
2020-10-07
222٬538(+0٫27%) 5٬733(+0٫35%)
2020-10-08
223٬401(+0٫39%) 5٬743(+0٫17%)
2020-10-09
224٬084(+0٫31%) 5٬746(+0٫05%)
2020-10-10
224٬978(+0٫4%) 5٬759(+0٫23%)
2020-10-11
225٬575(+0٫27%) 5,759
2020-10-12
226٬050(+0٫21%) 5,759
2020-10-13
226٬733(+0٫3%) 5٬767(+0٫14%)
2020-10-14
227٬635(+0٫4%) 5٬772(+0٫09%)
2020-10-15
228٬748(+0٫49%) 5٬789(+0٫29%)
2020-10-16
229٬486(+0٫32%) 5٬806(+0٫29%)
2020-10-17
230٬407(+0٫4%) 5٬824(+0٫31%)
2020-10-18
231٬149(+0٫32%) 5٬827(+0٫05%)
2020-10-19
231٬897(+0٫32%) 5٬830(+0٫05%)
2020-10-20
232٬937(+0٫45%) 5٬837(+0٫12%)
2020-10-21
233٬912(+0٫42%) 5٬854(+0٫29%)
2020-10-22
234٬906(+0٫42%) 5٬859(+0٫09%)
2020-10-23
235٬881(+0٫42%) 5٬865(+0٫1%)
2020-10-24
236٬771(+0٫38%) 5٬869(+0٫07%)
2020-10-25
238٬163(+0٫59%) 5٬874(+0٫09%)
2020-10-26
238٬964(+0٫34%) 5٬875(+0٫02%)
2020-10-27
240٬121(+0٫48%) 5٬891(+0٫27%)
2020-10-28
241٬165(+0٫43%) 5٬905(+0٫24%)
2020-10-29
242٬480(+0٫55%) 5٬918(+0٫22%)
2020-10-30
244٬045(+0٫65%) 5٬934(+0٫27%)
2020-10-31
245٬946(+0٫78%) 5٬979(+0٫76%)
2020-11-01
247٬473(+0٫62%) 5٬981(+0٫03%)
2020-11-02
248٬139(+0٫27%) 5٬982(+0٫02%)
2020-11-03
249٬818(+0٫68%) 6٬020(+0٫64%)
2020-11-04
250٬632(+0٫33%) 6٬059(+0٫65%)
2020-11-05
252٬767(+0٫85%) 6٬087(+0٫46%)
2020-11-06
254٬763(+0٫79%) 6٬109(+0٫36%)
2020-11-07
257٬384(+1%) 6٬147(+0٫62%)
2020-11-08
259٬264(+0٫73%) 6٬164(+0٫28%)
2020-11-09
259٬699(+0٫17%) 6,164
2020-11-10
263٬133(+1٫3%) 6٬192(+0٫45%)
2020-11-11
265٬163(+0٫77%) 6٬228(+0٫58%)
2020-11-12
266٬562(+0٫53%) 6٬240(+0٫19%)
2020-11-13
269٬577(+1٫1%) 6٬257(+0٫27%)
2020-11-14
273٬053(+1٫3%) 6٬300(+0٫69%)
2020-11-15
275٬436(+0٫87%) 6٬302(+0٫03%)
2020-11-16
276٬912(+0٫54%) 6,302
2020-11-17
279٬896(+1٫1%) 6٬312(+0٫16%)
2020-11-18
283٬102(+1٫1%) 6٬365(+0٫84%)
2020-11-19
287٬225(+1٫5%) 6٬384(+0٫3%)
2020-11-20
291٬696(+1٫6%) 6٬427(+0٫67%)
2020-11-21
295٬334(+1٫2%) 6٬457(+0٫47%)
2020-11-22
299٬665(+1٫5%) 6٬464(+0٫11%)
2020-11-23
302٬324(+0٫89%) 6,464
2020-11-24
306٬868(+1٫5%) 6٬515(+0٫79%)
2020-11-25
310٬850(+1٫3%) 6٬524(+0٫14%)
2020-11-26
314٬324(+1٫1%) 6٬568(+0٫67%)
2020-11-27
318٬638(+1٫4%) 6٬588(+0٫3%)
الحالات: عدد الحالات المؤكدة في أريزونا.
مصادر: ADHS.


الخط الزمني[عدل]

يناير[عدل]

أعلنت وزارة الخدمات الصحية في أريزونا (إيه دي إتش إس) أول إصابة مؤكدة بكوفيد-19 في أريزونا في 26 يناير 2020، لطالب جامعي من جامعة ولاية أريزونا يبلغ من العمر 20 عامًا، بعد سفره إلى ووهان في الصين، حيث بدأ تفشي المرض، ليُعزل بعد تشخيصه. تماثل الطالب للشفاء بعد ستة وعشرين يومًا من تشخيصه الأولي وعزله بعدها، والنتائج السالبة التي ظهرت عند تكرار اختبار الإصابة. يُذكر أن حالة الطالب تمثل خامس حالات كوفيد-19 المُثبتة في الولايات المتحدة.[5]

مارس[عدل]

في 6 مارس، شُخصّت إصابة جديدة بكوفيد-19 من مقاطعة بينال، لامرأة أربعينية عاملة في الرعاية الصحية، لتدخل إحدى مستشفيات منطقة فينيكس، وفقًا لما ذكرته الإدارة الصحية في مقاطعة بينال. تُعدّ هذه الحالة أولى حالات ولاية أريزونا الناجمة عن انتقال مجتمعي، إذ لم يُعرف مصدر العدوى.[6]

في 7 مارس، تحدثت صحيفة أريزونا ريبابليك [7] عن نشر رجل عشريني من منطقة فينيكس مقطع فيديو على موقع يوتيوب يعلن فيه تشخيصه بكوفيد-19 في 3 مارس بعد سفره إلى باريس. لم تذكر الصحيفة اسم الرجل لحماية خصوصيته وأُزيل الفيديو لاحقًا من يوتيوب. رفض الرجل التعليق على هذه الأحداث عند تواصل الصحيفة معه على إنستغرام، ثم عطّل إمكانية وصول العامة إلى ملفه الشخصي على إنستغرام. وفقًا لصفحته على لينكد إن، عمل الرجل في ملهى ليلي يُسمى رايوت هاوس في ضاحية سكوتسديل شرق/شمال شرق فينيكس. في 5 مارس، أعلن رايوت هاوس على فيسبوك زيارة موظف «يعاني مرضًا معديًا» المُنشأة عند منتصف ليل الأول من مارس، إلى جانب دخوله أيضًا مُنشأة إل هيفي، وهي مُنشاة أخرى مملوكة للشركة الأم نفسها، خلال تلك الفترة تقريبًا. أكدت رايوت هاوس توظيفها شركة تنظيف احترافية «من الدرجة الطبية» لتنظيف المنشأتين وفقًا لإرشادات الإدارة الصحية في مقاطعة ماريكوبا. نوّه تقرير الصحيفة ببيان نشرته الإدارة الصحية على تويتر في 5 مارس تقول فيه إنها «فحصت الحالة واتصلت بجميع المقربين الذي أمكن تحديدهم». بدا أن الرجل الذي شُخصت حالته كان يتعافى في العزل المنزلي حسب التقرير الأخير.[8]

أعلن نائب الحزب الجمهوري في مجلس النواب الأمريكي بول غوسار في 8 مارس مخالطته مع العديد من موظفيه شخصًا ثبتت إصابته بكوفيد-19. حدثت المخالطة في مؤتمر العمل السياسي المحافظ السنوي (سي بّي إيه سي)، الذي عقد في منطقة واشنطن العاصمة (فورت واشنطن، ماريلاند) في 26-29 فبراير. يُذكر دخول غوسار وموظفيه العزل الذاتي.[9]

في 11 مارس، أعلن جوناثان نيز، رئيس محمية نافاجو (التي يقع جزء كبير منها في شمال شرق أريزونا) حالة الطوارئ كإجراء استباقي للتعامل مع أزمة كوفيد-19.[10]

أعلن حاكم ولاية أريزونا دوغ دوساي حالة الطوارئ الصحية العامة في 12 مارس.[11] نفت الدكتورة كارا كريست، مديرة وزارة الخدمات الصحية في أريزونا، وجود خطط للحد من التجمعات العامة الكبيرة، على عكس حكام الولايات الأخرى الذين طبقوا مثل هذه الإجراءات.

شهدت ولاية أريزونا وجود تسع حالات كوفيد-19 مؤكدة حتى تاريخ 12 مارس، بما فيها خمس حالات من أسرة واحدة في مقاطعة بينال (ذكرت التقارير إعلان أسرة عاملة الرعاية الصحية إصابتها بكوفيد-19 في 6 مارس).

أعلن رئيس جامعة ولاية أريزونا مايكل كرو اعتماد المدارس بدءًا من 16 مارس على التعليم عبر الإنترنت «حيثما أمكن» لمدة أسبوعين بسبب المخاوف من فيروس كورونا.[12] اتخذت كل من جامعة أريزونا (التي أعلنت تمديد عطلة الربيع آنذاك لمدة يومين إضافيين قبل الانتقال إلى التعليم عبر الإنترنت)[13] وجامعة أريزونا الشمالية تدابير مماثلة. أعلنت جامعة أريزونا في 20 مارس إلغاء احتفالات التخرج الربيعية، المقرر إجراؤها في 15 مايو، إلى جانب توفير «تجربة تخرج بديلة» عوضًا عن الاحتفالات المعتادة.[14]

في 17 مارس، شُخّصت أول حالة كوفيد-19 داخل محمية نافاجو لمواطن في السادسة والأربعين من العمر من سكان تشيلشينبيتو. أُعلن في 18 مارس عن اتخاذ المزيد من الإجراءات، بما فيها فرض القيود على الشركات والمنشآت غير الضرورية على الأراضي القبلية في محاولة للحد من زيارات السائحين الخارجيين. ثبتت إصابة ثلاثة من سكان القبائل بكوفيد-19 حتى تاريخ 18 مارس، بينما وصل العدد في اليوم التالي إلى 14 حالة داخل محمية نافاجو لجأ معظمها إلى وحدة الخدمات الصحية الهندية في كاينتا بعد ظهور أعراض المرض عليهم. أعلنت تسع قبائل أمريكية أصلية أخرى، من أصل 22 قبيلة في ولاية أريزونا، تطبيق حالة الطوارئ على أراضيها القبلية.[15][16]

فرضت عمدة توسان ريجينا روميرو حالة طوارئ محلية في 17 مارس،[17] وأمرت شركات عديدة بالإغلاق، ما حدّ من نشاط المطاعم وخدمات الطلبات الخارجية وطلبات السيارات. صدر إعلان حالة الطوارئ بعد ظهر يوم القديس باتريك الواقع في 17 مارس، والذي يُعدّ أحد أكثر أيام شرب الكحول ازدحامًا في السنة. خضعت جميع الحانات والمسارح والمتاحف وصالات الألعاب الرياضية وصالات البولينغ وغيرها من المنشآت الترفيهية للإغلاق الإلزامي بدءًا من الساعة 8 مساءً، مع استمرار إغلاقها حتى نهاية مارس. استثنت إجراءات الإغلاق الإلزامي متاجر البقالة والصيدليات ومخازن المواد الغذائية والبنوك والبائعين الموجودين في الجامعات ودور العبادة ودور الرعاية ومطار توسان. لم تؤثر هذا الإجراءات على الفعاليات التجارية المماثلة في مقاطعة بيما خارج حدود المدينة. أعلنت حكومات المدن الأخرى في منطقة فينيكس حالة طوارئ مماثلة، بقيادة عمدة مدينة فينيكس كيت غاليغو.[18] جاءت هذه الإجراءات بعد تنديد السيناتورة الديموقراطية كيرستن سينيما بتقصير المسؤولين على مستوى الولاية والمستوى المحلي (في 16 مارس) في التصدي لانتشار كوفيد-19 في أريزونا، مقارنةً بإجراءات المسؤولين في الولايات الأخرى.[19]

أُلغي العديد من الفعاليات العامة الربيعية في توسان بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا، مثل مهرجان توسان للكتب (الذي يُقام في حرم جامعة أريزونا)، ومعرض شارع الجادة الرابعة، ومهرجان توسان الشعبي،[20] ومعرض مقاطعة بيما.[21]

أعلن الحاكم دوساي في 19 مارس فرض قيود على خدمات المطاعم، وإغلاق الحانات والمسارح وصالات الرياضة في المقاطعات التي ثبت وجود حالات كوفيد-19 ضمنها، مع دخول هذه التوجيهات حيز التنفيذ في نهاية 20 مارس، داخل ست مقاطعات: ماريكابا، التي ضمت 22 حالة حتى تاريخ 19 مارس، وبينال، الذي ضمت 10 حالات، وبيما، ذات الحالات السبعة، ونافاجو ذات الحالات الثلاثة، وكوكونينو وغراهام، مع وجود إصابة وحيدة فقط في كل منهما. دعا دوساي الحرس الوطني في أريزونا إلى مساعدة محلات البقالة وبنوك الطعام على إعادة تعبئة الرفوف لحماية الإمدادات الغذائية في الولاية، وإيقاف جميع العمليات الجراحية الاختيارية «لتوفير المزيد من الموارد الطبية ودعم قدرة المستشفيات ومقدمي الخدمات على الاستمرار في تقديم الخدمات الأساسية»، وتمديد فترة انتهاء صلاحية رخص القيادة لمدة 6 أشهر حتى يتمكن السكان الذين يبلغون 65 عامًا أو أكثر من تجديدها دون الانتظار في الطوابير، سُمح للمطاعم بتقديم المشروبات الكحولية إلى جانب الطعام، وسُمح للمصنعين وتجار الجملة وتجار التجزئة بإعادة شراء المنتجات غير المفتوحة من المطاعم والحانات والنوادي. تعرّض دوساي لانتقادات المشرعين والناخبين على نطاق واسع في الأيام التي سبقت إصدار هذه التوجيهات، نتيجة شعورهم ببطء استجابته لأزمة كوفيد-19.[22] ذكر دوساي في 20 مارس عدم رؤيته أي سبب لتصعيد حدّة الإجراءات وإصدار أمر البقاء في المنزل على مستوى الولاية في أريزونا مثلما فعل نظرائه في نيويورك، وكاليفورنيا، وبعض الولايات الأخرى.[23]

في 20 مارس، أعلن مسؤولو الصحة في مقاطعة ماريكوبا ووزارة الخدمات الصحية في أريزونا وقوع وفاة الولاية الأولى بكوفيد-19: رجل خمسيني من مقاطعة ماريكوبا يعاني مشكلات صحية مستبطنة.[24]

في 30 مارس، أصدر حاكم الولاية دوساي أمر البقاء في المنزل على مستوى الولاية للحد من انتشار فيروس كورونا الجديد، وبذلك إجبار الأريزونيين على البقاء في مساكنهم وعدم مغادرتها باستثناء الخروج للحصول على الطعام والدواء وغيرها من الضروريات. بدأ سريان الأمر في نهاية يوم 31 مارس.[25][26] بنى الحرس الوطني في 30 مارس محطةً طبيةً في تشينلي، أريزونا، نتيجة زيادة حالات كوفيد-19 في محمية نافاجو.[27]

أبريل[عدل]

في 29 أبريل، أعلن دوساي بدء عملية إعادة فتح جزئية في 4 مايو مع توضيح إمكانية عودة بعض الشركات غير الأساسية إلى العمل. مُدِّد أمر الإقامة الإلزامية في المنزل حتى 15 مايو.[28] بدأت محلات الحلاقة وصالونات الأظافر والشعر بفتح أبوابها من جديد في 8 مايو، بينما سُمح للمطاعم بتقديم خدمات تناول الطعام داخلها في 11 مايو.[29]

لافتات تصف تدابير الصحة العامة للمتسوقين في محل بقالة سيفواي في توسان، أريزونا.

مايو[عدل]

في 6 مايو، أُوعز إلى الباحثين في جامعتي أريزونا وولاية أريزونا بوقف عملهم على نموذج عام لكوفيد-19 في الولايات المتحدة، ومن الجدير بالذكر التوصيات الواردة في نموذجهم هذا بمنع إعادة الفتح قبل نهاية مايو. ألغت وزارة الصحة في أريزونا أيضًا صلاحية فريق النمذجة بالوصول إلى مجموعات البيانات الخاصة المستخدمة في هذا العمل.[30] أعلنت الولاية اعتماد نموذج الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ لتوقعات كوفيد-19، مع رفض الوزارة أيضًا الكشف عن نتائج النموذج.[31]

في 12 مايو، أعلن الحاكم دوساي إلغاء أمر الإقامة الإلزامية في المنزل في 15 مايو، مع السماح لصالات الألعاب الرياضية والمسابح بالعودة إلى العمل في 13 مايو.[32]

انتهت صلاحية أمر الإغلاق العام على مستوى الولاية في 15 مايو، بالتزامن مع وجود 13,169 حالة مؤكدة و651 حالة وفاة بكوفيد-19 في أريزونا.[33] ذكر الحاكم دوساي التزام ولاية أريزونا بإرشادات المرحلة الأولى الخاصة بمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، والسماح للشركات بإعادة فتح أبوابها شرط تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي. سُمح بعودة الدوريات الرياضية الكبرى دون مشجعين مع الالتزام بإرشادات مركز السيطرة على الأمراض.[34]

في 17 مايو، بلغت النسبة المئوية للاختبارات الموجبة من إجمالي اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل الواردة ضمن التقارير الأسبوعية 6%. يُذكر وصول عدد الاختبارات الإجمالي إلى 37,032 اختبارًا حتى تاريخ 17 مارس.[35]

في 24 مايو، ارتفعت النسبة المئوية السابقة من 6% إلى 9%، مع وصول عدد الاختبارات الأسبوعية الإجمالي إلى 42,638.[35]

في 31 مايو، بعد أسبوعين من انتهاء أمر الإقامة الإلزامية في المنزل، وصلت نسبة اختبارات بّي سي آر الموجبة الأسبوعية إلى 12%، مع عدد اختبارات إجمالي بلغ 51,413 اختبارًا.[35]

يونيو[عدل]

بعد أسبوعين من انتهاء العمل بأمر الإقامة الإلزامية في المنزل، ذكرت تقارير الولاية ارتفاعًا قياسيًا في حالات الاستشفاء اليومية المشتبه بإصابتها بكوفيد-19، مع تسجيل 1009 حالات دخول إلى مستشفيات أريزونا في 1 يونيو.[36][37]

في 3 يونيو، وصل عدد الحالات إلى 22,223 حالة و981 وفاة بكوفيد-19، وفقًا لتقارير وزارة الخدمات الصحية في أريزونا. أُجري ما يزيد عن 345 ألف اختبار كوفيد-19 (نحو 250,000 اختبار بّي سي آر وأكثر من 100,000 اختبار للكشف عن الأجسام المضادة). بلغت نسبة الاختبارات الموجبة منها نحو 5.7%.[38]

بحلول الثامن من يونيو، أصبح عدد الحالات 27،678 حالة مع 1،047 وفاة معروفة،[39] لتصدر مديرة وزارة الخدمات الصحية في أريزونا الدكتورة كارا كريست توصيات الوزارة للمستشفيات «بتفعيل خطط الطوارئ بالكامل».[40]

في 10 يونيو، عقد الحاكم دوغ دوساي مؤتمرًا صحفيًا للحديث عن ارتفاع عدد الحالات والمرضى في المستشفيات.[41] تمحور المؤتمر الصحفي حول إيضاح حقيقة قدرة المستشفيات على رعاية المرضى، وقال الحاكم دوساي: «تتضمن خطتنا للمضي قدمًا مواصلة التركيز على الصحة العامة والحملة التعليمية حولها».[42]

في 12 يونيو، أعلن رئيس جامعة ولاية أريزونا إلزامية تغطية الوجه بصورة فورية.[43]

في 13 يونيو، نوّه مصدران إخباريان بإغلاق عدد من المطاعم والشركات طوعيًا وبصورة مؤقتة بسبب زيارات الأفراد أو الموظفين الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس.[44][45]

أثر الجائحة[عدل]

اقتصاديًا[عدل]

حصلت أريزونا في أبريل 2020 على 1.86 مليار دولار من أموال الإغاثة الفيدرالية من قانون كيرز[46] أو المعروف باسم قانون المساعدة والإنعاش والأمان الاقتصادي. خُصص جزء كبير من هذا المبلغ لصالح المدن والمنظمات/الشركات: فينيكس (293 مليون دولار)،[47] وميسا (90 مليون دولار)،[48] وتوسان (96 مليون دولار)، ومايو كلينك (29.6 مليون دولار)، ومستشفيات الرعاية الصحية في سكوتسديل (27.8 مليون دولار)، وشركة ميسا للطيران (92.5 مليون دولار).[49] شهد معدل البطالة في الشهر نفسه ارتفاعًا بنسبة 12.6%، متضمنًا خسارة 276,300 وظيفة في الولاية. شملت أشد الخسائر الاقتصادية منشآت الاستجمام والضيافة، بما في ذلك الحانات/المطاعم وأماكن الإقامة.[50]

في مايو 2020، توقعت لجنة الميزانية التشريعية المشتركة للولاية عجزًا في الميزانية قدره 1.1 مليار دولار خلال السنة المالية 2021. ركزت توقعات الخسائر إلى حد كبير على الانخفاض المتوقع في ضرائب دخل الشركات (بنسبة 39%)، والاقتطاعات الضريبية على الدخل (بنسبة 15%)، وزيادة نفقات الولاية بسبب الرعاية الصحية. قدّم أكثر من نصف مليون شخص طلبات للحصول على إعانات البطالة في أريزونا منذ منتصف مارس إلى مايو.[51] أبلغ بعض سكان أريزونا عن حدوث مشكلات عرقلت تلقيهم أموال البطالة الإضافية من قانون كيرز.[52]

في 1 يونيو 2020، أعلنت إدارة الأمن الاقتصادي في أريزونا (إيه زد دي إي إس) تلقيها أكثر من 24 مليون دولار من مشروع قانون إغاثة المتضررين بسبب فيروس كورونا، ووضحت الإدارة نيتها توظيف الأموال لمساعدة الأفراد ذوي الدخل المنخفض لدفع فواتير المرافق وفواتير السكن ومساعدتهم على التوظيف.[53] ارتفع عدد طلبات الحصول على معونات البطالة ضمن الأسبوع نفسه إلى أكثر من 620 ألف طلب منذ منتصف مارس.[54]

المدارس[عدل]

بعد تفشي كوفيد-19 في الولايات المتحدة، انتقلت المؤسسات الأكاديمية في ولاية أريزونا إلى اتباع طريقة التعليم عن بعد. أعلن الحاكم دوساي في 30 مارس إغلاق جميع المدارس على مستوى الولاية ومنح الطلاب خيار إكمال المقررات الدراسية باستخدام أساليب بديلة.[55]

أكّد دوساي فتح أبواب المدارس في الخريف بعد انتهاء أمر الإغلاق العام في ولاية أريزونا. وضحت مديرة الخدمات الصحية في ولاية أريزونا، الدكتورة كارا كريست، نيتها «تقليل عدد الطلاب في الفصول الدراسية، وإنشاء بروتوكولات تتبعها المدارس للتطهير والتعقيم، وتحقيق مرونة في التعامل مع الآباء والموظفين الذين يعانون مشكلات صحية تعرضهم لخطر الإصابة بمضاعفات كوفيد-19 الشديدة».[56][57]

في 1 يونيو 2020، أصدرت وزارة التعليم في ولاية أريزونا المبادئ التوجيهية لإعادة فتح المدارس الحكومية، والتي تضمنت ارتداء الموظفين والطلاب الأكبر سنًا أقنعة الوجه، والبقاء في المنزل عند ظهور أعراض كوفيد-19 أو ثبوت الإصابة به، وشروط التعقيم المتكرر للأسطح، وجلوس الطلاب مع مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي.[58]

التعليم العالي[عدل]

بحلول 12 مارس، أعلنت العديد من الجامعات (بما فيها الجامعات الحكومية الثلاث وبعض الكليات المجتمعية) الاعتماد على التعليم الإلكتروني في إعطاء المقررات الدراسية لمدة أسبوعين على الأقل بعد عطلة الربيع.[59] شهد 16 مارس إعلان الجامعات الحكومية الثلاث (جامعة أريزونا، وجامعة ولاية أريزونا، وجامعة أريزونا الشمالية) استمرار الاعتماد على التعليم الإلكتروني لتوفير الدروس والمقررات حتى نهاية فصل الربيع. بحلول أواخر أبريل، كشفت الجامعات الحكومية الثلاث نيتها استئناف الدراسة ضمن أحرامها في فصل الخريف.[60] وضعت جميع الجامعات خططًا لضمان السلامة العامة، بما في ذلك الاختبارات التشخيصية للطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفين وإجراء تعديلات على أشكال الفصل الدراسي.[61]

قررت جامعات عدة تقليص عدد موظفيها وتخفيض رواتب أعضاء هيئة التدريس بسبب الصعوبات المالية الناجمة عن جائحة كوفيد-19. في منتصف أبريل، أصدرت جامعة أريزونا خطة الإجازات وتخفيض الرواتب بدءًا من يونيو 2020 حتى يونيو 2021.[62] وبالمثل، أعلنت جامعة أريزونا الشمالية دفع التعويضات وتقليل عدد موظفيها المتعاقدين بسبب الانخفاض المتوقع في أعداد الطلاب الملتحقين بالجامعة.[63]

تقليص الفعاليات الرياضية[عدل]

ألغى دوري البيسبول الرئيسي (إم إل بي) ما تبقى من سلسلة المباريات التدريبية الربيعية في 12 مارس، ما أثر على عشرة ملاعب منفصلة لدوري الصبار في منطقة فينيكس (وأكثر من 66000 وظيفة موسمية و2000 وظيفة تطوعية)[64]، وأعلن في 16 مارس تأجيل الموسم إلى أجل غير مسمى، بعد التوصيات الصادرة عن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (سي دي سي) بتقييد الأحداث والفعاليات التي تضم أكثر من 50 شخصًا خلال الأسابيع الثمانية القادمة، ما أثر على كل الفرق التي تتدرب في أريزونا: أريزونا دياموندباكس، كليفلاند إنديانز، وسينسيناتي ريدز، وشيكاغو كابس، وشيكاغو وايت سوكس، وكولورادو روكيز، وكانساس سيتي رويالز، ولوس أنجلوس دودجرز، ولوس أنجلوس أنجلز، وميلووكي برويرز، وأوكلاند أثليتيكس، وسان دييغو بادريس، وسان فرانسيسكو جاينتس، وسياتل مارينرز، وتكساس رينجرز.[65][66] يستقطب دوري الصبار أكثر من مليون زائر إلى الولاية ما يدّر أكثر من 600 مليون دولار سنويًا على اقتصاد مدينة فينيكس.[64] في أوائل أبريل، بدأ الإم إل بي مناقشة خطط لعب مباريات موسم 2020 بالكامل في منطقة فينيكس، مع لعب الفرق مبارياتها في ملعب تشيس ومجمعات التدريب الربيعية دون أي حضور جماهيري.[67]

بالانتقال إلى الرابطة الوطنية لكرة السلة (إن بي إي)، عُلّق الموسم لمدة 30 يومًا بدءًا من 12 مارس، ما أثر على فريق فينيكس صنز. في 19 مارس، أعلن ديفين بوكر، لاعب فينيكس صنز في مركز المدافع مسدد الهدف، عن تقديمه مبلغ 100,000 دولار لإطلاق حملة تبرع عبر بث فيديو على منصة تويتش، لتذهب هذه الأموال لصالح مؤسسة فينيكس صنز الخيرية، ومن ثم الجمعيات الخيرية المحلية في منطقة فينيكس، التي ساعدت بدورها كبار السن والأسر والأطفال، وأطلقت مبادرات الرعاية الصحية المحلية خلال أزمة كوفيد-19 بما في ذلك إقامة عيادات طبية تقدم خدماتها للسيارات العابرة.[68]

أيضًا في 12 مارس، علّق دوري الهوكي الوطني موسمه إلى أجل غير مسمى، ما أثر على فريق أريزونا كويوتس.[69]

الإحصائيات[عدل]

حالات كوفيد-19 حسب الجنس والعمر
التصنيف الحالات
العدد (%)
الكلّ 39,097 (100%)
الجنس ذكور 18,545 (48%)
إناث 20,477 (52%)
غير معروف/آخر 75 (0%)
العمر 65+ 5,779 (15%)
55–64 5,098 (13%)
45–54 6,146 (16%)
20–44 17,891 (46%)
0–19 4,144 (11%)
غير معروف 39 (0%)
المصدر: بيانات تحليلية صادرة عن وزارة الخدمات الصحية في في أريزونا، حتى تاريخ 16 يونيو [70] 2020


مراجع[عدل]

  1. أ ب ت https://www.azdhs.gov/preparedness/epidemiology-disease-control/infectious-disease-epidemiology/covid-19/dashboards/index.php
  2. ^ Tucker, Emma (2020-01-26). "5th U.S. Case of Coronavirus Confirmed in Arizona". The Daily Beast (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Vandell, Perry. "First case of novel coronavirus reaches Arizona, 5th person in U.S. infected". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Innes, Stephanie. "Arizona's only confirmed new coronavirus patient is out of isolation". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Innes, Stephanie. "Arizona's only confirmed new coronavirus patient is out of isolation". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Pinal County health-care worker is third case of coronavirus confirmed in Arizona". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Arizona man posts YouTube video that he has coronavirus: 'I'm healthy, I'm gonna be good'". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ O'Connor, Meg (2020-03-19). "Every Arizona Coronavirus Case Confirmed So Far". Phoenix New Times. مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Hansen, Ronald J. "Rep. Paul Gosar, staff to self-quarantine after contact with coronavirus patient". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ Vandell, Perry. "Navajo Nation declares state of emergency amid new coronavirus concerns". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Fischer, Howard (March 12, 2020). "Gov. Ducey declares health state of emergency for Arizona to fight coronavirus outbreak". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 02 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ Hsieh, Steven (2020-03-11). "ASU, University of Arizona Switching to Online Classes Over the Coronavirus". Phoenix New Times. مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "University of Arizona delays return to classes over coronavirus concerns". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). March 12, 2020. مؤرشف من الأصل في 09 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Knott, Gloria. "University of Arizona cancels May 2020 commencement". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ Critchfield, Hannah (2020-03-17). "14 Navajo Nation Members Test Positive for COVID-19, Emergency Order Declared". Phoenix New Times. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ Silversmith, Shondiin. "Navajo Nation closes to visitors in response to coronavirus". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ Burch, Cathalena E.; Sayers, Justin. "Last call: Tucson shuts down bars, other businesses to fight virus spread". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Steinbach, Alison. "Phoenix, other Arizona cities declare emergencies, closing bars and restaurants in fight against coronavirus". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Sen. Kyrsten Sinema: It's time to close bars, museums and gyms amid coronavirus crisis". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ Knott, Gloria. "Charities take a serious blow as coronavirus concerns cancel events during Tucson's busy season". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Pima County Fair canceled over coronavirus concern". KGUN (باللغة الإنجليزية). 2020-03-21. مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ Polletta, Maria. "Ducey orders closure of bars, theaters and gyms in 6 Arizona counties; National Guard to help grocery stores". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ Fischer, Howard (March 20, 2020). "Ducey says no need for stay-at-home order for Arizonans". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ Innes, Stephanie. "Arizona's 1st death from coronavirus is a Maricopa County man in his 50s". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ Bender, Bryan. "In Arizona, Liberty Trumps the Virus Fight. How's That Going?". POLITICO (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ Polletta, Maria. "Arizona governor issues 'stay-at-home' order; will take effect close of business Tuesday". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Stoney, Alyssa. "Arizona National Guard builds medical facility to help Navajo Nation coronavirus outbreak". azcentral. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Polletta, Maria. "Ducey extends stay-at-home order through May 15 but eases some restrictions on businesses". azcentral.com (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Roberts, Laurie. "On the eve of Trump's Arizona visit, Ducey agrees to reopen more of Arizona. Coincidence?". azcentral. اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Leingang, Rachel. "Arizona officials ask university to stop coronavirus modeling as state eases lockdown restrictions". USA TODAY (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ Aleshire, Peter. "Arizona's phased reopening comes in the face of rising deaths". paysonroundup.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 07 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "Ducey to end Arizona stay-at-home order Friday, enter phase 1 of reopening". ktar (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Here's everything to know about coronavirus in Arizona on May 15". 12news.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ Bowling, Joshua; Steinbach, Alison; Hupka, Sasha; Longhi, Lorraine; Carranza, Rafael. "Scottsdale confirms it will require face masks in public. Here's what other leaders say". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 22 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. أ ب ت "ADHS - Data Dashboard". azdhs.gov (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ Associated Press (2020-06-02). "Arizona hits daily record of more than 1,000 COVID-19 hospitalizations". KVOA (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ Services, Howard Fischer Capitol Media. "Number of COVID-19 hospitalizations rises past 1,000 in Arizona". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "Arizona reports 40 new coronavirus deaths, 973 more cases". KTAR.com. 2020-06-03. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ Steinbach, Alison. "Arizona coronavirus update: 27,678 confirmed cases; 1,047 known deaths as of Monday". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ "State health director tells Arizona hospitals to 'fully activate' emergency plans". Arizona Republic (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ "Ducey touts hospitals amid focus on rise in virus cases". ktar.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "KTAR News 92.3 on Twitter: "Ducey again: "The plan going forward is we are going to continue to focus on public health and the education campaign around it."" / Twitter". twitter.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ "ASU makes face coverings mandatory, effective immediately". ktar.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "Phoenix-area restaurants are closing, again, citing COVID-19 exposures". abc15.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ "Several Phoenix-Area Restaurant Workers Have Begun to Test Positive for COVID-19". phoenixnewtimes.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 15 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ Bowling, Joshua; Oxford, Andrew; Polletta, Maria. "Smaller Arizona cities, counties want fair share of state's $1.86 billion in COVID-19 aid to help their communities". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ Trimble, Lynn (2020-05-19). "Phoenix Approves $2.6 Million in COVID-19 Relief for Artists and Art Organizations". Phoenix New Times. مؤرشف من الأصل في 22 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. ^ Polom, Cameron (2020-05-27). "Mesa prepares plans for Federal CARES Act money". KNXV (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 03 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ MacDonald-Evoy, Jerod (2020-05-14). "AZ businesses have gotten $489M in CARES Act money so far. Here's where it's going". Arizona Mirror (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 3 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ Services, Howard Fischer Capitol Media. "Coronavirus pushes Arizona's jobless rate to potentially record high of 12.6%". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 22 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "Critical week looms ahead for Arizona economy as outbreak continues". KTAR.com. 2020-05-12. مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ "Jobless claims continue to rise, Arizona paid out more than $160 million in benefits last week". 12news.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ "AZDES receives additional coronavirus funds to help low-income individuals". KTAR.com. 2020-06-02. مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ Fischer, Howard. "Arizona COVID-19 Cases Have Jumped After Stay Home Order Expired". www.kawc.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  55. ^ Altavena, Lily. "Arizona schools closed for the rest of the school year". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ Christie, Bob; Cooper, Jonathan J. (2020-05-28). "Ducey: Schools will reopen in fall, youth sports can resume". AP NEWS. مؤرشف من الأصل في 15 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ Zetina, Griselda (2020-06-02). "Arizona school districts announce reopening plans for next school year". KTAR.com. مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ Zetino, Griselda (2020-06-01). "Arizona releases guidelines for how to safely reopen public schools". KTAR.com. مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  59. ^ Carr, James. "NAU and GCU move classes online, joining ASU and UA in response to new coronavirus". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. ^ Shapiro, Danny (2020-03-16). "ASU, UA, NAU keeping classes online through end of semester due to virus". KTAR.com. مؤرشف من الأصل في 06 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ News Staff. "ASU, NAU and UArizona all planning to resume in-person classes in August". AZFamily (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 20 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ Davis, Justin Sayers, Shaq. "University of Arizona sets furloughs, pay cuts lasting months amid pandemic". Arizona Daily Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 19 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  63. ^ "Northern Arizona U president sees some cuts amid budget woes". AP NEWS. 2020-05-29. مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. أ ب Morin, Richard. "Baseball big part of life, family for new Cactus League director Bridget Binsbacher". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ "Opening of regular season to be pushed back". MLB.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 19 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ "MLB cancels rest of spring training due to coronavirus concerns, delays Opening Day". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ Passan, Jeff (7 April 2020). "Sources: MLB, players eye May return in Arizona". ESPN.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 18 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. ^ "Phoenix Suns: Devin Booker donating $100,000 for COVID-19 relief efforts". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  69. ^ Morin, Richard. "NHL joins NBA, others in suspending season due to coronavirus concerns". azcentral (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. ^ "AZDHS | COVID-19 Dashboards". Arizona Department of Health Services (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)