جائحة فيروس كورونا في غينيا الاستوائية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
جائحة فيروس كورونا في غينيا الاستوائية 2020
Equatorial Guinea - Bioko Norte.svg
 

المرض مرض فيروس كورونا 2019
السلالة فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2
التواريخ 14 مارس 2020
(2 سنوات، و10 شهور، و2 أسابيع، و2 أيام)
المنشأ مدريد، إسبانيا/الصين
المكان  غينيا الاستوائية
الوفيات 183 (28 يناير 2023)  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 17,186 (28 يناير 2023)  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات
حالات متعافية 7 (22 أبريل 2020)  تعديل قيمة خاصية (P8010) في ويكي بيانات

توثق هذه المقالة آثار جائحة فيروس كورونا 2019-2020 في غينيا الاستوائية، وقد لا تتضمن جميع الاستجابات والتدابير والإجراءات الرئيسية حتى الآن.

خلفية[عدل]

في 12 يناير 2020، أكدت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن فيروس تاجي جديد كان سببًا لمرض تنفسي لمجموعة من الأشخاص في مدينة ووهان، مقاطعة خوبي، الصين، والذين كانوا قد لفتوا انتباه منظمة الصحة العالمية في البداية في 31 ديسمبر 2019. رُبطت هذه المجموعة في البداية بسوق هوانان للمأكولات البحرية بالجملة في مدينة ووهان. ومع ذلك، فإن بعض الحالات الأولى التي أظهرت نتائج مختبرية لا صلة لها بالسوق، فمصدر الوباء غير معروف.[1][2]

على عكس السارس لعام 2003، كانت نسبة إماتة الحالات لـ كوفيد-19 [3][4] أقل بكثير، لكن انتقال العدوى كان أكبر بكثير، مع إجمالي عدد الوفيات.[3][5] عادة ما يظهر كوفيد-19 في حوالي سبعة أيام بأعراض شبيهة بالإنفلونزا يُظهرها بعض الأشخاص حيث تتطور إلى أعراض الالتهاب الرئوي الفيروسي الذي يتطلب الدخول إلى المستشفى.[3] اعتبارًا من 19 مارس، أصبح كوفيد-19 يُصنف على أنه «مرض معدي عالي الأثر».[4]

الجدول الزمني[عدل]

حالات كوفيد-19 في غينيا الاستوائية  ()
     الوفيات        المتعافون        حالات نشطة
مارسمارسأبريلأبريلمايومايويونيويونيويوليويوليو
آخر 15 يومآخر 15 يوم
التاريخ
# الحالات
# الوفيات
2020-03-14
1(غ.م.)
1(=)
2020-03-18
4(+3)
2020-03-19
6(+2)
6(=)
2020-03-23
9(+3)
9(=)
2020-03-26
12(+3)
12(=)
2020-03-31
14(+2)
14(=)
2020-04-03
15(+1)
15(=)
2020-04-08
18(+3)
18(=)
2020-04-12
21(+3)
2020-04-13
21(=)
2020-04-14
41(+20)
2020-04-15
51(+10)
2020-04-16
51(=)
2020-04-17
79(+28)
79(=)
2020-04-20
153(+74)
2020-04-21
209(+56)
2020-04-22
209(=) 1(غ.م.)
2020-04-23
209(=) 1(=)
2020-04-24
214(+5) 1(=)
2020-04-25
258(+44) 1(=)
258(=) 1(=)
2020-04-28
315(+57) 1(=)
315(=) 1(=)
2020-05-04
315(=) 3(+2)
2020-05-05
315(=) 3(=)
2020-05-06
439(+124) 4(+1)
439(=) 4(=)
2020-05-13
522(+83) 6(+2)
2020-05-14
583(+61) 7(+1)
2020-05-15
594(+11) 7(=)
594(=) 7(=)
2020-05-18
719(+125) 7(=)
2020-05-19
825(+106) 7(=)
2020-05-20
890(+65) 7(=)
2020-05-21
903(+13) 10(+3)
2020-05-22
960(+57) 11(+1)
960(=) 11(=)
2020-05-25
1٬043(+83) 12(+1)
1٬043(=) 12(=)
2020-05-29
1٬306(+263) 12(=)
1٬306(=) 12(=)
2020-06-17
1٬664(+358) 32(+20)
1٬664(=) 32(=)
2020-06-25
2٬001(+337) 32(=)
2٬001(=) 32(=)
2020-07-03
3٬071(+1٬070) 51(+19)
----[6]


  • في 14 مارس، أُعلن عن الحالة الأولى للبلاد، وهي امرأة تبلغ من العمر 42 عامًا عادت إلى غينيا الاستوائية من مدريد.
  • في 22 مارس أعلنت الدولة حالة من القلق، كانت ضرورية لتسهيل تعبئة الموارد الاقتصادية والمادية اللازمة لوقف انتشار الفيروس التاجي. كما أنشئ صندوق طوارئ خاص للحد من الفيروس.[7]
  • حتى 24 مارس، كانت هناك 9 حالات في البلاد، وكانت جميعها مستوردة. لم تكن هناك حالات مؤكدة لانتشار المجتمع في البلاد في ذلك الوقت.[8]
  • وبحلول 5 أبريل 2020 ، أكدت منظمة الصحة العالمية 16 حالة إصابة بـ كوفيد-19 في غينيا الاستوائية.[9]

التدابير الوقائية[عدل]

تم تأجيل منتدى النفط والاستثمار الأفريقي.[10]

تنازلت وزارة المناجم والهيدروكربونات عن رسوم شركات الخدمات للتخفيف من التداعيات الاقتصادية للوباء.[11]

انظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Elsevier. "Novel Coronavirus Information Center". Elsevier Connect. مؤرشف من الأصل في 2020-01-30. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-15.
  2. ^ Reynolds، Matt (4 مارس 2020). "What is coronavirus and how close is it to becoming a pandemic?". Wired UK. ISSN 1357-0978. مؤرشف من الأصل في 2020-03-05. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-05.
  3. أ ب ت "Crunching the numbers for coronavirus". Imperial News. مؤرشف من الأصل في 2020-03-19. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-15.
  4. أ ب "High consequence infectious diseases (HCID); Guidance and information about high consequence infectious diseases and their management in England". GOV.UK (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-03-03. Retrieved 2020-03-17.
  5. ^ "World Federation Of Societies of Anaesthesiologists – Coronavirus". www.wfsahq.org. مؤرشف من الأصل في 2020-03-12. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-15.
  6. ^ https://www.worldometers.info/coronavirus/country/equatorial-guinea/
  7. ^ "Equatorial Guinea declares state of alarm over COVID-19". www.aa.com.tr. مؤرشف من الأصل في 2020-04-09. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-09.
  8. ^ "Africa - Outbreak Brief #10: Coronavirus Disease 2019 (COVID-19) Pandemic". أفريكانيوز (بالإنجليزية). 24 Mar 2020. Archived from the original on 2020-04-09. Retrieved 2020-03-24.
  9. ^ "مرض فيروس كورونا (كوفيد-19) - تقرير الوضع 76" (PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 2020-04-11.
  10. ^ Qekeleshe، Sihle (6 مارس 2020). "Equatorial Guinea Postpones Investment Conference". Africa Oil & Power. مؤرشف من الأصل في 2020-04-09. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-29.
  11. ^ "Equatorial Guinea offers Covid-19 relief to service outfits". Upstream Online | Latest oil and gas news (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-04-09. Retrieved 2020-03-29.