سورة المزمل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
المُزَّمِّل
سورة المزمل
الترتيب في القرآن 73
إحصائيات السورة
عدد الآيات 20
عدد الكلمات 200
عدد الحروف 840
السجدات لا يوجد
عدد الآيات عن المواضيع الخاصة
  • توجيهات إلهية للرسول. (1 - 10)
ترتيب السورة في المصحف
Fleche-defaut-droite.png سورة الجن
سورة المدثر Fleche-defaut-gauche.png
نزول السورة
النزول مكية
ترتيب نزولها 3
Fleche-defaut-droite.png سورة القلم
سورة المدثر Fleche-defaut-gauche.png
السورة بالرسم العثماني
Quran2.png بوابة القرآن

سورة المزمل هي سورة مكية[1] ، من المفصل، آياتها 20، وترتيبها في المصحف 73، في الجزء التاسع والعشرين، بدأت بأسلوب نداء Ra bracket.png يَا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ Aya-1.png La bracket.png، نزلت بعد سورة القلم، وجاء بها الأمر بقيام الليل.[2]

المزمل هو المُغطّى بثيابه كالمدثر، جاءت تسميتها «المزمل» إشارة إلى ما حدث بعيد نزول الوحي على النبي محمد وهو على جبل حراء فرجع إلى السيدة خديجة بنت خويلد ترجف بوادره فقال: «زملوني، زملوني» فزملوه حتى ذهب عنه الروع.[3]

سبب النزول[عدل]

عن سعد بن هشام قال: قلت لعائشة أنبئيني عن قيام رسول الله - - قالت: ألست تقرأ هذه السورة (يأيها المزمل) ؟ قلت بلى، قالت: فإن الله افترض قيام الليل في أول هذه السورة، فقام الرسول وأصحابه حولا حتى انتفخت أقدامهم، وأمسك الله خاتمتها في السماء اثني عشر شهرا ثم أنزل التخفيف في آخر هذه السورة، فصار قيام الليل تطوعا من بعد فرضه - أخرجه مسلم وأبو داود والنسائي.[4]

المزمل: المتغطي بثيابه كالمدثر، وهذا الوصف حصل من رسول الله حين أكرمه الله برسالته، وابتدأه بإنزال [وحيه بإرسال] جبريل إليه، فرأى أمرا لم ير مثله، ولا يقدر على الثبات له إلا المرسلون، فاعتراه في ابتداء ذلك انزعاج حين رأى جبريل عليه السلام، فأتى إلى أهله، فقال: «زملوني زملوني» وهو ترعد فرائصه، ثم جاءه جبريل فقال: «اقرأ» فقال: «ما أنا بقارئ» فغطه حتى بلغ منه الجهد، وهو يعالجه على القراءة، فقرأ ، ثم ألقى الله عليه الثبات، وتابع عليه الوحي، حتى بلغ مبلغا ما بلغه أحد من المرسلين. فسبحان الله، ما أعظم التفاوت بين ابتداء نبوته ونهايتها، ولهذا خاطبه الله بهذا الوصف الذي وجد منه في أول أمره. فأمره هنا بالعبادات المتعلقة به، ثم أمره بالصبر على أذية أعدائه، ثم أمره بالصدع بأمره، وإعلان دعوتهم إلى الله، فأمره هنا بأشرف العبادات، وهي الصلاة، وبآكد الأوقات وأفضلها، وهو قيام الليل.تفسير السعدي.

المصدر[عدل]

  1. ^ التفسير الواضح ، الحجازي، محمد محمود الناشر: دار الجيل الجديد - بيروت الطبعة: العاشرة - 1413 هـ ، ج3 ص 766 .
  2. ^ المصحف الإلكتروني، سورة المزمل، التعريف بالسورة نسخة محفوظة 31 يناير 2019 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ الموسوعة العربية العالمية - الجزء 23 (ط. الثانية)، الرياض: مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع، 1419 هـ (1999 م)، ص. 152، ISBN 9960803554. {{استشهاد بكتاب}}: تحقق من التاريخ في: |سنة= (مساعدة)
  4. ^ كتاب أسباب النزول للنيسابوري،دار الحديث-القاهرة