التجارة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-merge.svg لقد اقترح دمج محتويات هذه المقالة أو الفقرة في المعلومات تحت عنوان تجارة. (نقاش)

التجارة هي النظام الكامل للاقتصاد والتي تشكل بيئة للعمل. وهذا على النقيض من الأعمال، والتي تشير إلى الأنشطة التي تخلق قيمة للمؤسسة لتحقيق الربح. ويشمل النظام الأنظمة القانونية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية والثقافية والتكنولوجية العاملة في أي بلد. وبالتالي، فإن التجارة هي النظام أو البيئة التي تؤثر في آفاق أعمال الاقتصاد أو الدولة القومية. كما يمكننا أن نعرفها باعتبارها المكون الثاني من العمل والذي يشمل كافة الأنشطة والوظائف والمؤسسات المشاركة في نقل البضائع من المنتجين إلى المستهلك.

معلومات تاريخية[عدل]

وقد تتبع بعض الملاحظين أصول التجارة منذ البداية الأولى للاتصال في عصور ما قبل التاريخ . وبعيدًا عن مبدأ الاكتفاء الذاتي التقليدي، والتجارة هي وسيلة رئيسية للأشخاص من قبل التاريخ، الذين كانوا يقايضون بما يمتلكون للحصول على السلع والخدمات من بعضهم البعض. المؤرخ يسجل بيتر واطسون تاريخ التجارة لمسافات طويلة بأنه من حوالي 150000 عام مضى. [1]

في الأزمنة التاريخية، أدى إدخال العملة باعتبارها مالاً موحدًا إلى تسهيل تبادل البضائع والخدمات على نطاق أوسع. ولدى القائمين بسك العملات مجموعات من هذه الرموز النقدية، والتي تشمل عملات من بعض المجتمعات واسعة النطاق بالعالم القديم، على الرغم من أن الاستخدام الأولي كان يتضمن قطعًا كبيرة لا تحمل علامات من المعادن الثمينة. [2] [3] يوفر تداول العملة طريقة للتغلب على العيب الرئيسي للتجارة من خلال استخدام نظام المقايضة، "التزامن المزدوج للاحتياجات" اللازمة لإبرام صفقات المقايضة. على سبيل المثال، إذا كان الرجل الذي يقوم بتصنيع الأواني من أجل لقمة العيش يحتاج إلى منزل جديد، فإنه قد يرغب في استئجار شخص ليقوم ببنائه له. ولكنه لا يستطيع تقديم عدد مماثل من الأواني لتضاهي هذه الخدمة التي قام بها له، لأنه حتى لو تمكن الباني من بناء المنزل، فإنه قد لا يكون بحاجة إلى الأواني. وقد وضعت العملة حلاً لهذه المشلكة من خلال السماح للمجتمع ككل بتحديد القيم وبالتالي تجميع البضائع والخدمات على نحو فعال وتخزينها لاستخدامها لاحقًا، أو توزيعها على العديد من المتعهدين.

Today تتضمن التجارة نظامًا معقدًا من الشركات التي تحاول زيادة أرباحها إلى أعلى حد من خلال تقديم المنتجات والخدمات إلى السوق (الذي يتكون من كلٍ من الأفراد والشركات الأخرى) بأقل تكلفة الإنتاج. وقد ساعد نظام التجارة الدولية في تطوير الاقتصاد العالمي لكنه، بالاتحاد مع الاتفاقيات الثنائية أو متعددة الأطراف للحد من التعريفات أو لتحقيق التجارة الحرة، قد أضر في بعض الحالات أسواق العالم الثالث للمنتجات المحلية (انظر العولمة).

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Watson, Peter (2005). Ideas : A History of Thought and Invention from Fire to Freud. HarperCollins. ISBN 0-06-621064-X.  Introduction......./
  2. ^ Gold served especially commonly as a form of early money, as described in "Origins of Money and of Banking" Davies, Glyn (2002). Ideas : A history of money from ancient times to the present day. University of Wales Press. ISBN 0-7083-1717-0. 
  3. ^ "Formation commerce"