رهاب البشر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
رهاب البشر
الاختصاص طب نفسي  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
تصنيف وموارد خارجية
ت.د.أ.-10 F40.1
ت.د.أ.-9 300.29

رهاب البشر أو رهاب الناس (بالإنجليزية: Anthropophobia) ويسمي أيضا الخوف من العلاقات التفاعلية أو الرهاب الاجتماعي، وهو خوف مرضي من الناس بصورة عامة أو من الوجود بصحبة أحد بشكل خاص.

يُعد رهاب البشر صورة مفرطة من الخجل والجبن المرضي، ويمكن أن تتمثل أعراض رهاب البشر في صورة رهاب من احمرار الوجه والارتباك والخوف من الظهور في صورة شخص أحمق، وهناك صورة من هذا الرهاب مرتبطة بالثقافة اليابانية تعرف باسم تاي جين كيوفوشو (بالإنجليزية: Taijin kyofusho).

يُعتبر أفضل تعريف لرهاب البشر هو الخوف من الناس في الأماكن المزدحمة، إلا أنه يمكن أن يتجاوز هذا الحد، حيث قد يشعر المريض بعدم الراحة حتى في وجود مجرد شخص واحد حوله. تختلف شدة الحالة بحسب الأشخاص، فتتراوح من الرهاب المتوسط إلى الرهاب المفرط، الذي قد ينتج عنه انسحاب كامل من المواقف والتفاعلات الاجتماعية والاكتفاء بالخطبات ووسائل الاتصالات الرقمية.

كغيره من أنواع الرهابات المختلفة يُعزى رهاب البشر إلى الخبرات المؤلمة، غير أن رهاب البشر أكثر تعقديا من رهاب العناكب أو غيرها من الحشرات، حيث يُعتقد أن هذا النوع من الرهاب قد يكون نتيجة جينات وراثية.

دراسات حول الحالة[عدل]

في عام 2009 اختبرت إحدي الدراسات تأثير رهاب البشر في ثقافات معينة، وشملت الدراسة 50 مريضا تم تشخيصهم برهاب البشر و50 اخرين تم تشخيصهم بالانهاك العصبي و50 آخرين خرجوا من إحدى المستشفيات ببكين (الصين) بعد أن تم شفائهم، وقد تم إخضاع جميع المتطوعين لمقاييس محددة لمعرفة درجة الرهاب.

وجدت هذه الدراسة أن المصابين برهاب البشر لم يتواصلوا مع غيرهم حتى يمجرد النظر بالعين، وكانوا خائفين من إحساسهم أنهم موجودون ومُراقَبون من الآخرين، وكانت النتيجة النهائية أن المصابين برهاب البشر يعانون من التوتر والاكتئاب بصورة كبيرة على المستوي الإدراكي.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]