أرنب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

أرنب

Sylvilagus floridanus.jpg
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الحبليات
الطائفة: الثدييات
الرتبة: أرنبيات
الفصيلة: Leporidae
أجناس

Pentalagus
Bunolagus
Nesolagus
Romerolagus


الأرنب من الثدييات المستأنسة التي يربيها الناس من أجل لحومها وفرائها الناعم، كما أنها تربى أحياناً كحيوانات أليفة لم يكن شأنها شأن القطط والكلاب. تتطلب تربية الأرانب عناية خاصة، ذلك أنها من الحيوانات شديدة الحساسية للأمراض والظروف البيئية المختلفة. تنشط الأرانب فجراً وعند غروب الشمس. وهي حيوانات في غاية الحذر والهرب السريع إذا تطلب الأمر.

عادةً ما تكون الأرانب البرية هدفاً للصقور والطيور الجارحة، لذا كانت الأرانب أحد أفضل أهداف رحلات الصيد، إما عن طريق القنص بالطيور أو بالكلاب السلوقية، حتى أنه تجري سباقات للكلاب السلوقية يكون الهدف فيها شكل أرنب بري يجري على قضبان حول المضمار.

الشكل[عدل]

أرنب

تتنوّع ألوان الأرانب وتتعدد من أبيض وبني وأسود ورمادي، كما قد تكون مرقطة أو فيها بقع ملونة بعدة ألوان. القوائم الخلفية أطول من الأمامية كما أنها أقوى. يشير طول آذانها إلى قوة حاسة السمع لديها.

تمتلك أسناناً قاطعة في مقدمة الفك لتساعدها على قطع الخضروات والفواكه، كما أن لديها حاسة شم قوية. والأرانب لا تمشى أو تجري مثلما تفعل سائر الحيوانات رباعية الأرجل، وإنما يتحرك الأرنب وثباً على رجليه الخلفيتين الأكثر طولاً وقوة من رجليه الأماميتين. كما يستعمل الأرنب رجليه الأماميتين عندما يتحرك. وتقوم الأرانب بحفظ توازنها مستخدمة الأرجل الأمامية، ويستطيع الأرنب القفز بسرعة تصل إلى 30 كم في الساعة إذا طارده عدو ما.

تتنوع ألوان الأرانب وتتعدد من الأبيض والبني والأسود والرمادي كما قد تكون مرقطة أو بها بقع بعدة ألوان. طول آذانها يشير إلى قوة حاسة السمع لديها. تمتلك أسنانا قاطعة في مقدمة الفك لتساعدها على قطع الخضروات والفواكه كذلك لديها حاسة شم قوية. ويصل طول الأرنب البري المكتمل النمو إلى نحو 20 - 35 سم طولاً ويزن نحو 9 ,0 - 3 ,2 كيلو جرام. وحجم الإناث غالبا أكبر من الذكور، وقليل منها يعيش لأكثر من عام تحت الظروف البرية نظراً لعدم توافر الحماية الكافية من الأعداء.. وهناك أنواع عديدة منها :

  • الفلاندرجينت: الوزن: 5 كجم.. الوصف: لونه رمادي- شعر البطن أبيض – العيون عسلية - عريض الراس – طويل الاذان.. النضج الجنسي: ينضج جنسيا عند 8 شهور.
  • البوكسات: الوزن: من4,5 الي 6,5 كلغ .. الوصف: لونه أبيض- ذو عيون قرنفلية - الرأس مستطيل- الأذن طويلة
  • النيوزيلاندي: الوزن: من 4,5 الي 6,5 كجم.. الوصف: لونه أبيض - ذو عيون قرنفلية - الوجه عريض - الاذان قصيرة.
  • الشانشيلا: الوزن: من4 الي 5,5 كجم.. الوصف: ذو لون رمادي مفضض أو رمادي مزرق.. النضج الجنسي: ينضج جنسيا عند 7 شهور.
  • الفلمش جاينت: الوزن: من6 الي 9 كجم.. الوصف: نشأ في إنجلترا – ويوجد منه عدة الوان مختلفة .. عدد الخلفات: عدد الخلفات في البطن 8 خلفات.
  • اللوب الإنجليزي: الوزن: في حدود 5,5 كجم.. الوصف: يتميز بتدلي الاذنين على جانبي الرأس - وهو سريع النمو يستخدم في التهجين مع الانواع الاقل حجما.. عدد الخلفات: تنتج الام 48 خلفة في السنة.
  • النيوكاليفورنيا: الوصف: هو هجين النيوزيلاندي والكاليفورنيا ليعطي أوزان ثقيلة ويكون له نفس وصف الكاليفورنيا لكن لونه أفتح - الاذن والانف والارجل والذيل باللون الأسود. وتزيد الاناث عن الذكور في الوزن.. عدد الخلفات: تنتج الام 48 خلفة في السنة.
  • الكاليفورنيا: الوزن: من 4 الى 5 كجم.. الوصف: أمريكي الاصل – لونه أبيض عدا الانف والاذنين والارجل والذيل فيكونوا باللون الأسود القاتم.. عدد الخلفات : تنتج الام حوالي 48 في السنة.
  • الإنجليزي المنقط (البابيون) : الوزن: من 5 الى 7 كجم.. الوصف: أبيض ويغطي ما حول العينين والانف والاذنين اللون (الأسود أو ألازرق أو السلحافي أو الشيكولاتي).مع وجود خط على الظهر وعدد من النقط على الجانبين من نفس اللون. ولايمكن تهجينه فألوانه ثابتة.. عدد الخلفات : حوالي 54 خلفة في السنة.
  • البولندي: الوزن: من 4 الى 6 كجم.. الوصف: يمتاز بألوانه المختلفة والجذابة فالأبيض واضح ونقي مع تدرجات اللون على الفروة الواحدة ما بين الأصفر والأسود والأبيض والتي تشبه الدخان ويسمى عادةً (هافانا بيانك) لتعدد اللون على الفروة دون تقطيع.
  • الهولندي : الوصف : يمتاز بثبات اللون وتوزيعها على الجسم فمقدمة الوجه والبردعة ومقدمة الارجل لونهم أبيض أما باقي الرأس والاذنين وباقي الجسم لونهم (أسود أو أزرق أو شيكولاتي أو سلحافي أو بني محروق).
  • الهيمالايا : الوزن: 2 الي 2,5 كجم.. الوصف: أبيض منقط بأسود حول الاذنين والفم.. الغرض من التربية: يربى من أجل اللحم وأنتاج الفراء.
  • أرجنت كامبيجن : الوزن : من 3,5 الي 4 كجم.. الوصف : لون السطح السفلي رمادي داكن وباقي الجسم يكون (أزرق أو أبيض أوفضي).. الغرض من التربية : يربى من أجل إنتاج اللحم وإنتاج الفراء.
  • الجيانت الإنجليزي : الوزن: من 5 الي 6 كجم.. الوصف: لونه (أبيض أو بني أو رمادي أو الأسود).. الغرض من التربية: يربى من أجل أنتاج اللحم.
  • السيمنوار : الوزن : حوالي 4 كجم.. الوصف: يكون لونه أسود لامع – وهو يتحمل الاجواء المصرية.. عدد الخلفات : حوالي 55 خلفة في السنة.
  • الألماني : الوزن : يزن حوالي 6 كجم.. الوصف : هو شديد الشبه بالسيمنوار الا انه أكبر منه في الوزن.. عدد الخلفات : حوالي 48 خلفة في السنة.. النضج الجنسي : ينضج جنسيا عند 6 أشهر.
  • البلجيكي : الوزن : يزن حوالي 6 كجم.. الوصف : لونه ذهبي عدا البطن وحول العينين وطاقتي الانف أبيض. ويتحمل الاجواء الحارة.. عدد الخلفات : حوالي 48 في السنة.
  • الانجوراة :الوزن : من 3 الي 4 كجم. الوصف : تركي الاصل وسلالاته (الأبيض والإنجليزي وفرنسي وألماني وأمريكي وصيني).. الغرض من التربية : يربى لإنتاج الشعر الذي يقص أربعة مرات في السنة وذلك لنعومة شعره الكبيرة وهو النوع الوحيد من الارانب الذي ينتج الشعر.
  • الركس : الوزن : يزن حوالي 4 كجم.. الوصف :يوجد منه عدة سلالات مثل الفرنسي والألماني - وهو متعدد الالوان وفراءه من أغلى أنواع الفراء.. الغرض من التربية : من أجل اللحم وإنتاج الفراء.
  • الارجنت براون : الوزن : يزن حوالي 3,5 كجم.. الوصف : لونه أزرق مع أبيض والسطح السفلي رماضي غامق.. عدد الخلفات : حوالي 35 في السنة.
  • التان :الوزن : يزن حوالي 3 كجم.. الوصف : منه نوعان – لون البطن بني والنصف الاعلى مع مقدمة الوجه يكون لونهم أزرق أو أسود.. عدد الخلفات : حوالي 35 خلفة في السنة.
  • البفرن :الوزن : يزن من 3 الي 4 كجم.. الوصف : لونه أبيض وأسود وأزرق.. الغرض من التربية : يربى من أجل إنتاج اللحم والفراء.
  • الهافانا : الوزن : يزن من 2 الى 3 كجم.. الوصف : لونه بنّي غامق.. الغرض من التربية : يربى من أجل إنتاج اللحم والفراء.

تسكن الارانب في جحور تحفرها في الأرض وهي تتشعب لعدة أنفاق، وعادة ما يكون لها عدة مخارج لتساعدها على الهرب عند هجوم الأعداء الطبيعية مثل الطيور أو الافاعي أما إذا كانت اليفة وليست برية فيمكن ان تعيش في المنازل. والارنب من الحيوانات التي تنجب كثيرا وتنجب صغار يتجاوز عددهم السبعة في كل مرة تلد فيها انثى الارنب وهي تربي اطفالها بعيدا عن الإنسان وهناك من يقول ان الارنب كل قط ياكل عند ولادته اضعف جنين لكي تحسن صحتها بعد الولادة العسيرة.

التوالد[عدل]

يضرب المثل بالأرانب في كثرة التوالد ذلك أن الأنثى تلد عدة صغار في المرة الواحدة بعد فترة حمل قصيرة، كما أنها تلد عدة مرات في العام، ولذلك فهي تعتبر آفة للزراعات وقد سببت مشكلة في أستراليا لكثرة أعدادها في فترة قصيرة وتدميرها للمزارع.

الصغار[عدل]

صغار الأرنب في العش.

بعد مدة حمل بين 28 و34 يوم، تولد صغار الأرانب عمياء ولا شعر لها وتبدأ الأم في نتف فرائها لتدفئها إضافة لأرضاعها حتى تنمو بحليبها المركز والذي يكاد يخلو من الفراكتوز[1]. ويسمى الارنب الصغير باللغة العربية الخرنِق ويطلق ذلك على إناث وذكور صغار الأرانب.[2] يمكن لأنثى الأرنب أن تلد حتى 20 أرنبا (بين 3 و12 في غالب الأحيان). وتكون الأرانب المولودة صغيرة الحجم وتزن من 50 إلى 55 غ[1].

الغذاء[عدل]

تتغذى الأرانب على الحليب والخضروات كما أنها تشرب الماء، ويجب أن يكون مصدر الماء نظيفاً وإلا ستمرض حيث تستمر فترة المرض حتى 30 يومعلىالاقل[بحاجة لمصدر].

الأرنب في مختلف الثقافات[عدل]

شخصيات الأرانب محببة للأطفال ولذلك هناك لعب كثيرة للأطفال على اختلاف الأنواع والأشكال كما ظهرت الكثير من أشكال الأرانب في أفلام الكارتون وهي رمز للوداعة والهدوء. كما يضرب بها المثل في سرعة الجري والجبن، وأشهر قصص الأرانب هي قصة الأرنب والسلحفاة. إضافة إلى شخصية الأرنب المتعجل في قصة أليس في بلاد العجائب.

الشروط العامة الواجب توافرها في أماكن إيواء الأرانب[عدل]

  • حماية الأرانب من مياه الأمطار والتيارات الهوائية الباردة في فصل الشتاء وأشعة الشمس المباشرة في فصل الصيف.
  • توفير التهوية الجيدة وسهولة التخلص من الغازات الضارة مثل ثاني أكسيد الكربون والأمونيا وكذا التخلص من الرطوبة الزائدة.
  • توفير الإضاءة المناسبة للأرانب صيفاً وشتاءً.
  • وقاية الأرانب من أعدائها الطبيعيين كالفئران والقطط والكلاب وابن عرس والثعالب.
  • حماية الأرانب من السرقة.
  • ابعاد وعدم اطعام الارانب عشبة البقدونس التي تعد سامة وقاتلة للارنب لعدم وجود غدة البنكرياس عند الارانب والتي تعمل واقية ضد السموم الموجودة في البقدونس.

الأرنب في اليهودية[عدل]

يحرم الأرنب في الديانة اليهودية فقط، لكونه من المجترات -حسب الكتاب المقدس- التي لا تشق ظلفاً. والأرنب يجتر بطريقة كاذبة فيحرك شفتيه كأنه يتكلم، فإنه بعد الأكل يقوم بهضم الطعام وتبرزه، ثم يعود فيأكل البراز أي أنه يأكل فضلاته، وبذلك يحصل على فيتامين ب الذي تنتجه الكائنات الدقيقة في أمعائه.[بحاجة لمصدر][محل شك]

فوائد لحم الأرنب[عدل]

بعض أنواع الأرانب.
بائع أرانب بالصين.

الوظيفة الغذائية للحم الأرنب:

ان تناول دجاجتين يعادل تناول أرنب واحد، فالبروتين في لحم الأرنب ضعف البروتين في لحم الدجاج.. ولحم الأرنب يحتوي على نسبة بروتين أعلى من نسب البروتين في لحوم بعض الأنواع الأخرى من اللحوم بما في ذلك لحوم بعض الطيور، كما أن قيمة بروتين لحم الأرنب هي أعلى من قيمة بروتين أي لحم آخر يستخدم من أجل التغذية ولحم الأرنب يشبه على الأغلب لحوم الدجاج والرومي. ولحم الارنب من جانب آخر ذو قيمة غذائية عالية، لأنه يحتوي على الحمض الدهني اللينوليئيك حيث ان وجوده يسهل وجود أسلاف الكاروتين.

وعليه نجد بأن تناول لحم الأرنب مهم للأسرة بحيث انه من اللحوم القليلة الدهن والغنية بالبروتين، بالإضافة إلى ان نوعية الدهن الذي يحتويه مفيدة للجسم وتساعد في عمليات استقلاب الدهون المشبعة في الكبد.

  • وتناول لحوم الارنب مهم للمرأة الحامل خصوصا في النصف الثاني من الحمل فهي بحاجة إلى غذاء سريع الهضم وغني بالبروتين والمعادن والحديد وفيتامينات “ب” وهذا متوفر في لحم الأرنب لا سيما أن معدة الحامل في النصف الثاني من الحمل تكون قد صغر حجمها نتيجة ضغط الرحم المتمدد، وبالتالي فهي بحاجة لغذاء غني بالمواد الغذائية وسريع وسهل الهضم وهذا كما ذكر متوفر بلحم الأرنب.
  • وتناول لحوم الأرنب مهم للصغار أيضا على حد سواء لأن ألياف اللحم رفيعة وسهلة وسريعة الهضم، كما نجد أيضا أن لحم الأرنب سهل المضغ مما يسهل على الطفل استساغته وتناوله، بالإضافة لاحتوائه على كمية بروتين ضعف الكمية الموجودة بلحم الدجاج، وهذا مهم للطفل لبناء جهازه العضلي النامي ولبناء هرموناته وأنزيماته علاوة على أن نوعية البروتين الموجود بلحم الأرنب تعد من البروتينات المهمة لجسم الإنسان ولبنائه نظرا لاحتوائها على كمية مهمة من الحموض الأمينية المهمة لجسم الإنسان والتي يحتاجها باستمرار.

ان وجود الفوسفور مع اللينوليئيك في لحم الأرنب مهم لجسم الإنسان في عملية استقلاب الدهون في الكبد وتكوين الدهون الفوسفورية المهمة لنمو الخلايا العصبية ولتكوين الخلايا الدموية. ووجود الحديد في لحم الأرنب بالإضافة للكاليسيوم مهم لجسم الطفل لتكوين العظام والدم.. وتناول لحم الأرنب مهم لليافعين نظرا لاحتوائه على كمية من البروتين تكون مهمة لتكوين العضلات والمحافظة على صلابتها.

ان إعطاء لحم الأرنب وإدخاله بوجبات الكبير في السن مهم، وذلك بسبب سهولة مضغ اللحم وارتفاع محتواه البروتيني ووجود حمض اللينوليئيك، كل هذا يساهم في توفير طلائع فيتامين “أ” للكبير في السن وفي توفير حموض أمينية مهمة للمحافظة على حياة الألياف العضلية الآخذة بالترهل، وبالتالي نجد أن إعطاء لحم الأرنب للكبير في السن وإدخاله بوجباته مهم للمحافظة على صحة الجهاز العضلي والحركي بشكل عام ومنع ترهل العضلات والمحافظة على العظام من الكسر.

ان سهولة هضم لحم الأرنب تجعله مهما لأن يوجد على مائدة المرضى والناقهين من المرض لا سيما بوجود كمية قليلة من الدهن المشبع ووجود بروتين عال وحمض دهني غير مشبع، لذلك نجده يساهم في زيادة المناعة الجسمية وزيادة مناعة الجسم في مقاومة المرض وفي إعادة تأهيله.

ولحم الأرنب وكغيره من اللحوم جيد للمحافظة على صحة الجهاز الدموي وعلى تعزيز المناعة الجسمية، علاوة على أنه يحتوي على الزنك المهم للجهاز المناعي، وعموما نجد أنه من الضروري التنويع بتناول أنواع اللحوم على خلافها لأن لكل نوع ميزة معينة تفيد الجسم وتفيد أفراد العائلة لذلك يكون على ربة المنزل مهمة الاعتناء بصحة أفراد عائلتها من خلال الأطباق التي تعدها ومن خلال اطلاعها على فوائد الأطباق الغذائية لتستطيع تطبيق مبدأ التنوع في الغذاء والمحافظة على صحة أفراد عائلتها من الإصابة بالأمراض المزمنة أو الحادة.

استهلاك لحم الأرنب[عدل]

تستهلك لحوم الارانب الاهلية والبرية في معظم بلدان العالم ويستهلك لحم الارنب في أمريكا بما يزيد على 20 مليون كيلوجرام سنويا، وتندرج لحوم الارانب ضمن اللحوم الوردية أو البيضاء حيث تكون أليافها العضلية ناعمة جدا وقابلة للهضم بشكل جيد وبسهولة، وتحتوي هذه اللحوم على كميات قليلة من الدهن ولكنها غنية بالكرياتينين، كما يتصف لحم الارنب الداجن بطعم حلو ومميز بعكس لحم الارنب البري الذي يميل طعمه للمالح، ويفضل استهلاك لحوم الارانب عندما تكون بعمر 6-9 أشهر إذ تكون لحومها في هذه السن طرية وسهلة الهضم، وهذه ناحية هامة ينبغي الانتباه إليها عند استهلاك لحم الأرنب.

ونظرا لغني لحم الأرنب بالحمض الدهني غير المشبع اللينوليئيك يفسر لنا تلون دهن البطن باللون الأصفر بسبب ذلك وخصوصا في لحوم الأرانب التي جمدت وخزنت لفترات طويلة، وعلماً بأن لحم الأرنب يحتوي على دهن أكثر نوعا من لحوم طيور اناث الدجاج ومع كل هذا ينصح بإعطائه للمرضى وللناقهين من المرض.

تكوين لحم الأرنب:

يتركب لحم الارنب من 21% بروتين و74.1 إلى 8.5% دهن و5% سكريات و5.1% رماد، ويحتوي لحم الارنب على الفوسفور والمنجنيز والكالسيوم وعلى الحديد وفيتامين ب1 وب2 وسي وحمض النيكوتينيك.

وعلى سبيل المثال أوضح متوسط الاحتياج اليومي للفرد البالغ يوميا من البروتين 70 جراماً ومن الكالسيوم 8.0 جرام ومن الحديد 12 ملج ومن الفوسفور 750 ملج ومن اليود 1.0 ملجرام ومن فيتامين ألف 5000 وحدة دولية ومن فيتامين “ب” 2 ملج ومن فيتامين ي 75 ملج ومن الريبوفلافين 3 ملج ومن حمض النيكوتينيك 20 ملج ومن فيتامين “د” 400 وحدة دولية وهذا يمكن مقارنته بما يحتويه لحم الأرنب ومعرفة النسبة المئوية التي يوفرها من بعض المواد الغذائية التي يحتاجها الفرد يوميا. رد مع الاستدلال

جزيرة الأرانب[عدل]

هنالك جزيرة في اليابان تدعى أكونوشيما. وتحتوي على العديد من الأرانب التي تم ترويضها كي لا تخاف من البشر.

طالع أيضاً[عدل]

وصلات داخلية[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ أ ب كتاب: بوسيت ،1986، صفحة 66
  2. ^ لسان العرب ص 823 المجلد الأول تحت حرنىنتىف (خ)