مليانة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مليانة
Miliana.JPG
خط الأفق لـ مليانة

DZ 44 Miliana.svg
خريطة البلدية

إحداثيات: 36°18′30″N 2°13′20″E / 36.308446°N 2.222141°E / 36.308446; 2.222141  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
تقسيم إداري
البلد  الجزائر
ولاية دائرة عين الدفلى
دائرة دائرة مليانة
المساحة
 • المجموع 55 كم2 (21 ميل2)
ارتفاع 740 م (2٬430 قدم)
عدد السكان (2008[1])
 • المجموع 44٬201
 • الكثافة السكانية 804/كم2 (2٬080/ميل2)
معلومات أخرى
منطقة زمنية ت ع م+01:00  تعديل قيمة خاصية المنطقة الزمنية (P421) في ويكي بيانات
الرمز البريدي 4402
رمز جيونيمز 2487444  تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات

تقع مدينة مليانة الجزائرية في أحضان جبل زكار المعروف بمناجمه لاٍستخراج الحديد، وتتميز بأعيادها: عيد الكرز "حب الملوك": عيد سنوي يقام سنويا في شهر ماي علاوة على ذلك يتم الاحتفال بموسم جني الكرز.

تاريخها[عدل]

مليانة هي مدينة تقع في ولاية عين الدفلى مرت المنطقة في تاريخها بمراحل من الفينيقيين ثم العهد النوميدي ثم دخلت تحت حكم مملكة موريطانيا القيصرية وملكها يوبا الثاني وسميت ب زوكابار . ثم استعمرها الرومان بعد قتل آخر ملوكها وهو بطليموس ثم خربها الونداليون واحتلها البيزنطيون ثم اندثرت.

لما دخل الإسلام المغرب الأوسط ( الجزائر ) ومع تأسيس الدولة الرستمية لم يكن لها ذكر أو شأن إلى أن أعاد تأسيسها الملك الصنهاجي بولوغين بن زيري مؤسس الدولة الزيرية في عاصمته آشير (المدية) ، ثم دخلت تحت حكم الدولة الحمادية ،وامتدت إليها دولة المرابطين خلال توسعها لكنها سرعان ماعادت لربوع الدولة الحمادية ، ونشوء قوة جديدة وهي الدولة الموحدية التي وحدت كل أقاليم المغرب العربي ، أصبحت مدينة مليانة موحدية. إلى أن تم تأسيس الدولة الزيانية في 1236 - على يد يغمراسن بن زيان وباتت جزءا منها ،

وفي مرحلة الضعف التي مر عليها الزيانيون وانقسام مملكتهم انفصلت مليانة كإمارة مستقلة إلى أن جاء الأتراك وصارت آنذاك تابعة لبايلك الغرب أو ولاية الغرب والذي عاصمته مازونة (معسكر) ثم وهران والذي كان بدوره تابعا لدار السلطان وعاصمته المركزية الجزائر وسمي هذا العهد بالعثماني وتأسيس أيالة الجزائر ثم في 1671 إلى 1830.

وبرزت مليانة كثيرا في هذه الفترة حيث هاجر إليها الأندلسيون نظرا لموقعها الذي يعد ملتقى التجار والصناع والحرفيين وقربها من عاصمة بايلك الغرب.

احتلها الفرنسيون ودخلوها في 1840. ثم أصبحت تحت ظلال دولة الأمير عبد القادر الجزائري إلى أن وقعت مرة أخرى في أيدي الاستدمار الفرنسي . وفي أثناء ثورة حرب التحرير التي انطلقت في 1954 اشتهر منها عدة رجال منها علي لابوانت الذي كان يقود عمليات عسكرية مسلحة في مايعرف بمعركة الجزائر في قصبة مدينة العاصمة القديمة.

خلال فترة استقلال الجزائر في عام 1962 صارت مدينة مليانة دائرة إدرية ملحقة بولاية عين الدفلى.

الشؤون الدينية[عدل]

المساجد[عدل]

تحتوي هذه البلدية على العديد من المساجد التي تشرف عليها مديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية عين الدفلى تحت وصاية وزارة الشؤون الدينية والأوقاف.

الزوايا[عدل]

  • "زاوية سيدي أحمد بن يوسف"[2].
  • مراجع[عدل]