بسطرمة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بيض بالبسطرمة في مصر

بسطرمة هي لحم بقر مجفف ومملح في الهواء وشديد التتبيل من المطبخ الأرمني ومن ضمن المطبخ العثماني. وهي كلمة اشتقت من اللغة التركية حيث تعني اللحم المجفف المملح والذي يكون "مضغوطاً". وتحضر البسطرمة من اللحم البقرى الكبير. عادة ما تكون من الفخذ (العروق). وهى معروفة في العديد من الدول ضمن منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط واليونان وقبرص والبلقان.

طرق التحضير[عدل]

الطريقة الأولى[عدل]

أولا نقوم بفصل اللحم عن العظم ومن ثم نقوم بتقطيعه على صورة مستطيلات كبيرة ونقوم بتشقيقها بالسكين في عدة مواضع، وعادة ما يكون التشقيق في اتجاه واحد بشكل طولي، ثم نقوم بملئ الشقوق بالملح وقدر يسير من نترات الصوديوم (أو البوتاسيوم) إن توافرت، والغرض من النترات هو تحسين اللون بجعله لون وردي وأيضا ليعمل كمادة حافظة من بكتيريا الكولستريديم، ولكن يمكن ان يتم التصنيع من غيره. بعد ذلك تعبأ القطع فوق بعضها في أحواض غير مسامية كالأحواض المصنوعة من الاسمنت المبطن بالقيشانى أو السيراميك ويراعى الاحتفاظ بمواضع الشقوق إلى أعلى حتى لا يسقط الملح منه ثم تقلب إلى أسفل بعد ١٦ ساعة وتترك لمدة ٨ ساعات، خلال هذه المده يتم انفصال السوائل المحملة بالملح وعصارة اللحم والتي تنصرف عن طريق بالوعات بقاع الأحوض المستعملة، ثم ترفع كل قطعة لحم على حدة وتغسل بالماء جيدا لإزالة ما تحتويه شقوقها من الملح ثم تجهز على شكل قوالب وتربط كل قطعتين من أحد الطرفين بخيط من الدوبار (القنب) ويعلقان بواسطة هذا الرباط فوق حبل في الشمس حتى تجف بعد نحو يومين ثم تصف قطع اللحم بعد ذلك بانتظام فوق بعضها في طاولة خشبية كبيرة ثم تغطى القطع بطاولة أخرى ويثقل عليها بأحجار وتترك ثمانى ساعات ثم تجفف ثانية في الشمس لمدة يومين، ثم تكرر عملية الضغط لمدة ثمانى ساعات وتجفف اللحوم للمرة الثالثة في الشمس لمدة أسبوع وفي الظل لمدة أسبوع آخر، ثم يتم دهن سطحها بمخلوط من مجروش الثوم والحلبة المسحوقة والفلفل الأحمر وتجفف في الشمس أولا ثم الظل ثم يتم وضعها في صناديق للتعبئة. قد تبدو العملية طويلة بعض الشئ ويمكن أن تكون المدة أقل حسب نسبة الرطوبة المرغوبة بالمنتج والذي يؤثر على الطراوة في النهاية. أما الغرض من استخدام الملح فهو لأعطاء الطعم المستساغ المرغوب فيه وكذلك كمادة حافظة أما بالنسبة للنيتريت فقد تم ذكر فائدته بالأعلى.

Pastirma 1240923.gif

الطريقة الثانية[عدل]

و هي طريقة أخرى منزلية ويمكن استخدامها وهى مناسبة وأقل في الوقت وتتم كالتالى أولا تغسل قطعة اللحم جيداً بالماء الجارى فقط ثم يتم يجفف سطح قطعة اللحم بالقماش ويتم عمل شقوق (قطع غير عميق) في اتجاه واحد ويتم حشو تلك الشقوق بالملح ثم يتم لفها بفرخ أو ورق اللحمة الذي يلف به عادة الجزار(ورق جرائد غير مطبوع عليه أو ورق أسمر) ويتم وضع ثقل مناسب فوقها وتترك لمدة 24 ساعة أو يوم كامل، في اليوم التالي تشطف بالماء وتعلق لمدة يوم آخر مع وضع شاشة فوقها ويتم فرم الثوم جيدا ويخلط بالملح والحلبة المطحونه والفليفلة الحمراء الحلوة بابريكا مع قليل من الماء حتى يتم تكوين عجين متناسق ومتماسك غير طرى ولكن ليس صلباً بحيث يتم فرده بسهولة على قطعة اللحم ويغطيها كلها بسماكة متناسقه ثم يتم تعليقها في الهواء والشمس لمدة ٣ أيام إلى أسبوع ويمكن بعد ذلك استهلاكها

ملحوظة[عدل]

عند تعليق قطعة اللحم في الشمس أو الهواء يفضل استخدام قطعة من قماش الشاش الأبيض الخفيف وليس السميك بغرض عدم تعريضها للحشرات أو الأتربة أو الغبار ويجب ألا يكون سميكاً فلا يقلل من خروج الماء من اللحم بل يساعد على تجفيفه وتبخير الماء منه.

تتكون نسب الخليط المستعمل في عمل عجينة التغطية كالتالى لكل كيلو من اللحم :

ملعقتين ملح كبيرتين

4 ملاعق فلفل أحمر

و فصين من الثوم

و كوب حلبة مطحونه جيداً

و ملعقة من الدقيق

وماء بشكل مناسب

مراجع[عدل]