منزل حسين الرفاعي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
منزل حسين الرفاعي
إحداثيات 16°42′19″N 42°07′21″E / 16.705238°N 42.122624°E / 16.705238; 42.122624
معلومات عامة
نوع المبنى بيت أثري
الدولة السعودية
منزل حسين الرفاعي على خريطة السعودية
منزل حسين الرفاعي
منزل حسين الرفاعي

منزل حسين الرفاعي أو منزل ورثة حسين بن يحيى الرفاعي أحد المواقع الأثرية في جزر فرسان جنوب المملكة العربية السعودية.

الموقع[عدل]

يقع المنزل في وسط الحي السكني لجزيرة فرسان٬ المقر الإداري للمحافظة٬ ويقابل منزل أحمد منور الرفاعي من الجهة الشمالية الغربية.

الوصف[عدل]

يتكون المنزل من غرفة كبيرة مربعة تستخدم سكنًا للعائلة٬ كما تستخدم غرفة للجلوس واستقبال الضيوف عند الحاجة٬ والمنزل مبني من الأحجار المحلية المشذبة بعناية٬ ومليَّس من الداخل بالجص٬ وبه ثراء ملحوظ من الزخارف الجصية والأشرطة الخطية من الداخل والخارج. تبدو الرفاهية في العمارة والزخرفة واضحة في بوابة المنزل التي تنتصب في جهته الغربية٬ وهي بوابة ذات عقود ثلاثة مدببة يعلو بعضها بعضًا. وبالتدقيق في هذه العقود الثلاثة يتضح أن الأسفل والأوسط منها متشابهان إلى حد كبير وغير مفصصين٬ أما الأعلى فهو أكثر رشاقة من سابقيه٬ ويختلف عنهما في شكله وفي زخرفته٬ فهو يحتفظ بثلاثة فصوص زخرفية في جهتين منه تعلوان كتفيه الأيمن والأيسر٬ وتنتهي كل من هذه الفصوص الثلاثة بتوريقتين خماسيتي الفصوص٬ وقريبتي الشبه بزهرة اللوتس٬ ويتميز أعلى البوابة بثلاث شرفات كبيرة٬ اثنتان على أركانها٬ والثالثة تتوسطها٬ ويحف بالوسط ذات اليمين وذات الشمال ست شرفات أصغر قليلاً من الشرفات الثلاث السابقات.

يضاف إلى ذلك أن جميع المساحات الواقعة في كوشيتي الشكل المحرابي للبوابة٬ وأوجه العقود والشرفات مليئة بالزخارف الجصية الهندسية والنباتية التي يطول تتبعها واستقصاؤها٬ وكل ما يقال عنها إنها تحفة فنية ارئعة. أما مدخل البوابة والممر المؤدي إليه فيفضيان إلى فناء صغير مكشوف أطواله (9.6×12.5م)٬ وعلى هذا الفناء يشرع باب المجلس٬ ونافذتاه الوحيدتان اللتان جاءتا مع الباب على نسق العمارة المنزلية في معظم مدن ساحل البحر الأحمر٬ ولا سيما في جنوب الحجاز ومنطقة جازان٬ وعلى جانبي الباب وأعلاه وأعلى النافذتين٬ وعموم الواجهة العلوية للمنزل تتوزع زخارف هندسية غائرة على هيئة عقود وأفاريز وأشرطة جصية ٬ أما العتبات الخشبية التي تعلو الباب والنافذتين في واجهة هذا المجلس فقد نقش عليها ما نصه:

قف بالخضوع ونادي ربكإن الكريم يجـيب مـن ناداه
واطلـب بطاعتـه رضـاهفلم يزْل بالجود يرضي

َ يقابل هذه الكتابة كتابة أخرى على عتبة الباب الخشبية من الداخل ونصها: «نعم الساكنون بدار حازت المجد». يحتفظ صدر المجلس بعدد من الأرفف المستطيلة والمؤطرة بأطر زخرفية جصية متقنة٬ ومن الأعلى تنتهي هذه الأرفف بأقواس معقودة مدببة على هيئة محاريب٬ وتعلو الأقواس أقواس أخرى مفصصة٬ تعلوها زخارف جصية فارهة٬ منها ما هو داخل الأطر المحرابية التي تعلو الأرفف المعقودة٬ ومنها ما هو على هيئة إفريز زخرفي عريض يتصل بالسقف المستخدم فيه الخشب الجاوي المستورد٬ والمصبوغ بالألوان الزيتية (البوية). للمجلس باب آخر في ضلعه الغربي يفضي إلى ساحة ضيقة على يمينها غرفة صغيرة٬ وعلى يسارها غرفة أخرى يقع بالقرب منها المكان الذي كانت تصف فيه جرار الماء.[1]

المراجع[عدل]

  1. ^ مطقة جازان التطور التاريخي موسوعة المملكة العربية السعودية نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2016 على موقع واي باك مشين.

وصلات خارجية[عدل]