قصر بن رقوش الأثري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

اكتسب قصر بن رقوش التاريخي في منطقة الباحة الذي بني عام 1240 هـ خصوصيته ومكانته التاريخية من الزيارة الملكية التي قام بها الملك سعود بن ‏عبدالعزيز آل سعود إبان زيارته للمنطقة عام 1374 هـ. يعد القصر الذي أنهت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني السعودية أعمال ترميمه وتأهيله , تحفة معمارية تسعى الهيئة لتوظيفه اقتصادياً وسياحياً وثقافياً ، ‏ليصبح أحد المعالم البارزة في المنطقة الجاذبة للزوار وإمكانية إقامة الفعاليات التراثية المنوعة طيلة أيام العام.

الموقع[عدل]

يقع قصر بن رقوش في قرية بني سار شمال مدينة الباحة بمقربة من الشارع العام الرابط بين مدينة الباحة ومحافظة القرى, ويعد منظومة سكنية متكاملة تتكون من خمسة منازل كبيرة تحيط بها المزارع ، إلى جانب المجلس والمسجد والمدرسة الملحقة بالقصر، وبئر الماء والأفنية الداخلية والخارجية وإسطبلات الخيل.

إعادة التشييد[عدل]

شهد القصر اكتمال مراحل إعادة تأهيله البالغة قيمتها 900 ألف ريال , التي ركزت على أعمال الترميم الإنقاذي لمبنى الضيافة بالقصر ، وشملت حماية ‏عناصر المبنى القائمة والمحافظة على سلامتها من الانهيار ، وتدعيم الأساسات ، وفك وإعادة تركيب الأسقف ، وترميم الواجهات وحقنها ‏ومعالجة التشققات ، علاوة على إعادة بناء الجدران المتصدعة والمنهارة وتنظيف الأرضيات ‏بالقصر. وتأتي أعمال الترميم التي نفذتها الهيئة بالقصر , في إطار حرصها على تعزيز الشراكة مع فئات ‏المجتمع المحلي كافة, بهدف النهوض بالموروث الحضاري بمكوناته المختلفة ، حيث بدأت الهيئة أعمالها بتنازل أسرة بن رقوش ” مالك القصر ” عنه للهيئة لمدة 20 عاماً دون مقابل , أعقبها عمليات التوثيق المساحي والمعماري للقصر , ومن ثم استكمال جميع المخططات لتأهيله وتوظيفه بما يتواءم مع عناصره ‏المعمارية وهويته المحلية.

المراجع[عدل]

قصر بن رقوش بالباحة.. تحفة معمارية تاريخية «السياحة والآثار» ترمم قصر بن رقوش التاريخي بالباحة وفد بريطاني يزور قصر بن رقوش في الباحة