روح الله الخميني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من الخميني)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 35°32′56.14″N 51°21′59.87″E / 35.5489278°N 51.3666306°E / 35.5489278; 51.3666306

روح الله الموسوي الخميني
سید روح‌ الله موسوی خمینی
روح الله الموسوي الخمیني
المنصب الديني
في المنصب 1 فبراير 1979 - 3 يونيو 1989
أتى بعده علي خامنئي
معلومات شخصية
تاريخ الولادة 24 سبتمبر 1902 خمين، إيران
تاريخ الوفاة 3 يونيو 1989 (العمر: 86 سنة) طهران، إيران
الجنسية إيراني
بلد الأصل علم إيران إيران
بلد المنفى علم فرنسا فرنسا
الأب مصطفى الموسوي
الأم هاجر
الزوجة خديجة ثقفي
الأبناء مصطفي، أحمد
البنات زهراء
الدين والعقيدة
الدين الإسلام
الطائفة شيعة
المذهب جعفري
العقيدة ولاية الفقيه
الصفحة الرئيسة على النت www.imam-khomeini.com
التوقيع
الخميني في شبابه 1938

روح الله بن مصطفى بن أحمد الموسوي الخميني (بالفارسية: سید روح‌ الله موسوی خمینی)، رجل دين سياسي إيراني من مواليد 24 سبتمبر 1902 وتوفى في 3 يونيو 1989، حكم إيران في الفترة من (1979-1989) وكان فيلسوفاً ومرجعاً دينياً شيعياً أيضاً، قاد الثورة الإيرانية حتى أطاح بالشاه محمد رضا بهلوي المعروف بالبهلوي الثاني والذي سبقه الشاه رضا بهلوي. وكان كالأب روحياً لعدد من الشيعة داخل إيران وخارجها. درجته الحوزوية آية الله وتضاف إليها العظمى لأنه بلغ الاجتهاد في نظر الشيعة وأصدر رسالته العملية، أي مجموعة فتاواه في العبادات والمعاملات في الإسلام. وسمته مجلة التايم (الأمريكية) برجل العام في سنة 1979.[1]

خلفية عن عائلته[عدل]

هاجر أجداد الخميني من موطنهم الأصلي نيسابور الواقعة في الشمال شرق إيران. إلى مملكة أوده الواقعة في شمال الهند والتي كان يحكمها حاكم شيعي من أصول فارسية[2]. وقد كانت دولة عودة تجذب علماء الفارسية والشعراء والمهندسين والفقهاء وغيرهم من العلماء. أستقرت العائلة المهاجرة في قرية صغيرة تدعى كنتور قريبة من العاصمة لكناو[3][4]. جد الخميني سيد أحمد الموسوي الهندي ولد في كنتور وكان معاصرا لاية الله حامد حسين الكنتوري اللكهنوي. وبسبب الانتشار البريطاني في الهند أضطر سيد أحمد لمغادرة الهند عام 1830 م إلى مدينة النجف العراقية حيث مرقد الامام علي بن أبي طالب سلام الله عليه. في عام 1834 م غادر سيد أحمد النجف ليتجه إلى فارس. ليستقر عام 1839 م في مدينة خمين. تزوج في خمين لاحقا فأنجب ثلاثة بنات وثلاثة أبناء وأحدهم كان السيد مصطفي أب الإمام الخميني. تزوج السيد مصطفی نحو 1882 م مع هاجر آغاخانم بنت آقا ميرزا أحمد وهو من مدينة خوانسار. وكان أحد أولادهم السيد روح الله الخميني[5].

ولادته[عدل]

ولد روح الله الخميني في العشرین من الجمادى الثاني سنة 1320 هـ الموافق ل24 سبتمبر عام 1902 م في مدينة خمين إحدی مدن المحافظة المركزية.

طفولته[عدل]

كان والده السيد مصطفى الخميني أحد علماء الشيعة حيث درس علوم الفقه في النجف لعدة سنوات. عاصر مصطفى الموسوي ـ أب روح الله الخمیني ـ المیرزا الشیرازي. ودرس العلوم والمعارف الإسلامیة فی النجف الأشرف لعدة سنوات، وبعد أن بلغ مرتبة الإجتهاد -في نظر الشيعة- عاد إلى إیران لیقیم فی خمين و یصبح موجِّهاً للناس فی أمور دینهم. [6] وعندما كان في طريقه من خمين إلى آراك اعترضه مسلحون اطلقوا النار عليه وأردوه قتيلا. وكان عمر روح الله الخميني خمسة أشهر آنذاك[7]. بعد اغتیال أبیه، امضى روح الله الخمینی طفولته فی أحضان والدته (هاجر) -من أحفاد محمدحسین الخوانساری (صاحب زبدة التصانیف) ـ ورعایة عمته (صاحبة خانم). حتى إذا ما بلغ الخامسة عشرة من عمره، فقَدَ هاتین الراعیتین.

بدء روح الله بدراسة القرآن وهو في السادسة من عمره. وقد اهتم الخميني بالدراسات الدينية وارتياد الحوزات العلمية حيث هاجر في 1919 م إلى آراك ليدرس في حوزتها.

rightخمیني في فترة مراهقته

هجرته إلی آراك[عدل]

درس الخمیني جانباً من المعارف الدینیة الشائعة في عصره ومقدمات العلوم والسطوح المعروفة في الحوزات الدینیة مثل آداب اللغة العربیة والمنطق والفقه والأصول؛ على أیدي أساتذة وعلماء منطقته (کالمیرزا محمود افتخار العلماء، والمیرزا رضا النجفي الخمیني و الشیخ علي محمد البروجردي والشیخ محمد الکلبایکاني وعباس الأراکي)؛ وقبل هؤلاء أخیه الأکبر مرتضى بسندیده ـ الذي امضى عنده أکثر وقته الدراسي ـ سافر بعد ذلك ـ عام 1919م ـ إلى آراك لیواصل دارسته الدینیة فی حوزتها.[8]

هجرته إلی قم[عدل]

بُعید انتقال الشیخ عبد الكريم الحائري اليزدي مؤسس و زعیم الحوزة العلمیة في قم إلى هذه المدینة، التحق روح الله الخمیني بالحوزة العلمیة بقم في أیلول عام 1340 هـ.

حیاته العلمیة[عدل]

فطوى سریعاً مراحل دراسته التکمیلیة في الحوزة العلمیة على أیدي أساتذتها. کما أکمل دروس مرحلة السطوح على ید محمد تقي الخوانساري، و علي الیثربي الکاشاني. کذلك أتمَّ دروس خارج الفقه والأصول على زعیم الحوزة العلمیة في قم الشیخ عبد الکریم الحائري الیزدي.

وتزامناً مع دراسته للفقه والأصول على أیدي الفقهاء والمجتهدین، درس الرياضيات وعلم الهيئة والفلسفة على أبي الحسن الرفیعي القزویني، ثم واصل دراسته مع العلوم المعنویة والعرفانیة لدى المیرزا علي أکبر الحکیمي الیزدي، کما درس علم العروض والقوافي والفلسفة الإسلامیة والفلسفة الغربیة لدى الشیخ محمدرضا مسجد شاهي الإصفهاني، ودرس الأخلاق والعرفان لدى المیرزا جواد الملکي التبریزي، ثم درس العرفان النظري والعملي، لمدة ستة أعوام عند المیرزا محمد علي الشاه آبادي.

روح الله الخمیني إلی جانب عدة من زملاءالدراسة


بعد وفاة الشیخ الحائري الیزدي مؤسس و زعیم الحوزة العلمیة في قم، أثمرت الجهود التي بذلها روح الله الخمیني برفقه عدة من المجتهدین فی الحوزة العلمیة بقم في إقناع الشیخ حسين البروجردي للمجيء إلی هذه المدینة وتسلم زعامة الحوزة العلمیة فیها. وخلال هذه الفترة عُرف الخمیني بصفة أحد المدرسین والمجتهدین وأولی الرأی في الفقه والأصول والفلسفة والعرفان والأخلاق.

مارس الخمیني التدریس- خلال سنوات طویلة ـ في الحوزة العلمیة بقم، فدرّس عدّة دورات في الفقه والأصول والفلسفة والعرفان والأخلاق الإسلامیة في کل من المدرسة الفيضية والمسجد الأعظم(قم) ومسجد محمدیة ومدرسة الحاج ملاصادق ومسجد السلماسي وغیرها، کما مارس تدریس الفقه ومعارف أهل البیت في الحوزة العلمیة بالنجف الأشرف، في مسجد الشيخ الأنصاري لما یقارب الأربعة عشر عاماً. وفي النجف الأشرف طرح ـ ولأول مرة ـ أسس الحکومة الإسلامیة عبر سلسلة دروس ألقاها في موضوع ولایة الفقیه.[9]

الحرب مع صدام حسين[عدل]

دخل حرباً مدمرة مع العراق سميت بحرب الخليج الأولى واستمرت ثمان سنوات رفض فيها الاستسلام للرئيس العراقي صدام حسين، واستمرت الحرب سجالاً بين البلدين إلى أن وافق الخميني بقبول وقف إطلاق النار في 8 أغسطس 1988 حين حققت القوات العراقية تقدماً ملحوظاً بعد تلقيها دعماً عربياً، ووصف قبوله وقف إطلاق النار بأنه تجرع كأس السم.

وافق البلدان على وقف إطلاق النار 20 أغسطس لتبدأ بعدها المفاوضات المباشرة بين العراق وإيران في جنيف 25 أغسطس - 7 سبتمبر 1988 وكان على المتفاوضين بحث قرار مجلس الأمن رقم 598 والذي يتضمن 5 نقاط هي:[10]

  1. وقف إطلاق النار
  2. الانسحاب إلى الحدود الدولية
  3. تبادل الأسرى
  4. عقد مفاوضات السلام
  5. إعمار البلدين بمساعدة دولية

فشلت الجولة الأولى وتوقفت عند المطلب الأول (وقف إطلاق النار) بسبب الاختلاف على تطبيقه بحراً، حيث أصرت إيران على تفتيش السفن العابرة لمضيق هرمز وهو ما رفضه العراق. الجولة الثانية انعقدت في نيويورك 1 - 5 أكتوبر 1988 على هامش انعقاد الدورة الثالثة والأربعين للجمعية العمومية للأمم المتحدة حاول خلالها الأمين العام للأمم المتحدة التقريب بين وجهات النظر للطرفين.

في 20 أكتوبر قدم العراق طلباً لتبادل الأسرى إلا أن إيران رفضته فبادر العراق إلى الإفراج عن الأسرى الإيرانيين المرضى لديه (465 أسيراً)، مما دفع إيران لاتخاذ إجراء مماثل.

في 31 أكتوبر بدأت جولة جديدة في جنيف بدعوة من الأمين العام للأمم المتحدة إلا أنها لم تكن بأفضل حالا من الجولات التي سبقتها مما أجبر الأمانة العامة إلى التنقل بين بغداد وطهران لتقريب وجهات النظر بين البلدين.

و في أغسطس 1990, وافقت الحكومة العراقية على الانسحاب من الأراضي الإيرانية (2,500 كم مربع) وتسليم جميع الأسرى الإيرانيين المسجلين عندها, وبذلك انتهت هذه الحرب التي صنفت بأنها الأكثر دموية في الشرق الأوسط منذ عام 1945.

رهائن السفارة الأمريكية[عدل]

كان الثوار الإيرانيون قد احتلوا السفارة الأمريكية في نوفمبر سنة 1979 بعد أن سمح الرئيس الأمريكي جيمي كارتر لشاه إيران السابق محمد رضا بهلوي بالعلاج في مستشفى بالولايات المتحدة الأمريكية واحتجزوا 53 دبلوماسيا أمريكياً وحارساً كرهائن في السفارة لمدة 444 يوماً. وقد أيد الخميني عملية الاحتجاز للرهائن ونادى بأن يظل الرهائن محتجزين، وكانت الدوافع وراء احتجاز الرهائن هو المطالبة بعودة الشاه لمحاكمته في إيران، لكن الشاه توفي في يوليو 1980، واستمر احتجاز الرهائن بعد وفاة الشاه بهلوي لأشهر، إلى أن تم الإفراج عنهم في يناير 1981. قامت الولايات المتحدة بعملية عسكرية لإنقاذ الرهائن الأمريكية بعد عدة شهور من التدريب. انتقلت القوات الأمريكية المتكونة من عدة طائرات ومروحيات الی صحراء «طبس» شرقي إيران، علی حين غفلة من الحكومة الإيرانية. العاصفة تسببت اصطدام الطائرات الأمريكية ببعضها وقتل جمیع القوات الأمريكية وافتضح امرهم فی اليوم التالي. وصف الخمیني واعتبر المحللون ان هذه الحادثة من المعجزات الالهية التي حدثت بعد الثورة الإسلامية في إيران. النشرة الأخبارية في التلفزيون الإيراني بدأت بهذه الآية في ذلك اليوم: «أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ»؟ (سورة الفيل - الآية 1)

أعلن آخر يوم جمعة من شهر رمضان يوم القدس العالمي ولا زال المسلمون يحيون هذا اليوم في فلسطين ولبنان وإيران وسوريا والبحرين ومصر وموريتانيا وبريطانيا وغيرها.

وفاته[عدل]

توفی الخميني في 3 يونيو 1989م، موافق 24 شوال 1409 هـ (13 جوزاء 1368 هجري شمسي) ودفن في مدينة طهران. حضر الجنازة ملايين الأشخاص, حيث كان أكبر تشييع عرفته إيران ذاك الوقت، وله ضريح معروف في مكان دفنه بالقرب من مقبرة تسمى بجنة الزهراء.

مؤلفات الخمینی[عدل]

  • شرح دعاء السحر
  • شرح حدیث رأس الجالوت
  • حاشیه الإمام على شرح حدیث رأس الجالوت
  • التعلیقه علی الفوائد الرضویه
  • شرح حدیث جنود العقل والجهل
  • مصباح الهدایة الی الخلافة والولایة
  • تعلیقات علی شرح فصوص الحکم ومصباح الانس
  • الأربعون حديثاً
  • سرالصلاة
  • الآداب المعنوية للصلوة
  • رساله لقاءالله
  • حاشیه على الاسفار
  • کشف الاسرار
  • انوار الهدایه فی التعلیقه علی الکفایه
  • بدایع الدرر فی قاعده نفی الضرر
  • الرسائل العشره
  • رساله الاستصحاب
  • رساله فی التعادل والتراجیح
  • رساله الاجتهاد والتقلید
  • مناهج الوصول الی علم الأصول
  • رساله فی الطلب والاراده
  • رساله فی التقیه
  • رساله فی قاعده من ملک
  • رسالة فی تعیین الفجر فی اللیالی المقمره
  • کتاب الطهارة
  • تعلیقة علی العروة الوثقی
  • المکاسب المحرمه
  • تعلیقه علی وسیلة النجاة
  • رساله نجاة العباد
  • حاشیه على رساله الإرث
  • تقریرات درس أصول آیة الله العظمی البروجردی
  • تحریر الوسیله في مجلدين
  • ترجمه تحریر الوسیله
  • کتاب البیع
  • الحکومة الإسلامية وولایة الفقیه
  • کتاب الخلل فی الصلوة
  • الحهاد الأكبر (جهاد النفس)
  • رساله توضیح المسائل
  • مناسك الحج «احکام وفتاوى الامام الخمینی»
  • تفسیر سوره الحمد
  • استفتائات 3 مجلدات
  • دیوان شعر الإمام
  • سبوی عشق (فارسي)
  • ره عشق (فارسي)
  • باده عشق (فارسي)
  • نقطه عطف (فارسي)
  • محرم السر (فارسي)
  • مسائل في الأمر بالمعروف والنهي عن المنکر
  • صحیفة الإمام «مجموعه آثار الامام الخمینی » 22 مجلد
  • صحیفه نور
  • الوصية الالهية السياسة (الوصية)
  • لمحات الأصول
  • الکوثر
  • منشور روحانیت (فارسي)
منصب سياسي
سبقه
محمد رضا بهلوي
ولی الفقیه الایرانیین
1979 م -1989 م
تبعه
علي خامنئي

صور[عدل]

انظر أيضا[عدل]

مصادر[عدل]

مراجع[عدل]