المسيحية في طاجيكستان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
كنيسة القديس نقولا الأرثوذكسية في العاصمة دوشنبه.

المسيحية هي الديانة الثانية من حيث عدد الأتباع في طاجيكستان (10% من السكان).[1] أي حوالي 110,000 نسمة.[2] وفقًا لدراسة الموسوعة المسيحية العالمية، في طبعتها الثانية، تنص على أنّ الكنيسة الروسية الأرثوذكسية هي أكبر الكنائس المسيحية في البلاد.

الطوائف المسيحية[عدل]

كنيسة سبتيَّة في العاصمة دوشنبه.

تُعد الكنيسة الروسية الأرثوذكسية كبرى الكنائس المسيحية في البلاد. كما وتتواجد في العاصمة دوشنبه الكنيسة اللوثرية فضلًا عن حوالي 3,000 من الإنجيليين من السكان المحليين ونحو 300 من أتباع الكنيسة الرومانية الكاثوليكية في طاجيكستان. بحسب دراسة تعود إلى عام 2015 حوالي 2,600 مسلم تحول إلى المسيحية في طاجيكستان.[3] هناك ما لا يقل عن خمس منظمات مسجلة للمعمدانيين وواحدة على الأقل للجماعة البروتستانتية الكورية. تتواجد في البلاد بعثات أجنبية مسيحية.

الأوضاع الإجتماعية[عدل]

يكفل الدستور حرية الدين. ويجب تسجيل الطوائف الدينية من قبل لجنة الشؤون الدينية التابعة لمجلس الوزراء. تتسم عمومًا علاقة المسيحيين والمسلمين في البلاد بالوئام. سنّت طاجيكستان في أوائل عام 2009 قانونًا جديدًا بشأن الممارسات الدينية والتي تحد أساسًا من العبادة. يفرض القانون الجديد الرقابة على المؤلفات الدينية ويقيد أداء الطقوس في الأماكن التي وافقت عليها الدولة. وقد استخدم هذا القانون لحظر جماعة إغاثة مسيحية.

تاريخ[عدل]

تذكر سيرة حياة مار أبا وجود أسقف مقيم في تركستان منذ سنة 549، كما انتشرت منذ ذلك الحين العديد من النقوش السريانية وخاصة في بلاد ما وراء النهر في طلاس بكازخستان حاليًا وبنجكنت بطاجكستان. ويبدو من الأخطاء اللغوية في بعض تلك الكتابات أن كاتبها كان على الأغلب من المتحدثين بالصوغدية.[4] أما بحلول القرن التاسع وصلت المسيحية إلى جنوب بحيرة بالخاش بين الصين وكازخستان.[5] ساعدت الاضطهادات التي واجهتها كنيسة المشرق في العراق بالقرن الحادي عشر على توسعها التدريجي شرقًا، ويلاحظ أنه بجانب السريان المشارقة كان هناك تواجد أقل لكل من السريان المغاربة ومجموعات يهودية وزرادشتية في آسيا الوسطى. كما كان هناك تواجد لكنيسة المشرق شمالا في بيرم بروسيا حاليًا حيث عثر على عدة نقوش سريانية ومخطوطات من الإنجيل يعود بعضها إلى القرنين الخامس والسادس.

مراجع[عدل]

  1. ^ The World Factbook
  2. ^ Living as Majorities and Minorities
  3. ^ Johnstone, Patrick؛ Miller, Duane Alexander (2015). "Believers in Christ from a Muslim Background: A Global Census". IJRR. 11: 14. اطلع عليه بتاريخ 6 December 2015. 
  4. ^ Winkler & Baum 2010, pp. 73
  5. ^ Winkler & Baum 2010, pp. 74

مواقع خارجية[عدل]