رياض موسى الأسعد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
رياض موسى الأسعد
Riad al-Asaad.JPG
رياض موسى الأسعد
رئيس أركان الجيش السوري الحر
في المنصب
29 يوليو 2011 – مستمر
المعلومات الشخصية
المواليد جبل الزاوية، إدلب، علم سوريا سوريا
القومية سوري
الحزب السياسي الجيش السوري الحر
الديانة مسلم سني


رياض موسى الأسعد هو ضابط برتبة عقيد في الجيش السوري سابقاً ومؤسس الجيش السوري الحر. أعلن رياض الأسعد انشقاقه عن الجيش في 4 يوليو 2011، وفي 29 يوليو أسَّسَ الجيش السوري الحر، وأعلنَ قائداً له بعد ذلك ببضعة أيام، وكان للجيش دورٌ بارزٌ في قيادة معارك الجُنود المنشقين ضد نظام بشار الأسد خلال الاحتجاجات السورية 2011. بعد فترة من ذلك ذهب رياض إلى تركيا حيثُ تابع قيادته لعمليَّات الجيش الحر، وبدأ بالتواصل مع الإعلام وإبلاغه عن عمليات الجيش داخل سوريا. في 24 من مارس عام 2013 استهدفه تفجير عبوة ناسفة أدى إلى بتر ساقه.

حياته في صُفوف الجيش[عدل]

التحق رياض موسى الأسعد عندما كان عمره 19 عاماً بالقوات الجوية السورية، وعملَ مهندساً فيها مذ ذاك،[1] حتى أصبحَ - قبل انشقاقه - ضابطاً برتبة عقيد في القوات الجوية من الفرقة 22 واللواء 14.[بحاجة لمصدر] ووفق أقوال رياض الأسعد فإنه أصبحَ تحتَ المراقبة منذ اندلاع الثورة التونسية في أواخر عام 2010، إذ بدأ النظام السوري يَخشى آنذاك من اندلاع ثورة مشابهة في بلاده، ولاحقاً استدعته إدارة فرع المخابرات الجوية في حلب إثر خروج مظاهرة في مدينته وأجبرته على الاعتراف بوُجود عصابات مسلحة بين أهالي المدينة كما قال، وبعد هذه الحادثة مُباشرة أعلن انشقاقه[1] في 4 تموز 2011.

الانشقاق وما بعده[عدل]

بعد إعلان رياض الأسعد انشقاقه عن الجيش ظهرَ مجدداً في 29 يوليو 2011، ليُعلن في بيان مصوَّر له مع مجموعة من الضباط الآخرين تأسيس الجيش السوري الحر، وصرَّحَ فيه بأن الجيش الجديد سيُدافع عن المدنيين العزل في كل أنحاء سوريا وأن جميع القوات العسكرية التي ستهاجمهم ستُصبح أهدفاً للجيش من الآن فصاعداً، ونفذ الجيش بالفعل عمليات كبيرة في الفترة التي تبعت ذلك.[2][3] قال رياض الأسعد خلال اتصال معه في 31 يوليو أنه لا زالَ داخل أراضي سوريا في مكان قريب من الحدود التركية رفض تحديده تماماً،[4] لكنه انتقلَ لاحقاً للإقامة في تركيا وبإقليم هاتاي تحديداً،[1] وقد قالَ بالنسبة لأسباب ذلك الانتقال في تصريح له في 8 أكتوبر أنه لجأ إلى تركيا بحثاً عن ملجأ آمن يُدير منه عمليات الجيش الحر، إذ لم يَعثر داخل سوريا على مكان كهذا يُمكنه أن يَكون مركز قيادة للجيش، لكنه قال أنه يَنوي الانتقال إلى داخل سوريا حالما يَجد منطة آمنة تصلح لقيادة العمليات. كما عبَّر رياض عن تأييده للمجلس الوطني السوري ودعمه له.[5] وقد انتقل رياض الأسعد في الشهر التاسع من سنة 2012 إلى الأراضي السورية المحررة لإدارة عمليات الجيش الحر من هناك. أصيب في يوم الإثنين 25 مارس 2013 العقيد الأسعد في مدينة الميادين بدير الزور بانفجار عبوة ناسفة، تسبَّبت ببتر ساقه اليمنى،[6] ونقل موقع شام برس الإخباري على لسان الجيش الحر في 26 من مارس نبأ عن مقتله جرَّاء التفجير[7] إلا أنه ظهر بعد ذلك في شريط فيديو وهو حي يرزق[8].

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت العقيد المنشق رياض الأسعد: الحرب هي الخيار الوحيد للإطاحة بالرئيس السوري. تاريخ النشر: 08-10-2011. تاريخ الولوج 09-10-2011.
  2. ^ اعلان تأسيس الجيش الحر. وانشقاق ضباط. تاريخ النشر: 30-07-2011. تاريخ الولوج 02-08-2011.
  3. ^ ناشطون ينشرون فيديو لعقيد يعلن تشكيل “الجيش السوري الحر”. تاريخ النشر: 29-07-2011. تاريخ الولوج 02-08-2011.
  4. ^ قائد «الجيش السوري الحر» جنوده بـ «المئات»: مع الشعب لإسقاط النظام. جريدة الحياة. تاريخ النشر: 31-07-2011. تاريخ الولوج 02-08-2011.
  5. ^ رياض الاسعد، وجديد الجيش السوري الحر. تاريخ النشر: 08-10-2011. تاريخ الولوج 09-10-2011.
  6. ^ إصابة قائد الجيش الحر رياض الأسعد في انفجار بسوريا. BBC Arabic. تاريخ النشر 25 آذار 2013.
  7. ^ صحيفة الأهرام، شام برس: مقتل رياض الأسعد قائد الجيش السورى الحر.. وأنباء عن تحول جثته إلى أشلاء. تاريخ النشر 25-03-2013. تاريخ الولوج 27-03-2013.
  8. ^ صحيفة الوئام الالكترونية، بالفيديو.. الظهور الأول لـ «قائد الجيش الحر» رياض الأسعد بعد تعرضه لمحاولة اغتيال. تاريخ النشر 04-06-2013. تاريخ الولوج 04-06-2013.