مجزرة خان العسل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مجزرة خان العسل
جزء من الحرب الأهلية السورية
موقع مجزرة خان العسل على خريطة Syria
مجزرة خان العسل
الموقع خان العسل، حلب، سوريا
التاريخ 22 يوليو 2013 (2013-07-22)
الوفيات 51 جندي (ادعاء المعارضة)[1]
123، معظهم مدنيين (ادعاء الحكومة)[2]
المنفذون جبهة النصرة ولواء أنصار الخلافة[1]

ارتكبت مجزرة خان العسل[3] خلال الحرب الأهلية السورية من قبل الثوار السوريين بعد السيطرة على خان العسل، وهي بلدة على بعد 14 كيلومتراً غرب مدينة حلب، من قبل المعارضة المسلحة في 22 يوليو 2013. نسب ناشطو المعارضة المجزرة إلى جماعة جبهة النصرة الجهادية – أحد فروع القاعدةولواء أنصار الخلافة، وقالوا أن 51 جندياً حكومياً كانوا قد استسلموا تم إعدامهم.[1] وقال إعلام الحكومة أن الإسلاميين بما فيهم لواء الخلافة قتلوا 123 شخصاً، غالبيتهم من المدنيين.[2][4]

الخلفية[عدل]

كان الثوار يحاولون منذ أشهر الاستيلاء على خان العسل، البلدة ذات الموقع الاستراتيجي في غرب محافظة حلب. وقد سقطت أخيراً في أيدي الثوار يوم 22 يوليو، لكن القتال استمر على أطرافها في اليوم التالي، وفقاً للمرصد السوري لحقوق الإنسان. شوهد خلال الاشتباكات، استخدام الثوار لدبابة تي-55 كانوا قد استولوا عليها.[5]

توفي ما لا يقل عن 150 جندي من الجيش السوري في القتال مع الثوار من أجل السيطرة على البلدة في شمالي محافظة حلب.[6]

كانت خان العسل مسرحاً لهجوم خان العسل الكيميائي في 19 مارس 2013، والتي ادعت الحكومة أن الثوار هم من نفذوه، بينما ادعى الثوار أن الحكومة هي التي نفذته.

المجزرة[عدل]

بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، وهي مجموعة معارضة، فإن 51 جندياً سورياً تم إعدامهم من قبل الثوار بعد سقوط خان العسل، بينما توفي مائة آخرين خلال المعركة.[1] نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان مقطع فيديو على الإنترنت[7] والذي أظهر بحسب نيويورك تايمز "ما يبدو أنه ساحة إعدام، فيه عشرات الجثث الهامدة مجمعة مقابل إحدى الجدران التي عليها أثار أعيرة نارية". نقلاً عن شهود عيان لم يكشف عن اسماءهم، حمل المرصد السوري لحقوق الإنسان جبهة النصرة ولواء أنصار الخلافة المسؤولية، قائلاً أن المقاتلين أعدموا معظم جنود الحكومة الذين استسلموا.[1] مقاطع الفيديو التي نشرها لواء أنصار الخلافة تظهر بعض الرجال المقتولين بلباس مدني،[8] وبعض الجثث مشوهة.[9] أكدت جبهة النصرة مشاركتها في المعركة وقالت أن 150 من القوات الموالية للحكومة قتلوا خلالها، لكنها لم تتبنى المسؤولية عن الإعدامات.[10]

أفادت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) التي تملكها الحكومة في 27 يوليو بأن حصيلة الوفيات بلغت 123 شخص، الغالبية منهم المدنيين - في حين لا يزال هناك آخرين مفقودين.[2]

ردود الفعل[عدل]

ردة الفعل المحلية[عدل]

  •  سوريا – ذكر وزير الإعلام عمران الزعبي أن "الإرهابيين الذين ارتكبوا مجزرة خان العسل والدول الداعمة لهم سيحاسبون وسيدفعون ثمناً غالياً".[11]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ أ ب ت ث ج نيويورك تايمز، 27 يوليو 2013، Soldiers’ Mass Execution Reported by Syria Group
  2. ^ أ ب ت Syrian Arab News Agency: SANA, Damascus Syria - syria news (27 يوليو 2013). "Syrian Arab news agency - SANA - Syria : Syria news ::". Sana.sy. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016. 
  3. ^ "Syrian rebels accused of massacre near Aleppo". Latimes.com. 27 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016.  الوسيط |first1= يفتقد |last1= في Authors list (مساعدة);
  4. ^ "Syria says rebels killed 123 people in north, majority civilians". Ca.reuters.com. 27 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016. 
  5. ^ "أنصار الخلافة يقصف بالدبابات خان العسل لتحريرها". YouTube. 25 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016. 
  6. ^ Associated Press (23 يوليو 2013). "Syria claims agreement reached with UN team on 'moving forward' a chemical weapons probe". The Washington Post. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016. 
  7. ^ نيويورك تايمز، Video Shows Dozens of Soldiers Said to Be Executed by Rebels ، استرجع 13 يونيو 2016
  8. ^ "قتلى جنود الأسد بالمئات ردا على مجازر حمص وبانياس". YouTube. 24 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016. 
  9. ^ "A Window On The World". EA WorldView. 27 يوليو 2013. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016.  الوسيط |first1= يفتقد |last1= في Authors list (مساعدة);
  10. ^ الجزيرة، 2 أغسطس 2013، UN probes allegations of Syria rebel crimes
  11. ^ "New Massacre in Khan al-Assal Kills 123, Many Are Reported Missing | nsnbc international". Nsnbc.me. اطلع عليه بتاريخ 13 يونيو 2016.