هجوم خان الشيح (أكتوبر–نوفمبر 2016)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
هجوم خان الشيح (أكتوبر–نوفمبر 2016)
جزء من حملة محافظة ريف دمشق (الحرب الأهلية السورية)
تصغير
خريطة دمشق في أكتوبر 2016. جيب الغوطة الغربية الغربي هو في الجنوب الغربي.
التاريخ1 أكتوبر[2] – 30 نوفمبر 2016
(1 شهرs، و4 أسابيع)
الموقعالغوطة الغربية، محافظة ريف دمشق، سوريا
النتيجةانتصار الجيش السوري
  • استولى الجيش على جيب خان الشيح المتمرد في الغوطة الغربية[3]
المتحاربون
الجمهورية العربية السورية
  • القوات المسلحة السورية
  • جبهة فتح الشام استسلم[1]
    أحرار الشام استسلم[1]
    الوحدات المشاركة
    الجيش السوري غير معروف
    القوة
    3،700+[5]1،450–1،946 (في نهاية الهجوم)[6][7]

    هجوم خان الشيح (أكتوبر–نوفمبر 2016) كان هجوما للجيش السوري في محافظة ريف دمشق والذي أطلق في أوائل أكتوبر 2016، كجزء من الحرب الأهلية السورية. وكان هدفه السيطرة على الجزء الذي يسيطر عليه المتمردون من الغوطة الغربية. وكان معقل المتمردين الرئيسي في المنطقة بلدة خان الشيح.

    الهجوم[عدل]

    بدأ الهجوم في 1 أكتوبر 2016، حيث سيطر الجيش على 10 كيلومترات من الأراضي الزراعية المحيطة ببلدة دير خبية، شرق خان الشيح، في غضون 24 ساعة.[2] وقد تم تأمين جميع الأراضي الزراعية في دير خبية بحلول 3 أكتوبر.[4] وبعد عشرة أيام، استولى الجيش على قاعدة دفاع جوي إلى الغرب من دير خبية، ويحيط بالبلدة جزئيا على الجانب الغربي والجنوبي.[1] وفي اليوم التالي، استولى الجيش على دير خبية، وبعد ذلك حولوا تركيزهم إلى خان الشيح.[8][9]

    في الفترة من 7 إلى 9 أكتوبر، استولت القوات الحكومية على مصنع ميلانو للصلب بالقرب من المقيليبة، وكذلك منطقة الوادي على بعد كيلومتر واحد غرب البلدة، وتتقدم أيضا في الضاحية الشمالية الغربية لخان الشيح.[10][11][12]

    في 18 أكتوبر، تم التوصل إلى اتفاق محتمل بشأن استسلام المتمردين في بلدة زاكية.[13]

    بحلول 21 أكتوبر، وبعد التقدم في مزارع البويضة على المشارف الجنوبية الغربية لخان الشيح، اقتحمت القوات الحكومية خطوط المتمردين، مما أمن المحور الجنوبي الغربي للبلدة.[14] وبعد ذلك بيومين، تم الاستيلاء أيضا على مزارع شمال غرب خان الشيح، وهو ما يحيط بالبلدة جزئيا.[15] وفي 24 أكتوبر، تم صد هجوم مضاد للمتمردين على خان الشيح.[16]

    في 28 أكتوبر، تم تطويق خان الشيح بالكامل بعد أن استولى الجيش على قاعدة قريبة للدفاع الجوي[17] مما أدى بالتالي إلى قطع طريق إمداد المتمردين بين خان الشيح وزاكية.[9] وفي الفترة من 2 إلى 3 نوفمبر، تقدمت القوات الحكومية مرة أخرى في منطقة مزارع البويضة،[18][19][20] واستولت في نهاية المطاف على قرية البويضة في 4 نوفمبر.[21][22] وفي 3 نوفمبر، قتل 33 من المتمردين في القتال.[23]

    في 5 نوفمبر، بدأ المتمردون في خان الشيخ التفاوض على تسليم أنفسهم ونقلهم من المنطقة.[24][25] وفي الوقت نفسه، خلال الـ24 ساعة القادمة، أسقط الجيش حوالي 35 برميل من البراميل المتفجرة على البلدة.[26] وفي 6 نوفمبر، انهارت المفاوضات، واستمر الجيش في عملياته، مع السيطرة على مساكن الدفاع الجوي.[27] وبعد ذلك بيومين، تم صد هجوم مضاد للمتمردين على مزارع البويضة.[28] ثم شرع الجيش في السيطرة على طريق الدروشة، وتشديد الحصار على خان الشيح، مما أسفر عن جولة جديدة من مفاوضات الاستسلام.[29]

    اعتبارا من 9 نوفمبر، تم إلقاء 48 برميل من البراميل المتفجرة على خان الشيح و23 قذيفة أرض-أرض أطلقت على البلدة.[30] وفي 10 نوفمبر، تمكن المتمردون من تحقيق بعض التقدم في المنطقة الواقعة بين البويضة ودير خبية.[31] وفي الفترة بين 11 و13 نوفمبر، أسقطت 73 برميلا متفجرا على خان الشيح.[32][33][34] وخلال هذه الفترة، قام الجيش بالسيطرة على منطقة زهير في الضاحية الشرقية لخان الشيح،[35] وتمكن من محاصرة البلدة بشكل كامل.[34][36] كما قاموا بالسيطرة على أكبر مصنع لأسلحة المتمردين في الغوطة الغربية[37] ومزرعة للحيوانات وخربة خان الشيح بالقرب من مساكن الدفاع الجوي.[38]

    صد هجوم مضاد جديد للمتمردين على خان الشيح في 16 نوفمبر.[39] وفي اليوم التالي، سيطر الجيش على مزارع بالقرب من بلدة الميدعاني[40][41] وكذلك على مزارع سكيك في خان الشيح، حسبما أفيد به.[42]

    في 19 نوفمبر، حقق الجيش تقدما جديدا مع الاستيلاء على حي القصور في شرق خان الشيح،[43] في حين أنها تقدمت أيضا مرة أخرى في غرب البلدة.[44] وفي المساء تم التوصل إلى اتفاق بالنسبة للمتمردين لتسليم البلدة. وبموجب شروط الاتفاق، انسحب الجيش من حي القصور الذي كان قد استولى عليه قبل بضع ساعات، وبدأ سريان وقف إطلاق النار لمدة 48 ساعة. وإذا كان وقف إطلاق النار سيصمد، فإنه سيتم إجلاء المتمردين إلى الأراضي التي يسيطر عليها المتمردون في محافظة إدلب.[45] وسيتم نقل 1،000 متمرد إلى إدلب، في حين ستتم تسوية حالات من تبقى منهم على يد السلطات السورية.[46]

    في 27 نوفمبر، سلم المتمردون أسلحتهم الثقيلة[47] و1،450 مقاتلا، و1،400 من أفراد أسرهم غادروا إلى إدلب في اليوم التالي.[6] وفي 29 نوفمبر، سلم متشددون من زاكية أيضا السيطرة على البلدة إلى الحكومة السورية وانسحبوا نحو إدلب، في حين وافق المتمردون في ثلاث قرى مجاورة أخرى على الانسحاب من الغوطة الغربية.[48] وقد تم إخلاء الدفعة الأخيرة من المتمردين من خان الشيح وجميع القرى المجاورة بين 30 نوفمبر و1 ديسمبر،[49][50][51] مما ترك المنطقة تحت سيطرة الحكومة بحزم.[3]

    المراجع[عدل]

    1. أ ب ت Leith Fadel. "Syrian Army captures Air Battalion Base in West Ghouta - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    2. أ ب ت Leith Fadel. "Syrian Army enters key town in West Ghouta - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    3. أ ب ت Charkatli، Izat (1 December 2016). "Map Update: Western Ghouta firmly under government control". 
    4. أ ب Leith Fadel. "Syrian Army captures all farms surrounding key West Ghouta town". web.archive.org. تمت أرشفته من الأصل في 1 November 2016. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    5. ^ Fadel، Leith (21 November 2016). "All eyes on the Golan Heights for the Syrian Army as the jihadist rebels surrender last West Ghouta stronghold". 
    6. أ ب "Syrian rebels, families evacuate besieged town near Damascus". 28 November 2016. تمت أرشفته من الأصل في 15 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2016. 
    7. ^ "The Latest: Syrian army clears town near capital of rebels". 
    8. ^ Leith Fadel. "Syrian Army captures key West Ghouta town - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    9. أ ب "Syrian Army Edges Closer Towards Rebel Stronghold in Capital - Newsweek Middle East". newsweekme.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    10. ^ Zen Adra. "Syrian Army makes fresh gains in Western Ghouta amid jihadi collapse - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    11. ^ Izat Charkatli. "Syrian Army advances in Khan Al-Sheh, Western Ghouta - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    12. ^ Zen Adra. "Syrian Army pushes deeper in Western Ghouta - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    13. ^ Zen Adra. "Rebel-held town in Western Ghouta to surrender after SAA's advance - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    14. ^ Leith Fadel. "Syrian Army approaches strategic West Ghouta town amid jihadist collapse - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    15. ^ Leith Fadel. "Syrian Army surrounds strategic West Ghouta town after major push - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    16. ^ Zen Adra. "Syrian Army repels jihadi attack on Western Ghouta - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    17. ^ Leith Fadel. "Syrian Army encircles strategic West Ghouta town - AMN - Al-Masdar News | المصدر نيوز". almasdarnews.com. اطلع عليه بتاريخ 01 نوفمبر 2016. 
    18. ^ Fadel، Leith (2 November 2016). "Syrian Army advances at key West Ghouta town". اطلع عليه بتاريخ 05 نوفمبر 2016. 
    19. ^ "Clashes in the Western Ghouta and casualties and injuries in Douma". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    20. ^ معارك مستمرة في غوطة دمشق الغربية مع قصف مكثف بالبراميل المتفجرة على المنطقة
    21. ^ Fadel، Leith (4 November 2016). "Syrian Army captures another village in West Ghouta". اطلع عليه بتاريخ 05 نوفمبر 2016. 
    22. ^ قوات النظام تواصل تقدمها في غوطة دمشق الغربية وتضيسق الخناق على خان الشيح
    23. ^ "The Inside Source on Twitter". اطلع عليه بتاريخ 05 نوفمبر 2016. 
    24. ^ Fadel، Leith (5 November 2016). "Jihadist rebels on the verge of surrender in key West Ghouta town as negotiations begin". اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2016. 
    25. ^ "After the siege of Khan al-Shih… helicopters drop barrel bombs over the village and the attempts to reach an agreement and "reconciliation" continue". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    26. ^ "Tens of barrel bombs dropped on Khan al-Shih with attempts to clamp down on the town even more". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    27. ^ Tomson، Chris (6 November 2016). "Syrian Army secures West Ghouta road as jihadists refuse to surrender - Map update". اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2016. 
    28. ^ Fadel، Leith (8 November 2016). "Syrian Army beats back jihadist rebels at key West Ghouta town". اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2016. 
    29. ^ "Regime forces besiege Khan al-Shekh and advance around it". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    30. ^ "More than 70 air and missile strikes and tens of missiles target the besieged Khan al-Shih". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    31. ^ "9 casualties in a massacre carried out by warplanes in Douma and clashes continue in the vicinity of Khan al-Shih". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    32. ^ "Regime's Helicopters drop 25 barrel bombs on Khan al-Shih and the shelling continue on the town". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    33. ^ "Regime's Helicopters drop more than 50 barrel bombs on the besieged Khan al-Shih". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    34. أ ب "20 barrels dropped by regime's helicopters on Khan al-Shih and clashes continue in the vicinity of the besieged town". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    35. ^ Fadel، Leith (12 November 2016). "Syrian Army attempts to enter jihadist stronghold in West Ghouta". اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2016. 
    36. ^ "Violence in northern Syria kills 23". اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2016. 
    37. ^ Fadel، Leith (14 November 2016). "Syrian Army captures massive jihadist weapons factory in West Ghouta". اطلع عليه بتاريخ 16 نوفمبر 2016. 
    38. ^ قوات النظام تحقق تقدماً جديداً في محيط خان الشيح المحاصرة بعد قصف مكثف استهدفها وغارات تخلف جرحى بالغوطة الشرقية
    39. ^ Fadel، Leith (17 November 2016). "Syrian Army beats back jihadist rebels in West Ghouta". 
    40. ^ "بالخريطة: الجيش السوري يستعيد بلدة الميدعاني في الغوطة الشرقية". 29 نوفمبر 2016. 
    41. ^ "The regime forces advance in Mid'aani farms and about 10 persons killed and wounded in missile bombardment on Douma". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017. 
    42. ^ Fadel، Leith (17 November 2016). "Syrian Army makes large advance at key West Ghouta town". 
    43. ^ Charkatli، Izat (19 November 2016). "Map Update: Syrian Army continues to strangle jihadist West Ghouta stronghold". 
    44. ^ "The Inside Source on Twitter". 
    45. ^ Tomson، Chris (19 November 2016). "Islamist rebels agree to hand over West Ghouta stronghold to the Syrian Army - report". 
    46. ^ Adra، Zen (20 November 2016). "Exclusive: rebel-held town in Western Ghouta to surrender following Army advance". 
    47. ^ "Syrian rebels hand in heavy weapons in besieged Damascus town". رويترز. 27 November 2016. 
    48. ^ "Syrian Government Sets Control of Whole Western Ghouta as Militants Withdrawing from Area" (باللغة الإنجليزية). 29 November 2016. تمت أرشفته من الأصل في 26 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 29 نوفمبر 2016. 
    49. ^ Adra، Zen (30 November 2016). "In Video: jihadi fighters evacuated from key town in Western Ghouta". 
    50. ^ "Season of evacuation to the north: The green buses come for West Ghouta". 
    51. ^ "Displacing people from the town of Khan al-Shih in the Western Ghouta is completed". اطلع عليه بتاريخ 29 أبريل 2017.