منظمة بدر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
منظمة بدر
شعار منظمة بدر.jpeg

البلد Flag of Iraq.svg العراق  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
التأسيس
تاريخ التأسيس 1982–2003 (1982–2003) كجناح عسكري للمجلس الأعلى الإسلامي العراقي 2003–حزب سياسي يترأسه الامين العام هادي العامري
المؤسسون محمد باقر الحكيم وأحمد الخفاجي
الشخصيات
قائد الحزب هادي العامري
القادة أبو مريم الانصاري - أحمد الخفاجي - أبو صادق الحلي
المقرات
المقر الرئيسي بغداد - الكرادة
الأفكار
الأيديولوجيا إسلام شيعي[1]، سياسة محافظة
انتساب إقليمي الائتلاف الوطني العراقي (سابقا)
ائتلاف دولة القانون (2014–18)[2][3][4]
تحالف الفتح (2018–حتى الآن)
انتساب دولي محور المقاومة
المشاركة في الحكم
عدد النواب
22 / 329
معلومات أخرى
الموقع الرسمي موقع قناة الغدير التابعة للمنظمة
منظمة بدر
مشارك في الحرب العراقية الإيرانية، الحرب الأهلية في كردستان العراق، الحرب الأهلية العراقية
سنوات النشاط 1982–2003 (رسميا)
2014–حتى الآن
الولاء  العراق (2014–حتى الآن)
مجموعات
  • قوات الشهيد محمد باقر الصدر (في سوريا)[5]
  • لواء الإمام محمد الجواد[6]
  • تشكيل أسد آمرلي[6]
  • لواء كربلاء[6]
  • تشكيل الكرار[6]
  • قوات الشهيد القائد أبو منتظر المحمداوي[6]
  • تشكيل مالك الأشتر[6]
  • فوج آمرلي[6]
  • قوة التركمان[6]
  • لواء الكرد الفيلية[6][7]
قادة هادي العامري
مقرات النجف، العراق
منطقة 
العمليات
 العراق
 سوريا
قوة 10,000–15,000[8]
جزء من الحشد الشعبي
حلفاء حلفاء دوليون

حلفاء غير دوليين

خصوم
معارك/حروب الحرب العراقية الإيرانية

الانتفاضة الشعبانية

الحرب الأهلية في كردستان العراق

الحرب الأهلية السورية

مصنفة كمنظمة إرهابية حسب
 الإمارات العربية المتحدة[24]

منظمة بدر أو فيلق بدر منظمة وحزب سياسي عراقي تأسست عام 1982 بإشراف محمد باقر الحكيم، وهي الجناح العسكري الأكثر تنظيماً للمعارضة الشيعية إبان نظام صدام حسين وقد اتخذت من إيران ملاذاً لها بعد حملة تصفيات واغتيالات لاحت كوادرها المتقدمة في العراق حسب أوامر شخصية صدرت من صدام نفسه أعطت الضوء الأخضر لتصفية الجناح السياسي لها في العراق. ويتألف الفيلق من مجموعة من المقاتلين والجنود الهاربين من الجيش العراقي السابق وقادة وضباط سابقون ومعارضون لنظام صدام قد لجأوا إلى سوريا وإيران، وتأسست في بدايتها باسم لواء بدر ثم إلى فيلق بدر ويبقى الرقم الحقيقي وعدد المنتسبين إلى الفيلق غير مؤكد وتراوحت التقديرات ما بين 30 إلى 50 ألف مقاتل.[بحاجة لمصدر] وقد زاد عدد المنتسبين للمنظمة بعد سقوط النظام وتقدم العملية السياسية في العراق ليصل إلى 100000 منتسب، وقرر فيما بعد في ختام مؤتمره الأول الذي عقد في النجف بعد سقوط النظام الصدامي بتحويل فيلق بدر إلى منظمة مدنية وحزبا سياسيا معللاً أن فيلق بدر انتهى دوره العسكري عند سقوط النظام.

لمحة تاريخية[عدل]

عام 1979 اصدر المرجع الشيعي العراقي محمد باقر الصدر فتواه بمواجهة حكم صدام حسين واعتبره «واجبا شرعيا»، وبناءً على هذا الإدراك بدأت تتشكل الخلايا المسلحة بايعاز من المرجع الشيعي محمد باقر الصدر، والتي نفّذت بعض العمليات العسكرية، وشنت الحكومة العراقية حملة من الاعتقالات وذلك بعد اعدام محمد باقر الصدر في مطلع الثمانينات وهي اعتقالات شملت كل من له صلة بالمنظمة في العراق، مما اجبر كوادر الحركة إلى الهروب خارج العراق واعادة تنظيم الصفوف ومذّ الجسور مع الموالين لهم في العراق لتشكّل كلها بداية مرحلة جديدة من المواجهة ضد حكم صدام حسين، الذي حظي آنذاك بدعم من أنظمة عربية وقوى دولية وإقليمية وكانت هذه الفكرة لا تلقى رواجا إلا بين الأوساط الشيعية تطورت مع مرور الوقت إلى ماعرف لاحقاً باسم فيلق بدر.

معارك فيلق بدر[عدل]

  • معركة الزورة. خطط نجل الرئيس العراقي السابق عدي صدام حسين لهذه العملية الكثير من القطعات العسكرية التي كانت منتشرة في محافظات ذي قار والبصرة وميسان وواسط فضلاً عن الأجهزة الأمنية والحزبية وبعض العشائر وقد كان يشرف على هذه الحشود كل من عدي صدام حسين وعزة الدوري وقصي صدام حسين والكثير من القيادات العسكرية والحزبية بدأ الهجوم في اليوم الثاني والعشرين من شهر أيلول عام ألف وتسع مائة وثمانية وتسعين، وانتهى بعد حصار وقتال ومناوشات بين كر وفر دام سبعة أيام، وعلى ثلاثة محاور من جهة الجنوب حيث عشائر آل جويبر، كما انتشرت المدرعات والدبابات على طول السدة الترابية التي أنشأها النظام لأغراض أمنية كان فيلق بدر وبعض الأهالي الذين يلتجئون إلى عمق الهور في أثناء أي عملية دهم يقوم بها النظام لغرض أن يتحصنوا داخل منطقة الزورة، وقد توزعوا إلى قواطع أربعة بعد أن أعدوا المواضع الدفاعية وبتحصينات بسيطة وعند عمليات القصف المدفعي المركز وتكبد فيها الطرفين من الجيش العراقي وفيلق بدر بخسائر كبيرة.[25]
  • انتفاضة آذار شعبان 1991

غزو العراق[عدل]

ساهم فيلق بدر في عملية غزو العراق بهدف الإطاحة بصدام حسين عام 2003 وأشترك في أجتماع صلاح الدين في كردستان العراق مع الأحزاب العراقية المعارضة للنظام لتشكيل الحكومة ما بعد أسقاط نظام صدام حسين.[بحاجة لمصدر]

حلّ فيلق بدر[عدل]

قرر محمد باقر الحكيم في ختام مؤتمره الأول الذي عقد في مدينة النجف بعد سقوط النظام العراقي بتحويل فيلق بدر إلى منظمة مدنية معللاً السبب أن دور فيلق بدر قد انتهى عند سقوط نظام صدام حسين.

إتهامات موجهة ضد منظمة بدر[عدل]

  • إتهم الشيخ حارث الضاري الأمين العام لهيئة علماء المسلمين، وهي إحدى المرجعيات السنية، منظمة بدر الشيعية، التابعة للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية بالوقوف وراء قتل أئمة مساجد وحُـراسهم من السُـنة، وهو ما نفته المنظمة.[26]
  • نفى هادي العامري مسؤول «منظمة بدر»، الاتهامات الموجهة إلى منظمته بأنها مسؤولة عن عمليات تعذيب في معتقلات سرية تابعة لوزارة الداخلية وعن «فرق الموت».[27]
  • إتهم مدير جهاز المخابرات العراقية «محمد الشهواني», في أكتوبر 2004م، «فيلق بدر» بتورطها في اغتيال 18 من عناصر جهاز المخابرات العراقية خلال أقل من شهر، والعثور على وثائق تربط بين إيران، وقتل عناصر من الجهاز بواسطة المنظمة.[28]
  • راجت إتهامات حين تولى هادي العامري وزارة النقل، منها: وضع كل إمكانيات الوزارة في خدمة فيلق بدر والحرس الثوري، بداية من نقل المقاتلين والسلاح من إيران إلى سوريا برًا وجوًا، إلى توفير مقرات التدريب لميليشياته في الأماكن الحيوية، ومنها مطار بغداد.[29]
  • قالت آرين أيفرز، الباحثة في منظمة هيومن رايتس ووتش لحقوق الإنسان، إن منظمة بدر مسؤولة عن انتهاكات «منهجية» مشيرة إلى أن الاتهامات الموجهة ضد بدر تمتد من خطف الأشخاص واعدامهم جماعيًا إلى تهجير السنة من بيوتهم ثم نهبها وحرقها، وفي بعض الحالات تسوية قرى كاملة مع الأرض.[30]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Dominic Evans (30 نوفمبر 2014)، "Iraq's divisions will delay counter-offensive on Islamic State"، Reuters، مؤرشف من الأصل في 24 سبتمبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2014.
  2. ^ اسماء الفائزين من منطمة بدر في البرلمان المقبل نسخة محفوظة 10 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ 90% من مرشحي منظمة بدر يفوزون بالانتخابات محققين 22 مقعدا نسخة محفوظة 23 مايو 2014 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ قيادي في بدر: نعمل على تشكيل تحالف جديد بعد انفصالنا عن دولة القانون[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 12 يونيو 2019 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Quwet al-Shahid Muhammed Baqir al-Sadr نسخة محفوظة 2020-03-11 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر "Hashd Brigade Numbers Index"، www.rubincenter.org، مؤرشف من الأصل في 17 يوليو 2018، اطلع عليه بتاريخ 17 يوليو 2018.
  7. ^ بالفيديو.. لواء الكرد الفيلية وخدمته للمجاهدين في السعدية وجبال حمرين – مديرية الاعلام نسخة محفوظة 2020-08-09 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "Breaking Badr"، Foreign Policy، 06 نوفمبر 2015، مؤرشف من الأصل في 12 يونيو 2020.
  9. ^ بوابة الحركات الاسلامية: "منظمة بدر الشيعية" وجوه عراقية۔۔۔ وولاءات إيرانية نسخة محفوظة 2020-07-26 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "ميليشيا «بدر» الطائفية.. كيف تبني إيران دولة جديدة في العراق المعاصر؟"، مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2015، اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2020.
  11. ^ "Hizballah Cavalcade: Kata'ib Sayyid al-Shuhada Emerges: Updates on the New Iraqi Shia Militia Supplying Fighters to Syria"، 09 سبتمبر 2013، مؤرشف من الأصل في 05 أكتوبر 2019.
  12. ^ "Archived copy"، مؤرشف من الأصل في 21 يناير 2018، اطلع عليه بتاريخ 09 أغسطس 2018.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: الأرشيف كعنوان (link)
  13. ^ "Data" (PDF)، www.washingtoninstitute.org، مؤرشف من الأصل (PDF) في 25 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 10 ديسمبر 2016.
  14. ^ "How Iran Is Building Its Syrian Hezbollah"، www.washingtoninstitute.org، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2020.
  15. ^ Fsi | Cisac | Mappingmilitants Cisac - Mmp: Kata’Ib Hezbollah نسخة محفوظة 2019-07-22 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ [1] نسخة محفوظة 31 أغسطس 2020 على موقع واي باك مشين. "نسخة مؤرشفة"، مؤرشف من الأصل في 4 يناير 2020، اطلع عليه بتاريخ 9 أغسطس 2020.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  17. ^ قائد الحشد الشعبي المقتول مع سليماني: نحارب من أجل إيران وهي بالنسبة لنا أم القرى - المصدر أونلاين نسخة محفوظة 2020-08-09 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ Alfoneh, Ali، "Iraqi Shia Fighters in Syria"، مؤرشف من الأصل في 12 أبريل 2019.
  19. ^ "Kurdish and Iraqi forces, militias clash in northern Iraq - FDD's Long War Journal"، 26 أكتوبر 2017، مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2020.
  20. ^ "Hezbollah and Iraqi reinforcements arrive in southern Aleppo to begin the march to Idlib"، Al-Masdar News، 25 ديسمبر 2015، مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2019.
  21. ^ "The IRGC's involvement in the battle for Aleppo"، FDD's Long War Journal، مؤرشف من الأصل في 27 يوليو 2020.
  22. ^ "Breaking: Syrian Army, Hezbollah liberate Al-Amariyah in northern Palmyra"، 26 مارس 2016، مؤرشف من الأصل في 09 فبراير 2020.
  23. ^ Battle for southern Aleppo is under way as the Syrian Army attack Khan Touman نسخة محفوظة 2019-02-03 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ مجلس الوزراء يعتمد قائمة التنظيمات الإرهابية. | WAM
  25. ^ عبدالحسين الساعدي - معارك الأهوار (معركة الزورة) الحلقة الثانية نسخة محفوظة 01 سبتمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ "حريق الفتنة الطائفية في العراق يلتهم الجميع"، 30 مايو 2005، مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2019.
  27. ^ "هادي العامري: لا علاقة لنا بفرق الموت.. بل القوات الأميركية تقف وراءها"، 25 مايو 2006، مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2021.
  28. ^ "قوات فيلق بدر بملابسها السوداء"، 1/1/2007، مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2021. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  29. ^ "المليشيات العراقية.. قوات إيران العابرة للحدود"، 25/1/2017، مؤرشف من الأصل في 8 أكتوبر 2021. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ= (مساعدة)
  30. ^ "منظمة بدر تفتخر بتحالفها مع إيران"، 11 نوفمبر 2014، مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2018.

المصادر[عدل]