حادث القوات الجوية الروسية في الباب 2017

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
حادث القوات الجوية الروسية في الباب
جزء من التدخل العسكري التركي في سوريا والتدخل العسكري الروسي في سوريا (الحرب الأهلية السورية)
Tupolev Tu-22M3 Backfire, Russia - Air Force JP7618917.jpg
طائرة روسية من نفس طراز تلك التي شاركت في الحادثة
معلومات عامة
التاريخ 9 فبراير 2017
الموقع الباب، سوريا
المتحاربون
روسيا القوات الجوية الروسية تركيا الجيش التركي
الخسائر
لا خسائر 3 قتلى
11 جريحا

حادث القوات الجوية الروسية في الباب 2017 هي حادثة حصلت عقب مهاجمة القوات الجوية الروسية بطائرات من طراز توبوليف تي يو-22 إم الجنود الأتراك عن طريق الخطأ في مدينة الباب بحلب مما تسبَّب في مقتل 3 جنود أتراك وإصابة 11 آخرين بجروح.[1]

الحادث[عدل]

حلقت طائرة من طراز توبوليف تي يو-22 إم تابعة لسلاح الجو الروسي فوق مبنى في الباب بسوريا؛ وكانت المعلومات الاستخباراتية تُؤكد على أن هناك عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش). في البداية أسقطت الطائرة قنبلة وتبين فيما بعد أن الجيش التركي يتمركز داخل المبنى. تسبب انفجار القنبلة في مقتل 3 من الجنود الأتراك وإصابة 11 آخرين. اعتبر الجيش التركي أن الحادث كان عرضيًّا واعتبره "هجومًا بنيران صديقة".[2][3] أما ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الرئاسة الروسية الكرملين فقد قال: «هناك معلومات استخباراتية تصل لقواتنا ... لا ينبغي للقوات التركية التواجد في تلك الإحداثيات.» أثارت هذه التصريحات جدلا كبيرا ورفضها الكثير من المسؤولين الأتراك.[4]

ما بعد الحادث[عدل]

أعلنت هيئة الأركان العامة التركية أن الطائرة الحربية الروسية استهدفت الجنود الأتراك عن طريق الخطأ لا غير. وأكدت الحكومة الروسية على عمل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أجل تصحيح هذا الخطأ حيث دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وأعرب له عن كامل أسفه.[5]

ردود الفعل[عدل]

  • - حزب الحركة القومية (MHP): انتقد رئيس الحزب دولت بهجلي في 12 فبراير البيان الروسي واصفا إياه بأنه عار،[6] وقال: «هناك مسألة مهمة جدا وهي أنه لا يُمكن أن تفر من العقاب برسالة تعزية» في حين صرح رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كيليتشدار أوغلو على حسابه في تويتر مُؤكدا على أن التطورات في سوريا هي من ستُؤكد عرضية الحادث من عدمه.[7]

انظر أيضا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Suleiman Al-Khalidi, Daren Butler (2017-02-10). "Russian bombing mistake kills three Turkish soldiers in Syria". The Sydney Morning Herald. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. 
  2. ^ "Russian air strike kills Turkish soldiers". BBC News. 2017-02-09. مؤرشف من الأصل في 13 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2018. 
  3. ^ "Three Turkish soldiers killed by Russian military jet in Syria air strike". The Independent. 2017-02-09. مؤرشف من الأصل في 04 فبراير 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2018. 
  4. ^ "Turkey denies Syria air strike 'mistake'". BBC News. 2017-02-10. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2018. 
  5. ^ Ellis، Ralph (2017-02-09). "Russian airstrike mistakenly kills 3 Turkish soldiers in Syria". CNN. مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2018. 
  6. ^ "MHP head Bahçeli slams Russian statement on Turkey over 'friendly fire' in Syria". Hurriyet Daily News. 2017-02-12. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017. 
  7. ^ "Kılıçdaroğlu says Russia should do more than extend condolences". turkishminute.com. 2017-02-09. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2017.