هجوم دير الزور (يناير 2016)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
هجوم دير الزور (يناير 2016)
جزء من الحرب الأهلية السورية, حصار دير الزور (2014–17) والتدخل العسكري الروسي في سوريا
Deir ez-Zor clashes (January 2016).svg

الحالة في دير الزور بتاريخ 19 يناير 2016      سيطرة الجيش العربي السوري     سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية
التاريخ16–21 يناير 2016
(5 أيام)
الموقعدير الزور، محافظة دير الزور، سوريا
النتيجةانتصار تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام
تغييرات
إقليمية
* يسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على الضاحية الشمالية لمدينة دير الزور بما في ذلك البغيلية وعياش[2] ومزارع المريعية[3]
المتحاربون
تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) الجمهورية العربية السورية

روسيا القوات المسلحة للاتحاد الروسي

القادة والزعماء
أبو بكر البغدادي
أبو حمزة الأنصاري
  (أمير الدولة الإسلامية في دير الزور)[4]
أبو حذيفة المغربي  [5]
(القائد الميداني لتنظيم الدولة الإسلامية)
سوريا العماد علي عبد الله أيوب
سوريا اللواء عصام زهر الدين[6]
(قائد الحرس الجمهوري)
سوريا العميد ياسين محمود حمود  [7]
سوريا يعرب زهر الدين (قائد في اللواء الـ104 المحمول جوا)
سوريا العميد ياسر علي [8]
الوحدات المشاركة
Syrian Republican Guard SSI.svg الحرس الجمهوري:
  • اللواء الـ104 المحمول جوا[1]
  • الفرقة 17 الاحتياطية:

    • لواء المدفعية الـ137[9]
    القوة
    بحد أقصى قدره 2،000[10]4،000[11]
    الإصابات والخسائر
    110 + قتلوا[1][12]مقتل 200 شخص (إعدام 48 شخصا)[12]
    مصرع ما يتراوح بين 127–300 مدني واختطاف 400 مدني[13][12]

    كان هجوم دير الزور (يناير 2016) عملية عسكرية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، سيطر خلالها على الضواحي الشمالية لدير الزور في 16 يناير 2016، وقتل من 135 إلى 300 شخص، في حين خطف أيضا نحو 400 شخص آخرين.[14]

    معلومات أساسية[عدل]

    للمزيد من المعلومات: الحرب الأهلية السورية

    في عام 2011، بدأت الحرب الأهلية السورية بعد انتفاضة ضد الرئيس بشار الأسد. وقد سيطر المتمردون على محافظة دير الزور باستثناء نحو نصف مدينة دير الزور التي ظلت في أيدي الحكومة. ولكن في عام 2014 سيطر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) على جميع المناطق التي كان يسيطر عليها المتمردون. ومنذ ذلك الوقت، حاول تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام مرارا وتكرارا أن يسيطر على الجزء المتبقي من مدينة دير الزور.

    الهجوم[عدل]

    الهجوم الأولي والمجزرة[عدل]

    في 16 يناير 2016، شن مقاتلو الدولة الإسلامية في العراق والشام هجوما على دير الزور. وفي القتال الأولي، قتل ما لا يقل عن 35 من جنود الجيش العربي السوري ومقاتلي الميليشيات المتحالفة معهم. وذكرت الحكومة ان المجموعة استخدمت "ستة انتحاريين اولا وحاولوا اقتحام المواقع العسكرية ولكنهم فشلوا". وأضاف المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا أن الجماعة "نفذت عدة هجمات" خلال النهار.[15]

    وبعد أن استولى التنظيم على أجزاء من المدينة،[16] كان مقاتلون موالون للحكومة وأسرهم من بين الأشخاص الذين تعرضوا للهجوم في أحياء البغيلية وعياش. وقالت الحكومة السورية ووسائل الإعلام الرسمية إن ما يتراوح بين 250[17] و300[18] شخص لقوا حتفهم بما في ذلك بعضهم بقطع الرأس؛[17] وكان لدى المرصد السوري لحقوق الإنسان أرقام مختلفة، حيث أفاد عن سقوط 135 قتيلا،[18] من بينهم 85 مدنيا و50 جنديا.[19] واستولى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أيضا على مستودع لأسلحة الجيش واستولوا على دبابات.[17] وأضاف "المرصد السوري لحقوق الإنسان" أن داعش خطف نحو 400 مدني من عائلات المقاتلين الموالين للحكومة. "هناك خوف حقيقي على حياتهم، وهناك خوف من أن تقوم الجماعة بإعدامهم كما فعلت من قبل في مناطق أخرى."[20] وقتل أبو حمزة الأنصاري، وهو قائد كبير في تنظيم الدولة الإسلامية في الولاية، خلال هجوم لتنظيم الدولة الإسلامية على عياش والبغيلية على يد اللواء الـ104 المحمول جوا.[4]

    وواصلت قوات تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام تقدمها في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة السورية في شمال غرب مدينة دير الزور، والمناطق الواقعة جنوب وغرب البغيلية.[20]

    محاولة الهجوم المضاد[عدل]

    تم الإبلاغ عن ضربات جوية لطائرات مقاتلة تابعة للقوات الجوية الروسية لدعم قوات الجيش السوري،[18] لاستعادة المناطق. ووفقا لوزارة الدفاع الروسية فإن نحو 60 من مقاتلي الدولة الإسلامية قتلوا في ضربات جوية.[21]

    وفي 19 يناير، شن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام هجوما جديدا على الأراضي الحكومية، بالاستفادة من عاصفة رملية مستغلة عاصفة ترابية التي تقريبا أقعدت الطائرات الحربية الروسية.[22] أكثر من 80 مقاتلا من تنظيم الدولة الإسلامية قتلوا أثناء قتالهم القوات الحكومية في منطقة البغيلية. 75-82 جندي حكومي (11 منهم من قوات الدفاع الوطني) و12 من رجال قبائل الشعيطات المواليين للحكومة.[1] وفي اليوم التالي، ادعى مصدر موال للحكومة أن القوات الحكومية استعادت السيطرة على معسكر الصاعقة، وقمة تل كروم، ومستودع أسلحة عياش.[23] ومع ذلك، أكدت تقارير لاحقة أنها لا تزال تسيطر عليها الدولة الإسلامية في العراق والشام.[24][25] وفي وقت لاحق من يوم 20 يناير، سقطت منطقة البغيلية أيضا إلى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام[22] وسيطر الجهاديون على قاعدة كتيبة الصواريخ، جنوب دير الزور،[26] ومزارع المريعية.[3] وفي وقت سابق من اليوم، سلمت عملية سلاح الجو الروسي 50 طنا من المساعدات الإنسانية إلى المدنيين في البغيلية.[27] ترك التقدم تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام مسيطرا على ما لا يقل عن 60 في المائة من مدينة دير الزور. وفي هذا الوقت، أفرج تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام عن 270 من المدنيين الـ400 الذين اختطفوا خلال عطلة نهاية الأسبوع.[22][27]

    وفي 21 يناير، شن الجيش السوري هجوما على منطقة البغيلية،[28] حيث قتل 11 جنديا.[29]

    أعقاب[عدل]

    في 22 يناير، أسفرت الضربات الجوية الروسية عن مقتل 44 شخصا في منطقة الطلائع الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام،[30] وفي اليوم التالي ، أسفرت ضربات جوية أخرى عن مقتل 63 شخصا في خشام.[30]

    وفي 26 يناير، قتل ستة مدنيين بسبب قذيفة هاون وقتل لواء من الجيش العربي السوري.[7]

    وفي 28 يناير، شن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام هجوما على مقاطعة البغيلية للاستيلاء على تلة الرواد، وجامعة الجزيرة، وفندق فرات الشام. وقد تم قطع الهجوم بسبب الغارات الجوية التي شنتها القوات الجوية السورية والروسية.[9] وفي 30 يناير، شن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام هجوما على طول شارع سينما فؤاد داخل منطقة الرشيدية وضد منطقة الحويقة.[31]

    وفي 11 مارس، أعلنت القيادة المركزية للجيش العربي السوري عزمها على رفع الحصار الذي يفرضه تنظيم الدولة الإسلامية على دير الزور عن طريق الاستيلاء على تدمر وعلى الطريق السريع بين تدمر ودير دير الزور.[11]

    وفي 18 مايو / أيار ، زعم الجيش السوري أن أكثر من 200 من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية قتلوا في أعقاب هجوم شنته الحكومة في المنطقة الغربية من المدينة المحاصرة. إلا أن هذا الرقم متنازع عليه من قبل المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يعطي تقديرات أكثر تحفظا لـ50 من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية الذين قتلوا.[32]

    الإصابات[عدل]

    قتل في صفوف الجيش العربي السوري 200 شخص، من بينهم 48 تم إعدامهم من قبل تنظيم الدولة الإسلامية. وقتل أيضا 110 من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، بمن فيهم 30 انتحاريا.[33]

    ردود الأفعال[عدل]

    ندد فرع من الحكومة السورية لم يكشف عن اسمه "بالمجزرة المروعة التي ارتكبت ضد سكان البغيلية في دير الزور".[34]

    انظر أيضا[عدل]

    المراجع[عدل]

    1. أ ب ت ث ج Leith Fadel (19 January 2016). "Tuesday death toll for ISIS rises over 80 in Deir Ezzor". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    2. ^ "ISIS launches a massive offensive in northwestern Deir Ezzor". Al-Masdar. تمت أرشفته من الأصل في 08 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 16 يناير 2016. 
    3. أ ب "Russian Air Force pounds ISIS all over Deir Ezzor". Al-Masdar News. تمت أرشفته من الأصل في 08 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    4. أ ب Leith Fadel (17 January 2016). "Top ISIS commander in Deir Ezzor killed by the Syrian Army". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 09 فبراير 2016. 
    5. ^ "ISIS offensive in northwestern Deir Ezzor fails again". Al-Masdar. اطلع عليه بتاريخ 01 فبراير 2016. 
    6. ^ Paul Antonopoulos (20 January 2016). "General Zahreddine alive in Deir Ez-Zor (Video)". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 09 فبراير 2016. 
    7. أ ب "LiveLeak.com - While you were sleeping...". تمت أرشفته من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 26 يناير 2016. 
    8. ^ Syria Casualties [SyriaCasualties] (21 January 2017). "#DeirEzzor: General Yasar Ali killed by #ISIS in Deir ez-Zor: via @Malcolmite (679)" (تغريدة). 
    9. أ ب "LiveLeak.com - ISIS retreats after sustaining heavy losses in Deir Ezzor". تمت أرشفته من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 28 يناير 2016. 
    10. ^ "Russian Air Force strikes ISIS around Deir ez-Zor". RT International. 25 January 2016. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2016. 
    11. أ ب Fadel, Leith. Syrian Army, Hezbollah plan to liberate Deir Ezzor after Palmyra. Al-Masdar News. 12 March 2016. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
    12. أ ب ت "About 440 killed and executed during the past 5 days in Der-Ezzor". اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2016. 
    13. ^ "Islamic State abducts 400 civilians in Syria, monitor says". SMH. اطلع عليه بتاريخ 18 ديسمبر 2014. 
    14. ^ "At least 300 killed in Islamic State 'massacre' in Syrian city, state media says". Fox News. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    15. ^ Islamic State kills dozens in Syria's Deir al-Zor city نسخة محفوظة 04 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
    16. ^ "LiveLeak.com - ISIS offensive has been officially repelled in Deir Ezzor". اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2016. 
    17. أ ب ت "Islamic State kills dozens in Syria's Deir al-Zor city - monitor and a source". Reuters. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    18. أ ب ت "Syria conflict: Conflicting accounts of Deir al-Zour attack". BBC News. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    19. ^ "Deir Ezzor: Hundreds may be dead after ISIS abductions - CNN.com". CNN. تمت أرشفته من الأصل في 19 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 19 يناير 2016. 
    20. أ ب "ISIS Captures Government-Held Ground in Eastern Syria". The New York Times. 19 January 2016. تمت أرشفته من الأصل في 11 فبراير 2018. 
    21. ^ "Russia kills 60 militants in Deir ez-Zor, where ISIS massacred hundreds of civilians". RT International (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 19 يناير 2016. 
    22. أ ب ت "Islamic State releases 270 civilians kidnapped in Syria's east: monitor". ABC News (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 20 يناير 2016. 
    23. ^ "Syrian Army recaptures several sites in Deir Ezzor". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    24. ^ jack. "Violent Clashes continue in Der-Ezzor fronts". Syrian Observatory For Human Rights. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    25. ^ Hassan Ridha [sayed_ridha] (20 January 2016). "#SAA recaptured Tel Kroum and is clashing with #IS on Jabal Tharda south of #DeirEzzor Airbase, reports of capturing Sa'iqa Base aren't true" (تغريدة). 
    26. ^ "ISIS launches new attack on the Deir Ezzor Airport". Al-Masdar News. اطلع عليه بتاريخ 07 فبراير 2016. 
    27. أ ب "Russian air force strikes besieged Syrian city, delivers aid". Yahoo News. اطلع عليه بتاريخ 21 يناير 2016. 
    28. ^ "IS captures new areas from troops in eastern Syria". 
    29. ^ "Syrian Army strikes back in Deir Ezzor: Tal Barouk captured". اطلع عليه بتاريخ 22 يناير 2016. 
    30. أ ب "Scores die in suspected Russian strikes in Syria's east". www.aljazeera.com. تمت أرشفته من الأصل في 25 أبريل 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 يناير 2016. 
    31. ^ "LiveLeak.com - ISIS suffers over 60 casualties in failed Deir Ezzor offensive". تمت أرشفته من الأصل في 19 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 31 يناير 2016. 
    32. ^ "Syrian army kills over 200 ISIS militants". Al-Masdar news agency. تمت أرشفته من الأصل في 13 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 18 مايو 2016. 
    33. ^ "Hundreds dead as ISIS makes gains in strategic Syrian city - CNN.com". CNN. تمت أرشفته من الأصل في 11 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2016. 
    34. ^ "'Islamic State militants kidnap 400 civilians from Syria's Deir al-Zor city'". The Economic Times. 

    إحداثيات: 35°20′00″N 40°09′00″E / 35.3333°N 40.1500°E / 35.3333; 40.1500