محمد الشعار

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اللواء محمد الشعار
وزير الداخلية
في المنصب
14 نيسان 2011 – 26 نوفمبر 2018
رئيس الوزراء عادل سفر
رياض فريد حجاب
وائل نادر الحلقي
عماد خميس
قائد الشرطة العسكرية في الجيش السوري
في المنصب
? – 14 نيسان 2011
الرئيس بشار الأسد
معلومات شخصية
الميلاد 1950 (العمر 69–70)
الحفة، سورية
مواطنة Flag of Syria.svg سوريا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة مسلم
أبناء خمسة
الحياة العملية
المهنة سياسي،  وعسكري  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب حزب البعث العربي الاشتراكي
الخدمة العسكرية
الرتبة Syria-Liwa.jpg لواء[1]

اللواء محمد إبراهيم الشعار وزير الداخلية السوري السابق في حكومة عادل سفر، من مواليد منطقة الحفة في محافظة اللاذقية عام 1950

البداية[عدل]

ولد الشعار لأسرة مسلمة سنية في محافظة اللاذقية عام 1950.[2][3]

الحياة المهنية[عدل]

انضم الشعار كضابط في القوات المسلحة في عام 1971، وشغل عددا من المناصب الأمنية في شعبة المخابرات العسكرية، بما في ذلك رئيس فرع الأمن العسكري في طرطوس، ورئيس الأمن العسكري في حلب، وقائد الشرطة العسكرية في الجيش السوري.[3] He was the commander of the military police prior to being appointed minister of interior.[2]

عين وزيرا للداخلية في نيسان 2011، ليحل محل اللواء سعيد محمد سمور.[4][5]

عقوبات[عدل]

في 9 أيار 2011، وضع الاتحاد الأوروبي الشعار على لائحة العقوبات جنبا إلى جنب مع 12 مسؤول في النظام السوري.[6][7] نصت الجريدة الرسمية للاتحاد الأوروبي على أن السبب لفرض عقوبات ضده هي "تورطه في المعاملة العنيفة للمتظاهرين".[8] الحكومة السويسرية أيضا فرضت عليه قائمة في أيلول 2011، لنفس السبب الذي قدمه الاتحاد الأوروبي.[9]

الحياة الشخصية[عدل]

الشعار متزوج ولديه ولدان وثلاث بنات.[2][10]

محاولة اغتياله[عدل]

أصيب يوم 18 تموز/يوليو 2012 وسرت شائعات قوية عن مقتله في تفجير استهدف مقر الأمن القومي بحزب البعث بدمشق، أثناء اجتماع وزراء ومسؤولين أمنيين وعسكريين كبار وقيادات بالحزب، خلال الثورة السورية،[11] لكنه تعافى وظهر على التلفزيون السوري بعد عشرة أيام من التفجير مصابا في يده ونافيا الانباء التي تحدثت عن مقتله.[12]

أصيب مرة أخرى في حادث تفجير أمام مبنى وزارة الداخلية السورية في كفر سوسة يوم 12 كانون الأول 2012، نقل على إثرها إلى العاصمة اللبنانية بيروت لتلقي العلاج.[13]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "الوزراء الذين تتالوا على الوزارة". وزارة الداخلية. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 شباط 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  2. أ ب ت "نبذة عن السيد وزير الداخلية". Ministry of Interior. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب "Considering a Palace Coup in Syria". Stratfor. 8 July 2012. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 22 سبتمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  4. ^ Kim Sengupta; Richard Hall (19 July 2012). "Architects of regime's brutal crackdown pay the ultimate price". The Independent. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Syrian president reshuffles cabinet". People's Daily. 15 April 2011. مؤرشف من الأصل في 28 سبتمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "EU sanctions target Syria elite in bid to end violence". BBC. 10 May 2011. مؤرشف من الأصل في 11 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 22 مايو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Fahim, Kareem (19 July 2012). "Profiles of Syrian Officials Targeted in Damascus Blast". The New York Times. مؤرشف من الأصل في 23 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "List of persons and entities referred to in articles 3 and 4". Official Journal of the European Union. 24 June 2011. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 يوليو 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Ordinance instituting measures against Syria" (PDF). Federal Department of Economy. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2 نوفمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 24 فبراير 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Assad's slain aides had many people who would want them dead". The Globe and Mail. 19 July 2012. مؤرشف من الأصل في 13 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 مايو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ محمد الشعار.. وزير داخلية لمواجهة الثورة.. الجزيرة نت نسخة محفوظة 02 سبتمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ لقاء وزير الداخلية السوري اللواء الشعار حي يرزق 2012/07/28 - YouTube نسخة محفوظة 17 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ الجزيرة نت. وزير داخلية سوريا يعالج بلبنان من إصابته. تاريح الولوج 19 كانون الأول 2012. نسخة محفوظة 9 فبراير 2020 على موقع واي باك مشين.
المناصب السياسية
سبقه
سعيد محمد سمور
وزير الداخلية

2011

الحالي