ملبس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ملبس
Amande-avolas-blanche.png
الصُّورة
معلومات عامة
النوع
المكونات الرئيسية
لوز عدل القيمة على Wikidata
ملبّس بمناسبة مولود جديد

الملبّس من أنواع الحلويات، وهو إيطالي الأصل إلا أن له أهمية تقليدية في جميع دول العالم، حيث يتهادى الناس به في المناسبات، مثلا في السبوع والزفاف.[1] من أشهر أشكاله اللوز المغطى بالسكر الملون.

صناعة الملبس[عدل]

يندى اللب (اللوز ، الجوز ، بلورات السكر وغيرها ) بمحلول السكر في غلاية دوارة ثم يغطى بطبقة من السكر عبر الإضافة المتلاحقة للسكر المسحوق. تعاد هذه العملية حتى الحصول على طبقة بالثخانة المرغوبة . وقد تغطى بالشوكولا بأسلوب مناسب عند يعد اللوز المحمص الملبس بالسكر منتجات معروفة جيدا. إنها تتكون من اللوز الخام أو المحمص اللذين يغطيان بشراب السكر الساخن المشبع والمكرمل. إذ يتكون السطح الجعد الخشن بنفخ الهواء الساخن . يحتوي اللوز المحمص أيضا توابل ومادة منكهة مثل الفانيلين وغيرها. ولا ينبغي أن تتعدى نسبة السكر إلى اللوز 1 : 4 . ويمكن أيضا تلوين السكر الذي يغطي اللوز المحمص الناتج في عملية صنع الملبسات.[2]

الملبّس في سوريّة[عدل]

الملبّس السوري هو حلوى أو سكاكر مميزة ملونة وتعتبر من التراث القديم.اشتق اسم هذه الحلوى من كلمة “لبس” (ارتدى) ويشير الي تلبيس أو تغليف قطعة اللوز أو نواة الفستق الحلبي بطبقة من السكر وقد تم تطوير هذه التقنية لصنع الملبس في دمشق منذ أكثر من قرنين من الزمن.

يتربع الملبس على طاولة الأعراس والموالد على شكل صرر (البقجات باللهجة الشامية) والمغلفة بورق السيلوفان وفي داخلها (الملبّس) التي يعادل شكلها حجم حبة اللوز تماماً وهو المكون الرئيسي لها، فاللوز هنا قد ألبسه الدمشقيون وبشكل فني متقن بالسكر ورشوه بماء الورد ليتحول إلى ضيافة أنيقة في الأعراس والأعياد وفي مناسبة الولادة.

وهو عدة أصناف ومنه ملبس اللوز أو الفستق الحلبي أو الحمّص والمشهورة بدمشق، حيث تلبس بالسكر وتتحول إلى (قضامة) وأضافوا لها الألوان من خلال ماء الزهر والصبغات من ماء الورد، حيث صار لونه ورديا أو أزرق.

ملبس.png


طريقة تحضير ملبس

فتكون على الشكل  التالي: يحمّص اللوز ويلبس بالسكر من خلال وضعه بأوان نحاسية ويحمّى بطبقة رقيقة من السكر على نار هادئة وبعدها يبرّد ويعبأ بصرر فضة أو بعلب هدايا ويوزع على الضيوف وهو معروف خارج دمشق وسورية ولكن ليس الشكل الشعبي منه فالملبس الدمشقي لا يصدّر لان عمره أسبوع فقط وبالتالي يستهلك مباشرة ولا يخزن.

ويتميز الملبس بمذاق لذيذ، خاصة إذا كان طرياً، حيث يؤكل بسهولة أما إذا كان مغلفاً ومرّ عليه أسابيع وأشهر لاستهلاكه فإن الملبسة تكون قاسية على الأسنان وتحتاج لتكسيرها بالأضراس والأسنان حتى تؤكل ولكن يبقى طعمها لذيذاً.[3]

الفائدة الصحية للملبس[عدل]

فكونه محضّرا من مواد طبيعية

اللوز : وله عدة فوائد معروفة من بين المكسرات

وكذلك ماء الورد

والسكر: الذي يعطي طاقة للجسم عند تناوله.



الاستخدام[عدل]

لوز الاردن[عدل]

يتكون الملبس من اللوز الأردني، المعروف أيضًا باسم الكوفيتا،[4] في أكثر أشكاله كلاسيكية من دراجيه وكومفيت، من اللوز وهو سكر مغلف بألوان باستيل مختلفة.

غالبًا ما يستخدم اللوز الأردني كهدية زفاف - مثل بومبونيير الإيطالي - حيث يرمز اللوز "المر" والسكر "الحلو" إلى مرارة الحياة وحلاوة الحب. غالبًا ما يتم تجميع الحلويات في مجموعات من خمسة أفراد لتمثيل السعادة والصحة وطول العمر والثروة والخصوبة. [5] في حفلات الزفاف الإيطالية واليونانية، يتم وضع اللوز في مجموعات مكونة من خمسة أفراد، وهو رقم فردي غير قابل للتجزئة ليرمز إلى وحدة الزوج والزوجة. [6] في الشرق الأوسط، يعتبر اللوز الأردني مثيرًا للشهوة، لذلك هناك دائمًا الكثير في متناول اليد للعروسين وضيوفهم. [6]

شكل آخر من أشكال اللوز الأردني: حلويات (حب اللؤلؤ).

يُعتقد أن اللوز الأردني نشأ في روما القديمة، حيث تم تقديم اللوز المغطى بالعسل بواسطة خباز روماني وحلواني يُدعى يوليوس دراغاتوس. كان يطلق على حلوياته دراجاتي وكان يخدمها النبلاء في حفلات الزفاف والولادات. [6] عندما أصبح السكر متاحًا بسهولة أكبر في القرن الخامس عشر ، تم طلاء المكسرات بالسكر بدلاً من ذلك. في سولمونا بإيطاليا، أتقنت عائلة بيلينو تقنية صنع اللوز المطحون.

لوز سكر مزخرف يدويا، مصنوع من عجينة السكر.

من المرجح أن مصطلح الأردن هو نسخة تالفة من الكلمة الفرنسية جاردان، والتي تعني "حديقة" ، ومن ثم فهي عبارة عن لوز مزروع وليس لوز بري. [7] [8] ومع ذلك، يقترح آخرون المصطلح المشار إليه لمجموعة متنوعة من اللوز المزروعة في الأصل على طول نهر الأردن والتي تتميز بحبات طويلة ورقيقة ونحيلة وناعمة إلى حد ما في قذائف سميكة وثقيلة.[9]

لوز سكر مزخرف يدويا، مصنوع من عجينة السكر.

لا يزال البعض الآخر يعتقد أن الأردن هو تحريف لاسم مدينة فردان في شمال شرق فرنسا. في القرن الثالث عشر، عندما أحضر الصليبيون في العصور الوسطى السكر إلى أوروبا بعد حملاتهم في الأراضي المقدسة، كان السكر ذا قيمة كبيرة ويعتبر طبيًا. خلال ذلك الوقت، بدأ الصيدلاني في فردان بتغطية الأدوية الأخرى بالسكر (يطلق عليها دراجيه) لتسهيل تناولها.[6] اشتهرت مدينة فردان بكونها دراج في فردان.

الشوكولاته المعلبة[عدل]

تشمل أنواع الشوكولاتة الأخرى ذات الأصداف المتعددة الألوان إم آند إمز، المصممة في البداية للسماح بنقل واستهلاك الشوكولاتة بسهولة للجيش الأمريكي، وقد تطورت إلى حلوى شهيرة، ولكنها تُباع أيضًا على أنها حلوى زخرفية في 25 لونًا مختلفًا.

ملبس طبي[عدل]

تستخدم لزيادة تحمل الأدوية المرة أو لمجرد إجبار الاستهلاك، ويمكن الإشارة إلى الحلوى أو الحبوب المغلفة بالسكر على أنها ملبس.

كعكة شوكولاتة مزينة بالثلج والفراولة والدراج الفضي المعدني

كرات زينة بشكل معدني[عدل]

شكل آخر من أشكال الملبس هو كرة صغيرة من السكر، في الكومنولث غالبًا ما تسمى كاتشو، وتستخدم بشكل أساسي في زخرفة الحلويات، والكعك، وأشكال المخابز الأخرى. يتم إنتاجها بأحجام مختلفة، يتراوح قطرها عادة من 3 إلى 4 مم (0.12 إلى 0.16 بوصة). هذا أكبر من غير الحبيبات وأصغر من التابيوكا اللؤلؤية الكبيرة.

لطالما استخدمت الملبس الفضي لتزيين طعام الزفاف والعطلات. في الآونة الأخيرة، أصبحت ألوان الذهب المعدني، والنحاس، وألوان قوس قزح (الأحمر، والأخضر، والأزرق، وما إلى ذلك)، والألوان المتلألئة متوفرة.

في معظم البلدان، بما في ذلك المملكة المتحدة وفرنسا، تصنف الفضية على أنها مواد غذائية. ومع ذلك، فمنذ عام 1906، حظرت اللوائح الأمريكية تصنيع أو بيع أي طعام يستخدم أي معدن أو مادة معدنية، بما في ذلك الفضة، كملون أو طلاء أو مادة مضافة. [10] تعتبر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن السكر المطلي بالمعدن غير صالح للأكل، ولا يجوز بيعها إلا عندما تكون مصحوبة بإشعار بأنها ستستخدم للأغراض الزخرفية فقط. [10] اللوز المطلي بنفس الطريقة غير مسموح به على الإطلاق. [10] على الرغم من أن ملبس المعدنية النهاية يمكن شراؤها في 49 ولاية أمريكية، لم تعد تباع في ولاية كاليفورنيا. [11]

مصادر[عدل]

  1. ^ "معلومات عن ملبس على موقع world.openfoodfacts.org". world.openfoodfacts.org. مؤرشف من الأصل في 14 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ كيمياء الغذاء. مركز العربي للتعريب والترجمة والتأليف والنشر (المحرر). Syria. Damascus: Damscus. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ الملبس ..حلوى سورية يحترفها الدمشقيون Al Etihad press- الاتحاد برس
  4. ^ Chu, Anita. Field Guide to Candy: How to Identify and Make Virtually Every Candy Imaginable. Philadelphia: Quirk, 2009.
  5. ^ Chu, Anita. Field Guide to Candy: How to Identify and Make Virtually Every Candy Imaginable. Philadelphia: Quirk, 2009
  6. أ ب ت ث "Jordan Almonds – The Delicious Mystery – Candy Atlas". Candy Atlas. Retrieved 2015-10-29.
  7. ^ Brewer's Dictionary of Phrase and Fable, 17th edition, 2005, p. 750.
  8. ^ The History of The “Confetti of Sulmona” and the Pelino House Archived October 22, 2011, at the Wayback Machine
  9. ^ "CPG Sec. 570.100 Jordan Almonds – Common or Usual Name". Fda.gov. 1941-10-20. Retrieved 2013-01-06.
  10. أ ب ت Office of Regulatory Affairs (2020-02-14). "CPG Sec 545.200 Confectionery Decorations (Nutritive and Non-Nutritive)". U.S. Food and Drug Administration. Retrieved 2020-05-29.
  11. ^ Meisler, Andy (December 18, 2005). "A Tempest on a Tea Cart". The Los Angeles Times.

طالع أيضا[عدل]